التخطي إلى المحتوى

تعبير عن فن السلويت، الفن هو مجموعة من الأنشطة المختلفة التي يقوم بها الإنسان للترفيه عن النفس أو لتنمية مهاراته أو حتى التخلص من الطاقة السلبية التي بداخله.

ويحمل الفن بداخل الإنسان شعوراً بالراحة والسكينة والطمأنينة أثناء ممارسة بعض الفنون مثل الرسم أو التلوين أو القص واللصق وغيرها، وتتعدد أنواع الفنون وتختلف فمنها فن الرسم، والنحت، والتصوير والتلوين والكثير من الفنون الأخرى، أما بالنسبة لفن اليوم وهو فن السلويت هو أحد الفنون التي استطاع أن يجمع بين العديد من أنواع الفنون في آنً واحد.

تعريف فن السلويت

  • لم يظهر  السلوليت في العصور القديمة ولا حتى في العصور الوسطى لعدم وجود الأدوات المتطورة والتقنيات الحديثة.
  • ولكن استطاع هذا الفن أن يحدث ضجة كبيرة في عالم الفن.
  • ويُعرف السلويت على أنه فن الظلال أو فن الخيال، ويعتمد على رسم أو تصوير الإنسان والحيوان والنبات دون توضيح أي ملامح لهم.
  • أي أن الصور تظهر بالألوان الخلفية الطبيعية لها، أما بالنسبة للأشخاص أو الحيوانات الموجود في الصورة فهي تكون معتمة تماماً، ليظهر خيالها بشكل مظلم.
  • ويظهر الكائن الحي في الصورة بشكل معتم لا يتخلله إلا لونين فقط هما الأسود والأبيض دون ظهور أي ملامح لهم.

فن السلوليت

تاريخ اكتشاف فن السوليت

  • تم اكتشاف فن السلوليت على يد وزير المالية الفرنسي إيتيان دو سلويت (Etienne de Silhouette)،  وتم تسمية هذا الفن تيمناً باسمه.
  • ظهر هذا الفن في القرن الثامن العشر نتيجة الإسراف الذي كان عليه نبلاء فرنسا في ذلك الوقت.
  • مما دعا إيتيان إلى فرض التقشف على أثرياء ونبلاء فرنسا، والدعوة لشراء فن الخيال أو الظلال بدلاَ من اللوحات باهظة الثمن.
  • وكان يعتمد وزير المالية الفرنسي السابق إيتان دو سلويت في تصميم فن السلويت على قص الصور المظلمة والمعتمة على الأشخاص ولصقها على لوحات بيضاء.
  • وكان في ذلك الوقت فناً جديداً ورخيصاً وأقل تكلفة من اللوحات المرسومة باهظة الثمن.
  • والتي لا يستطيع عدداَ كبيرا من الناس شراءها إلا شرفاء فرنسا، لذلك انتشر فن السلويت بشكل كبير وبدأ يتطور إلى أن وصل إلى الشكل الذي عليه الآن.

لوحات السلويت

  • يعد فن السلويت أحد الفنون التشكيلية التي ظهرت في القرن الثامن عشر، واستطاعت بفضل التطور التكنولوجي والحديث استخدامها في العديد من أغراض الفن.
  • واهتم باللوحات الفنية التشكيلية التي تقوم على إظهار ظلال الأشياء دون تحديد أو توضيح أي ملامح لهم، حيث اعتمد في طياته على لونين فقط هما الأبيض والأسود.
  • كان يهدف في العديد من اللوحات الفنية إظهار جوانب الظلال للأشخاص والحيوانات التي من الممكن ألا نلاحظها أو ندركها.
  • ولا يقتصر رسمه وتصوير على نوع واحد فقط من الخامات، حيث يمكن رسمه وتصوير على اللوحات الفنية الورقية وأيضاً لوحات الشمع والجص وغيرها.
  • تطور فن السلويت من اللوحات الفنية إلى  نوع جديد من الفن خرج علينا ليلقي نجاحاً واسعاً، فقد تم تصويره إلى بعض المشاهد التمثيلية الرائعة الصامتة.
  • بدأ استخدامه في تمثيل بعض المشاهد والمواقف التي كانت مستواه من الحياة اليومية الرائعة، ولم يقتصر على ذلك فقط.
  • بل بدأت العديد من الصناعات التجارية والرياضية الاستفادة من هذا فن من خلال استخدامه في اللياقة البدنية، العروض المسرحية للأطفال.
  • فضلاً عن عروض الأزياء والعروض الترفيهية والرياضية المختلفة للأطفال.

فن رسم السلوليت

  • يتساءل العديد من المواطنين والمصورين عن كيفية عمل أشكال نحتية ورقية بأسلوب السلوليت من خلال الرسم والورق.
  • يعتمد فن السلويت على الحصول على خيال أو ظل للشخص الذي يرغب في صورة له.
  • أو ظل لبعض المواقف والمناسبات وغيرها.
  • يبدأ المصور في أخذ وضع الجلسة، من خلال جعل الجسم المصور بينه وبين أشعة الشمس.
  • علماَ بأن اختيار وقت التصوير يكون في الشروق أو الغروب.
  • أما إذا كانت الرسم أو تصوير اللوحة في مكان مثل الغرفة يعتمد فيها على الإضاءة الخافتة.
  • ثم يبدأ المصور أو الرسام في رسم بتخطيط محيط الشخص أو الحيوان أو الجماد، بمعنى رسم التخطيط الخارجي للجسم.
  • وبعد الانتهاء من رسم المجسم الذي أمامك بالقلم، يبدأ في تلوين المنطقة الداخلية أي المصورة بين المحيط الخارجي بالحبر الصيني الأسود.
  • دون وجود أي فراغات بيضاء متروكة حتى تعطي الشكل الصحيح.
  • ثم تأتي مرحلة القص بعد ذلك، ويقوم الرسام بقص الصورة الملونة بالحبر الأسود ووضعها على خلفية بيضاء.
  • ويمكن تصغير حجم ومقياس الرسم بالشكل الذي يرغب فيه المصور وهكذا تصبح الصورة جاهزة.

تصوير السلويت في الاستوديو

  • يعد السلويت أحد أنواع فن التصوير، التي تظهر فيها الأجسام سوداء تماماً.
  • دون توضيح أي من ملامح الشخصية فقط الشكل المحدد الخارجي سواء كان كائن ( إنسان – حيوان –  طيور – جماد).
  • وإذا كنت تريد الحصول على أفضل تصوير، عليك باختيار الوقت المناسب حتى تظهر بالشكل المطلوب.
  • ويكون بعد الشروق بنصف ساعة على الأكثر أو قبل الغروب بنصف ساعة على الأكثر.
  • لأن هذه الأوقات تكون الشمس فيها في أعلى الأفق أي أن إضاءتها تكاد تكون معدومة.
  • فإذا كنت تريد تصوير منارة ما أو أخذ لقطة تصويري ذات معنى عميق يمكنك اتباع الخطوات التالية:
  • يجب أن تكون فتحة العدسة ضيقة ويتم ضبطها على الوضع “AV”.
  • أما بالنسبة لضيق العدسة يجب أن يكون يتراوح ما بين F16 وF20.
  • ويجب ضبط حساسية العدسة أو ما يعرف ب ISO على 200 أو حتى على 400.
  • ويفضل عدم استخدام أي إضاءة أمامية أثناء التصوير ولا حتى الفلاش.
  • يكون من الأفضل استخدام ترايبود إذا كان موجود.
  • لا يجب على المصور توجيه الكاميرا بشكل مباشر إلى الشمس، وذلك كي لا يصاب السينسور بأذى.

كنتم اليوم مع موضوع تعبير عن فن السلويت ويسعدنا تلقي أي تساؤلات عن مواضيع التعبير المختلفة من خلال التعليق أسفل المقال.

الزوار شاهدو أيضا:

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *