التخطي إلى المحتوى

يتناقش العديد من الأشخاص ويسألون… ما هي عملة تركيا؟ سنقدم الإجابة الوافية لهذا السؤال من خلال هذا الموضوع الذي سيقدمه لكم موقع محتوى، كما سنقدم لكم نبذة سريعة عن المراحل التي مرت بها عملة تركيا على مر التاريخ… والفئات التي تنقسم إليها تلك العملة سواء المعدنية أو الورقية، وقيمتها في السوق العالمي في السطور التالية.

ما هي عملة تركيا

ما هي عملة تركيا

الإجابة على سؤال ما هي عملة تركيا هو الليرة التركية.. حيث تعتبر الليرة هي العملة الرسمية للجمهورية التركية، وقد كانت الليرة العثمانية هي العملة الرسمية لتركيا خلال فترة حكم الدولة العثمانية.. وقد شهدت الليرة التركية العديد من التغييرات ومرت بأكثر من إصدار على مر التاريخ منذ إعلان أول عملة وحتى الآن.

لكي نتعرف على ما هي عملة تركيا حاليًا يجب أن نتعرف على عملات تركيا على مر التاريخ.. حيث كانت أول عملة للدولة العثمانية تسمى “أقچه“.. ثم تم اصدار عملة “الليرة المجيدية” أو ما يطلق عليها “الليرة الصفراء“… واستمرت حتى إعلان الجمهورية التركية وتأسيس البنك المركزي التركي.. حيث أصبحت “الليرة التركية” هي العملة المحلية الرسمية لجمهورية تركيا وهي اسم العملة المتداولة حتى الآن، وصور عملتي أقچه والليرة المجيدية نوضحها تاليًا…

ما هي عملة تركيا

ما هي عملة تركيا

العملات المعدنية التركية

العملات المعدنية التركية

يتولّى البنك المركزي التركي مهام طباعة وإصدار العملات المعدنية والورقية.. تحتوي الليرة الواحدة على 100 قرش، وكان البنك المركزي يقوم بسك عملات معدنية من فئة 1 قرش، و5 قروش، و10 قروش، و25 قرش، 50 قرش، و1 ليرة.

تحتوي جميعها على صورة مؤسس جمهورية تركيا الحديثة مصطفى كمال اتاتورك على الجهة الأمامية… وقيمة العملة مع بعض النقوش على الجهة الخلفية.

العملات الورقية التركية

العملات الورقية التركية

يقوم البنك المركزي التركي بطباعة الأوراق النقدية للعملة التركية الرسمية.. وتتراوح فئاتها من 5 ليرة إلى 200 ليرة.

قد مرت العملات التركية بالعديد من الإصدارات حتى تصل إلى ما هي عليه الآن فقد كانت الليرة الواحدة تحتوي على 6 أصفار، ولكن تم إلغاؤها بعد فترة.. كما كان هناك قانون يلزم بطباعة صورة رئيس تركيا الحالي على العملات واستمر طوال فترة حكم مصطفى كمال اتاتورك.. وبعد وفاته وتولى عصمت آينونو الحكم ثم وضع صورة عصمت على النقود بدلًا من اتاتورك ولكن لم يستمر الأمر كثيرًا.. وتم إلغاء ذلك القانون وأصبحت صورة اتاتورك موحدة على جميع العملات المعدنية والورقية.

أصبح بعد ذلك من الممكن طباعة صور بعض الشخصيات المؤثرة في تاريخ تركيا من رجال الدولة والفنانين على النقود.. وظل ذلك الأمر يحدث حتى يومنا هذا فنرى صورة اتاتورك وبعض الشخصيات المهمة تُطبع على العملات التركية.

القراء الذين اضطلعوا على هذا الموضوع قد شاهدوا أيضًا..

اللوائح القانونية الخاصة بالليرة التركية الجديدة

نظمت رابطة البنوك التركية مؤتمر “اللوائح القانونية ومشكلات التنفيذ” بخصوص الليرة التركية الجديدة في 11 أكتوبر 2004.. وتضمن ذلك المؤتمر مناقشة وإعلان البنود القانونية المتعلقة بالليرة التركية الجديدة Yeni Türk Lirası“.

دار المؤتمر بشكل عام حول القانون رقم 5083 لتعميم الليرة التركية الجديدة كعملة رسمية للجمهورية التركية… وذلك ليصبح ساريًا في 31 يناير 2004 بعد نشره في الجريدة الرسمية، حيث ينص على دخول الليرة التركية الجديدة (YTL) حيز التنفيذ في 01.01.2005.. وهكذا يتم إلغاء الليرة القديمة وتصبح عملة غير متداولة، يتم طباعة الأوراق النقدية الجديدة بفئات 1 و 5 و 10 و 20 و 50 و 100 YTL/ ليرة.. وسك العملات المعدنية بفئات 1 و 5 و 10 و 25 و 50 Ykrş / قرش بالإضافة إلى 1 YTL/ ليرة.

كما تم إصدار عدد من اللوائح والقوانين بخصوص الليرة التركية والليرة التركية الجديدة وصلاحيات تداولهم.. وأشار إلى أن عقب التغيير إلى العملة الجديدة وإزالة الأصفار من العملات القديمة، يمكن إزالة عبارة “جديدة” من اسم العملة التركية… فبدلًا من الليرة التركية الجديدة سيتم الرجوع إلى الليرة التركية وذلك بعد إيقاف التداول بالعملات القديمة.. لكي يتم استخدام الليرة التركية مرة أخرى كوحدة حساب للنقود في الدفاتر والسجلات الخاصة بالدولة.

قيمة الليرة التركية

شهدت الليرة التركية مراحل عديدة ومرت خلال تاريخها بأحداث مختلفة أثرت عليها وعلى قيمتها في السوق المحلي والعالمي.. حيث مرت بفترات تضخم عديدة أوصلت سعرها إلى مستوى متدني مقابل عملة الدولار الأمريكي… وذلك خلال فترة التسعينات من القرن الماضي.

فقد أثر التضخم الاقتصادي المرتفع خلال فترة أواخر الثمانينات والذي استمر حتى بداية التسعينات على قيمة الليرة التركية في مقابل العملات الأخرى.. مما تسبب في دخول العملات التي تحتوي على أصفار إلى السوق التركي.. وأصبحت العملة التي تساوي 1000 ليرة تركية ولها قيمة عالية خلال عام 1931 عملة معدنية قيمتها منخفضة.

مع بداية النمو الاقتصادي الكبير الذي مر على تركيا خلال فترات بداية الألفية الحالية وبالتحديد في عام 2004.. تم إلغاء الأصفار من العملة التركية ليبدأ جيل جديد من الليرة التركية وارتفعت قيمتها وأصبحت مستقرة.

قد أثرت الأحداث التي شهدتها تركيا والمناطق المجاورة لها على الاقتصاد التركي وقيمة الليرة في السوق التجاري المحلي والعالمي، وأصبحت حالتها غير مستقرة.

تعرفنا من خلال هذا الموضوع على الإجابة الوافية لسؤال ما هي عملة تركيا، حيث قدمنا عملات تركيا على مر العصور… بداية من الدولة العثمانية ومرورًا بإعلان الجمهورية التركيا حتى وقتنا الحالي، بالإضافة إلى اللوائح القانونية الخاصة بالليرة التركية الجديدة، وقيمة الليرة التركية، ونتمنى أن نكون قد قدمنا لكم هذا الموضوع بالمستوى المعهود وأن نكون قد أفدناكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *