التخطي إلى المحتوى

جميع اسماء شهداء موقعة البرث التي حدثت في شبه جزيرة سيناء تلك الملحمة المعبرة عن قصة لأبطال قدموا حياتهم للدفاع عن الأرض، حيث أنهم راغبون في الحصول على الشهادة والفداء بأرواحهم للوطن، نتعرف اليوم على تفاصيل معركة البرث مع موقع muhtwa.com وجميع أسماء ضحايا كمين البرث.

قصة معركة البرث

قامت تلك المعركة في صباح يوم 7 يوليه عام 2017 حيث تعرض الكمين إلى انفجار سيارتين مفخختين في الكمين، مما أدى إلى مهاجمة الكتيبة 103 صاعقة لعدد 12 سيارة دفع رباعي والموتوسيكلات، وما يقرب من 150 عنصر تكفيري، حيث كان عبارة عن ملحمة عسكرية بمعنى الكلمة، من خلال صمود الأبطال وحرصهم على منع دخول أي إرهابي.

جميع اسماء شهداء موقعة البرث

أحداث معركة البرث

قاموا الجنود بالتعامل مع المسلحين والدخول في ملحمة قوية للغاية لفترة طويلة، مع الحصول على الدعم بالهليكوبتر الاباتشي، بالإضافة إلى المطاردة الأرضية التي حققت نجاحاً في سحق 8 سيارات وقتل جميع المسلحين، ليس هذا فقط بل نجح الأبطال في قتل عدد كبير من العناصر التكفيرية بلغ عددهم 40 قتيل.

تلك المعركة أسفرت عن نجاح الأبطال البسلاء في أحبط مخططات الأعداء وعدم السماح لهم بتحقيق الأهداف الدنيئة، لذلك حرصوا على دفع دمائهم فداءً للوطن.

سقط في تلك المعركة الشهيد المنسي وعدد من رجال الكتيبة الأبطال ولكن بعد النجاح في قتل عدد من العناصر التكفيرية والسيارات الخاصة بهم، لذلك فإن التاريخ سيكتب مراراً وتكراراً عن تلك الواقعة التي بدأت منذ فجر اليوم السابع من شهر يوليو حتى الساعات الأولى من الصباح.

صور شهداء كمين البرث
صور شهداء كمين البرث

اسماء شهداء موقعة البرث

  • البطل عقيد أركان حرب: أحمد صابر محمد علي المنسي.
  • البطل نقيب: أحمد عمر الشبراوي.
  • البطل ملازم أول: أحمد محمد محمود حسنين
  • البطل جندي: محمود رجب السيد فتاح
  • البطل جندي: علي علي علي السيد إبراهيم
  • البطل جندي: محمد صلاح الدين جاد عرفات
  • البطل جندي: محمد عزت إبراهيم إبراهيم
  • البطل جندي: مؤمن رزق أبو اليزيد
  • البطل جندي: محمد محمود محسن
  • البطل جندي: فراج محمد محمود أحمد
  • البطل سائق: عماد أمير رشدي يعقوب
  • البطل عريف: محمد السيد إسماعيل رمضان
  • البطل جندي: أحمد محمد علي نجم
  • البطل جندي: علي حسن محمد الطوخي
  • البطل جندي: محمود صبري محمد
  • البطل النقيب: محمد صلاح محمد من قوات المدفعية.

 البطل أحمد المنسي

وُلد في عام 1987 بمحافظة الشرقية، حيث التحق بالصاعقة المصرية في أواخر التسعينات بعد تخرجه من “الكلية الحربية“، كان من ضمن خريجي أول دفعة للفرقة في مصر، كما خدم لفترة طويلة في الوحدة 999 قتال، تمكن من الالتحاق في أول دورة للقوات الخاصة الاستكشافية في عام 2001، ثم بعد ذلك سافر إلى الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2006، تولى منسي قيادة الكتيبة 103 صاعقة وذلك بعد استشهاد قائد الكتيبة السابق “رامي حسنين” في عام 2016، فقد كان مقاتلاً قوياً وليس مجرد قائد كتيبة.

بوستات عن كمين موقعة البرث

استشهاد أحمد المنسي

استشهد البطل الشجاع المنسي وذلك بعد إصابته بطلقة رصاص في مؤخرة رأسه من عيار 12.5 مم، وذلك خلال تواجده فوق سطح المبنى المحاصر من قِبل العناصر التكفيرية، كانت العناصر التكفيرية تخشى اسم المنسي الذي كان معروف بالقوة والشجاعة والمثابرة.

الشهيد أحمد الشبراوي

وُلد أحمد الشبراوي في قرية الشبراوين بمحافظة الشرقية، كان متزوجاً ولديه طفل، خدم في رفح لمدة 4 سنوات، ثم عاد للخدمة في العريش، حيث قام بزيارة أسرته قبل استشهاده بعشرة أيام، سقط الشهيد في ملحمة البرث، دُفن جثمانه في مسقط رأسه.

الشهيد أحمد حسانين

وُلد الشهيد أحمد محمد حسين شاهين في عام 1994 بمحافظة المنوفية مدينة الخضر، كانت رغبته في الخدمة بسيناء، كان البطل من قوة الدفعة 110 حربية، أحد أبطال الكتيبة 103 الصاعقة ونال الشهد قبل أن يتخطى عمر 22 عاماً.

الشهيد خالد المغربي

وًلد في عام 1992 بمحافظة القليوبية بمدينة طوخ، حيث التحق بالكلية الحربية، تخرج بعدها ضمن الدفعة 108 حربية، أطلق عليه لقب الدبابة لأنه يتميز بالبنية القوية، استشهد في معركة البرث.

الجندي علي السيد

وُلد في قرية الدغايدة بمحافظة الدقهلية، البطل المثابر الشجاع الذي تلقى رصاصة في قدمه ولكن هذا الأمر لم يعيقه بل استمر في ضرب الأعداء حتى لحظة إصابته بنحو 39 رصاصة نتجت عن استشهاده ولفظ أنفاسه الأخيرة.

الشهيد محمد صلاح محمد

وُلد في محافظة أسيوط بقرية نزلة، تخرج من الكلية الحربية، ثم التحق بالكتيبة 83 صاعقة، كان متزوج واستشهد في ملحمة البرث بعد القتال بشجاعة وقوة.

الشهيد أحمد العربي مصطفى

من مواليد محافظة دمياط، اشتهر بالضحكة الرائعة التي لا تفارق وجه طوال الوقت، استشهد في معركة البرث وهو كان على وشك إنهاء خدمته العسكرية.

الشهيد محمد محمود محسن

وُلد في محافظة الدقهلية بقرية كفر النعيم، كان يبلغ عمره 22 عاماً، انضم إلى الكتيبة 103 واستشهد في معركة البرث.

الشهيد فرج محمود

من مواليد محافظة المنيا، يبلغ من العمر 22 عاماً، حيث تمكن من المشاركة في معركة البرث ببسالة فائقة، ولكنه نال الشهادة في النهاية.

الشهيد مؤمن رزق أبو اليزيد

وُلد في محافظة سوهاج، كان يبلغ عمر 22 عاماً، ولقد التحق بالقوات المسلحة قبل أن ينال الشهادة بـ 6 أشهر حيث استطاع أن يقتال بكل شجاعة حتى سالت دماؤه في ملحمة البرث.

الشهيد محمد إسماعيل رمضان

من مواليد قرية قسطا بمحافظة الغربية، طلب التطوع في الخدمة بأرض سيناء، حيث كان دائماً ما يتفاخر بالزي العسكري الخاص به، ونال الشهادة في معركة البرث برفح.

الشهيد محمد رجب السيد

من مواليد قرية شفا، نال الشهادة في معركة البرث، الذي كان على وشك الانتهاء من الخدمة العسكرية، حيث أدى بطولة أكثر من رائعة خلال المعركة أودت بحياته.

كل التحية والتقدير لأرواح شهداء معركة البرث الذين قاموا الأعداء بشجاعة وقوة دون الشعور بالخوف من الموت والإيمان القوي بالانتصار عليهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *