التخطي إلى المحتوى

طرق تخفيض صوت محرك السيارة، دائمًا ما يبحث الإنسان عن سُبل الراحة التي تُساعده على إنجاز أعماله بأبسط الطرق وأيسرها، والعربات من الأساسيات التي نستخدمها في حياتنا اليومية، وهناك مؤشرات تدل على صحتها أو حدوث خلل في أحد أجزائها، ومنها صوت المحرك المرتفع الذي يُمكن أن يصل إلى حد الإزعاج لسائق السيارة،لذلك كثيرًا ما يتم البحث عن طرق تخفيض صوت محرك السيارة وكيفية المحافظة عليه.

تخفيض صوت المحرك

هناك عدة خطوات يُمكن أن تقوم بها بنفسك أو تستعين بالميكانيكي، تُساعد في الحفاظ على جودة محرك السيارة وتحميه من حدوث أي عطل وخفض الصوت الناتج عنه، ومنها:

التأكد من عدم وجود تسربات

  • لا تحتاج في هذه الخطوة إلى زيارة الميكانيكي، يُمكنك فحص أسفل السيارة والأماكن المهمة بها بصورة دورية، والتأكد من عدم تسرب أي سوائل سواء مياه أو زيت أو وقود.
  • يُساعد ذلك على تلافي حدوث أي أعطال في المستقبل.

تغيير الزيت باستمرار

  • يُحافظ الزيت على أجزاء المحرك ويُغلفها ويحميها من أن ترتفع درجة حرارتها، أو تحتك بعضها مع بعض.
  • لذلك يجب تغييره بشكل دوري للحفاظ على المحرك، وعلى العكس إن طالت المدة المتاحة لتغييره قد تُؤدي إلى تلف دائم.

تغيير فلتر الهواء بانتظام

  • يُساعد الفلتر الموجود على إدخال الهواء نظيف وخالي من الشوائب والأتربة، مما يُحافظ على جودة المحرك ويضمن عملية احتراق وقود سليمة.
  • إذا كان الفلتر متسخ لا يقوم بوظيفته فقد يُؤدي إلى التأثير على شكل وأداء المحرك.

يجب ملء خزان الوقود قبل نفاذه

شاهد أيضا:
  • يحتوي البنزين المستخدم على رواسب وباستمرار استخدامه والقيادة لعدة سنوات، تبدأ الرواسب بالاستقرار في قاع الخزان.
  • إذا انخفض مستوى وحجم الوقود المطلوب في الخزان، يقوم الفلتر باستخدام هذه الرواسب وسحبها إلى المحرك، مما يُؤثر فى الأداء.
  • لذا يجب عليك القيام بفحص فلتر الوقود بشكل مستمر والتأكد من كونه نظيف، وإلا تقوم بتغييره.

تخفيض صوت محرك السيارة

كيفية الحفاظ على محرك السيارة

بالإضافة إلى ما سبق ذكره هناك بعض الأمور التي من خلالها يُمكن حماية المحرك من حدوث أي ضرر، ومن أبرزها ما يلي:

فحص شمعات الاحتراق

  • تُعد من أهم أجزاء المحرك فيجب عليك التأكد من سلامتها بشكل دوري، وألا تتجاوز عدد الكيلومترات المحددة لها.
  • لأن هذه البواجي تُؤثر على المحرك ويُمكن أن يُؤدي تلفها إلى عدم احتراق الوقود بصورة فعالة.

عدم إهمال الأضواء التحذيرية

  • في معظم أنظمة السيارات بأنواعها المختلفة يُوجد أضواء تحذر من وجود عطل في جزء ما.
  • إلى جانب لوحة العدادات يجب عليك عند رؤيتها أن لا تهملها، بل تذهب إلى الميكانيكي ليقوم بالفحص ويُحدد بسهولة سبب العطل.

التأكد من سلامة نظام التبريد

  • يقوم بالمحافظة على تبريد جميع أجزاء المحرك ويحميه من أن ترتفع درجة حرارته التي قد تُؤدي إلى تعطله.
  • لذلك يجب تفقده باستمرار وتغيير الماء الموجود داخل الرديتر، والتأكد من سلامة خراطيم المياه.

قيادة السيارة بطريقة سليمة

  • بمعنى ألا تقوم بالضغط الشديد على دواسة الوقود أثناء السير، لأن ذلك يُؤدي إلى التقليل من العمر الافتراضي للمحرك، وربما تلفها بشكل كامل.

أسباب ارتفاع صوت محرك السيارة

هناك مجموعة من الأمور التي قد تُسبب حدوث صوت مرتفع من المحرك، ومن أهمها ما يلي:

قلة لزوجة زيت المحرك

  • الزيت هو السبب في عدم الاحتكاك بين أجزاء المحرك.
  • فإذا كانت لزوجته منخفضة قد تُؤدي إلى إصدار الأجزاء الميكانيكية الداخلية صوت مرتفع.

رداءة نوع الوقود

  • يجب استخدام النوع المناسب لكل سيارة وتجنب الأنواع الأقل جودة.
  • لأن الأوكتان إذا اختلفت نسبته عن المحددة، قد يُؤدي إلى حدوث خلل في عملية الاحتراق ومن ثَم تلف المحرك.

تلف كاتم الصوت

  • مهمة الكتالايزر الموجود في نظام العادم الخاص بالسيارة، أن يقوم بكتم الأصوات وعند تلفه لا يستطيع القيام بمهمته بالشكل المطلوب.
  • مما يُؤدي إلى خروج صوت مرتفع جدًا، لأن الطقس والتلوث والضغط الذي يتم التعرض له، قد يتسبب في حدوث صدأ أو شقوق.

القيادة بسرعة مفرطة

  • الاستخدام الخاطئ للسيارة يُؤدي إلى سرعة حدوث خلل في أجزائها، والتأثير على أداء المكابس والصمامات.
  • تُؤدي إلى قلة لزوجة الزيت الذي يُساعد على عدم الاحتكاك، وتلف حزام السير.
  • لذلك يجب عليك القيادة بالسرعة المناسبة، لتُحافظ على العمر الافتراضي الخاص بجميع أجزاء السيارة.

أسباب تؤدي إلى تلف محرك السيارة

إلى جانب ما تم ذكره هناك مسببات أخرى قد تُسبب تلف واضح في المحرك، ومنها ما يلي:

اتساخ فلتر الزيت

  • يُؤدي انسداد الفلتر إلى عدم قيامه بمهمة تنقية الزيت الداخل إلى المحرك.
  • تتسبب تلك الشوائب في تلف الأجزاء الداخلية وزيادة حرارة غرفة الاحتراق.

خلل حساس الاستشعار

  • يُوجد في السيارة Knock Sensor قد يكون في أسطوانات أو جسم المحرك أو نظام العادم.
  • يهدف إلى استشعار ما ينتج عن الانفجارات في غرفة الاحتراق، وفي حالة تلفه يخرج من المحرك أصوات طرقات مزعجة.

احتراق الوقود بطريقة خاطئة

  • إذا لم يتم حرق الوقود بالطريقة الصحيحة داخل المحرك يُصدر منه صوت غريب.
  • ينتج ذلك عن خلل في بعض أجزائه الداخلية أو تلف الشمعات المسئولة عن الاحتراق.

التحميل الزائد عن طاقة السيارة

  • لكل نوع من السيارات طاقة معينة تستطيع استيعابها، وفي حالة التحميل الزائد عن المخصص من قبل الشركة، أو جر عربية أو مقطورة يُسبب ذلك حدوث خلل في أداء المحرك.

عدم المحافظة على نظام التبريد

  • يجب فحص الرديتر والبرابيش وغيرها من الملحقات الخاصة بالتبريد، كما يلزم التأكد من صحة أداء المروحة ومضخة الماء.
  • لأن ذلك يُؤدي إلى عمل المحرك بطريقة سليمة.

تلف مستشعر تدفق الهواء

  • يُؤدي تلفه إلى إعطاء بيانات خاطئة إلى النظام الخاص بالسيارة.
  • مما يُؤدي إلى عدم وصول كمية الهواء والوقود التي يحتاجها المحرك، وبالتالي إصدار صوت مرتفع.

حدوث تلف في المحول الحفاز

  • من علامات تعطله وجود رائحة تُشبه رائحة البيض الفاسد.

أنواع محركات السيارة

تختلف الأنواع المستخدمة حسب نوع كل سيارة والسبب المُصنعة من أجله، سواء كانت رياضية أو عائلية أو تصلح للاستخدام في الطرق الوعرة، كما يختلف طبقًا للحجم والوزن، وهي كالتالي:

المحرك الأفقي

  • يُستخدم في سيارات الدفع الأمامي للعجلات، بحيث تكون الأسطوانات موضوعة بشكل مُرتب بجانب بعضها، ويتم وضع المحرك بشكل أفقي داخل السيارة.

المحرك العمودي

  • يتم ترتيب الاسطوانات بداخله مرتبة مثل الأفقي، ولكنه يُستخدم في سيارات الدفع الخلفي للعجلات ويتم تثبيت المحرك بشكل عمودي.

الأسطوانات المتعاكسة

  • سميت بذلك لأن الأسطوانات بداخله تكون مُثبتة في اتجاهين مُعاكسين، ومن مميزاته التوازن وسهولة العمل.
  • يرجع ذلك إلى أن المكابس وأذرع توصيلها بعمود المرفق تعمل بطريقة متماثلة.

محرك V

  • تكون الأسطوانات به مقابلة لبعضها البعض وتأخذ هيئة حرف V، وهو من أكثر المحركات استخدامًا.
  • أغلبية الخبراء يشيدون به في قدرته على تلافي مشاكل الاهتزازات والتوازن، والتي قد تُوجد في الأنواع الأخرى.

محرك W

  • يتكون من 12 أو 16 أسطوانة، مما يجعله من أكثر المحركات قوة في العالم، ويتم تثبيت الأسطونات في ثلاثة صفوف تأخذ هيئة حرف W.

المحرك رباعي الأشواط

مخترعه هو نيكولاس أوتو، وهو من أفضل الأنواع ويتم استخدامه في أغلب السيارات، وتنقسم مراحل أدائه إلى:

شوط السحب

  • ينزلق المكبس الموجود خارج الأسطوانة، مما يسمح بمرور الهواء والوقود إلى غرفة الاحتراق وذلك عندما يُفتح صمام الإدخال.

شوط الانضغاط

  • يتم غلق صمام الإدخال فيرجع المكبس إلى داخل الأسطوانة، مما يضغط الهواء والوقود معًا.

شوط القدرة

  • عندما يصل المكبس إلى عدم القدرة على ضغط الخليط، يتم إشعال شرارة من شمعة الاحتراق ليقوم بحرق الخليط المكون من الهواء والوقود.
  • مما يُؤدي لتوليد ضغط يدفع المكبس إلى خارج الأسطوانة.

شوط العادم

  • هذه المرحلة يتم فيها فتح صمام العادم ويدفع المكبس الأبخرة المحترقة ويُخرجها عبر صمام العادم، ومن ثَم تبدأ المراحل من جديد.

السيارات عالم واسع لأن كل جزء داخل السيارة له وظيفة هامة، إذا حدث خلل في أيًا منها يُؤدي ذلك إلى تعطلها، وعدم القدرة على استخدام السيارة التي أصبحت عبارة عن  جزء رئيسي في حياتنا اليومية، لذلك يجب الفحص والكشف الدوري على جميع  مكوناتها وأجزائها، كما يجب معرفة طرق تخفيض صوت محرك السيارة الذي يسبب الإزعاج، إلى جانب كونه بمثابة تحذير وإشارة على وجود خلل، لذا عليك أن تعرف الأسباب التي تُؤدي إليه لتلافيها.

عزيزي القارئ نتمنى أن نكون قد قدمنا كافة المعلومات لموضوع طرق تخفيض صوت محرك السيارة عبر موقع محتوى ونحن على أتم الاستعداد للرد على إستفساراتكم في أسرع وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *