التخطي إلى المحتوى

إذاعة مدرسية عن اليتيم جاهزة للطباعة، بسم الله الكريم الرحيم من جعل الرحمة من أجّلِ أسمائِه وصِفاته، وكرّم عباده بأن جعلها بينهم فكم منّا اتصف َبها، ومن منّا غابت عنه وغلبت عليه قسْوته، فأرشدنا الله إلى وسيلة لتنميّة الرّحمه في القلوب لمن تاب وأناب وأراد العودة إلى رب الأرباب، فجعلها بالمسح على رأس يتيم والرأفة به، وكم منا يجهل هذا الأمر رغم أن الله حثٌنا عليه كثيراً في القرآن.

مقدمة إذاعة عن اليتيم

  • الحمد لله على نعمة الإسلام والصلاة والسلام على خير الأنام حبيبي رسول الله، أما بعد إخواني وأخواتي الطلبة والطالبات السادة الكرام الأساتذة الأجلاء، إذاعتنا المدرسية اليوم تُبين كم أن ديننا الحنيف دين الرحمة والإنسانية، فإذاعتُنا اليوم الموافق ….. من شهر…. لسنة ….. عن اليتيم.
  • هو من مات أبوه ولم يبلغ فديننا الحنيف حريص كل الحرص على تنشئة اليتيم بشكل سوي، ليكون فرد فعٌال في المجتمع ولا يقل في سلوكه السليم عن الطفل الذي تربى بين كلا أبويه.
  • ليس له من الحقوق والواجبات كأي فرد أخرْ فقط، بل أضاف الإسلام له حقوق أخرى واجبة ْعلى من يكفله، لحفظ ماله وحُرمة التصرف فيه قبل بلوغه وحث على ذلِك القرآن والسنة.

فقرة القرآن الكريم عن اليتيم

  • الآن مع آيات من القرآن الكريم نفتتح لها هذا البرنامج الإذاعي، سائلين الله تعالى أن يمن علينا جميعاً باليمن والبركات خلال هذا اليوم، ومع الطالب …….

قال تعالي “وَآتُواْ الْيَتَامَى أَمْوَالَهُمْ وَلاَ تَتَبَدَّلُواْ الْخَبِيثَ بِالطَّيِّبِ وَلاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَهُمْ إِلَى أَمْوَالِكُمْ إِنَّهُ كَانَ حُوبًا كَبِيرًا”.

اليتيم في السُنًة المُطهرة

  • حبيبي يا مصطفي من مثلك يشعر بشعور اليتيم، ويكون حريصا ًعلي ألا يشعر أي واحد منهم بالظلم، لذا جعلت المُكافأة كبيرة والأجر عظيم لمن يعول يتيماً ويتكفل به
  • حان الوقت الآن مع الحديث الشريف والطالبة ……

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا وأشار بالسبابة والوسطى وفرج بينهما شيئا”.

فقرة الحكمة عن اليتيم

الحكمة والحكماء هي مُبتغي العقلاء وجليسة الملوك والشعراء، فكم من أُناس سعو خلفها ولم يظفر بها إلا القليل فهي كالكنُوز لا يقتنيها الكثير، والآن مع الحكمة والطالب …….

  • “البيت الذي يحوي يتيماً مبتسماً هو بيتاً يبغتهُ أهل الأرض والسماء”.
  • “من جاد عن قِلة، وحفظ وجه اليتيم عن المذلّة كان أجود الناس”.
  • “إسعاد اليتيم أفضل ما قد يفعله إنسان في تلك الحياة، ويُجازي الله به يوم القيامة خير الجزاء”.

اذاعة مدرسية عن اليتيم

هل تعلم عن اليتيم

الكثير منا يجهل الأمور المتعلقة باليتيم والآن حان الوقت لمعرفة بعضٍ منها، ومع فقرة هل تعلم والطالب ……..

  • هل تعلم أن القرآن ذكر اليتيم في ثلاث وعِشرون موضعاً.
  • هل تعلم أنّ أكل مال اليتيم من الكبائر والسبعْ الموبقات، التي تكون سبباً في دخول النار.
  • هل تعلم أن اليتيم لايُطلق عليه هذا الاسم بعد البلوغ بل هو من لم يبلغ فقط.
  • هل تعلم أن النبي جعل كافل اليتيم رفيقه في الجنّة.
  • هل تعلم أن من يعول يتيماً صاحب مال له الحق بأن يأخذ شيئاً من ماله، بقدر ما يسد حاجته بشرط فقره وعدم وجود دخل يعول به اليتيم.
  • هل تعلم أن الرسول وُلد يتيماً وتوفيت أمه عندما كان في السادسة من عمره.
  • هل تعلم أن عرش الرحمان يهتز مع كل دمعة تنزل من عيني اليتيم.
  • هل تعلم أن عبدُالله بن عمر لم يجلس على مائدة إلا وكان يُجلس معه يتيم.
  • هل تعلم أنّ “يتيم” ذكرت في القرآن خمس مرات، و”يتامى” أربعة عشرة مرة، و”يتيماً” ثلاث مرات.
  • هل تعلم أن رجلاً شكا قسوة قلبه إلى الرسول فأرشده إلى أن يمسح على رأس يتيم.
  • هل تعلم أن الله جعل حقاً عليه أن يُرضي من أرضى يتيماً وأسكتهُ عند بُكاءه.
  • هل تعلم أن الإفراط في العطف يُولد العنصرية والإحساس بالنقص.
  • هل تعلم أن أول جمعة من شهر إبريل خصصها العالم للاحتفال بيوم اليتيم، وبدأ ذلِك في بريطانيا عام 2003 م ثم في مصر في 2004 م، بينما حث عليه الإسلام منذ ألف وأربعمائة عام وأمر بالاهتمام به جميع أيام السنة.

أقوال مأثورة عن اليتيم

لا يوجد شيء أو أمر من أمور الدنيا لم يتحدث بشأنه الأدباء والعلماء، وتُعرف أقوالهم التي وُرثت عنهم باسم الأقوال المأثورة، ويذكر لكم الطالب ….. بعض من ما قيل في حق اليتيم.

  • “خير البيوت بيت يُحسن فيه إلى يتيم”.
  • “من أراد أن تُقضي حاجته ويبارك في رزقه وولده فليكفُل يتيماً”.
  • “الإحسان تجاه اليتيم من كمال الإيمان”.
  • “سارق مال اليتيم ظالم لنفسه”.
  • “مال اليتيم نار في جوف آكله”.
  • “تقهر طفلاً فأنت قاسي القلب، تقهر يتيماً فأنت بلا قلب”.
  • “اليتيم له الحق في عيش حياة سوية عادلة تتمتع بكافة المتطلبات، من مأكل ومشرب ومسكن دون التعرض لأي نوع من العُنصريه أوالتّقليل” .
  • “اليتيم ليس فقط من فقد أبوه أو أمه، بل ناقص الخُلق يتيم”.
  • “فك كرب الدنيا سبيل للنجاة من كرب الآخرة، فكيف بإعالة يتيم وسد حاجته ورسم البسمة على وجهه”.
  • “الأب سند وأمان في مُواجهة قسوة العالم، عندما يذهب يترك فراغًا لا يُعوضه أحد، فارْحموا قلوباً صغيرة يعتصرها الألم ويملؤها الحرمان والفراغ”.
  • “من آوى يتيماً وأكرمه كان من أهل الجنّه”.

شعر اذاعة مدرسية عن اليتيم

جال الشعراء وصَالوا بين أبيات الشعر ليجدوا كلام يصف ذلِك الشعور، ولينسِجوا أبياتًا تُواسي محروم فكان إيليا أبو ماضي مُعبراً عن ذلك بأبيات تُلقيها على أسماعنا الطالبة …..

قالوا: اليتيمُ، فقلتُ: أَيْتَمُ مَنْ أرى! مَنْ كان للخلُقِ النَّبيل خَصيما، قالوا: اليتيمُ، فقلتُ أَيْتَمُ مَنْ أرى مَن عاشَ بين الأكرمينَ لَئيما، كم رافلٍ في نعمةِ الأبوين، لم يسلك طريقاً للهدى معلوما”.

قصة اذاعة مدرسية عن اليتيم

كم في القصص من صُور وعبر وحكايات لمن مروا وتواروا ولم تبقى إلا الذكرى والسير، والآن مع القصة والطالب …..

  • دخل شاب يتيم على رسول الله يشتكي جاره الذي رفض أن يبيعه نخلة وقفت أمام حائط يبنيه حول بستانه، ولم يُنكر الرجل ذلك عندما سأله النبي صلى الله عليه وسلم بل زاد على ذلِك بأن رفض البيع.
  • على الرغم من أن النبي عرض عليه البيع مرات عديدة وفي الثانية كان مقابل نخلة في الجنة، وبعدها أخذ النبي يزيد عليه بنخل الجنة ويقول “النخلة يسير في ظلها الراكب مائة عام”، وتعجب الحضور من الصحابة كيف يرفض عرضًا مُغريًا كهذا.
  • لكنه طمع في الفانية ومتاعها فقام أبا الدحاحْ وعرض عليه بستاناً بستمائة نخلة وقصرًا كبيرًا ونبع ماء وسورًا شاهقًا، يرغب في تمره كل من بالمدينة مقابل تلك النخلة فوافق.
  • ثم سأل رسول الله “ألا في الجنة ما قد وعدت به الرجل إن أعطيتها اليتيم”، فقال “نعم” فأعطاه النخلة، فأعلمه النبي كم ربح وكم له في الجنة، فهكذا كان الأوائل الصحابةُ الكرام فهل منّا من مُقتدي.

كلمة إذاعة مدرسية عن اليتيم

خير الكلام أوجزه وأنفع العبر ما يُؤخذ بها، جعلنا الله وإياكم ممن ترك الجدال وممن عمل فقال، والآن مع الكلمة والطالب……

حث الله تعالى عباده على مراعاة حقوق اليتيم كثيراً، كما ورد هذا في القرآن في مواضع كثر فكفل له حقوق منها:

  • حق الرعاية الآدمية دون أي تعدي ولا حتى الزجر في الكلام، وجعل مُخالفة ذلِك من نُقصان الإيمان فورد اللفظ يدُع في القرآن أي يدفع بقوة ويزجر، وقرنه بلفظ يكذب بالدين في الآية التي قبلها.
  • أمر بحفظ ماله وعدم التعدي عليها إلى أن يبلغ سن الرشد فيحق له التصرف فيه، كما حدد وفصل ما إذا كان كافل اليتيم غني أم فقير، وأمر الغني بالعفاف ،أما الفقير يمكنه أن يأخذ منه ما يُعينه على كفالته بالمعروف أي دون جور.
  • كما أنه جعله سبب في مشروعية الزواج بأخرى إن لم تعينه الأولى علي القسط ومراعاة الأيتام، حرصاً على تربية طفل سليم قويم الخُلق.
  • حذر في أكثر من موضع في القرآن من أكل مال اليتيم أوالتَعدي عليه وشبهه بمن يأكل النار ويُعاني لهيبها.
  • أكد على أن من يكفل يتيمة عليه التحري واختيار زوج صالح ليكون أميناً على عرضها ومالها.

كفالَة اليتيم تتطلب شروط يجب توافرها فيمن يعُوله، وهي الإسلام، البلوغ، وأن يُنسب الطفل لوالده وليس لمن يكفله، وأن يكون الكفيل على قيد الحياة فلا تُنسب الكفالة لميت، وأن يُطعمه حلالاً مُلتزماً بحفظ ماله.

من فضائل كفالة اليتيم أنها تُلين القلب وتشرح الصدر وتزرع البركة في المال والولد، وتُرضي الله وترزق صاحبها الجنّة فقد قال -عليه  الصلاة والسلام-: “من ضمَّ يتيمًا بين مسلمَين في طعامِه وشرابِه حتى يستغنيَ عنه، وجبتْ له الجنة”.

في الختام أبعث إلى كل من أحسن الاستماعْ سلام، وإلى من عزم الإصلاح باقة حب ووئام وأسأل الله أن تكون اذاعة مدرسية عن اليتيم مُوفقة، ليس هذا وحسب بل كان نبي الرحمة يتيماً، وكم أمرنا بمواساة اليتيم وكفالته بل وجعل القائم علي أمره رفيقاً له في الجنّه لعظم الأمر، فأين نحن من هذا وكم منّا رأى يتيماً فمسح على رأسه أسأل الله أن يَردنا جميعاً إلى الصواب، أسأل الله أن ينفعنا وإياكم بها والسلام عليكم ورحمة الله.

عزيزي القارئ نتمنى أن نكون قد قدمنا كافة المعلومات لموضوع إذاعة مدرسية عن اليتيم عبر موقع التأمينات عبر موقع محتوى ونحن على أتم الاستعداد للرد على إستفساراتكم في أسرع وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *