التخطي إلى المحتوى

ما هو دورق الماء من أكثر الأسئلة التي يطرحها مستخدمي شبكة الإنترنت، إذ أن الإنترنت هو المكان الذي يضمن أي مستخدم له أن يجد فيه الإجابة لسؤاله مهما كان بديهيًا أو غير مألوف مثل السؤال عن ماهية دورق الماء.

دورق الماء

  • كلمة دورق في اللغة العربية تعني الإناء، وتشير تلك الكلمة الآن إلى الإناء الزجاجي الذي يُوضع به الماء.
  • والأصل أن الدورق قديمًا يصنع من الفخار، إلا أن هيئته الزجاجية والبلاستيكية التي نراها الآن تعتبر دخيلة على الهيئة الفخارية الخاصة به.
  • يعتبر الهدف الأساسي لدورق الماء هو حفظ الماء لأطول مدة ممكنة أو للتسهيل من طريقة استخدامه.
  • وكان استخدامه أكثر شيوعًا في العصور التي تسبق اختراع الصنبور وقنوات الماء المستخدمة لتوصيل الماء إلى البيوت.

تاريخ صناعة دورق الماء

  • مرت صناعة دورق الماء بالعديد من التطورات، إذ بدأ الإنسان القديم في صناعة تلك الآنية من النباتات وبعض أجزاء من الحيوانات.
  • إذ أن الإنسان البدائي قبل أن يتعرف على الزراعة كان يعتمد في حياته على الصيد، ولذلك كان يستغل كافة أعضاء الحيوانات في خدمته.
  • كما كان يستخدم كافة ما حوله من نباتات أو فاكهة أو أعواد الخشب أو غير ذلك في عملية الصيد.
  • لذلك استخدم البعض منهم قرون بعض الحيوانات في عملية حفظ الماء، بل وصل الأمر في تلك الفترة إلى استخدام مثانة بعض الحيوانات.
  • وعقب ذلك بدأ باستخدام قشور بعض النباتات مثل نبات جوز الهند في صناعة بعض الأدوات المساعدة في الحفاظ على الماء وفي الشرب.
  • انتقل الإنسان القديم عقب ذلك إلى الطين أو الصلصال في صناعة أدوات الطعام والشراب.
  • ومن ثم بدأ بصنع الفخار، وتعود صناعة الفخار إلى ما لا يقل عن 5000 سنة قبل الميلاد.
  • وظل استخدام الفخار منتشرًا لمدة طويلة، بل بدأ الإنسان في العصور القديمة في التفنن في أشكال وألوان تلك الآنية.
  • حتى استطاع الإنسان التعرف على صناعة الزجاج قبل 2000 عام من الميلاد.
  • إذ زعم بعض المؤرخين أن أول إناء زجاجي في التاريخ يعود تاريخ صناعته إلى عام 1500 قبل الميلاد.
  • وذلك من خلال طلاء الرمل بواسطة الزجاج المصهور، وكان الهدف من تلك التطورات هو إيجاد طريقة لنقل الماء إلى البيوت.
  • وطريقة لشربها أو تناولها بشكل مباشر، مع الحفاظ على نظافتها وفائدتها الأساسية للجسم.
  • إلى أن توصل الإنسان في عصر الامبراطورية الرومانية إلى قنوات المياه التي يمكن من خلالها توصيل الماء إلى المدن المختلفة.
  • وبالفعل تم وضع مخططات خاصة بتوصيل الماء إلى أماكن يمكن الشرب أو أخذ الماء منها داخل المدن إلا أنها لم تكتمل.
  • وعقب انهيار الدولة الرومانية اختفت صناعة الزجاج لتعود مرة أخرى بعد فترة قصيرة ولكن عادت لحفظ الأدوية والعقاقير الطبية.
  • أما الزجاجة البلاستيكية فقد كان أول ظهور لها في عام 1947، ولكنها لم تنتشر سريعًا لتكلفة صناعتها العالية في البداية.

 صناعة دورق الماء من الفخار

ما هو دورق الماء

 

  • كان الناس في العصور القديمة يحرصون على تناول الغذاء والشراب الطبيعي.
  • وكانوا يعتمدون بشكل أساسي على الزراعة لذلك كانوا يدركون بشكل أساسي أهمية الماء في حياة الإنسان.
  • إذ كانوا يستخدمونه كشراب مع الطعام، وكانوا يستخدمونه في سقاية الأرض، وأيضًا لأغراض علاجية.
  • ولأنه كما ذكرنا قديمًا لم يكن هنا صنبور أو قنوات خاصة بتوصيل الماء إلى البيوت.
  • لجأ القدماء إلى صنع دورق أو إناء لحفظ الماء في المنزل، لاستخدامه سواء في الشرب المباشر، أو في طهي الطعام، أو حتى في صناعة المشروبات.
  • ولعدم وجود بلاستيك أو زجاج بالشكل الذي نعرفه الآن قديمًا، بدأت صناعة الدورق أولًا من الفخار.
  • وتعتمد صناعة الفخار في الأساس على الطين الخالي من الشوائب، ويتم تشكيلها بطرق معينة على حسب الشكل المراد تشكيل الآنية عليه.
  • ومن ثم يتم حرقها من خلال إدخالها الفرن المخصص بصنع الفخار لمدة معينة.
  • إذ يعمل ذلك الفرن على تبخير الماء الموجود بين جزيئات الطين ليتحول إلى شكل صلب.
  • عقب الوصول إلى ذلك الشكل الصلب يتم تبريد الإناء حتى يتحول بعد ذلك إلى إناء صالح للاستخدام.

المواد المستخدمة في صناعة الفخار

  • يتكون الطين من ماء بنسبة لا تقل عن 14%، ومن أكسيد السيليكون بنسبة لا تزيد عن 46%.
  • إلى جانب 40% من أكسيد الألمونيوم، وهناك نوعين أساسيين للطين المستخدم في صناعة الفخار.
  • النوع الأول هو الطين الابتدائي، وهو المتواجد في نفس المكان الخاص بالصخور الذي تم اشتقاق الطين منها.
  • والنوع الثاني يُطلق عليه الطين الرسوبي، وسُمي بذلك لأنه عبارة عن خليط من الرواسب يتم حملها عن طريق الماء لمسافات طويلة حتى تترسب.
  • ويعتبر خفيف نسبيًا مقارنة بالطين الابتدائي.
  • تعتمد صناعة الفخار بشكل أساسي على الكاولينيت أو على الصلصال الصيني.
  • والذي بدوره يأتي على هيئتين، الأولى يكون فيها عبارة عن مسحوق يلزم عجنه بالماء.
  • أما الهيئة الثانية فيكون فيها على هيئة طين تم إضافة الماء إليه في وقت سابق.

آلية التبريد من الفخار

  • كان دورق الفخار قديمًا يستخدم لحفظ الماء، ليس هذا فحسب بل كان يُستخدم أيضًا لتبريده وخصوصًا في فصل الصيف.
  • وذلك لأن الجدار الداخلي للإناء الفخاري يعمل على امتصاص جزيئات الماء.
  • وبالتالي تعبر جزيئات الماء التي تتسم بمستوى طاقة مرتفع، وينخفض في المقابل متوسط مستوى الطاقة الكلية للماء.
  • وهذا بالضبط ما يقف وراء درجة حرارة الماء، الأمر الذي يؤدي إلى تبريد الماء حتى يصل إلى درجة التكثف.

فوائد شرب الماء في دورق من الفخار

  • يعتبر دورق الفخار من أفضل الآنية الآمنة على الصحة، إذ أن الفخار يعمل على حفظ مستوى هرمون التستوستيرون في جسم الإنسان.
  • على عكس بعض الآنية الأخرى مثل الدورق البلاستيكي.
  • يتم تفضيل الفخار على البلاستيك لأنه الأفضل بيئيًا، كما أنه أرخص من حيث التكلفة المادية بالمقارنة مع الزجاج.
  • ولذلك يُعد الفخار مادة مثالية لحفظ الماء بطريقة آمنة.
  • يعتبر الطين المركب الأساسي في صنع الفخار مادة قلوية، والذي بمجرد ملامسته لحموضة الماء يحدث توازن في درجة تلك الحموضة.
  • وبالتالي عند شرب الماء القلوي أو المتوازن تتأثر حموضة المعدة بشكل إيجابي وبالتالي يتجنب الإنسان الإصابة بآلام المعدة.

أنواع دورق الماء

  • هناك أنواع وأشكال مختلفة لدورق الماء، ومن أهم الأنواع هو الدورق المعدني.
  • الذي يُصنع من مادة الفولاذ المقاومة للصدأ، وتتميز ذلك النوع بتوفرها بأسعار معقولة.
  • كما أنها متينة أي أنها طويلة الأمد، والأهم من هذا وذاك أنها آمنة على الصحة ولا تؤثر على الماء بشكل سلبي.
  • النوع الثاني هو الدورق الزجاجي، ويعتمد صناعة ذلك النوع على أغلفة السيليكون.
  • يتميز الدورق الزجاجي بشكله الجذاب و زخرفته الجميلة، كما أنه آمن على الماء بشكل تام.
  • إلا أنه أحيانًا يكون ثقيل، وهو بالطبع معرض للكسر بمجرد اصطدامه بشيء أو وقوعه على الأرض.
  • النوع الثالث لدور الماء هو الدوق البلاستيكي، وهو النوع الأشهر الآن والذي يعتمد عليه الكثيرين في تخزين ونقل الماء.
  • كما ينقسم الدورق البلاستيكي إلى عدة أنواع بناء على المادة المستخدمة في الصناعة.
  • إذ أن هناك بعض أنواع البلاستيك مصنوعة من “البولي إيثيلين عالى الكثافة”.
  • والبعض يعتمد على “البولي إيثيلين المتوسط الكثافة”، والنوع الأخير على “البولي إيثيلين منخفض الكثافة”.

في نهاية هذا التقرير الذي يتناول ما هو دورق الماء نكون قد عرضنا كافة جوانب هذا الموضوع، وفي حالة وجود أي استفسار يخص هذا الموضوع يُرجى التكرم بكتابته أسفل التقرير.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *