التخطي إلى المحتوى

تاريخ عملة البيتكوين يتصف بالغموض والعظمة على حدٍ سواء.. ويرجع ذلك لكونه مليء بمراحل الصعود وكذلك السقوط.. ولهذا فإننا سنتناول في هذا الموضوع عبر موقع muhtwa.com عملة البيتكوين.. ومؤسس تلك العملة.. والاحتفالات التي تقام بسبب تلك العملة.. كما أننا سنتطرق إلى مواقع شبكة الإنترنت المظلم التي ساهمت في وجود العملة في حياتنا اليوم.

تاريخ عملة البيتكوين

تاريخ عملة البيتكوين

إن العملات المشفرة أو الافتراضية أحد الظواهر الاقتصادية في عصرنا الحالي.. وتتميز العملة الافتراضية بكونها عملة لا مركزية.. أي إنه لا يستطيع أحد التحكم بها غير مستخدميها.. فهي ليست ذات رقم تسلسلي أو خاضعة لسيطرة البنوك المركزية والحكومات مثل العملات التقليدية، إنما يتداولها الناس عبر الإنترنت فقط.

من أفضل العملات الافتراضية في عالمنا اليوم وأكثرها انتشارًا هي عملة البيتكوين و يبدأ تاريخ عملة البيتكوين سنة 2008.

في أواخر عام 2008 كانت الأزمة الاقتصادية العالمية في أوجها.. ففي سبتمبر من ذلك العام.. تقدمت الشركة القابضة Lehman Brothers Holdings والذي يعد رابع أكبر بنك استثماري في العالم.. بطلب الحماية بموجب الفصل 11 من قانون الإفلاس والذي ينص على إعطاء البنك فترة لتسديد الديون منعًا من الإفلاس مما يدل على سوء الحالة الاقتصادية في هذه الفترة كونه رابع أكبر بنك في العالم وكانت تلك بداية تاريخ عملة البيتكوين.

أثناء انهيار البنية التحتية المالية في العالم.. تم تسجيل عنوان موقع الأنترنت bitcoin.org.. وفي وقت لاحق من عام 2008..نشر شخص أو مجموعة تستخدم الاسم المستعار ساتوشي ناكاموتو مستند تقني عن البيتكوين.. يشرح فيها كيفية عمل العملة الافتراضية.

لا تزال هوية ساتوشي ناكاموتو لغزًا.. حيث ادعى العديد من الأشخاص أنهم المبرمج الغامض أو مجموعة من المبرمجين.. كما يشتبه في كثير من الأحيان.

ساتوشي ناكاموتو مؤسس العملة

كانت هناك محاولات عديدة لتحديد هوية الشخص أو المجموعة المؤسسة للعملة المشفرة (Bitcoin) ولكن لم يكن أيًا منها مرضيًا بما يكفي ليتم اعتباره حاسمًا.. حيث كانت التفاصيل الشخصية الوحيدة التي قدمها ناكاموتو للآخرين هي ادعاءات أنه يعيش في اليابان وأنه ولد في 5 أبريل 1975.

شجع ناكاموتو مصممي عملات مشفرة آخرين على المساعدة في الترميز.. لكن المطور الأساسي ابتعد عن البيتكوين في عام 2011 ولم يسمع أحد عنه شيئًا بعد ذلك.

إن تاريخ عملة البيتكوين مليء بالشخصيات الغامضة.. فليس ساتوشي ناكاموتو الشخص الغامض الوحيد في سجلات البيتكوين.

يوم بيتزا البيتكوين

يوم بيتزا البيتكوين

في مايو سنة 2010، عرض مبرمج من فلوريدا يُدعىLaszlo Hanyecz  10000 بيتكوين مقابل وجبة بيتزا.. قبل أحد المتحمسين البريطانيين للعملة المشفرة بيتكوين عرض (Hanyecz) وأمر بتوصيل علبتين من البيتزا له من أقرب محل بيتزا لسكنه.. دفع البريطاني ثمن علبتي البيتزا باستخدام بطاقة ائتمان.. وسدد Hanyecz عملية الشراء بـ 10000 بيتكوين.

كانت هذه المرة هي المرة الأولى التي يتم فيها استخدام عملة البيتكوين لإجراء عملية شراء.. مما دفع الناس لإقامة احتفال بيوم 22 مايو في مجتمع البيتكوين واسموه بيوم بيتزا البيتكوين.

إن ما يجعل هذه المعاملة الشرائية باقية في الذكرى، وأحد أعظم الأيام في تاريخ البيتكوين هو القيمة المالية المذهلة التي تراكمت على عملات البيتكوين المستخدمة في شراء علبتين من البيتزا.. حيث بلغت قيمة عملات البيتكوين المستخدمة في شراء علبتين من البيتزا حوالي 90.000.000 دولار ويعد هذا يوم سعيد في تاريخ عملة البيتكوين.

بينما يحتفل الناس في وقتنا الحالي بيوم بيتزا البيتكوين.. تقبلت عدد قليل جدًا من أماكن العمل استخدام البيتكوين كوسيلة للدفع في الأيام الأولى لتداول تلك العملة.. وكانت السوق السوداء أحد الأسواق التي حظيت فيها عملة البيتكوين المجهولة المصدر والعملات المشفرة الأخرى بتقدير كبير.. وسرعان ما أصبح واضحًا أن عملة البيتكوين تلبي احتياجات كثيرة في عالم الجريمة السفلي.

طريق الحرير وعلاقته بعملة البيتكوين

في عام 2011، أسس روس أولبريخت، سوقًا على شبكة الإنترنت المظلم.. وأطلق عليه اسم طريق الحرير.. وأدار الموقع تحت الاسم مستعار Dread Pirate Roberts” (روبرت القرصان الرهيب) ويعد موقع طريق الحرير حجر أساس في تاريخ عملة البيتكوين.

اثبت أن استخدام أجهزة توجيه (Tor) والتي توفر للمستخدمين إمكانية تصفح دون اظهار هويتهم ومدفوعات البيتكوين التي لا يمكن تعقبها مزيج فعال لتجنب الاكتشاف والاعتقالات من قبل القانون.

عند تأسيس الموقع، استخدم Dread Pirate Roberts المُثل الليبرالية، قائلًا إن العملاء سيكونون أحرارًا في شراء أي شيء دون خوف من العنف أو الاعتقال.

في وقت لاحق، كتب أنه يريد لطريق الحرير أن ينمو ليصبح قوة لا يستهان بها ذات قدرة على تحدى السلطات الديكتاتورية.. وأن يمنح طريق الحرير الناس القدرة اختيار الحرية على الاستبداد.

ربما كانت نوايا روبرت نبيلة، إلا أن الموقع سمح بحرية شراء وبيع جميع أنواع المخدرات غير المشروعة دون عقاب… في أكتوبر 2014، تم العثور على ما يقرب من 14000 قائمة مخدرات غير مشروعة على طريق الحرير.. بما في ذلك الحشيش.. والهيروين.. وLSD.. وMDMA.. والميثامفيتامين.. مما يمثل صفحة سوداء في تاريخ عملة البيتكوين.

كما إنه يمكن أيضًا شراء مواد غير قانونية أخرى مثل ترخيصات قيادة مزيفة.. ولكنه حظر العديد من الأشياء الغير قانونية مثل المواد الإباحية للأطفال والأسلحة من الموقع.

اعتقال مؤسس طريق الحرير وزيادة سعر عملة البيتكوين

اعتقال مؤسس طريق الحرير وزيادة سعر عملة البيتكوين

قبل العثور على Ulbricht واعتقاله.. كان لدى Silk Road أكثر من مليون حساب لمستخدمين نشطين وكان به 1.2 مليون معاملة بقيمة 9.5 مليون بيتكوين.. وفي حين زاد سعر البيتكوين بشكل كبير خلال وقت تشغيل الموقع.. حيث قُدّر الإجمالي بحوالي 1.2 مليار دولار.

بعد إجراء تحقيق مُكثف من قبل فرقة عمليات مشتركة والتي تضمنت عملاء من مكتب التحقيقات الفيدرالي.. وخدمة الإيرادات الداخلية.. وإدارة مكافحة المخدرات.. والمارشالات الأمريكيين.. اكتشفوا أخيرًا أن Ulbricht هو الرجل الذي أسس الموقع.. واعتقلوه في مكتبة عامة بمدينة سان فرانسيسكو في أكتوبر 2013.

على الرغم من إغلاق طريق الحرير.. إلا أنه قد ظلت العملات المشفرة شائعة في الأسواق السوداء.. لأنها تقدم للمشترين والبائعين قدرة على إخفاء الهوية بدون قيود واستخدام المبالغ النقدية الكبيرة.. ويعد ذلك محطة أساسية في تاريخ عملة البيتكوين.

في مارس 2013، بلغت قيمة جميع عملات البيتكوين المتداولة مليار دولار… وتعد زيادة قيمة تلك العملات علامة فارقة في تاريخ عملة البيتكوين.. ربما لم يكن من قبيل المصادفة أن العملة المشفرة سرعان ما بدأت في جذب انتباه وادي السيليكون (مكان تجمع المراكز الرئيسية لكبرى الشركات التكنولوجية) وأصحاب رؤوس الأموال.. وأشهر هؤلاء المستثمرين الأوائل قد يكون الأخان (Winklevoss).

الأخوين (Winklevoss) وبداية ثروة من البيتكوين

الأخوين (Winklevoss) وبداية ثروة من البيتكوين

اشتهر الأخوين كاميرون وتايلر وينكليفوس عن طريق رفع دعوى قضائية ضد مارك زوكربيرج مدعيان أنه بينما كانوا طلابًا في جامعة هارفارد.. سرق مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج فكرتهما عن موقع التواصل الاجتماعي.. وتلقوا في النهاية تسوية بقيمة 65 مليون دولار.

أصر التوأم على تحصيل مال تسوية الدعوى في أسهم فيسبوك وليس نقدًا.. فعندما أصبح Facebook متاحًا للجمهور.. استخدم التوأم هذه الأموال للبدء في جمع ثروة من البيتكوين تقدر قيمتها بنحو 1.3 مليار دولار في أواخر العام الماضي.

تعد عائلة Winklevosses هم أيضًا أصحاب أغلبية في Gemini.. وهي بورصة عملات افتراضية أسسوها بعد إدراك مدى صعوبة شراء وبيع البيتكوين.

القراء الذين اضطلعوا على هذا الموضوع قد شاهدوا أيضًا..

شركة صرافة عملة البيتكوين (Mt. Gox)

إنشاء وسقوط شركة صرافة عملة البيتكوين (Mt. Gox)

في عام 2006.. أنشأ المبرمج (Jeb McCaleb) موقع (أم تي جوكس) للاعبي لعبة (Magic: The Gathering) وهي من ألعاب البطاقات الفانتاسي.. إن (Mt. Gox) اختصار للعبة (Magic: The Gathering Online eXchange).

لم يمنح (ماكالب) الموقع الكثير من الاهتمام حتى عام 2010، عندما قرر أن متداولي عملة البيتكوين يحتاجون إلى شركة صرافة للتبادل عبر الإنترنت ولشراء وبيع تلك العملة المشفرة.

في أوائل عام 2011.. باعه ماكالب إلى مارك كاربليس وهو مبرمج فرنسي يعيش في اليابان.

منذ اللحظة الذي استلم فيها Karpeles عمليات الموقع.. وحتى نهاية الموقع الحزينة بعد بضع سنوات.. ابتليت البورصة بالعديد من القصور التشغيلية والانتهاكات الأمنية والإهمال.

حوادث شركة صرافة عملة البيتكوين

أدت العديد من الحوادث إلى سقوط سعر عملة البيتكوين منها:

  • يونيو 2011: أدى خرق أمني (عملية احتيال) إلى خفض سعر البيتكوين على Gox.
  • أكتوبر 2011: تم إرسال أكثر من 2500 عملة بيتكوين إلى عناوين غير صالحة.. مما تسبب في ضياعها إلى الأبد.. حيث إنه لا يمكن تعقبها لعدم وجود أرقام تسلسلية لها.
  • أبريل 2013: أوقفت شركة (أم تي جوكس) عمليات التداول لأن سعر البيتكوين كان يزدادا بسرعة والمراد في تلك الحالة هو الحفاظ على سعر عملة البيتكوين في ارتفاع… لكنه أثناء عملية الإيقاف.. انخفض سعر البيتكوين في جميع أنحاء العالم إلى ما دون 55 دولارًا.. قبل أن يرتد إلى مستويات أعلى من 100.
  • مايو 2013: قامت شركة (CoinLab) بمقاضاة شركة ( Gox) بتهمة خرق العقد. ويرجع ذلك لفشلها في السماح لشركة (CoinLab) بالقيام بعملياتها في أمريكا الشمالية.
  • الأمم المتحدة 2013: أوقفت شركة ( Gox) عمليات السحب بالدولار الأمريكي.. وفي الشهر التالي.. أعلن الموقع أنه سيسمح مرة أخرى بالسحب بالعملة الأمريكية.. لكن بعض المستخدمين أبلغوا عن تأخيرات لأسابيع أو شهور لتصفية عمليات السحب.
  • فبراير 2014: أوقفت شركة ( Gox) جميع عمليات سحب البيتكوين.. حيث إن موقع (CoinDesk) للأخبار قد أقام تصويتًا وكانت النتيجة أن أكثر من ثلثي عملاء شركة (Mt. Gox) ينتظرون لقيام بعمليات سحب وتصفية تعاملاتهم.. وإن ما يزيد عن خمس العملاء كانوا ينتظرون لأكثر من ثلاثة أشهر للقيام بعمليات التصفية… وفي حلول نهاية الشهر ستقدم الشركة بطلب حماية من الإفلاس بموجب الفصل 11 من قانون الإفلاس في مدينة طوكيو.

إعلان شركة (Mt. Gox) للإفلاس

بعد أن أعلنت الشركة إفلاسها.. ادعت أنها فقدت أكثر من 750.000 من عملات البيتكوين المملوكة لأصحاب حساباتها و100.000 من عملات البيتكوين الخاصة بها -وهي نسبة لا تصدق-، حيث إنها تمثل 7٪ من جميع عملات البيتكوين المتداولة في ذلك الوقت.. وخلال هذه الفترة.. انخفض سعر البيتكوين بنسبة 36٪ في ذروة العملة، مما سهل تداول ما يقرب من 70٪ من عملات البيتكوين في جميع أنحاء العالم.

الإقبال المتزايد على العملة

على الرغم من كل هذه المشاكل.. والارتباط المبكر بالأنشطة غير القانونية.. إلا أن صعود البيتكوين كعملة لا مثيل له في تاريخ البشرية.

فهي لا تصدر كوحدة نقدية من قبل أي دولة في العالم.. ولا تحتوي على أي قيمة ملموسة أو جوهرية… ومع ذلك لم يرتفع سعره بشكل كبير فحسب بل إنه تم استخدامه بشكل متزايد كوسيلة للتبادل من قبل الأفراد والتجار في جميع أنحاء العالم.

يمكن استخدام عملة البيتكوين اليوم لشراء عدد مذهل من السلع والخدمات مثل: الذهب.. العقارات.. الأسلحة (قانونيًا).. البضائع من بعض أكبر الشركات في العالم.

قلة من خبراء التشفير في العالم والحالمين الليبراليين وأصحاب رؤوس الأموال الناجحين حلموا بأن العملة المشفرة ستصبح على ما هي عليه اليوم.

ماهية BitCoin

تعد البيتكوين عملة رقمية افتراضية ويتم توزيعها من شخص لآخر دون وساطة من أي سلطة مركزية.. تم تقديم هذا المفهوم في ورقة بحثية عام 2008 من قبل مبرمج معروف باسمه المستعار “ساتوشي ناكاموتو”.

تمت تسمية عملة Bitcoin بهذا الاسم لأنها عملة مشفرة لا مركزية وتستخدم التشفير للتحكم في المعاملات ومنع الإنفاق المزدوج (إمكانية نسخ العملة وصرفها مرتان).. وهي مشكلة شائعة للعملات الرقمية.

بمجرد التحقق من صحة العملات.. يتم تسجيل كل معاملة فردية بشكل دائم في دفتر فتراضي عام معروف باسم (Blockchain) وهو نظام افتراضي هدفه الحفاظ على المعلومات بطريقة تمنع تغييرها.. قرصنتها.. أو خداع النظام بصفة عامة.

تتم معالجة المدفوعات بواسطة شبكة من أجهزة الكمبيوتر الخاصة وتكون مصممة خصيصًا لهذه المهمة الواحدة.

تتم مكافأة مشغلي أجهزة الكمبيوتر الخاصة.. المعروفين أيضًا باسم “Miners” أو “عمال المناجم” برسوم المعاملات وعملات بيتكوين مسكوكة حديثًا. ومع ذلك إن معدل إنشاء عملات بيتكوين حديثة يتناقص باستمرار.

في عام 2012، استنتجت (The Economist) وهو موقع إخباري عالمي خاص بالاقتصاد إن (Bitcoin) تحظى بشعبية بسبب “دورها في الأسواق الغير قانونية عبر الإنترنت” وفي عام 2013 أغلق مكتب التحقيقات الفيدرالي إحدى هذه الخدمات. وهي طريق الحرير. المتخصص في المخدرات غير المشروعة.

ما زال يتم استخدام Bitcoins بشكل متزايد كوسيلة للدفع مقابل المنتجات والخدمات المشروعة.. ولدى التجار حافز لقبول العملة لأن رسوم المعاملات أقل من 2 إلى 3٪ التي تفرضها عادةً معالجات بطاقات الائتمان.. ومن بين المتداولين البارزين لعملة بيتكوين WordPress وOkCupid وReddit وعملاق الإنترنت الصيني Baidu.

طريقة الحصول على البيتكوين

يعد تعدين العملة الافتراضية (بيتكوين) الطريقة الأفضل للحصول على تلك العملة الرقمية.. ولكنها عملية شاقة ومكلفة وليست مجزية بالشكل الكافي.. وعلى الرغم من ذلك، فإن التعدين له جاذبية للعديد من المستثمرين المهتمين بالعملات المشفرة نظرًا لحقيقة أن من يقومون بعملية التعدين.. يتم مكافئتهم على عملهم باستخدام رسوم وعملات افتراضية آخري.

يرجع ذلك إلى نظرة رجال الأعمال لعملية التعدين على أنه مال من الجنة مثل المنقبين عن الذهب في كاليفورنيا في عام 1849.

فوائد عملية تعدين عملة البيتكوين

للحصول على عملة البيتكوين يجب عليك القيام بعملية التعدين.. ويرجع ذلك للقيمة المالية لعملة البيتكوين بالإضافة إلى فوائدها مثل.. كسب عملة مشفرة دون الحاجة إلى إنفاق المال مقابل ذلك.. ويتلقى عمال التعدين البيتكوين Bitcoin)) كمكافأة لإكمال العديد من المعاملات التي تم التحقق منها وإضافتها إلى blockchain.

تحتاج إما إلى GPU (وحدة معالجة الرسومات) أو دائرة إلكترونية متكاملة خاصة بالتطبيق (ASIC) من أجل إعداد منصة التعدين.

هكذا نكون قد تناولنا تاريخ عملة البيتكوين بالتفصيل، بداية من الأزمة المالية سنة 2008 وإعلان رابع أكبر بنك في العالم بإفلاسه، مرورًا بطريق الحرير ومساهمته الكبيرة في جعل العملة على ما هي اليوم.. على الرغم من كونها صفحة سوداء في تاريخها إلا أننا لا يمكن أن ننكر أن طريق الحرير وممارساته الإجرامية حجر أساس وجود عملة البيتكوين اليوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *