التخطي إلى المحتوى

اهمية القوانين الصفية للطلاب وللمعلم وهي القواعد التي تنظم أدوار كلاهما داخل الصفوف الدراسية، بالإضافة إلى قيام المدرسة بتنظيم الأمور مثل الزي الموحد لكل صف، مواعيد الحضور والانصراف التي تعمل على الانضباط وخلق حلقة وصل بين المعلمين والطلاب.

اهمية القوانين الصفية للطلاب وللمعلم

  • إن نجاح العملية التعليمية مرتبطة بالتعاون الجيد بين المعلمين وإدارة المدرسة، مع التزام الطلاب بالقواعد والقوانين الصفية وهي على النحو التالي:
  • التزام الطلاب بنظام الفصل الموضوع، بالإضافة إلى نقل الخبرات خارج دائرة المدرسة.
  • تعزيز التفاعل القائم مع الفصول الدراسية، بالتالي فهو يوفر البيئة الاجتماعية النشطة.
  • يسمح بالتطوير التعليمي، من خلال الالتزام بالقوانين الصفية.
  • الحد من المشاكل السلوكية بالفصل الدراسي.
  • من الوسائل الإيجابية التي تنظم التعامل بين الطلاب والمعلمين، مع اكتساب مهارات التعلم في كافة المجالات.

القوانين الصفية

القوانين الصفية

  • لابد من عرض قواعد الفصل بصورة واضحة.
  • شرح كيفية قيام الطلاب بتنفيذ الإرشادات والمهام في الفصل سواء كان طريقة الدخول إلى الفصل، وطلب الإذن
  • تقديم العقوبات للطلاب الذين سوف يتخلفون عن الالتزام بالتعليمات والقوانين.
  • يتم نسخ قوانين الفصل الدراسي إلى أولياء الأمور لتحفيز عنصر المشاركة.

صياغة القوانين الصفية

تعتبر مهمة صياغة القوانين الصفية للطلاب وللمعلم ووضعها من مسؤولية المعلم، بالإضافة إلى تنظيم طريقة التفاعل بين تلك القوانين والطلاب وبعضهم البعض، ولذلك يجب الانتباه إلى الأمور التالية:

  • الواقعية عند وضع قوانين الفصل الدراسي، مع تدريب الطلاب عليها.
  • يتم صياغة القوانين الصفية بشكل سهل ومفهوم حتى تكون مفهومة وواضحة لجميع الطلاب.
  • إمكانية مشاركة الطلاب عند القيام بوضع مثل تلك القوانين حتى يمكنهم الالتزام بها.
  • مراعاة الاعتبارات الأخلاقية، الدينية والتربوية.
  • يراعى أن تكون قوانين الفصل الدراسي قصيرة حتى يمكن للطلاب تذكرها بشكل مستمر، مثل احرص على الانضباط في مواعيد الحضور.
  • ألا تكون قوانين صارمة بل يمكن تعديلها في حال أنها لم تأتي بنتيجة إيجابية.
  • قوانين تكون عادلة في حق كافة الطلاب وعدم صياغة القوانين الصفية التي تظلم فئة من الطلاب.

قوانين الفصل الدراسي للطلاب

يلتزم الطلاب بالقوانين الصفية التي يتم وضعها خلال تواجدها في المدرسة، وهي تعمل على ضبط السلوكيات الشخصية الخاصة بهم سواء كان داخل أو خارج المدرسة ومن تلك القوانين هي:

  • التعامل باللطف والإحسان بين جميع الطلاب.
  • التعامل بشكل مهذب بين جميع الطلاب.
  • عدم القيام طالب بالاعتداء على أدوات ومستلزمات الآخر بدون الحصول على الإذن منه.
  • احترام حقوق الطلاب الآخرين.
  • المساواة في التعامل مع كافة الطلاب بدون تفضيل طالب عن الآخر.
  • الالتزام التام من جانب الطلاب بالقوانين الموضوعة.
  • الحرص على الإستئذان من جانب الطالب في حالة احتياجه إلى أي شيء.
  • المحافظة على نظافة المكان وجميع ممتلكات المدرسة.
  • اتباع اللباقة أثناء الحديث بين الطالب والمعلم أو بين الطلاب وبعضهم البعض.
  • عدم تدافع الطلاب خلال الدخول إلى الفصل أو الخروج منه.
  • احترام المعلم ودوره المهم في الفصل.

 القواعد الصفية للمعلم

هناك عدد من القوانين التي يجب لجميع المعلمين مراعاتها داخل الفصل الدراسي وهي على النحو التالي:

  • عدم تسلط المعلم عندما يلزم الطالب باتباع القوانين حتى لا يؤثر بالسلب عليه.
  • الالتزام بضبط النفس والانتباه لما يفعله جميع الطلاب.
  • أن يتسم المعلم بالصبر والبال الطويل عند تعليم الأطفال.
  • ألا يتسرع المعلم في معاقبة الطلاب ولكن يجب التروي وإرشاده نحو الأشياء الصحيحة.
  • عدم سخرية المعلمين من الطلاب مهما كان الأمر.
  • ألا يتبع المعلم نظام العقوبة بالضرب بل اتباع الكثير من الطرق الفعالة.
  • عدم اتباع القانون المشهور وهي السيئة تعم والحسنة تخص.

 في النهاية تعرفنا على اهمية القوانين الصفية للطلاب وللمعلم مع ضرورة الالتزام بتلك القوانين لإنجاح العملية التعليمية، إذا كان لديك أي استفسار اتركه أسفل المقال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *