التخطي إلى المحتوى

معلومات عن مخترع البندقية، البندقية هي أحد الأسلحة النارية الحديثة إلى حد ما. والتي تم استخدامها في الحروف السابقة، وبالرغم من الأهمية الكبيرة التي نالها هذا الاختراع. إلا أن الكثير من الناس لا يعرفون العديد من المعلومات عن مخترع البندقية، إليكم كافة التفاصيل كاملة.

  • مخترع البندقية هو الأمريكي صمويل كولت.

مخترع البندقية

بالرغم من اتجاه معظم الأشخاص إلى استخدام البندقية في مختلف مجالات الحياة، إلا أن الكبير منهم لا يعرفون من هو مخترع البندقية الحقيقي. إنه العالم الأمريكي الكبير صمويل كولت، والذي يعود له الفضل في اختراع العديد من الأسلحة النارية التي ظهرت أمام الناس. ويكون بمثابة نقطة الانطلاق الحقيقية نحو تطور باقي الأسلحة التي عرفناها مؤخرا في الوقت الحالي.

مخترع البندقية

عام اختراع البندقية

قام بعض العلماء باختراع العديد من المخترعات التي تم تقديمها للبشرية في المائتي عام السابقة، وأما بالنسبة لاختراع البندقية، يعتبر من أقدم الاختراعات التي عرفها البشر. حيث تمكن صناع الأسلحة في الأندلس من تقديم أول بندقية للبشرية عام 1400، ولكن لم يتم استخدامها بسبب عدم وجود خاصية الأمان بها.

وانتشرت هذه الفكرة إلى معظم دول العالم التي بدأت في تصنيع هذا الاختراع من أجل الدفاع عن نفسها ضد أي عدو يحاول الدخول إلى أرضها بدلا من الاعتماد على الأسلحة التقليدية التي كانت تؤدي إلى فقدان معظم جيوش العالم، واتجهوا إلى صناعة أول بندقية قناص في العالم عام 1665.

من هو صمويل كولت

صمويل كولت هو صانع ومخترع ورائد أعمال وحرفي أمريكي معروف، من مواليد ولاية هارتفورد بالولايات المتحدة الأمريكية يوم 19 من شهر يوليو عام 1814، قضى طفولته مع أسرته. عمل والده في إحدى المزارع المتواجدة في قري أمريكا، ولكنه أصبح رجل أعمال كبير فقرر الانتقال مع عائلته للعيش والاستقرار داخل المدينة.

شاهد أيضا:

عمل والده في الجيش الأمريكي، قام بإعطاء كولت أول مسدس له من الفلينوتك. توفيت والدته عندما بلغ سن السادسة من عمره بسبب معاناتها الشديدة من مرض السل، وظل يعيش مع والده حتى تزوج بعد عامين من وفاة والدته.

يمتلك ثلاثة شقيقات، ماتوا جميعا. حيث توفيت واحدة منهم في سن التاسعة عشر من عمرها بسبب مرض السل. بينما أقبلت الأخرى على الانتحار، بالإضافة إلى شقيقين. عمل واحد منهم في مجال الغزل والنسيج. وعمل الآخر كرجل أعمال. ولكنه وجه إليه جريمة قتل أحد الأشخاص، وقبل الحكم عليه مباشرة بالإعدام، قام بالإنتحار، ومات على الفور.

طفولة صمويل كولت

قضي كولت طفولته في التعليم في المدرسة، ولكنه عندما بلغ سن الحادية عشر من عمره. قرر العمل داخل إحدى المزارع من أجل الاعتماد على نفسه، وبعد مرور أربعة سنوات كاملة على عمله في المزرعة. تركها، واتجه للعمل مع والده داخل مصنع الغزل والنسيج. وفي خلال أيام، نجح كولت في التعرف على كافة الأجهزة، وإجراء بعض التجارب من أجل تطوير هذا المصنع.

وبالفعل قدم إليهم فكرة تفجير طوافة على بركة مياه عن طريق استخدام عدد من المتفجرات التي يقوم بدفنها تحت الماء. وتم عرض هذه الفكرة يوم 4 من شهر يوليو عام 1929، وفي عام 1930، قرر والده تركه للمصنع، والذهاب من أجل العمل في تجارة البحر.

فكرة اختراع البندقية

جاءت فكرة اختراع البندقية لصمويل كولت بعد أن قام باختراع المسدس مباشرة، وكانت الفكرة الرئيسية حول إنتاج السلاحين هو عندما أجرى أول رحلة بحرية له، لاحظ أن عجلة السفينة تدور بشكل تلقائي، وحاول الإمساك بها. وقد أكد في بعض تصريحاته أنه من هنا قرر العمل على اختراع المسدس والبندقية عقب عودته مباشرة إلى بلاده.

تاريخ إنشاء البندقية

بالرغم من أن كولت يعد أول من قدم بندقية بشكلها الجديد والمعروف، إلا أن نقطة البداية نحو هذا الاختراع يعود إلى عام 1400 في الأندلس، وكانت أول بندقية يتم تقديمها للبشرية مصنوعة من الماسورة. ولكن لم يتم استخدامها في أي دولة بسبب أنها تصيب الأشخاص الحاملين لها بسهولة.

ثم ظهرت بعد ذلك بندقية القناص، وقد أقبل الألمان على شراؤها واستخدامها عام 1665. وتطورت تلك البندقية على يد العالم الجليل صمويل كولت، وتم طرحها أمام الجيش الأمريكي الذي أخذ يستخدمها للمرة الأولى أثناء الثورة الأمريكية بين عامي 1775 و 1783.

المشكلات التي واجهها كولت

واجه كولت العديد من المشكلات عند قام بإنشاء أول مصنع له يقوم بتصنيع الأسلحة النارية، وتمثلت بعضا منهم في إنتاج مصنعه أكثر من 1000 قطعة سلاح كاملة. ولكنه لم يتمكن من تصديرها في المحلات، فاضطر لأخذ قرض من ابن عمه من أجل تسديد رواتب العاملين عنده.

قرر بعد ذلك السفر إلى ولاية واشنطن، وعرض أسلحته على الرئيس الأمريكي أندرو جاكسون الذي وافق على أخذها منه. ولكن صدر قانون أمريكي بعد ذلك ينص على عدم شراء أي سلاح يخص الجيش الأمريكي، وإنتاج هذه الأسلحة بكل مجاني لهم.

انجازات صمويل كولت

نجح كولت من الدخول إلى التاريخ، ومعرفة الجميع به بعد أن نجح في صناعة أسلحة نارية يتم استخدامها حتى الوقت الحالي تتمثل في كلا من المسدس والبندقية. ومن أهم الإنجازات التي قام بها طوال حياته هو إنتاج مصنعه أكثر من 400 ألف قطعة مسدس وبندقية.

وفاة صمويل كولت

مع اقتراب قدوم الحرب الأهلية الأمريكية، قام كولت بإمداد الشمال والجنوب بالأسلحة اللازمة لهم. ونتيجة لذلك، وجهت إليه بعض الاتهامات من قبل الصحافة الأمريكية في الانحياز لدول الإتحاد.

توفي كولت يوم 10 من شهر يناير عام 1862 بسبب مرض النقرس، وقد تم دفن جثمانه في مقابر سيدرا هيل. وتمكن ابنه الوحيد الذي كان لا يتجاوز ثلاثة سنوات من وراثة أكثر من 15 مليون دولار عن والده.

تعريف البندقية

تعرف البندقية على أنها سلاح ناري، يتم استخدامه عن طريق وضعه أعلى الكتف. ثم الضغط على زر الرصاص، وكان يتم استخدامه في الحروب في البداية، ثم تطور الأمر بعد ذلك إلى أن تم استخدامها في عمليات الصيد والمنافسات في المباريات الرملية.

مخترع البندقية

مكونات البندقية

تتكون أي بندقية في العالم سواء في نسخته القديمة أو في النسخ الجديدة التي تم طرحها مؤخرا أمام الناس من عدة مكونات أساسية، تتمثل فيما يلي:

  1. الماسورة: يوجد عليها الناشنكار الأمامي.
  2. جسم البندقية: يحتوي على مجموعة من المكونات مثل الطلقة والتتك والزنات.
  3. الدبشك: وهو عبارة عن الجزء الخشبي المتواجد في المؤخرة.

مميزات البندقية

تضم البندقية على عدد من المميزات، من بينهم:

  • إمكانية الدفاع عن النفس من خلال استخدامها.
  • استخدامها في مجالات الترفيه والصيد.
  • إمكانية الدفاع بها في الدول، وخاصة في أوقات الحروب.

مخاطر البندقية

تحتوي البندقية على العديد من المخاطر مثل:

  • تعرض أي شخص يتم إطلاق الرصاص عليه للقتل حتى بدون قصد.
  • يتم استخدامها في أوقات الحروب والأزمات فقط.

هل قدمنا لكم كافة المعلومات التي ترغبون في التعرف عليها عن مخترع البندقية؟، أم مازال يوجد لديكم أي تساؤل آخر لم نقوم بتوضيحه نهائيا في تلك المقالة؟، شاركونا بآرائكم المختلفة في تعليقات اسفل الشاشة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *