التخطي إلى المحتوى

خطبة جاهزة تتكون من مقدمة وعرض وخاتمة 1442 , تتكون الخطبة من مقدمة وخاتمة وعرض ويكون موضع الخطبة هو محور ارتباط المقدمة مع خاتمة الخطبة وفي الخطبة يتم تناول العديد من العناصر الموضوع والتي يجب اختيارها بدقة وتخدم محتوى والغرض من الخطبة .

مقدمة خطبة الجمعة عن مكانه الانسان

بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين والحمد لله رب العالمين رافع شأن الإنسان فأحسن خلقه ومَن عليه من فيوضات الإحسان ونشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله أكثر خلق الله رحمة وأعظمهم احسانا وصلي وسلم عليه وعلى أصحابه المسارعين إلى بلوغ أعلى درجات الرضوان واما بعد :

اتقوا الله يا عباد الله فالتقوي هي طريق الاحسان ومبلغ إلى مرضاه الله فقد قال الله عز وجل في سورة البقرة (وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَىٰ وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ ) صدق الله العظيم .

  • فلقد جاء الدين الإسلامي ليحافظ على مكانته الإنسان فكانت من أساسيات الشريعة هي حفظ النفس الإنسانية فقد رفع مقامه احياء النفسي بمثابة إحياء الناس جميعا ومن قتل نفسا كأنه قتل الناس جميعا .

فقال الله تعالي في سورة المائدة (مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ۚ وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيرًا مِّنْهُم بَعْدَ ذَٰلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ ) .

  • فقد اعطي الله للإنسان في هذا الكون العريض مركز الانسان صاحب التصرف الاول ولقد سخر له ما في الارض وما في السماء .

فقال الله تعالي في سورة ابراهيم (اللهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ وَسَخَّرَ لَكُمُ الفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي البَحْرِ بِأَمْرِهِ وَسَخَّرَ لَكُمُ الأَنْهَارَ ) .

  • فالكون كله بما فيه من أجرام وكواكب وما على الأرض من بحار وجبال واراضي مسخرة لخدمة الإنسان , فلقد اختار الله الإنسان ويحمله مسئولية كا علي الكون كله ومسؤولية حمل الرسالة السماوية وإنه لتكليف كبير استعصى على كل مخلوقات الأرض وقبلها الإنسان .

فقال الله تعالي في كتابة في سورة الاحزاب (إِنَّا عَرَضْنَا الأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَالجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا)

شاهد أيضا:
  • فيا أيها المؤمنون اتقوا الله وحافظوا على أنفسكم وكونوا خير حافظ لما أراد الله منكم فبها تسعدوا في دنياكم و تفوزوا باخرتكم .

خطبة عن الصبر

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين على كل ما أنعمه علينا من فضله وأشهد أن لا إله إلا الله وان محمد

عبده ورسوله أما بعد :

شاهد أيضا:
  • حديثنا اليوم عن الصبر وهو من حسن الخلق والتي كان يتحلى بها الأنبياء في سبيل إعلاء شأن الإسلام والحفاظ على الدين الإسلامي وتوصيل الرسالة التي حملها الله لهم للإنسانية ككل .

فالصبر من الصفات التي تعيننا على مصائب الدنيا ومشاكلها وهي تعتبر عون للمسلم في أزماته فقال رسول الله “ من يستعفف يعفه الله , ومن يتصبر يصبره الله ومن يستغن يغنه الله , ولن تعطوا عطاء خيرا وأوسع من الصبر ”

وفي قوله تعالى في سورة البقرة ” يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ ۚ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ ” .

  • وهنا أشار الله على اهمية ان يستعينوا المؤمنين بالصبر والصلاه في مصاعب الحياة وإن الله يستجيب للصابرين ويجازيهم عن صبرهم خيرا ويعطيهم بعد أيام المشقة والضيق أيام رخاء ونعيم , فيا أيها المؤمن كن صبور على حكم الله وسوف يرضيك الله ويزيح عنك غمتك .
  • اللهم اجعل جمعنا هذا جمعا مرحوما وتفرقنا من بعده تفرقا معصوما , ولا تدع فينا ولا معنا شقيا ولا محروما , اللهم اعز المسلمين واهدهم إلى طريق الحق واجمعهم على كلمة الحق والخير ولا تجل منها ظالما إلا نصرته ولا محروما إلا فرجته ولا ذنب لنا في الدنيا إلا غفرته يا رب العالمين والحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم .

خطبة جاهزة مكونة من مقدمة وعرض وخاتمة

بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين الذي كرم الإنسان وفضله على سائر الخلق وعلى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم المعلم الجليل والمربي الكريم أما بعد .

  • فخطبتي اليوم عن بر الوالدين وهذا ما أمرنا الله عز وجل به فبر الوالدين هو سبيل لنجاتنا في الدنيا ودخولنا الجنه في الاخرة .

فمن اكبر حقوق المسلم وواجباته هو حق الوالدين وفقد قال الله تعالي في سورة النساء (وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ) . صدق الله العظيم .

واوصانا الله ان نصاحبها في الدنيا معروف حتى لو كانوا كافرين ولا يجب ان نطعهما في المعيبة أو الشرك بالله ولكن يجب مراعتهم والرأفه بهم .

فقال الله تعالي (وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ * وَإِنْ جَاهَدَاكَ عَلَى أَنْ تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا ) صدق الله العظيم .

  • فهذا حقهم علينا من بعد ما بذلوه من جهد وتعب في سبيل تربيتنا فيكفي التعب الذي عانته الام عند حملها في ولدها والاب الذي بذل كل الجهد من أجل تربية أبنائه وأن يعيشوا حياة كريمة فأقل حق لهم على ابنائهم ان يراعوا في كبرهم وأن يرأفوا بهم .
  • فبر الوالدين هي من صفات الانبياء كما قال الله تعالي عن النبي يحي في كتابه العزيز (وَبَرًّا بِوَالِدَيْهِ وَلَمْ يَكُنْ جَبَّارًا عَصِيًّا ) وعن النبي عيسي في سورة مريم (وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا شَقِيًّا ) .
  • فيا عباد الله انصحكم ببر الوالدين والاحسان إليهم  قولا وفعلا , بالكلمة الطيبة و خفض الصوت وان تمد صلتك بهم ولا تقاطعهم وان تبذل قصاري جهدك من اجل خدمته وقضاء حوائجهم وأن ترفق بهم وتصبر عليهم وتجبر بخاطرها فدعواتهم هي مفتاحك إلى الجنة .

خاتمه خطبة جاهزة

واللهم وسلم على سيدنا محمد وعلى أل سيدنا محمد كما صليت على سيدنا ابراهيم وال سيدنا ابراهيم وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما باركت على سيدنا ابراهيم وعلى ال سيدنا ابراهيم , وارض عن خلفائه الراشدين وان ازواج امهات المؤمنين وسائر الصحابة أجمعين وعن المؤمنين والمؤمنات وارحمنا برحمتك جميعا يا ارحم الراحمين .

وفي النهاية فقد عرضنا عليكم خطبة من مقدمة وعرض وخاتمة 1442 , من لدية اي استفسار نستقبل تعليقاتكم أسفل المقال .

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *