التخطي إلى المحتوى

ايات قرانية عن الماء واهميته مكتوبة إن الماء هو عماد الحياة لِجميع الكائنات الحية وليس الإنسان فقط وبدون يموت الجميع حتى الأرض نفسها تصبح بور، ومن نعمة الله على مخلوقاته في الأرض أنه أوجد المياه في مصادر كثيرة من البحار والأنهار والمحيطات والمياه الجوفية ومياه الأمطار التي تمدنا بما نحتاجه من ماء لكي نستخدمها في حياتنا اليومية، وبما أن الله تعالى ورسوله قد حثوا على حسن التصرف مع جميع النعم التي أنعم بها علينا الرحمن ومنها الماء أحد أعظم النعم في حياتنا.

{أَنْ أَفِيضُوا عَلَيْنَا مِنَ الْمَاءِ أَوْ مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ} ﴿٥٠ الأعراف﴾.

{وَأَنْ لَوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُمْ مَاءً غَدَقًا} ﴿16 الجن﴾.

{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَسَلَكَهُ يَنَابِيعَ فِي الْأَرْضِ} ﴿21 الزمر﴾.

{وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ نَزَّلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ مِنْ بَعْدِ مَوْتِهَا لَيَقُولُنَّ اللَّهُ} ﴿63 العنكبوت﴾.

{أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنْزَلَ لَكُمْ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً} ﴿60 النمل﴾.

{وَأَرْسَلْنَا الرِّيَاحَ لَوَاقِحَ فَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً} ﴿22 الحجر﴾.

{قَالَ سَآوِي إِلَىٰ جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنَ الْمَاءِ} ﴿٤٣ هود﴾.

{وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا} ﴿٧ هود﴾.

ايات قرانية عن الماء

أن الماء هو نعمة من نعم الله علينا لذلك يجب علينا نحن البشر أن نحسن التعامل مع هذه النعمة العظيمة التي تعتمد حياتنا عليها حتى لا يحرمنا الله منها  ولذلك يجب علينا الالتزام بالتصرف المعتدل عند استهلاكها وأن نحسن التعامل معها ونقدرها بِترشيد الاستخدام فيها وفق حاجاتنا ونبتعد عن الإسراف المبالغ فيها خاصة أن الله ورسوله الكريم قد أوصونا بذلك في كلا من الكتاب والسنة ومنها الآيات القرآنية عن أهمية الماء.

{إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنْفَعُ النَّاسَ وَمَا أَنْزَلَ اللَّهُ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ مَاءٍ فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَبَثَّ فِيهَا مِنْ كُلِّ دَابَّةٍ وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ وَالسَّحَابِ الْمُسَخَّرِ بَيْنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ} ﴿البقرة 164).

{وَهُوَ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ ۖ حَتَّى إِذَا أَقَلَّتْ سَحَابًا ثِقَالًا سُقْنَاهُ لِبَلَدٍ مَيِّتٍ فَأَنْزَلْنَا بِهِ الْمَاءَ فَأَخْرَجْنَا بِهِ مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ ۚ كَذَلِكَ نُخْرِجُ الْمَوْتَى لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ} ﴿الأعراف 57).

{وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ} ﴿٣٠ الأنبياء﴾.

{… وَتَرَى الْأَرْضَ هَامِدَةً فَإِذَا أَنْزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاءَ اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ} ﴿٥ الحج﴾.

{وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا} ﴿٥٤ الفرقان﴾.

{وَمَا أَنْزَلَ اللَّهُ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ مَاءٍ فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا} ﴿١٦٤ البقرة﴾.

{وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ} ﴿45 الكهف﴾.

ايات قرانية عن الماء

كم مرة ذكر الماء في القرآن

نتيجة لأن الماء متواجد في حياتنا بِشكيل يومي ونتعامل مع باستمرار؛ فإن البعض ما لا يقدر هذه النعمة التقدير الصحيح إلا أن القرآن الكريم قد حرص على الإشارة إلى أهمية الماء في  هذه الحياة بأن ذكر الرحمن -سبحانه وتعالى- أنه أحيا أقوام وأمات بعضهم عن طريق الماء كما أوضح -العلي العظيم- أن الماء هو سر الحياة وبدونه تموت الأرض وكل مَن عليها من الكائنات الحية لذلك نجد أن الله قد ذكر الماء في القرآن حوالي 63 مرة هذا بالإضافة إلى لفظ الغيث والمطر الذي يشير إلى نزول الماء مما يدل على أهمية هذه النعمة.

{أَفَرَأَيْتُمُ الْمَاءَ الَّذِي تَشْرَبُونَ* أَأَنْتُمْ أَنْزَلْتُمُوهُ مِنَ الْمُزْنِ أَمْ نَحْنُ الْمُنْزِلُونَ} (الواقعة 68-69).

{إِلَّا كَبَاسِطِ كَفَّيْهِ إِلَى الْمَاءِ لِيَبْلُغَ فَاهُ وَمَا هُوَ بِبَالِغِهِ} ﴿١٤ الرعد﴾.

{وَقِيلَ يَاأَرْضُ ابْلَعِي مَاءَكِ وَيَا سَمَاءُ أَقْلِعِي وَغِيضَ الْمَاءُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ وَاسْتَوَتْ عَلَى الْجُودِيِّ ۖ وَقِيلَ بُعْدًا لِلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ} ﴿هود 44).

{إِنَّا لَمَّا طَغَى الْمَاءُ حَمَلْنَاكُمْ فِي الْجَارِيَةِ} ﴿١١ الحاقة﴾.

{أَوْ يُصْبِحَ مَاؤُهَا غَوْرًا فَلَنْ تَسْتَطِيعَ لَهُ طَلَبًا} ﴿41 الكهف﴾.

{وَلَمَّا وَرَدَ مَاءَ مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِنَ النَّاسِ يَسْقُونَ} ﴿23 القصص﴾.

{قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَاؤُكُمْ غَوْرًا فَمَنْ يَأْتِيكُمْ بِمَاءٍ مَعِينٍ} ﴿30 الملك﴾.

آيات قرآنية عن سقي الماء

الماء هو سر الحياة وبدونه نموت جميعاً ولا يبقى على هذه الأرض أي كائن حي، ولكن من لطف الله على مخلوقاته جميعاً وليس البشر فقط أنه جعل مصادر الماء كثيرة ومتجددة بما يضمن بقاء الحياة على الأرض حتى آخر الزمان، وبما أن الطعام والشراب هما قطبي الرحى الذي تقيم عليهما الحياة فإن الآيات القرآن عن سقي الماء كثيرة ومتعددة والتي بها نعلم أن الطعام أساسه الماء لأنها هي التي تحييه وتجعل النباتات المختلفة تنضج وتكون صالحة للأكل.

{وَهُوَ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ ۖ حَتَّى إِذَا أَقَلَّتْ سَحَابًا ثِقَالًا سُقْنَاهُ لِبَلَدٍ مَيِّتٍ فَأَنْزَلْنَا بِهِ الْمَاءَ فَأَخْرَجْنَا بِهِ مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ ۚ كَذَلِكَ نُخْرِجُ الْمَوْتَى لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ} ﴿الأعراف 57).

{وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ نَبَاتَ كُلِّ شَيْءٍ فَأَخْرَجْنَا مِنْهُ خَضِرًا نُخْرِجُ مِنْهُ حَبًّا مُتَرَاكِبًا وَمِنَ النَّخْلِ مِنْ طَلْعِهَا قِنْوَانٌ دَانِيَةٌ وَجَنَّاتٍ مِنْ أَعْنَابٍ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مُشْتَبِهًا وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ ۗ انْظُرُوا إِلَى ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَيَنْعِهِ ۚ إِنَّ فِي ذَلِكُمْ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ} ﴿الأنعام 99).

{اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ ۖ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ ۖ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْأَنْهَارَ} ﴿إبراهيم 32).

{هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً ۖ لَكُمْ مِنْهُ شَرَابٌ وَمِنْهُ شَجَرٌ فِيهِ تُسِيمُونَ} ﴿ النحل١٠﴾.

{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَتُصْبِحُ الْأَرْضُ مُخْضَرَّةً ۗ إِنَّ اللَّهَ لَطِيفٌ خَبِيرٌ} ﴿الحج 63﴾.

{وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ} ﴿10 لقمان﴾.

{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ ثَمَرَاتٍ مُخْتَلِفًا أَلْوَانُهَا} ﴿27 فاطر﴾.

{وَنَزَّلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً مُبَارَكًا فَأَنْبَتْنَا بِهِ جَنَّاتٍ وَحَبَّ الْحَصِيدِ} ﴿9 ق﴾.

{وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْ نَبَاتٍ شَتَّىٰ} ﴿53 طه﴾.

ايات قرانية عن الماء وفوائدة

عندما خلق الله الأرض ومَن عليها من الكائنات الحية؛ وفر الله -سبحانه وتعالى- كل الأسس التي تجعل الحياة تدوم على هذه الأرض دوناً عن كل الكواكب المتواجدة في الكون، وكان أول هذه الأسس هو الماء الذي يُعد نواة الحياة الحقيقية لكل الكائنات الحية بلا استثناء، والدليل على ذلك أن أحد العلامات الكبرى لِيوم القيامة الذي معه تنتهي الحياة الدنيوية هي جفاف البحار والمحيطات العظيمة لذلك من الطبيعي أن نجد العديد والعديد من الآيات القرآنية عن نعمة الماء موجودة في المصحف الشريف.

  • {وَأَنْزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ مَاءً ثَجَّاجًا} ﴿14 النبإ﴾.
  • {أَلَمْ نَخْلُقْكُمْ مِنْ مَاءٍ مَهِينٍ} ﴿20 المرسلات﴾.
  • {وَالَّذِي نَزَّلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً بِقَدَرٍ فَأَنْشَرْنَا بِهِ بَلْدَةً مَيْتًا} ﴿11 الزخرف﴾.
  • {وَاللَّهُ خَلَقَ كُلَّ دَابَّةٍ مِنْ مَاءٍ} ﴿45 النور﴾.
  • {وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً طَهُورًا} ﴿48 الفرقان﴾.
  • {أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنْزَلَ لَكُمْ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً} ﴿60 النمل﴾.
  • {وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً بِقَدَرٍ فَأَسْكَنَّاهُ فِي الْأَرْضِ} ﴿18 المؤمنون﴾.
  • {وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَىٰ بِمَاءٍ وَاحِدٍ} ﴿4 الرعد﴾.
  • {أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَسَالَتْ أَوْدِيَةٌ بِقَدَرِهَا} ﴿17 الرعد﴾.
  • {وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُمْ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً لِيُطَهِّرَكُمْ بِهِ} ﴿١١ الأنفال﴾.
  • {فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا} ﴿٦ المائدة﴾.
  • {أَنَّا صَبَبْنَا الْمَاءَ صَبًّا} ﴿٢٥ عبس﴾.
  • {وَفَجَّرْنَا الْأَرْضَ عُيُونًا فَالْتَقَى الْمَاءُ عَلَىٰ أَمْرٍ قَدْ قُدِرَ} ﴿١٢ القمر﴾.

ختام ايات قرانية عن الماء يجب على الإنسان أن يحترم النعم التي رزقنا الله بها في حياتنا وأن يحسن استخدامها، ومنها الماء الذي حُرمت منه بعض البلدان التي تعاني من الجفاف وأصبح الحصول عليها صعباً للغاية، ومن طرق الحمد على نعمة الماء هو عدم الإسراف فيها وترشيد استهلاكها وعدم إلقاء القمامة فيها وتلويثها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *