التخطي إلى المحتوى

موضوع عن البشرة وانواعها، عندما يأتي الوقت للتكلم عنها يُمكن تعريفها ببساطة بأنها التي تغطي الجسم بالكامل، فهي الطبقة الظاهرة من جلد الإنسان ويختلف سمكها من عضو إلى آخر، فمثلًا سمك بشرة الجفن 0.1 مل بينما نجد سمك الجلد في في كعب القدم حوالي 1 مل، وتضم من القاعدة حتى السطح في أربع أو خمس طبقات حسب مكان الجلد في الجسم.

موضوع عن البشرة

تُعتبر تاج المرأة والاهتمام بها يزيد المرأة جمالًا وحيوية، وتُعد فترة الشباب هي المرحلة الأمثل التي تظهر البرو في أجمل حالاتها، ومع التقدم في العمر تظهر التجاعيد وتغيرات عدة بالجلد، كما تظهر الترهلات وبعض الهالات التي تجعل لونها غير موحد.

أنواع البشرة

تنقسم إلى خمسة أنواع وهم كالتالي:

  • البشرة الدهنية.
  • الجافة.
  • العادية.
  • المختلطة أو المركبة.
  • الحساسة.

موضوع عن البشرة

البشرة الدهنية

تتميز بإفراز الكثير من الدهون، وهذا يُؤدي إلى وجود علامات يُمكن ملاحظتها على الأشخاص الذين يمتلكونها، وهي:

  • الظهور اللامع للوجه.
  • المسام الواسعة.
  • سماكة جلد الوجه.
  • يوجد بها رؤوس سوداء وأيضًا بيضاء.
  • حب الشباب والبثور المختلفة.

أسباب البشرة الدهنية

هناك العديد من الأسباب والعوامل التى ينتج عنها ظهور البشرة الدهنية، مثل:

  • وجود خلل في الهرمونات.
  • الضغط النفسي.
  • الجو الحار المصحوب برطوبة عالية.
  • وجود عوامل وراثي.
  • مستحضرات التجميل.

البشرة الجافة

هي نوع يُفرز نسبة زهم أو نسبة من الزيت أقل من البشرة العادية، مما يُؤدي إلى نقصان في نسبة الدهون الطبيعية واللازمة للحفاظ على بقائها رطبة، مما يُؤدي إلى زيادة مشاكلها بسبب الجفاف، وتمتاز بمجموعة من الخصائص، ومن أهمها ما يلي:

  • صغر المسام غير المرئية نوعًا ما.
  • الملمس الخشن.
  • يُوجد بقع حمراء على الجلد.
  • تجاعيد وخطوط دقيقة بشكل واضح.

أسباب البشرة الجافة

  • تفقد كميات كبيرة من الماء من خلال البشرة بسبب التعرض للحرارة العالية، أو نتيجة التعرض لضغط نفسي أو بسبب زيادة النشاط البدني.
  • نقص في بعض العوامل المرطبة لها، مثل الأحماض الأمينية وحمض اللاكتيك.
  • انخفاض في نسب الدهون الطبيعية التي تقوم بحماية وترطيبها، مثل الكوليسترول والأحماض الدهنية.
  • العوامل الوراثية.
  • التقدم في السن.
  • اختلاف حالات الطقس.
  • الأشعة فوق البنفسجية.
  • التعرض أو الاستحمام بالماء الساخن لمدة طويلة.
  • يوجد بعض الأدوية التي تُسبب الجفاف للبشرة، مثل دواء الروكتان أو ما يُعرف بالاسم العلمي isotretinoin المستخدم لعلاج حب الشباب.
  • بعض المواد التي تدخل في تركيب الصابون ومستحضرات التجميل المختلفة.

البشرة العادية

هي التي تكون خصائصها من مُخالطة بين الجفاف والدهون، حيث نجد الجزاء اللامع يتركز في منطقة الجبهة، وكذلك منطقة الأنف والذقن على شكل حروف، ومن خصائص هذا النوع ما يلي:

  • لا يوجد فيها مسامات واسعة.
  • نجد أن الدورة الدموية فيها جيدة.
  • تمتاز بالمظهر الوردي الناعم.
  • لا يُوجد فيها حب شباب أو البثور الأخرى.
  • كما أنه لا يُوجد أي نوع من الحساسية الشديدة للعوامل المختلفة.

البشرة المختلطة أو المركبة

هي التي تنقسم إلى جزئين جزء جاف والآخر دهني، لأن  الجزء الدهني يتركز عادةً في منطقة الجبين والأنف والدقن فتُعطي شكل أشبه بحرف “T”، ويكون الجزء الجاف في منطقة الخدود، ومن خصائصها ما يأتي:

  • تكون المسامات أكبر من مسامات البشرة العادية.
  • الرؤوس السوداء.
  • المظهر الأمس للوجه.

البشرة الحساسة

هي سريعة الالتهاب والاحمرار، وتكون في بعض الأحيان رقيقة وجافة ونجد أن أصحاب البشرة الحساسة يُعانون من الحكة أيضًا.

طرق العناية بالبشرة

  • يجب أن ننظف البشرة ونقوم بغسلها مرتين على الأقل يوميًا صباحًا ومساءًا، ثم نضع الكمية المناسبة من تونر عليها، لأنه يقوم بإزالة الأوساخ ومستحضرات المكياج العالقة بها.
  • يجب ترطيبها فهو يُعد من الأشياء المهمة حتى لأصحاب البشرة الدهنية، إلا أن لكل بشرة النوع المخصص لها والمناسب من مستحضرات الترطيب.
  • لا يجب التعرض للشمس لمدة طويلة فكما أن لها فوائد كثيرة، لها أضرار إذا تعرضنا لها لفترات طويلة، حيث يُؤدي إلى إتلاف الطبقة الخارجية الواقية للجلد ومشاكل أخرى كثيرة.
  • من الجدير بالذكر أنه يوجد العديد من الأدلة العلمية التي تُؤكد أن سبب الإصابة بسرطان الجلد، هو التعرض للشمس لمدة طويلة لذا ينصح الأطباء بعدم حدوث ذلك.

موضوع عن البشرة

عادات ضرورية للعناية بالبشرة

  • يجب تغير الوسادة بشكل منظم لأنها تلتقط البكتيريا و الأوساخ، والتي تؤثر على الجلد بشكل سلبي وفعال، كما تمتص نسبة كبيرة من الزيوت التي يُفرزها الوجه أو الشعر.
  • تغييرها يُساعد بشكل مضمون على منح الوجه المظهر المشرق والحفاظ على الصحة.
  • شرب الماء بكميات مناسبة وذلك بمعدل 8 أكواب يوميًا، لأنه يُحافظ على ترطيب الجسم والحفاظ عليها.
  • يجب تجنب شرب أي أنواع من الكافيين أو الصودا وكذلك الكحول بكميات كبيرة، لأنها تُساهم في جفاف الوجه.
  • يجب أن نقلل من الضغط النفسي لأنه ينعكس بشكل فعال على مظهرها، ويُمكن أن نفعل ذلك من خلال مُمارسة الرياضة يوميًا، أو المشي بعض الوقت في الهواء الطلق.
  • التغذية السليمة فيجب أن نتناول الغذاء المفيد للبشرة والصحي، مثل الذي يحتوي على الأوراق الخضراء، أو الفواكه والخضروات والتوت الأزرق.
  • ذلك سيُساهم بشكل فعال ومفيد في زيادة نضارتها والمحافظة على صحتها.

يُمكنك الاطلاع على: طرق تنظيف البشرة بعمق في المنزل

الاحتياطات اللازمة عند استعمال مستحضرات التجميل

  • استخدام بعض مستحضرات التجميل التي تحتوي على العناصر الأساسية والمغذية لها، مثل المعادن والفيتامينات ومضادات الأكسدة.
  • المحافظة على نضارتها وحيويتها من خلال استخدام مستحضرات التجميل والكريمات المغذية لها، السيروم المناسب لمناطق العيون لعدم ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة.
  • نستشير أطباء الجلدية بمشاكلها مثل ظهور حب الشباب أو الطفح الجلدي، أو عند حدوث أي تغيرات جلدية.
  • يجب أن نختار المنتج الذي يُلائم كل نوع بشرة، وهذا في حالات استخدام منتجات مناسبة لها، كما يجب التوضيح  بأن المنتجات التى بها رائحة لا تعنى أنها مفيدة.
  • تقشير البشرة يُساعد على إعادة حيويتها ونضارتها, وهذا يجب حدوثه مرة أو مرتين في الأسبوع بشكل لطيف وخفيف، ويُساعد على إزالة طبقات الجلد الميت.
  • ينبغي أن نحترس وأخذ كافة الاحتياطات اللازمة لكل فصل من الفصول الأربعة، فيجب علينا في فصل الصيف وضع واقي الشمس خلال النهار، وفي فصل الشتاء يجب أن نُرطب بشرتنا بشكل أكثر عناية ومستمر.

نصائح هامة للعناية بالوجه

يجب أن نهتم ببشرتنا حتى تكون نضرة لذلك سنعرض لكم بعض النصائح الطبية للحفاظ عليها، والتي من أبرزها ما يلي:

  • يجب غسل الوجه بعد التعرق، لأنه إذا تركنا العرق عليها سيسد مساماتها.
  • غسل الوجه جيدًا من مساحيق التجميل قبل الذهاب إلى النوم، حتى تتجنب إغلاق المسامات التي تتسبب في ظهور حب الشباب.
  • استشارة دكتور الأمراض الجلدية إذا كان حب الشباب منتشرًا وكثيرًا.
  • ينبغي أن نتجنب تسميرها بأشعة الشمس، حيث يُزيد ذلك من سرطان الجلد.
  • يجب أن تتجنب وصول منتجات الشعر للوجه، مثل الجل والبخاخ المثبت للشعر لتجنب أي أضرار.
  • كما يجب أن نمتنع عن التدخين إذا كنا مدخنين، لأنه يُظهرها في صورة جافة وباهتة.

بعد الحديث عن موضوع عن البشرة بكافة أنواعها المختلفة، ومدى ضرورة العناية بها بعض النظر عن نوعها وطبيعتها، نجد لكل نوع من البشرة طرق مُعينة للاهتمام بها، كما تُوجد بعض العادات التي يجب اتباعها يوميًا للحفاظ على نضارة الوجه.

عزيزي القارئ نتمنى أن نكون قد قدمنا كافة المعلومات لموضوع موضوع عن البشرة وانواعها عبر موقع محتوى ونحن على أتم الاستعداد للرد على إستفساراتكم في أسرع وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *