التخطي إلى المحتوى

من هو مخترع القطار؟ وفي أي عام؟، يعد القطار واحدا من أهم وسائل المواصلات المتواجدة في الوقت الحالي. وأقدمها على الإطلاق، ولكن بالرغم من أهميته الكبيرة، إلا أن الكثير من الناس لا يعرفون من هو صاحب هذا الاختراع .

  • مخترع القطار هو جورج ستيفنسون.

مخترع القطار

من منا لا يستخدم القطار بصورة كبيرة في الوقت الحالي، وخاصة أنه يعتبر وسيلة مواصلات مريحة في المسافات الطويلة مقارنة بغيره من وسائل المواصلات الأخرى. ولذلك، اتجه معظم الأشخاص في الوقت الحالي للبحث من أجل معرفة من هو صاحب هذا الاختراع العظيم.

إنه العالم الإنجليزي المعروف جورج ستيفنسون، حيث يعد هو صاحب أول تصميم للقطار الأول الذي يعرفه العالم. وتعتبر بمثابة نقطة الانطلاق الحقيقية نحو معرفتنا بالقطار، ليظهر لنا بعد ذلك بالعديد من الأشكال والأنواع. ويصبح أهم وسيلة مواصلات تعرفها البشرية.

مخترع القطار

عام اختراع القطار

تم اختراع قطار يعمل بواسطة البخار والفحم للمرة الأولى في العالم عام 1769، ولكنه كان بدائي الشكل. وتم إنشاء أول محطة للقطار في العالم في مدينة ليفربول على يد كلا من جورج ستيفنسون وجون بلينكينسوب ووليام هيدلي عام 1813، ومن ثم انتقلت هذه الفكرة إلى باقي الدول الأوروبية. وبدأ العلماء يتجهون نحو كيفية تطوير هذا القطار عن طريق إضافة عدد من الأدوات الحديثة إليه.

فكرة اختراع القطار

كان وسيلة المواصلات السائدة منذ مئات السنوات هي الحصان والجمال فقط، وكان من الصعب على البشر الذهاب إلى بعض المناطق أو التنقل بين مختلف البلدان. فضلا عن استغراق بعض الرحلات أشهر وأيام عديدة، ولذلك، كانت الحاجة ضرورية من أجل اختراع وسيلة مواصلات حديثة بدلا من تلك الطرق التقليدية.

وجاءت تلك الفكرة في البداية إلى العالم العظيم جيمس واط الذي تمكن من اختراع أول آلة تدار بواسطة الفحم والبخار على حد سواء. ولكنه توفي قبل تنفيذ محطة القطار الأولى، ليأتي من بعده جورج ستيفنسون ويكمل تلك المهمة.

تاريخ إنشاء القطار

لم يكن العالم يعرف وسيلة مواصلات قبل قدوم القرن السادس الميلادي سوى الحصان والجمل فقط، وظل الأمر على ما هو عليه حتى جاء العالم جيمس واط الذي كان يرغب في إفادة البشرية. ومحاولة العمل على تسهيل عملية التنقل بين مختلف الدول عن طريق إنشاء وسيلة مواصلات جديدة.

شاهد أيضا:

وفي عام 1769 تمكن من اختراع أول آلة تدار بواسطة الفحم والبخار للمرة الأولى في العالم، وتمتعت تلك الآلة بسهولة نقلها للركاب والبضائع الثقيلة التي كان يصعب على الوسائل القديمة حملها. وبعد وفاته، لم يقوم أحد من العلماء بتطوير هذا الاختراع العظيم، بل ظل الأمر على ما هو عليه لمدة سنوات طويلة.

وانتقلت تلك الفكرة بعد ذلك إلى مدينة كونورال الساحلية المتواجدة داخل دولة انجلترا في بداية القرن الـ19. وبدأت بالفعل في صناعة العديد من الآلات المشابهة لاختراع واط على يد تيموثس هاكورث عام 1808 وجون بلينكينسوب عام 1812. تمكن جورج ستيفنسون من إنشاء أول محطة قطار رسمية في ليفربول عام 1814.

وظلت عمليات التطوير على القطار الأول حتى عام 1850، حيث تمكن منذ ذلك التاريخ من جر العديد من المعدات الثقيلة مثل الثلاجات والعربات وغيرها. ثم انتقلت الفكرة إلى ألمانيا التي رأت أنه من الضروري أن تقوم بإنشاء خطوط سكك حديدية خاصة بها، وبالفعل، مع حلول عام 1911، أصبحت تمتلك أكثر من 650 ألف من عربات القطار التي كانت تنتقل بين مختلف دول أوربا.

معلومات عن جورج ستيفنسون

جورج ستيفنسون هو مهندس مدني ومخترع إنجليزي معروف، يعد واحدا من الأشخاص الذين تمكنوا من إفادة البشرية على مر العصور المختلفة. من مواليد يوم 9 من شهر يونيو عام 1781 في قرية وليم المتواجدة في إنجلترا، برزت موهبته وقدرته على الاختراع والابتكار منذ السنوات الأولى من عمره.

طفولة جورج ستيفنسون

قضى طفولة صعبة بسبب الظروف المادية القاسية التي كانت تعانى منها أسرته في ذلك الوقت، وكان هو الابن الثاني لوالديه. ونتيجة تلك الظروف، لم يتمكن هو وأشقائه من تعلم كيفية القراءة أو الكتابة. فضلا عن قيامه بالعمل كرجل إطفاء من أجل مساعدة والده في مصروفات المنزل، ولكنه كان يتقاضي أجر ضئيل جدا.

عندما بلغ سن السابعة عشر من عمره، اتجه للعمل في مصنع آلات معروف في إنجلترا، وفي ذلك الوقت أدرك أهمية التعليم الكبيرة. وقرر الالتحاق بمدرسة داخلية من أجل تلقى تعليم القراءة والكتابة والحساب، ولكنه ظل أمي حتى بلغ سن الثامنة عشر من عمره.

جورج ستيفنسون واختراع القطار

عمل ستيفنسون في عدد كبير من المناجم والمصانع التي تقوم بإنتاج الآلات المختلفة، وتعرف على العديد من الأدوات المختلفة التي ساعدته في اختراع مشروعه العظيم. بدأ في اختراع القطار وتطوير عمل جيمس واط منذ بداية 1800، وظل يعمل على إنتاجه لقرابة 14 عام كامل.

وفاة جورج ستيفنسون

بعد أن قدم اختراع عظيم للبشرية، يستخدمه معظم الناس حتى هذه اللحظة. توفي العالم الجليل جورج ستيفنسون يوم 12 من شهر أغسطس عام 1848 عن عمر يناهز 67 عام كامل، وذلك بعد أن عانى من مرض التهاب الجنبة. وتم دفن جثمانه في مسقط رأسه بإنجلترا.

أنواع القطارات

مر اختراع القطار بالعديد من المراحل المختلفة على يد باقة من العلماء، ولم يتوقف أي عالم عند مرحلة العالم الآخر. بل أخذ كلا منهم يضيف أدوات جديدة عليه، حتى ظهر لنا القطار في الوقت الحالي بالعديد من الأنواع المختلفة، والتي تتمثل فيما يلي:

  1. القطارات السريعة: يمكن تشغيلها بسرعة 125 ميل في الساعة أو أكثر من ذلك، وترتكز في الأساس على المدن والعواصم الرئيسية.
  2. القطارات العادية: تربط بين مختلف المدن ببعض، ويركبها عامة الناس.
  3. قطارات الركاب: تربط في الأساس بين الضواحي والمدن الرئيسية، والهدف من إنشائها هو خدمة العمال والموظفين.
  4. قطارات النقل الداخلي: والتي تعرف باسم مترو الأنفاق.

مخترع القطار

محركات القطارات

توجد العديد من محركات القطارات المتواجدة في معظم أنحاء دول العالم في الوقت الراهن مثل محرك:

  • تيار مستمر.
  • التيار المتردد.
  • تيار ثلاثي الأطوار.

عدد عربات القطار

تختلف عدد عربات القطار حسب نوعه الأساسي والغرض الرئيسي من استخدامه، حيث تقل في القطارات المميزة، بينما تزداد في القطارات العادية. وتترواح في الأساس بين 9 إلى 12 أو 13 عربة كاملة مزودة بالعديد من المقاعد.

أهمية القطار في حياتنا

توجد أهمية كبيرة للقطار في حياتنا، والتي تتمثل في النقاط التالية:

  1. وسيلة نقل سريعة وآمنة.
  2. رخيصة الثمن مقارنة بغيرها من وسائل المواصلات الأخرى.
  3. تنقل آلاف الركاب يوميا، مما يساعد في خفض التزاحم السكاني على باقي المواصلات.

عيوب القطار

بالرغم من وجود أهمية كبيرة للقطار، إلا أنه يحمل بعض العيوب مثل:

  • انتشار الباعة الجائلين والمتسولين داخله.
  • من الممكن أن يتسبب في التأخر عن المواعيد الرسمية.
  • تدهور مستوى الخدمات المقدم من معظم السكك الحديدية.

ما رأيك في تلك المقالة؟، وهل كانت المعلومات التي قدمناها عن مخترع القطار مفيدة؟، أم لا؟، ولماذا؟.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *