التخطي إلى المحتوى

النكرة والمعرفة وأنواع المعارف، من إحدى القواعد النحوية في اللغة العربية الهامة النكرة والمعرفة من المتضادات، وهي تفيد العموم وهى لا تحتاج إلى قرينة لتدل على معناها، أما المعرفة ففي بعض الأحيان تفيد التخصيص وفي بعض الأحيان تأتي للعموم.

النكرة

  • تنقسم الأسماء إلى نكرة ومعرفة، والنكرة تعني الاسم الذي لا يدل على شئ بعينه مثل كتاب، مصباح، فكلمة “كتاب” لا نعرف من هذه الكلمة أي شيء يدل عليها مثل صاحب الكتاب، لون الكتاب ولا حتى مضمون الكتاب النكرة لفظة عامة، لا تطلق على شيء محدد.
  • وهناك علامات يمكن أن نعرف النكرة من خلالها مثل عدم احتواء الاسم النكرة على ال التعريف مثل كراسة وقلم ورجل، والاسم النكرة أيضًا لا يضاف إليه ضمير ولكن قد يحتوي على تنوين مثل قلمٌ، علمٌ، أخٌ.

ومن أمثلة الاسم النكرة ما يلي:

  • شرب ولد اللبن.
  • رأيت عصفورًا جميلاً.
  • أهديت أمي هدية.
  • فهنا كلمة ولد، وعصفورًا، وهدية كلها نكرات ولكن لاحظ أن كلمة أمي ليست نكرة لأنها معرفة بالإضافة إلى ياء المتكلم.

النكرة والمعرفة

المعرفة

  • المعرفة وتعني اسم يدل على شئ معين مثل خالد، الكتاب، وتنقسم المعرفة إلى عدة أقسام.
  • وهذه الأقسام هي: العلم، الضمائر، أسماء الإشارة، الأسماء الموصولة، الاسم المعرف بال، الأسماء المضافة إلى علم أو معرفة أم مضافة إلى الضمائر.

العلم

  • العلم هو اسم وقد يكون اسم شخص أو اسم حيوان أو جماد، وكذلك العلم يشمل الكنية واللقب.
  • ومن أمثلة الأعلام محمد، عابد، خالد، والكنية مثل أم محمد، أبو بكر فالكنية يكون معها أم أو أب والاسم، واللقب مثل الهاشمي المصري، باللقب يعني نسبته إلى قبيلته، أو بلدته، أو وصف مثل الفاروق، وبالتالي باللقب قد يكون به مدح أو ذم.
  • ملاحظة في حالة كانت العبارة تحتوي على الاسم واللقب والكنية يمكن بدء الجملة بأي شئ دون التقيد بشيء معين.
  • مثل المسيح عيسى ابن مريم فهنا يجوز أن نبدء بأي واحد فنقول عيسى ابن مريم المسيح، أو في حال قولنا أبو عثمان عمرو بن بحر الجاحظ، يمكن أن نقول مثلاً غفر الله للجاحظ أبي عثمان عمرو بن بحر.
  • الاسم العلم أيضًا يشمل الدول والمدن مثل تركيا، باريس العراق سوريا،مع ملاحظة أنه توجد بعض الدول التي تحتوي على الألف واللام في بنية الكلمة ولا علاقة لها بالكلمة سواء نكرة أو معرفة فلا يمكن إزالتها من الكلمة مثل العراق، الأردن الصين.

الضمائر

الضمائر تأتي معرفة على الدوام وتنقسم الضمائر إلى عدة أقسام ومن أقسام الضمائر التالي:

  • ضمائر المتكلم وتشمل( أنا ونحن) مثل ذهبت أنا وأخي إلى الحديقة أو نحن نحب أكل التفاح.
  • ضمائر الغائب وتشمل (هو هي للمفرد الغائب، هما للمثنى أو الاثنان او الاثنتان، هن لجمع المؤنث الغائب، هم لجمع المذكر الغائب).

ومن أمثلة ضمائر الغائب:

  • هو أبي، هي أمي، هما أخواي، هن عماتي، هم أعمامي.
  • ضمائر المخاطب: ومن أمثلة ضمائر المخاطب( أنت للمفرد المذكر، أنتِ للمفرد المؤنث، أنتما للمثنى سواء مذكر أم مؤنث، أنتن للجمع المؤنث، أنتم للجمع المذكر).
  • مثل أنتَ فتى مجتهد، أنتِ فتاة نشيطة، أنتما مجتهدتان أو أنتما مجتهدان، أنتن فتيات عظيمات، أنتم أطفال مهذبون.
  • ونلاحظ أن الضمائر السابقة جميعها سواء ضمائر الغائب أم ضمائر المتكلم أم ضمائر المخاطب ضمائر منفصلة وهى كلها معرفة.
  • وهناك ضمائر متصلة  مثل الهاء والكاف تأتي متصلة بالاسم وهذه الضمائر بحد ذاتها معرفة وعند اتصالها بالاسم فإنها تجعله معرف بالضمير حتى ولوكان هذه الاسم نكرة و لنفهم ذلك إليك الأمثلة التالية: كتابه جميل، كتابك شيق.

الأسماء الموصولة

كل الأسماء الموصولة من المعارف، والاسم الموصول هو اسم يدل على شئ بعينه في الجملة ولا يكتمل معنى الجملة إلا به ويأتي الاسم الموصول في جملة تعرف بصلة الموصول.

ومن أمثلة الأسماء الموصولة الآتي:

  • الذي للمفرد المذكر.
  • اللذان للمثنى المذكر.
  • الذين لجمع المذكر.
  • التي للمفرد المؤنث.
  • اللتان للمثنى المؤنث.
  • اللاتي أو اللائي لجمع المؤنث.
  • ومن الأسماء الموصولة أيضًا من، وما، ف “من” لاسم الموصول  العاقل سواء جمع أو مفرد مؤنث أم مذكر، أما “ما” فلاسم الموصول الغير العاقل وتأتي أيضًا مع المؤنث والمذكر والمفرد والجمع.

ومن الأمثلة الخاصة بالأسماء الموصولة الجمل التالية:

  • حضر المدرب الذي أتدرب معه.
  • قدم اللذان تفوقا في المسابقة.
  • فاز الذين عملوا بجد.
  • رأيت التي تسقي الزهور.
  • حضرت الفتيات اللاتي فزن بالجائزة.
    هؤلاء من تفوقوا بالامتحان.
  • فازا من تدربا جيدًا ولعبا بتفان.
  • احضر ما تحتاج له فقط في رحلتنا.
  • وبالتالي أن الأسماء الموصولة دائمًا تأتي مبنية ما عدا اللذان واللتان يعربان إعراب المثنى دائمًا فيرفعان بالألف وينصبان بالياء ويجران بالياء.
  • والاسم الموصول يأتي في جملة تسمى صلة الموصول ولابد أن يكون بهذه الجملة ضمير يعود على الاسم الموصول مثل ” يعجبني ما تكتبه” وجملة الموصول إما أن تكون اسمية أو تكون فعلية أو شبه جملة سواء ظرف أو جار ومجرور.

أسماء الإشارة

أسماء الإشارة من المعارف، وتستخدم للإشارة ومن أمثلة أسماء الإشارة:

  • هذا للمفرد المذكر، هذه لمفرد المؤنث، هذان للمثنى المذكر، هاتان لمثنى المؤنث، هؤلاء للجمع المذكر أو للجمع المؤنث.
  • من أسماء الإشارة أيضًا ذلك وتلك، الإشارة للمكان يمكن استخدام هنا وثم.
  • وأسماء الإشارة دائمًا تأتي مبنية باستثناء هذان و هاتان فهما معربتان تعربان إعراب المثنى في الرفع والنصب والجر، واسم الإشارة هنا مبني على السكون دائمًا.

أمثلة على اسم الإشارة:

  • هذا صانع متقن لعمله.
  • هذه فتاة جميلة.
    ذلك الكتاب له فوائد عديدة.
  • تلك الشجرة مثمرة.
  • هذان التاجران صادقان.
  • هؤلاء الناس يساعدون بعضهم.
  • هؤلاء الفتيات يدرسن بجد.
  • أولئك السعداء يسقون الورود.
  • هنا تقع القاهرة.
  • هناك تسطع الشمس على الجداول فيزدان المكان.

الاسم المضاف للمعرفة

  • الاسم النكرة يمكن تعريفه من خلال إضافته إلى كلمة تدل عليه ليصبح معرف فعلى سبيل المثال لو قلنا، استعرت قلم فهنا كلمة قلم لا تدل على أي مضمون.
  • لكن إذا قلنا استعرت قلم محمد، يصبح هنا قلم معرف بأنه ملك محمد وأنا استعرته منه فيكون التعريف هنا بالإضافة إلى معرفة أو علم.
  • وكذلك إذا قلنا جوال يصبح نكرة لا يدل على أي شئ واضح لكن إذا قلنا جوالي يتحول جوال من مجردة نكرة إلى معرفة تدل على أن الجوال خاص بي وهنا تمت الإضافة إلى ضمير.
  • ولاحظ في الأمثلة السابقة  لا يمكن دخول ألف ولام عليها كما لا يمكن دخول التنوين فمن الصعب أن نقول الجوالي أو أن نقول القلم محمد كذلك من الخطأ أن نقول قلمٌ محمد لكن الصحيح أن نقول قلمُ محمد.

المعرف بأل

  • تدخل أل على الأسماء دائمًا لتفيد تعريفها مثل إنسان أو قلم فيصبحوا الإنسان أو القلم وبالتالي أفادت تعريفهم حيث دلت على جنسهم  لذلك سميت أل هنا جنسية، كما يمكن لأل أن تأتي كهدية مثل بدأت العطلة.
  • يمكن لأل أن تأتي للزيادة وليس لها فائدة في التعريف كما في الحسن والحسين، فإذا نظرنا إلى حسن أو حسين نجد كل منهما علم معرف بذاته لا يحتاج للتعريف فتكون أل هنا مجرد زيادة.

قدمنا لكم اليوم النكرة والمعرفة وأنواع المعارف وسعدنا تلقي أي استفسار حول النكرة والمعرفة وأنواع المعارف من خلال التعليق أسفل المقال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *