التخطي إلى المحتوى

اسم عاصمة بوركينا فاسو. هي اخر عاصمة لدينا تقع في الجزء الغربي من القارة الإفريقية، علاوة على كونها تصنف كواحدة من الدول التابعة للصحراء الكبرى الافريقية. وهم مجموعة من الدول تقع في الجزء الشمالي من القارة. تتمتع العاصمة بكونها المدينة الأكثر أهمية للدولة للعديد من الأسباب.

اسم عاصمة بوركينا فاسو

أوغدوغو هي العاصمة الرسمية، والمدينة الأهم، لجمهورية بوركينا فاسو.

  • تبلغ مساحة مدينة أوغدوغو، العاصمة، 520 كيلو متر مربع، بينما إجمالي مساحة منطقة العاصمة تغطي حوالي 2805 كيلو متر مربع من إجمالي مساحة الدولة البالغة 274200 كيلو متر مربع.
  • تقع أوغدوغو على متوسط ارتفاع 305 متراً فوق سطح البحر.

معلومات عن أوغدوغو عاصمة بوركينا فاسو

  • بسبب كون اسم العاصمة طويل إلى حد ما، فعادة ما يختصر بين سكانها باسم وأوغو.
  • تشكل العاصمة مركزاً إدارياً، اقتصادياً، علاوة على كونها مركز ثقافي هام للجمهورية.
  • يقام في أوغدوغو العديد من المعارض، الدولية والمحلية، الخاصة بالفنون، التلفزيون، إضافة إلى السينما.
  • يعرف سكان العاصمة بالأوغوليس.
  • يتنوع المجال الصناعي في العاصمة ما بين المنسوجات، المأكولات والمشروبات.
  • تمتلك أوغدوغو العديد من الطرق السريعة التي تربطها مع مدن من دول افريقية أخرى، مثل النيجر وغانا. علاوة على كون المطار الدولي الرئيسي الخاص ببوركينا فاسو يقع على أراضيها.
  • تصنف العاصمة بكونها تمتلك أكبر سوق يقع على المنطقة الغربية من القارة. على الرغم من تعرض هذا السوق للاحتراق في عام 2003، إلا أنه عاد لينافس بقوة أكبر من السابق مرة أخرى بعد تجديده.
  • يعود إنشاء أوغدوغو إلى القرن الخامس عشر.
  • تحمل عاصمة بوركينا فاسو تاريخاً طويلاً، من حيث كونها كانت عاصمة لممالك أخرى، بداية من مملكة موسي.

أسباب تسمية العاصمة أوغدوغو بهذا الاسم

  • يعود تسمية عاصمة بوركينا فاسو بهذا الاسم إلى تاريخ إنشائها، أي في القرن 15. فبعد العديد من الصراعات التي لن تنتهي إلا عام 1441 على يد أحد أبطالها، قام بتغيير اسمها لاسم اخر افريقي يعني قرية رئيس المحاربين.
  • عندما جاء الاستعمار الفرنسي فيما بعد، وبسبب عدم استطاعتهم تهجئة الاسم، ظهر اسم أوغدوغو، ليتم تداوله حتى اليوم كَأسم لعَاصمة بوركينا فاسو.

اللغة الرسمية للعاصمة أوغدوغو

  • الفرنسية هي اللغة الرسمية المعمول بها في جميع قطاعات عاصمة بوركينا فاسو، علاوة على الدولة. فالمجال الإداري، القضائي، السياسي، علاوة على الإعلامي، جميعها يستخدمها في أوراقهم الرسمية وتصريحاتهم.
  • استخدام تلك اللغة ما هو إلا نتاج للسنوات التي قضاتها الدولة تحت الاستعمار الفرنسي.
  • هناك ما يقرب من 69 لغة أخرى تستخدم في أوغدوغو، وبوركينا فاسو. لكن بعضها يستخدم في مدن محددة.
  • جميع تلك اللغات افريقية، وأكثرهم انتشاراَ هي لغة موسى، الفولا، إضافة إلى بيسه والغورمانشي.

العملة الرسمية للعاصمة وأوغدوغو

  • الفرنك الغرب إفريقي هو العملة الرسمية لعاصمة بوركينا فاسو، علاوة على كونه عملة الجمهورية.
  • أول إصدار لتلك العملة كان عام 1945م، عندما كانت الكثير من الدول الإفريقية ما تزال تعامل كمستوطنات للاستعمار الفرنسي.
  • قبل تلك العملة كانت هناك عملة أخرى تحمل نفس الاسم، لكن يزيد عليه كلمة الفرنسي. لذلك فاختصاراً كانت تسمى بالفرنك الإفريقي الفرنسي.
  • هناك ثماني دول افريقية أخرى تتعامل بنفس تلك العملة، وجميعهم واقعين في الجزء الغربي من القارة، وهم:
  1. بنين.
  2. مالي.
  3. النيجر.
  4. كوت ديفوار، أو دولة ساحل العاج.
  5. غينيا بيساو.
  6. توغو.
  7. مالي.
  8. إضافة إلى السنغال.

عدد سكان أوغدوغو عاصمة بوركينا فاسو

  • بلغ إجمالي سكان العاصمة أوغدوغو، حسب آخر إحصاء لعام 2020، حوالي 2780331 نسمة من إجمالي سكان بوركينا فاسو. الذي كان يبلغ وقتها 21510181 نسمة.

جغرافيا العاصمة أوغدوغو

  • يأتي ارتفاع عاصمة بوركينا فاسو من كونها تقع على هضبة، تعرف باسم الهضبة الوسطى.
  • في البداية كانت العاصمة تعامل كمركز إداري من قبل المستعمرين، وهذا جعل منها مركز حضاري مهم توسع جغرافيا ليصل إلى المناطق الواقعة حول القصر الامبراطوري الواقع في موغو بانا.

التقسيمات الإدارية للعاصمة وأوغدوغو

  • تنقسم عاصمة بوركينا فاسو، مدينة أوغدوغو، إلى خمسة دوائر، والتي تنقسم بدورها إلى مجموعة من القطاعات، يبلغ إجمالها 30 قطاع.
  • تنقسم تلك القطاعات مرة أخرى إلى مجموعة من المناطق.
  • لكن منطقة العاصمة، والتي تحمل نفس الاسم، تتكون من 17 قرية.

مناخ العاصمة أوغدوغو

  • يصنف الطقس في عاصمة بوركينا فاسو، كما في أغلب العواصم الواقعة في غرب القارة الأفريقية، بالحار شبه الجاف. لكن تتسم المناطق الواقعة على أطراف العاصمة بالطقس الاستوائي الذي يجمع ما بين موسم الرطوبة والجفاف.
  • تشهد العاصمة ثلاث مواسم مختلفة تتنوع ما بين شديد الحرارة، المعتدل، علاوة على الممطر.
  • يبدأ موسم الأمطار في شهر مايو، ويستمر ما يقرب من خمسة أشهر، لذلك فهو ينتهي في شهر سبتمبر. تتراوح درجات الحرارة العليا في تلك الفترة ما بين 36°، وتصل حتى 45°، خاصة في فترة بداية الموسم.
  • درجات الحرارة الصغرى في موسم الأمطار تختلف عن الكبرى، فهي قريبة إلى حد كبير. سجلت متوسط 15°.
  • تراوحت نسبة الرطوبة في تلك الفترة من 50%، ووصلت حتى 80% في شهر أغسطس. على الرغم من كونه أكثر شهور العام الذي يشهد هطولاً للأمطار.
  • يبدأ الموسم الذي يكون فيه الطقس معتدل نسبياً، ليس بسبب انخفاض درجات الحرارة الصغرى وحسب، وإنما بسبب انخفاض الرطوبة، في الفترة من شهر أكتوبر حتى شهر فبراير.
  • سجلت درجات الحرارة في أوغدوغو، في تلك الفترة، متوسط 41° للكبرى، لكن في الصغرى تراوحت من 8° حتى 18°. وبذلك تكون عكس درجات الحرارة في موسم الأمطار.
  • نسبة الرطوبة سجلت 60% لأعلى نسبة، وكان ذلك في بداية الموسم، لتنخفض مع الأشهر الأربع الباقية وتصل حتى 20%.
  • يتخلل ذلك الموسم أيام تعاني فيها أوغدوغو من رياح تكون موسمية غربية، لكن جافة.
  • موسم الجفاف، وهي أكثر فترات العام حرارة بالنسبة للعاصمة أوغدوغو، لكنها لا تستمر إلا شهرين فقط، وهم مارس وأبريل.
  • كسرت درجات الحرارة العليا في ذلك الموسم حاجز الـ 45° بعدد لا بأس به من الدرجات، أما الصغرى فكانت بمتوسط 15°. نسبة الرطوبة كانت 21%.

اقتصاد عاصمة بوركينا فاسو أوغدوغو

  • تتمتع أوغدوغو بكونها المركز الاقتصادي للدولة.
  • يشكل المجال الصناعي، والتجاري العاملين الأساسيين في اقتصاد العَاصمة، خاصة بعد أن تم نقل العديد من المناطق الصناعية من المدن الأخرى إليها.

في النهاية، وبعد أن وصلنا إلى نهاية رحلتنا في القارة الافريقية، بتعرفنا على أوغدوغو، عاصمة بوركينا فاسو. ما هي أكثر دولة تود أن تزورها في تلك القارة، وما هي الدولة التي لم تكن تعرف الكثير من المعلومات عنها وعن معالمها السياحية. لكن الآن أصبح لديك فضول لتتعرف عليها أكثر؟ في انتظار اجابتكم لتشاركونا بأفكاركم واحلامكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *