التخطي إلى المحتوى

ظواهر غريبة بعد أن تطرقنا في مقالات سابقة لعدد من الظواهر الكونية الغريبة والتي لم يجد لها تفسير علمي ومنطقي حتى تلك اللحظة نرصد لكم من خلال هذا المقال عدد من الظواهر الغربية والتي تحمل طابع ومدلول خاص وتتواجد في عدة بلدان في مختلف أنحاء العالم .

جسر أوفرتون في اسكتلندا

  • نبدأ اول جولتنا في مدينة دمبارتون في اسكتلندا وبالتحديد عند جسر أوفرتون حيث صنف من أكثر المناطق التي وقع فيها عدد من الظواهر الغريبة والغامضة إلا أنه أطلق عليه اسم جسر الكلاب المنتحرة وترجع الحادثة إلى 50 عام مضت عندما قامت مجموعة كبيرة من الكلاب بالقفز من أعلى الجسر ليستقر بها في قاع الوادي .
  • ووفقا لما ورد في المجلة الإسبانية إلي أنه حتى هذا الوقت لم يستدل عن السبب المنطقي والعلمي وراء تلك الحادثة إلا أن الآراء اتجهت إلي أنه لكون جسر أوفرتون هو مكان تتلاقي الأرض فيه مع السماء وهو أساس قوي التنويم المغناطيسي مما يأخذ الكلاب إلى الانتحار أو إلي ما قيل عنه انه متواجد في هذا المكان ومشهور به وهو شبح السيدة البيضاء أو أن هناك الكثير من الكائنات الحية التي تتواجد تحت الجسر وتستفز رائحتها الكلاب مما تجذبها إلى الأسفل .

أضواء مرفا مدينة تكساس

  • الجولة الثانية في مدينة مرفا وهي إحدى المدن الصغيرة بولاية تكساس الأمريكية حيث تظهر أضواء غريبة بمختلف الألوان وتشبه دائرة الضوء تلك كرة السلة وتتحرك بشكل غير منطقي ويبلغ حجم دوائر الضوء تلك أحيانا في حجم سيارة أو منزل كبير .
  • وهي أيضا من الظواهر التي ليس لها تفسير منطقي ومن أشهر العلماء الذين قاموا بدراسة تلك الظاهرة هو العالم جيمس بونيل وهو أحد مهندسي الفضاء السابقين في وكالة ناسا الفضائية والذي أسند تلك الظاهرة لكونها تحدث نتيجة احتكاكات تحت الأرض .

مثلث برمودا

الجولة الثالثة في المحيط الأطلنطي وبالتحديد عند مثلث برمودا منذ زمن بعيد ونحن نسمع عن اختفاء عدد من السفن والطائرات والأشخاص في منطقة مثلث برمودا والتي لم يستطع العلماء تفسير وقوع تلك الأحداث حتى الآن كذلك لا تعمل البوصلة ولا الساعة في تلك المنطقة كذلك في أحدي جزر سان خوان في مدينة بورتوريكو .

علي الرغم من ان عدد من العلماء اتجه إلى كون وقوع تلك الحوادث في تلك المنطقة أمر طبيعي وذلك لكونها تتميز بأمواج مرتفعة قد تصل إلي نحو 18 متر أو 30 متر وأكثر ومناخها متغير باستمرار إلا أن الغريب في الأمر أن وقت اختفاء عدد من تلك الطائرات والسفن يكون في وقت مناخي جيد ومعتدل .

موهينجو دارو في باكستان

  • الجولة الرابعة في باكستان وبالتحديد في مدينة موهينجو دارو الواقعة في وادي إندوس وهي من أكثر المناطق غموضا التي تقع على الأرض حيث تتجاوز نسبة الإشعاع فيها لأكثر من 50 مرة والذي تعد نسبة قاتلة لأي شخص .
  • ويبلغ عمر تلك المدينة حوالي 4600 سنة وتشير الأحداث إلى كون سكان المدينة اختفوا في يوم وليلة وتم العثور على عدد كبير من الجثث الذي يرجح كونهم سكان تلك المدينة وكانوا في عناق وتشابك مما يعني تعرضهم لكارثة كونية و تسمم إشعاعي وحتى وقتنا هذا لا يوجد سبب منطقي لتلك الواقعة حتى الآن .

شلالات الدم

الجولة الخامسة نأخذكم بها إلى أنتاركتيكا القارة القطبية الجنوبية حيث وقعت حادثة غريبة وهي انبثاق شلال الدم من نهر تايلور الجليدي ليكسوه اللون الأحمر وقد اتجه العلماء لتفسير تلك الظاهرة بكون أن مصدر مياه هذا النهر شديد الملوحة واحتوائه على تركيز عالي من أكسيد الحديد مما تبين لونه وظهر على الثلج بهذا الشكل .

تاوس هوم

الجولة السادسة في المكسيك وبالتحديد في مدينة تاوس حيث أبلغ حوالي 2% من سكان تلك المدينة عن سماع أصوات غير مفهومة أو كما أطلقوا عليها بهمهمه وقد اعتقد الكثير أنها ناتجة عن تواجد أجهزة صوتية مجهول مصدرها .

بيج فوت

الجولة السابعة في أمريكا وتتعلق بظهور كائن غريب يشبه الانسان كبير الحجم يكسو جسمه الشعر وأطلق عليه أسم بيج فوت وعلى الرغم من كون كثير من الأشخاص رأوا هذا الكائن وتم التقاط العديد من الصور له إلا أن العلماء لم يستدلوا على مكان تواجده حتى الآن .

الأشباح و الاختفاء الغامض

الأشباح ليس هناك مكان محدد لظهورها حيث تلقت المنظمات المعنية بالخوارق وعلم ما وراء الطبيعة العديد من البلاغات حول ظهور ظلال غربية وهو ما أطلق عليه بالأشباح .

أما ظاهرة الاختفاء الغامض وهو اختفاء أشخاص ليس نتيجة هرب او وفاة أو قتل أو حادثة الاختفاء غير مسبب مثل اختفاء جيمي هوفا وتالي هولووي وطاقم ماري سيليست وعلى الرغم من البحث المشدد عنهم إلا أنه لم يستدل عليهم حتى الآن .

اليوفو

اليوفو وهو ما يطلق على أجسام الطائرات المجهولة والتي سجل مشاهدتها العديد من الأشخاص ومنهم أكبر قادة في الطيران الجوي الأمريكي واطلق الاسم على السفن الفضائية الخارجية وقيل إنها مرسلة لدراسة الأرض والعمل على احتلالها وحتى هذا الوقت لم يحصل أحد على أي دليل مؤكد يثبت وجودها .

الحدس والديجافو

  • الحدس أو كما هو معروف باسم الحاسة السادسة وهو توقع أو الإحساس بأمر سيقع وبالفعل وبعد عدة دقائق أو أيام بسيطة يقع حدث ما ويكون مرتبط بإحساس الشخص هذا وتوقعه .
  • أما الديجا فو أو كما متعارف عليها بمفهوم لقد رأيتك بالفعل أو لقد مررت بهذا الموقف من قبل وتعد تلك الظاهرة من أكثر الظواهر النفسية التي ليس لها تفسير على الإطلاق .

بذلك نصل لختام مقال اليوم وفي انتظار مشاركتكم لنا بأغرب الحوادث والظواهر الكونية أسفل المقال مع التعليقات .

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *