التخطي إلى المحتوى

علاج خراج الاسنان المزمن في المنزل، إذا كنت من الأشخاص الذين يعانون من وجود خراج الأسنان، إذاً الحل سهل وبسيط وهو إتباع بعض العلاجات الطبيعية التي يُمكن تحضيرها في منزلك ولها فاعلية كبيرة في تسكين الألم الناتج عنه، إن تجاهل مثل هذا الأمر قد ينتج عنه أمراض وخيمة أنت في غنى عنها مثل الإصابة ببعض المشكلات الصحية الأخرى، وإليك أفضل علاج خراج الأسنان بطرق بسيطة وفي متناول الأيدي.

علاج خراج الاسنان في المنزل

يوجد بعض الوصفات المنزلية التي يُمكن تطبيقها لعلاج خراج الأسنان وتسكين الألم الناتج عنه مُعتمدة في ذلك على مكونات طبيعية، ومن أبرز هذه العلاجات الطبيعية ما يلي:

الثوم

يُعتبر الثوم مضاد حيوي طبيعي لكونه مُشبع بمركبات مضادة للبكتيريا والالتهابات، جنبًا إلى جنب فإنه يُساهم بشكل كبير في تخفيف الألم الذي سببه خراج الأسنان ومنع تفشي العدوى، يُمكنك تطبيق الآتي:

  • قم بتناول فص ثوم والتأكد من مضغة تمامًا.
  • يُمكنك هرس الثوم ووضع رشة ملح عليه ووضع هذا الخليط على الأسنان قرابة ربع ساعة، ثم المضمضة بالماء الدافئ.

القرنفل

من المعروف عن القرنفل أنه يشتمل على خصائص مُطهرة ومركبات مضادة للأكسدة، وهذا من شأنه منع أي فرصة لنمو البكتيريا فوق الأسنان، والأهم من ذلك هو علاج خراج الأسنان بأقصى سرعة وتسكين الآلام الناتجة عنه من خلال تطبيق الزيت المستخلص منه، فقط قم بالتالي:

شاهد أيضا:
  • تطبيق كمية قليلة من زيت القرنفل في موضع الألم وإبقائه من خمس إلى عشر دقائق مع مراعاة عدم بلعه.
  • إذا كان لديك القدرة على تناول حبتان أو ثلاث حبات من القرنفل، فقم بعمل ذلك لسرعة مفعوله في تخفيف الألم بشكل أكثر فاعلية.

محلول الملح

  • يُعد محلول الملح من المواد الطبيعية التي تتمتع بمميزات كثيرة في عملية تطهير الفم والاسنان والتخلص من الجراثيم والبكتيريا.
  • تستطيع الحصول عليه من الصيدلية، ومتاح إمكانية تجهيزه في المنزل بطريقة سهلة عن طريق تدفئة كوب من الماء ووضع نصف ملعقة من ملح الطعام إليه.
  • يتم المضمضة بهذا المزيج لمدة عشر دقائق.
  • من الأفضل تكرار هذه الوصفة المنزلية البسيطة مرتين بشكل يومي لتسكين الألم.

علاج خراج الاسنان

المضمضة بالزيوت الطبيعية

على الرغم من أن هذه الطريقة من الطرق التقليدية القديمة المستخدمة في علاج خراج الاسنان المزمن، إلا أن لها مميزات عدة من أبرزها التخلص من البكتيريا الموجودة بالفم وطرد أي سموم موجودة بالفم، وفي الحقيقة أن الزيوت الطبيعية تُحسن من صحة الفم والأسنان بشكل ملحوظ.

الطريقة:

  • وضع ملعقتين صغيرتين من أي من الزيوت الطبيعية وليكن زيت الزيتون في الفم والانتظار قرابة عشر دقائق دون بلعه.
  • بعد مرور المدة المحددة، يتم بصقه وغسل الفم بالماء الفاتر.
  • يُفضل تكرار هذه الوصفة مرتين في اليوم خلال شهر على الأقل حتى تحصل على النتائج المرجوة منها.

يُمكنك الإطلاع على: ادوية علاج التهاب اللثة والاسنان 2020

علاج خراج الأسنان ببيروكسيد الهيدروجين

بيروكسيد الهيدروجين من المواد المطهرة والمضادات القوية لمهاجمة الجراثيم والبكتيريا، كما أنه يقضي على الالتهابات الناتجة عن خراج الأسنان وتسكين آلامه الشديدة، فضلًا على أنه ينظف الأسنان ويقضي على اصفرارها وتعزيز صحتها بشكل عام.

الطريقة:

  • خلط ملعقة كبيرة من بيروكسيد الهيدروجين مع ملعقة من الماء الفاتر.
  • قم بالمضمضة بهذا المزيج ثم بصقه وغسل الفم.
  • تُكرر هذه الوصفة ثلاث مرات أسبوعيًا.

على الرغم من أن علاج خراج الاسنان المزمن الذي يتم بشكل منزلي يجعل المريض أكثر راحة، ولكن يجب التنويه بضرورة الذهاب إلى طبيب الأسنان لاتخاذ اللازم وتلقى الرعاية الطبية على الفور وعدم تفاقم الحالة وحدوث مضاعفات ومشاكل صحية خطيرة.

أسباب ظهور خراج الأسنان

يعد التعرف على أفضل طرق علاج خراج الأسنان من الأجدر بنا معرفة سبب ظهوره لمنع تواجده بالفم ومرافقته للبكتيريا الضارة والجراثيم، ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

  • تسوس الأسنان والتهابها.
  • عدم الاهتمام بالأسنان المصابة بالتسوس وإهمال نظافة الفم.
  • إذا كان هناك تلف اللثة والأعصاب، مما يؤدي إلى انعدام الإحساس بالألم، وتُعد هذه الحالة من الحالات الخطيرة للغاية بسبب تجاهل المريض هذا الأمر وبالتالي عدم تناول العلاج المناسب.
  • مما ينتج عن ذلك سوء الحالة لتصل إلى أسنان جديدة وأماكن أخرى باللثة، وبالتالي وصول الالتهاب إلى عظم اللثة والفم الأمر الذي ينتج عنه تدخل جراحي سريع.

تشخيص خراج الأسنان

تمر عملية تشخيص وجود خراج مجموعة من الاحتياطات الطبية التي يهدف طبيب الأسنان إلى القيام بها من أجل تحديد موضع الخراج والبدء في مرحلة علاجه على الفور، وتحتوي هذه الاحتياطات على التالي:

  • كشف عام على الأسنان والمناطق المحيطة.
  • الضغط على الأسنان لتحديد موضع الخراج بالضبط.
  • عمل أشعة سينية على السن المراد لاكتشاف موضع الخراج ومدى عمقه وكذلك للتحقق من منع تفشي العدوى.
  • إذا تم اكتشاف عدوى يتم عمل تصوير مقطعي.

الأعراض المصاحبة لخراج الأسنان

يوجد مجموعة من الأعراض التي ترافق خراج الأسنان والتي تجعل المريض يضطر إلى تلقى علاج خراج الأسنان سواء المنزلي أو الطبي من خلال تناول بعض المضادات الحيوية أو المسكنات، وهذه الأعراض تختلف من شخص إلى آخر، وأهمها ما يلي:

  • ارتفاع شديد في درجات الحرارة.
  • نزول إفرازات صفراء اللون أو ما يُطلق عليه القيح من الخراج.
  • تورم اللثة.
  • الإصابة بالصداع طيلة الوقت والشعور بألم متواصل في منطقة الرأس.

مضاعفات خراج الأسنان

بلا شك ينتج عن خراج الأسنان الكثير من المضاعفات والأضرار الجسيمة وبعض المشكلات الصحية التي في حاجة ملحة إلى عناية طبية لعلاجه والقضاء على العدوى البكتيرية التي سببها خراج الأسنان حتى وإن تم تصريف الخراج من تلقاء نفسه.

يرجع السبب في ذلك إلى أن العدوى التي نتجت عن الخراج قد تمتد إلى الفك وبعض المناطق الأخرى من الجسم كالعنق والرأس، الأمر الذي يشكل خطورة على الإنسان بشكل عام، وفيما يلي قائمة ببعض المضاعفات:

  • تلف بعض الأسنان وقد يصل الى فقدانها في بعض الحالات.
  • حدوث تسمم للدم.
  • قد يصل الالتهاب الناتج عن الخراج إلى الدماغ ليتكون خراجًا آخر في خلايا المخ أو حدوث التهاب في الرئتين.

متى يمكنك زيارة طبيب الأسنان

يتوجب على المصاب بخراج الأسنان الذهاب إلى طبيب الأسنان لعمل اللازم وتلقى الرعاية الطبية عند ظهور أي من هذه الأعراض:

  • عندما يجد المريض مشاكل وصعوبة بالغة عند بلع الطعام.
  • تورم وانتفاخ الوجه بشكل مبالغ فيه.
  • صعوبة أثناء التنفس.
  • الإحساس بانتفاخ داخل الفم.
  • سرعة ضربات القلب.

طرق الوقاية من خراج الأسنان

تستطيع أن تقي نفسك من كافة المشكلات الصحية التي تُصيب الفم والأسنان فيما ذلك الخراج، بإتباع بعض الإجراءات الوقائية وهي كالتالي:

  • من الضروري غسل الأسنان بالمعجون والفرشاة بشكل جيدً وخصوصًا بعد تناول الطعام وقبل الذهاب إلى النوم.
  • الاهتمام باستخدام غسول الأسنان المناسب مرتين بشكل يومي.
  • الذهاب إلى الطبيب المختص من حين إلى آخر وليكن كل ستة أشهر.

بشكل عام يُمكن أن يعاني أي شخص من وجود خراج الأسنان، لذا من الضروري الالتزام بتناول علاج خراج الاسنان المزمن وكذلك نظام العناية، ويتم إتباعه يوميًا عن طريق غسل الأسنان جيدًا وخاصة قبل النوم، وتُعد من أولى خطوات روتين العناية بالأسنان، لأن البكتيريا تقوم بأداء وظائفها في حال غلق الفم عند النوم، ومن الأفضل الذهاب إلى الطبيب المختص لفحص الأسنان والتأكد من وجود مشاكل وعلاجها إن وُجدت.

عزيزي القاريء نتمني أن نكون قد قدمنا كافة المعلومات لموضوع علاج خراج الاسنان المزمن في المنزل عبر موقع محتوى ونحن على أتم الاستعداد لرد على إستفساراتكم في أسرع وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *