التخطي إلى المحتوى

إذاعة مدرسية عن حسن الخلق والأخلاق الحميدة، الأخلاق الحسنة من الصفات التي تزين الإنسان وتهذب سلوكه وتصرفاته، لذلك حثت عليها جميع الأديان السماوية ودعت إليها وقد اهتم الإسلام بحسن الخلق.

الأخلاق الحسنة تنبع من الأسرة، وكذلك للمدرسة دور كبير في تقويم سلوك الطلاب من خلال تقديم العلم النافع لهم ودعوتهم للتعاون مع بعضهم البعض ومساعدتهم للآخر، وحسن انتقاء كلماتهم.

مقدمة عن حسن الخلق والأخلاق الحميدة

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين، يسرنا في بداية يومنا الإذاعي أن نقدم لكم مجموعة من الفقرات المتنوعة عن حسن الخلق، فالأخلاق الحميدة من المميزات التي تحافظ على بناء المجتمع، ولا يخفى علينا اليوم ما أصبحنا فيه من البعد عن الأخلاق الحسنة.

  • واليوم مع انتشار وسائل التواصل الاجتماعي وغياب الرقابة الأسرية وانشغال الوالدين في أعمالهم، انتشرت الكلمات السوقية في حديث أبنائنا.
  • وانتشر العنف بأنواع عديدة، وأصبحت الأخلاق من الأشياء البعيدة عن هذا الجيل.

فقرة القرآن الكريم

قال تعالى: ﴿ ن وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ * مَا أَنْتَ بِنِعْمَةِ رَبِّكَ بِمَجْنُونٍ * وَإِنَّ لَكَ لَأَجْرًا غَيْرَ مَمْنُونٍ * وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ * فَسَتُبْصِرُ وَيُبْصِرُونَ * بِأَيِّكُمُ الْمَفْتُونُ * إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ﴾ [القلم: 1 – 7]. صدق الله العظيم .

فقرة الحديث النبوي الشريف

لقد كان النبي صلى الله عليه وسلم أفضل الناس خُلقا وخَلقا فكان صادقًا أمينًا وكان خٌلقه القرآن كما وضحت لنا أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها حينما سئلت عن أخلاقه، وأوضح لنا النبي صلى الله عليه وسلم أن أقرب الناس منه يوم القيامة هم أحسن الناس أخلاقًا، والآن مع الحديث الشريف

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنَّ الصِّدْقَ يَهْدِي إلى البِرِّ، وإنَّ البِرَّ يَهْدِي إلى الجَنَّةِ، وإنَّ الرَّجُلَ لَيَصْدُقُ حتَّى يَكونَ صِدِّيقًا. وإنَّ الكَذِبَ يَهْدِي إلى الفُجُورِ، وإنَّ الفُجُورَ يَهْدِي إلى النَّارِ، وإنَّ الرَّجُلَ لَيَكْذِبُ حتَّى يُكْتَبَ عِنْدَ اللَّهِ كَذّابًا).

حسن الخلق والأخلاق الحميدة

فقرة الكلمة حسن الخلق والأخلاق الحميدة

  • الأخلاق الحميدة أساس حضارة الشعوب، فالشعوب تبقى ما دامت أخلاقهم باقية.
  • ويهلكوا إن هلكت أخلاقهم، في التقدم العلمي والتكنولوجي ليس وحده السبب في بقاء الشعوب.
  • وقد بعث النبي صلى الله عليه وسلم ليتمم مكارم الأخلاق وترك لنا الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة التي تشجعنا على التحلي بالصفات الحميدة لنيل الجنة.
  • الأخلاق الحميدة تدفع الإنسان إلى احترام أخيه، ومعرفة حقوقه وواجباته، واضفاء جو من السرور والبهجة.
  • حسن الخلق من سبل النجاح في الدنيا والآخرة، ولا شك أن لكل منا دور هام في ترسيخ الأخلاق في نفوس أبنائنا أم مذمومة
  • لذا يجب علينا جميعا أن نتخلق بأخلاق الأنبياء حتى يتعلم أولادنا إياها، وتكون هى المحرك الأساسي لهم في تعاملاتهم.
  • مما يقف عقبة في طريق أولادنا اليوم لاكتساب الخلق الحسن هو انفتاح المجتمع على المجتمعات الغربية.
  • وانتشار وسائل التواصل الاجتماعي ووجود كافة الأطياف بها.
  • لهذا يجب أن يكون هناك رقابة من الوالدين بشكل دائم على أولادهم، وإسداء النصح لهم عند الخطأ.
  • كذلك للمعلمين دور هام في تقويم سلوك التلاميذ، ويكون ذلك من خلال اشراكهم في العمل التطوعي مع بعضهم البعض.
  • كما وقد أصبح التلفزيون اليوم في كل منزل لذا الميديا والاعلام لهم دور هام في التأثير على سلوكياتنا.
  • لهذا فمن الحري بهم حسن انتقاء أعمالهم والبعد عن الأعمال التي تحرض على العنف.

فقرة هل تعلم

والآن نعرض عليكم فقرة هل تعلم وفيها نقدم مجموعة من الأخلاق الحميدة التي يمكن أن نستعين بها في حياتنا اليومية:

  • إفشاء السلام: فحينما يشيع السلام بيننا ينتشر الود والمحبة ونعيش في سكينة وطمأنينة ولا يقاتل بعضنا الآخر.
  • الابتسامة: فقد وضح لنا النبي أن ابتسمنا في وجوه إخوتنا من الأمور التي يثاب عليها فالابتسامة من الصدقات.
  • الكلمة الطيبة: الكلمة الطيبة من الأمور التي تدخل البهجة والسرور وتحث على مواصلة العمل الدؤوب، فهي كالشجرة المثمرة يظل أجرها باق إلى يوم القيامة.
  • البعد عن الحسد: يجب على الإنسان أن يراقب قلبه دومًا ويبتعد عن الحقد والحسد على إخوانه.
  • الحقد والحسد من الأمور التي تورث أمراض القلوب.
  • عدم احتقار الآخرين: التعالي على الآخرين والتقليل منهم من الأمور السطحية التي تدل على قلة ذوق صاحبها وسوء خلقه.
  • الله خلقنا سواسية لا فضل لأحد على الآخر إلا بالتقوى والعمل الصالح.
  • عدم الخوض في أعراض الناس: من أسوأ الأمور التي نهى عنها الإسلام هى الحديث في أعراض الناس والطعن فيها وبخاصة الخوض في أعراض المؤمنين والعلماء.
  • التهادي: الهدية من الأشياء التي تسعد الآخر حتى وإن كانت بسيطة فالهدية ليست بثمنها إنما الهدية بقيمتها.

حسن الخلق والأخلاق الحميدة

فقرة يعجبني ولا يعجبني

وفي ختام فقراتنا ليومنا الإذاعي نقدم لكم مجموعة من المقتطفات الصغيرة التي تحث على التمسك بالأخلاق  الحسنة والبعد عن الأخلاق السيئة في فقرة يعجبني ولا يعجبني:

  • يعجبني الطالب الذي يتعاون مع أصدقائه في الخير.
  • أيضا يعجبني الطالب الذي يبتسم لأصحابه حينما يراهم.
  • يعجبني الطالب الذي يصفح ويتجاوز عن زملائه.
  • أيضا يعجبني الطالب الذي يحترم والديه، ويسمع كلامهم.
  • يعجبني الطالب الذي يذاكر دروسه بانتظام.
  • كما لا يعجبني الطالب الذى يهمل دروسه.
  • لا يعجبني الطالب الذي يغش واجباته المدرسية من أصدقائه.
  • أيضا لا يعجبني الطالب الذي يرفع صوته على والديه.
  • كما لا يعجبني الطالب الذي يتشاجر مع زملائه.
  • و كذلك لا يعجبني الطالب الذي يكذب.

خاتمة اذاعة عن حسن الخلق والأخلاق

في نهاية يومنا الإذاعي نشكركم على حسن استماعكم ونرجو أن تكونوا قد استفدتم معنا، وعرفتم الدور الفعال الذي تلعبه الأخلاق للحفاظ على النفس والشعوب.

قدمنا لكم اليوم إذاعة مدرسية عن حسن الخلق والأخلاق الحميدة وسعدنا تلقي أي استفسار حول فضل إذاعة مدرسية عن حسن الخلق والأخلاق الحميدة من خلال التعليق أسفل المقال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *