التخطي إلى المحتوى

فضل قراءة سورة النحل كبير لأنها واحدة من السور المئين، وهي من السور المكية لأن نزل بها الوحي على رسول الله صلى الله عليه وسلم في مكة المكرمة، ويصل عدد آيات هذه السورة 128 آية، وهي السورة السادسة عشر من حيث الترتيب في كتاب الله الكريم، وتم إطلاق هذا الاسم عليها لأن جاءت سيرة النحل كمثال على صنع الخالق سبحانه وتعالي.

فضل قراءة سورة النحل

روى محمد بن مسلم عن أبي جعفر (عليه السلام) قال: من قرأ سورة النحل في كل شهر كفي المغرم في الدنيا وسبعين نوعا من أنواع البلاء أهونه الجنون والجذام والبرص وكان مسكنه في جنة عدن وهي وسط الجنان.

{يُنَزِّلُ الْمَلائِكَةَ بِالْرُّوحِ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَن يَشَاء مِنْ عِبَادِهِ أَنْ أَنذِرُواْ أَنَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنَاْ فَاتَّقُونِ}

فضل قراءة سورة النحل1

فضل قراءة سورة النحل يوم الجمعة

عن عمرَ رضي الله عنه أنه قرأ سورةَ النَّحلِ، ثم قرأ بعدها سورة يوسف”، وأيضًا قراءته لها على المنبر في يوم الجمعة: “وكان رَبيعةُ مِن خِيارِ الناسِ، عمَّا حضَرَ ربيعةُ مِن عمرَ بنِ الخطابِ رضي الله عنه قرأَ يومَ الجمعةِ على المنبرِ بسورةِ النحلِ، حتى إذا جاءَ السجدة نزل فسَجَدَ، وسَجَدَ الناسُ، حتى إذا كانت الجمعةُ القابلةُ، قرأَ بها، حتى إذا جاءَ السجدةُ، قال: يا أيُّها الناسُ، إنا نَمُرُّ بالسجودِ، فمَن سَجَدَ فقد أصابَ، ومَن لم يَسْجُدْ فلا إثمَ عليه، ولم يَسْجُدْ عمرُ رضي اللهُ عنه وزادَ نافعٌ عن ابنِ عمرَ رضي الله عنهما إن اللهَ لم يَفْرِضْ السجودَ إلا أن نشاءَ”.

{وَهُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ لِتَأْكُلُواْ مِنْهُ لَحْمًا طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُواْ مِنْهُ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ مَوَاخِرَ فِيهِ وَلِتَبْتَغُواْ مِن فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ}

فضل قراءة سورة النحل3

فضل سورة النحل مرة كل شهر

يقال إن من يقرأ هذه السورة مرة فقط في الشهر، يبتعد عنه الفقر، ولا يكون عليه دين، أو يتعرض لخسارة مادية، لكن كل هذه تعد أحاديث ضعيفة.

{لِيَحْمِلُواْ أَوْزَارَهُمْ كَامِلَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَمِنْ أَوْزَارِ الَّذِينَ يُضِلُّونَهُم بِغَيْرِ عِلْمٍ أَلاَ سَاء مَا يَزِرُونَ}

فضل قراءة سورة النحل4

فضل قراءة سورة النحل لجلب الرزق

أغلب الأشخاص يعتقدون أن الرزق هو المال فقط، لكنه غير ذلك، وهذا ما جاء في سورة النحل في الآية رقم 71، فهناك من يكون رزقه قوته البدنية، وأخر يكون رزقه في رجاحة عقله وهكذا.

لا يستحب النظر إلى الرزق من جانب واحد فقط، لأن نعم الله علينا كثيرة فمنها الذكاء، والصحة، والشجاعة، والحكمة، كل هذه الأشياء تعد من نعم الله علينا، وكل شخص له رزقه الخاصة به من هذه النعم.

{ثُمَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يُخْزِيهِمْ وَيَقُولُ أَيْنَ شُرَكَائِيَ الَّذِينَ كُنتُمْ تُشَاقُّونَ فِيهِمْ قَالَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْعِلْمَ إِنَّ الْخِزْيَ الْيَوْمَ وَالْسُّوءَ عَلَى الْكَافِرِينَ}

فضل قراءة سورة النحل5

فضل سورة النحل في إبعاد الشيطان

عن الباقر عليه السّلام مثل ذلك وبرواية أخرى للتحرز من إبليس وجنوده وأشياعه‏ «2» الشيطان لا يستطيع أن يتسلط على الشخص المؤمن الذي يقرأ سورة النحل، وكل ما على الشخص فعله هو قراءة هذه السورة والاستيعاذ بالله من شر الشيطان الرجيم.

{وَقِيلَ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا مَاذَا أَنزَلَ رَبُّكُمْ قَالُواْ خَيْرًا لِّلَّذِينَ أَحْسَنُواْ فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَلَدَارُ الآخِرَةِ خَيْرٌ وَلَنِعْمَ دَارُ الْمُتَّقِينَ}

فضل قراءة سورة النحل6

فضل قراءة سورة النحل عند أهل البيت

عن الإمام الصادق عليه السّلام قال: «من كتبها وجعلها في حائط البستان لم تبق شجرة تحمل إلا وسقط حملها وتنثر، وإن جعلها في منزل قوم بادوا وانقرضوا من أولهم إلى آخرهم في تلك السنة، فاتق اللّه يا فاعله ولا تعمله إلا لظالم».

{وَالَّذِينَ هَاجَرُواْ فِي اللَّهِ مِن بَعْدِ مَا ظُلِمُواْ لَنُبَوِّئَنَّهُمْ فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَلَأَجْرُ الآخِرَةِ أَكْبَرُ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ}

فضل قراءة سورة النحل7

فضل قراءة سورة النحل وثوابها

عن أبي بن كعب عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلّم) قال: من قرأها لم يحاسبه الله تعالى بالنعم التي أنعمها عليه في دار الدنيا وأعطي من الأجر كالذي مات وأحسن الوصية وإن مات في يوم تلاها أو ليلة كان له من الأجر كالذي مات فأحسن الوصية.

{أَفَأَمِنَ الَّذِينَ مَكَرُواْ السَّيِّئَاتِ أَن يَخْسِفَ اللَّهُ بِهِمُ الأَرْضَ أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذَابُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَشْعُرُونَ}

قراءة خواتيم سورة النحل

ممّا جاء في فضل سورة النحل وجود آيةٍ فيها وُضعت في مكانها في السورة بأمرٍ إلهيٍّ: “كنتُ عندَ رسولِ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- جالسًا إذْ شَخَصَ ببصرِهِ ثم صوَّبَهُ حتّى كادَ أنْ يَلْزَقَ بالأرضِ قال وشَخَصَ ببصرِه قال: أتاني جبريلُ فأمرَني أن أضعَ هذه الآيةَ بهذا الموضعِ من هذه السورةِ “إنَّ اللهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ” وقد أوصى ابن حبان عن اقتراب أجله بقراءة وتدبر خواتيم سورة النحل.

{وَلَوْ يُؤَاخِذُ اللَّهُ النَّاسَ بِظُلْمِهِم مَّا تَرَكَ عَلَيْهَا مِن دَابَّةٍ وَلَكِن يُؤَخِّرُهُمْ إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لاَ يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلاَ يَسْتَقْدِمُونَ}

فضل قراءة سورة النحل8

فضل قراءة سورة النحل في التأكيد على وحدانية الله بالأدلة والبراهين، كما أنها تعد تذكير للأشخاص بنعم الله عليهم، والتأكيد على أن أن المؤمن الحقيقي هو من يلجأ لرب العالمين في كل أموره، سواء كانت خير أو شر، وليس من يتذكر ربه فقط في وقت الابتلاء، ويبتعد بعد انتهاء ابتلاءه.

قدمنا لكم اليوم فضل قراءة سورة النحل وسعدنا تلقي أي استفسار حول فضل قراءة سورة النحل من خلال التعليق أسفل المقال.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *