التخطي إلى المحتوى

أنواع شخصيات النساء وطرق التعامل معها على الرغم من أن المرأة لها دور كبير في المجتمع، لذا يقول البعض أنها نصف المجتمع فقط بل هي المجتمع كله، هي الأم، والأخت، والزوجة، والحبيبة، والابنة.

ولكن نجد أن هناك بعض النساء لايمكن التعامل والانسجام معها؛ لأنها تسبب العديد من المشاكل ليست لزوجها فقط وربما يصل الأمر أن تدمر حياتها هي أيضاً بشكل عام، ومن هنا صنف علم النفس النساء إلى عدة شخصيات كي يتم فهمها والتعامل معها من خلال بعض التصرفات.

المرأة الضعيفة

  • على الرغم من أن شخصية المرأة الضعيفة لا تتطلب كثير من الأمور من أجل إرضاءها إلا أنها ترى أن هذه النوعية من النساء سوف تتحمل نتيجة ما صنعت.
  • ولن تستطيع قول لا وبذلك تتحمل فوق طاقتها، وسوف يتزوج زوجها عليها؛ لأنها لا تأخذ الحياة على محمل الجد كل شيء بالنسبة لها “عادي” ” مش مشكلة” وفي النهاية هي الشخص الوحيد الخاسر.

المرأة المتواضعة

  • تعتبر من أكثر النساء الآتي ينجحن في علاقاتهن مع أزواجهن، تتعامل بأدب وخلق حسن مع زوجها ومع الآخرين.
  • مما يكسبها حب زوجها ولكن لا يعني هذا التواضع أنها ضعيفة.
  • بل هى صاحبة قرار خاص بها ولكن لا تتكلف في الحديث أو المجاملة، وتتسم باللين والرفق بالآخرين. 

المرأة القنوعة

  • هذا النوع من النساء نادراً ما يجد مشاكل في حياته الزوجية، هي دائماً ما ترضى بما قسم الله لها ولكنها ليست مغلوبة على أمرها.
  • تتعامل مع هو متوفر لديها ولا تحمل زوجها أكثر من طاقته، مما يجعل زوجها يقدرها ويحترمها ويحافظ عليها. 

المرأة العنيدة

  • هي إمرأة لا تسمع لأحد، دائماً ترى  أن آرائها هي الصحيحة ويجب الأخذ بها دون الآراء الأخرى، مما يصعب التعامل معها.
  • لذلك يلجأ الزوج إلى التنازل وسماعها وعدم العناد ومحاولة فهمها و إرضائها.

المرأة الحنونة

  • تستطيع المرأة الحنونة كسب عاطفة وقلب الرجل، مهما كان عمل الرجل، هو دائماً ما يريد الصدر الحنون والقلب ذو العاطفة الجياشة.
  • لذلك هذا النوع من النساء يتميز بجمال الروح وقدرته على كسب قلب الرجل بجدارة

المرأة الخائنة

  •  هذا النوع من النساء يعتبر أكثر الأنواع فشلاً في الحياة بشكل عام، هي فاشلة في حياتها الزوجية، وفي تكوين علاقات اجتماعية حقيقية، بل هي أيضاً فاشلة في التحدث مع الآخرين بثقة.
  • دائماً ما ينظر إليها الناس على أنها غدارة وخائنة ومنبوذة من المجتمع، ولا تقتصر الخيانة على العلاقات الأخرى فقط بل الخيانة بالنظر أو الخيانة في المشاعر، حيث تعد بذرة للنفاق تكبر حتى تصبح شجرة فاسدة ولابد من قطعها.

المرأة الثّرثارة

  • هذه المرأة مثال للتطفل على الآخرين دائماً تبحث عن أخبار الآخرين، وكثرة التحدث من أجل معرفة كل شيء عن الناس ونقل الأخبار من هنا إلى هناك.
  • لذلك يجب الحرص الشديد عند التعامل معها وتجنب إفشاء أي سر يخصك أو يخص أحداً آخر لأنها لن تكف عن فضح هذا السر.

المرأة المزاجية

  • هذه المرأة متقلبة المزاج من الممكن أن تجعل الزوج في قمة السعادة أو في قمة الحزن، دائماً تحب الحياة الاجتماعية والتعامل مع الآخرين.
  • ومن أجل كسب ودها يجب على الرجل تجنب جرح مشاعرها، وإظهار الحب لها بشكل مستمر.

فن التعامل مع النساء

  • النساء بشكل عام ألطف الكائنات على وجه الأرض، وأكثرها رقة وعذوبة ونعومة، لذلك من السهل التعامل معها بشكل كبير.
  • وعلى الرغم من ذكاء المرأة الحاد إلا أن عقلها يعتمد بنسبة كبيرة على المشاعر والعواطف الجياشة فدائماً ما تكون قراراتها مبنية على العواطف والمشاعر أكثر من العقل.
  • لذلك يجب على الرجل الذكي معرفة طريقة التعامل مع النساء بفن وحرفية شديدة؛ كي يستطيع كسب ثقتها وحبها واحترامها وقلبها بخطوات بسيطة.

خطوات بسيطة تكسب قلب المرأة

  • معاملة المرأة بالليونة والعطف والحب.
  • يجب أن تذكرها بحبك لها بشكل دائم من خلال قول بعض الكلمات العاطفية المناسبة، بالإضافة إلى الغزل وتقديم الهدايا الرمزية.
  • الحرص على الخروج معها والتنزه ولو لمرة واحدة كل شهر تشعرها بالحب الشديد الذي يجذبك ناحيتها.
  • عدم إهانتها أمام الأهل أو الأصحاب أو أي أحد آخر أو تنتقدها بشكل لاذع.
  • الأهتمام بها أمام الناس خاصةً في الحفلات والمناسبات العامة من خلال تقديمها أثناء الدخول للأماكن العامة، طلب الجلوس منها أولاً، فتح باب السيارة لها أثناء الركوب وهكذا.
  • قدم الثناء إليها في كل شيء تقوم به سواء على الطعام الذي تقدمه له أو على طريقة معاملتها والتضحية والصبر معه، كل هذه الكلمات ترفع من روح المرأة المعنوية وتزيد من حبها وثقتها بنفسها. 
  • أما إذا كانت المرأة عنيدة بعض الشيء؛ يجب على الرجل احتوائها جيداً وعدم معارضتها بشكل صارم بل على العكس يجب أن يستمع لها وفهم آرائها ونظرتها للأمور بشكل عام ومناقشتها بدلاً من معارضتها والوصول إلى المشاكل الزوجية.

أنماط شخصيات نسائية ناعمة الهاشمي

  • الدكتور ناعمة الهاشمي هي دكتورة علم النفس المتخصص في علاج العلاقات و المشاكل الزوجية ولكن بطريقة مختلفة جداً.
  • ترى أن العلاج الحقيقي لهذه النوعية من المشاكل يكمن في انتزاع الورم الموجود في مشاعر النساء بشدة وحزم ثم العمل على تخييط الجرح بكل لطف وهوادة.
  • بمعنى أنها ترى أن قول الحقيقة المره ومواجهة المرأة بعيوبها ومصارحتها بالأخطاء التي وقعت فيها سوف يساعدها على الاستيقاظ من الغفلة التي كانت تعيشها وسببت لها الكثير من المصائب.
  • وترى ايضاً أن المرأة يجب أن تُشعر الرجل باحتياجها الشديد له وبأنها لا تستطيع الاستغناء عنه، بالإضافة إلى حبها الشديد له ومساعدته.
  • ولكن ليس على حساب التضحية بكل ما تملك من أجل إسعاد الآخرين والتخلي عن سعادتها، ويجب أن تهتم بنفسها أي بالمظهر الخارجي والداخلي ولا تتنازل عن شخصيتها وطموحاتها لأي سبب من الأسباب.
  • لذلك يجب أن تكون مستقلة بشخصيتها ولا تخاف من قول لا للأشخاص الاستغلاليين، وتسرد الدكتورة أنواع كثيرة من النساء مروا عليها من خلال تجربة عملها ومنها:

قدمنا لكم اليوم أنواع النساء وطرق التعامل معها ويسعدنا مشاركتنا آرائكم حول طرق التعامل مع شريك الحياة من خلال التعليق أسفل المقال.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *