التخطي إلى المحتوى

فضل قراءة سورة الكهف عظيم جداً، ولا تخلى بيوت المسلمين يوم الجمعة من قراءتها، حتى يتقربوا من الله تعالى، ويحصلون على ثوابها، هي من السور المكية، كما أنها السورة الثامنة عشر من حيث الترتيب في كتاب الله الكريم، وعدد آياتها 110 آية، وتم تسميتها بهذا الاسم لأنها تروي قصة أصحاب الكهف، ويستحب قراءتها بداية من ليلة الخميس إلى مغرب يوم الجمعة.

فضل قراءة سورة الكهف

  • هذه السورة عند قراءتها يشعر المسلم براحة النفس والبال، وشعور جميل بالأمن والأمان، كما أنها تحمى المؤمنين من الفتن التي قد يتعرضوا لها في الدنيا، إذا قاموا بتطبيق ما أمرهم به الله تعالى في هذه السورة، والاستفادة من العبر الموجودة بها.
  • هذه السورة تعمل على تذكرة المسلمين بيوم العرض الأعظم، وان هذا اليوم الأشخاص الذين يطبقون تعاليم الإسلام، ويسيرون على نهجه، سوف يكن لهم ثواب عظيم.

{قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا}

فضل قراءة سورة الكهف1

فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

  • تريح نفس قارئها، كما أنها تعتبر النور الذي يضيء ما بين كل جمعة، والجمعة التي تليها، وجاء ذلك في السنة النبوية في الحديث التالي.
  • عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من قرأ سورةَ الكهفِ في يومِ الجمعةِ، أضاء له من النورِ ما بين الجمُعتَينِ).
  • لم يختلف الفقهاء فيما بينهم عن فضل هذه السورة من المالكية، والحنفية، والشافعية، والحنابلة، وكلهم اتفقوا على فضل قراءتها، خاصة يوم الجمعة من كل أسبوع.

{مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا}

فضل أول عشر آيات من سورة الكهف

  • المسلم الذي يحفظ أول آيات من سورة الكهف لا يفتن من المسيح الدجال، وجاء ذلك في السنة في الحديث التالي.
  • عن أبي الدرداء رضي الله عنه أنّ النبيّ صلى الله عليه وسلم قال: (مَن حَفِظَ عَشْرَ آياتٍ مِن أوَّلِ سُورَةِ الكَهْفِ عُصِمَ مِنَ الدَّجَّالِ).
  • جاء ذلك أيضاً في صحيح الإمام مسلم في حديث يتعلق بالمسيح الدجال حين قال (فمَن أَدْرَكَهُ مِنكُمْ، فَلْيَقْرَأْ عليه فَوَاتِحَ سُورَةِ الكَهْفِ).

{إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا}

فضل قراءة سورة الكهف2

قراءة سورة الكهف يوم القيامة

  • عن أبي سعيد الخُدريّ رضي الله عنه أنّ النبيّ عليه الصلاة والسلام قال: (مَنْ قرأَ سورةَ الكهفِ كما أُنْزِلَتْ كانَتْ لهُ نُورًا يومَ القيامةِ، من مَقَامِهِ إلى مكةَ، ومَنْ قرأَ عشرَ آياتٍ من آخِرِها ثُمَّ خرجَ الدَّجَّالُ لمْ يَضُرَّهُ).

{وَرَبَطْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ إِذْ قَامُوا فَقَالُوا رَبُّنَا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لَن نَّدْعُوَ مِن دُونِهِ إِلَهًا لَقَدْ قُلْنَا إِذًا شَطَطًا}

فضل قراءة سورة الكهف5

فضل قراءة سورة الكهف عند أهل البيت

عن الإمام الصادق عليه السلام قال: «من كتبها وجعلها في إناءٍ زجاج ضيق الرأس وجعله في منزله، أمِنَ من الفقر والدَين هو وأهله، وأمِنَ من أذى الناس، ولا يحتاج إلى أحدٍ أبداً، وإن كُتبت وجعلت في مخازن الحبوب من القمح والشعير والأرُز والحِمّص وغير ذلك، دفع الله عنه كل مؤذٍ مما يطرق الحبوب».

{وَإِذِ اعْتَزَلْتُمُوهُمْ وَمَا يَعْبُدُونَ إِلاَّ اللَّهَ فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ يَنشُرْ لَكُمْ رَبُّكُم مِّن رَّحْمَتِه ويُهَيِّئْ لَكُم مِّنْ أَمْرِكُم مِّرْفَقًا}

فضل قراءة سورة الكهف3

فضل سورة الكهف في هداية قارئها

  • هذه السورة تعد بمثابة نور يضئ للمسلم الذي يقرءها، كما أنها تبعد بينه وبين معصية الله سبحانه وتعالى، وارتكابه المعاصي.
  • قارئ هذه السورة دائما يرشده الله إلى الطريق الصحيح، الذي يوجد له خير به، كما أنها تغفر ذنب قارئها ما بين كل جمعة وأخري، وجاء ذلك في السنة في الحديث التالي.
  • عن عبد الله بن عمر رضي الله عنه أنّ النبيّ صلى الله عليه وسلم قال: (مَن قرَأَ سورةَ الكَهفِ يومَ الجمُعةِ سطَعَ له نورٌ من تحتِ قَدَمِه إلى عَنانِ السماءِ يُضيءُ به يومَ القيامةِ، وغُفِرَ له ما بينَ الجمُعَتَينِ).

{وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَت تَّزَاوَرُ عَن كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَت تَّقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ وَهُمْ فِي فَجْوَةٍ مِّنْهُ ذَلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ مَن يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَن يُضْلِلْ فَلَن تَجِدَ لَهُ وَلِيًّا مُّرْشِدًا}

فضل قراءة سورة الكهف4

أحاديث عن قراءة سورة الكهف

  • في الجامع الصغير: (من قرأ سورةَ الكهفِ يومَ الجمعةِ أضاء له النُّورُ ما بينَه وبين البيتِ العتيقِ).
  • عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال «من قرأ سورة الكهف، من آخرها كانت له نوراً من قرنه إلى قدمه، ومن قرأها كلها كانت له نوراً من الأرض إلى السماء».
  • عن الإمام الصادق عليه السلام قال: «من قرأ سورة الكهف في كل ليلة جمعة لم يمت إلا شهيداً، وبعثه الله من الشهداء، ووقف يوم القيامة مع الشهداء».

{كَذَلِكَ بَعَثْنَاهُمْ لِيَتَسَاءَلُوا بَيْنَهُمْ قَالَ قَائِلٌ مِّنْهُمْ كَمْ لَبِثْتُمْ قَالُوا لَبِثْنَا يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قَالُوا رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثْتُمْ فَابْعَثُوا أَحَدَكُم بِوَرِقِكُمْ هَذِهِ إِلَى الْمَدِينَةِ فَلْيَنظُرْ أَيُّهَا أَزْكَى طَعَامًا فَلْيَأْتِكُم بِرِزْقٍ مِّنْهُ وَلْيَتَلَطَّفْ وَلا يُشْعِرَنَّ بِكُمْ أَحَدًا}

الصحابة كانوا يعرفون سبب فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، لذلك كانوا مواظبون على قراءتها كل جمعة، لأنه من السور المستحبة في ذلك اليوم، كما أنها تعد واحدة من سنن يوم الجمعة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، الذي يجب أن نسير جميعا اقتداء به.

قدمنا لكم اليوم فضل قراءة سورة الكهف وسعدنا تلقي أي استفسار حول فضل قراءة سورة الكهف من خلال التعليق أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *