التخطي إلى المحتوى

شرح ظاهرة قوس قزح بالتفصيل من أكثر ما يتم البحث عنه عبر صفحات الإنترنت، وتُعد تلك الظاهرة الطبيعية من أحب الظواهر التي تحدث على كوكب الأرض للكبار والصغار، بل إن كثيرين يعتريهم فرح كبير بمجرد رؤيته.

  • قوس قزح ظاهرة طبيعية تتميز بظهرها المبهج، وذلك بسبب شكلها المقوس وألوانها المبهجة.
  • يتم وصف تلك الظاهرة على أنها مجموعة من الأقواس ذات مركز واحدة، بحيث يحمل كل قوس لون معين.
  • لكن يجب أن نشير إلى أنها ليست أقواسًا بل دوائر مكتملة لا نرى منها إلا الجزء العلوي الذي يظهر على شكل قوس.
  • تتكون تلك الظاهرة عندما تسقط أشعة الضوء على سطح الماء، ويظهر في الاتجاه المعاكس لاتجاه أشعة الشمس.
  • وتظهر تلك الظاهرة تحديدًا عقب سقوط الأمطار، ليس هذا فحسب بل بعد سقوط قطرات من الندى أو وجود ضباب.
  • قوس قزح لا يُعد مجسم ملموس، وإنما هو بمثابة نمط ضوئي ناتج عن عملية انعكاس الضوء.
  • إذ أن فكرة قوس قزح بالأساس تعتمد على ثلاث أمور، الشمس، وقطرات الماء، و زاوية الرؤية الخاصة بالرائي.
  • في السطور القادمة سوف نعرض شرح ظاهرة قوس قزح بالتفصيل، إلى جانب عدد كبير من المعلومات عنه.

ظاهرة قوس قزح

شرح ظاهرة قوس قزح

  • قوس قزح هو ظاهرة جمالية ذات منظر خلاب يشد الأبصار نحوه في بهاء كبير.
  • ولكن كيف تتكون تلك الظاهرة، يُعد هذا السؤال محل تساؤل كبير بين الناس، إذ عادة ما يبحث الكثيرون عن شرح ظاهرة قوس قزح بالتفصيل.
  • في البداية يجب العلم بأن السبب الرئيسي وراء ظهور تلك الظاهرة هي الشمس، إذ أن ظهور قوس قزح يرتبط بشكل مباشر بأشعة الشمس.
  • وفي حالة عدم وجودها يصعب أن تتكون تلك الظاهرة، إلى جانب الشمس يجب وجود بعض قطرات من الماء الموجودة في طبقات الغلاف الجوي.
  • وتلك الظاهرة لها نفس فكرة مرور الضوء عبر منشور ثلاثي، إذ يتكون قوس قزح نتيجة مرور أشعة الشمس من خلال قطرات الماء.
  • مما يؤدي إلى تحلل الضوء إلى سبع ألوان التابعة لقوس قزح، وذلك اعتمادًا على فكرة تشتت الضوء.
  • وبشكل عام إذا واجهت أشعة الشمس قطرة الماء ينعكس جزء من الضوء ولكن الباقي يدخل فيها.
  • ونتيجة لاختلاف الأوساط ما بين أشعة الشمس وقطرة الماء ينكسر الضوء عند اقترابه من سطح قطرة الماء.
  • وعند وصول القطرة إلى نهاية الضوء تحدث عملية انعكاس داخل القطرة حتى يصل الضوء إلى خارجها مرة أخرى.
  • وفي تلك اللحظة ينعكس بعض الضوء داخليًا، أما الباقي ينكسر عند خروجه من قطرة الماء وأثناء مروره بزاوية 42 درجة مئوية على وجه التحديد.
  • وهذا الجزء المنكسر هو المسئول تحديدًا عن تكون ظاهرة قوس قزح.
  • أما السبب في ظهور الألوان متقاربة ومرتبة بالشكل الذي نراه فهذا يترتب على معامل الانكسار والطول الموجي.
  • إذ أن كل لون من ألوان قوس قزح له طول موجي معين إلى جانب معامل انكسار خاص به.
  • الأمر الذي يؤثر بالطبع على زاوية قوس قزح، إذ أن العلاقة بين معامل الانكسار وزاوية السقوط عكسية.
  • بمعنى أنه كلما زاد معامل الانكسار الخاص باللون قلت زاوية سقوطه، وهذا الأمر هو الذي يجعل الألوان مرتبة ومنظمة بالشكل المعهود به.

معلومات عن ألوان قوس قزح

  • تُعرف ألوان قوس قزح بما يُعرف بالطيف المرئي، أي أنها ألوان مرئية فقط للإنسان، وهي محصورة بين عدد من الأطوال الموجية المعينة.
  • قام العالم نيوتن بتقسيم ذلك الطيف الخارج من المنشور إلى خمسة ألوان وهي الأحمر، والأصفر، والأخضر، والبنفسجي، والأزرق.
  • وعقب ذلك أضاف نيوتن لونين آخرين وهما النيلي والبرتقالي، ليكمل بهما الألوان السبعة للظاهرة الطبيعية المسماة بقوس قزح.
  • وكانت تلك الألوان في المعتقدات الإغريقية القديمة ذات صلة بالنوتات الموسيقية التي يبلغ عددها سبعة أيضًا، والكواكب الشمسية.
  • إلى جانب أيام الأسبوع السبعة، ويتم ترتيب تلك الألوان حسب الطول الموجي من الأطول إلى الأقصر.
  • إذ يتم ترتيبها على النحو التالي الأحمر، ثم البرتقالي، ثم الأصفر، ثم الأخضر، ثم الأزرق، ثم النيلي، وأخيرًا البنفسجي.

دلالات ألوان قوس قزح

  • في عام 1984 ظهرت ما يُعرف بنظرية “رايت” المعنية بتفسير دلالة كل لون من ألوان قوس قزح.
  • وهي نظرية تابعة لأنجيلا رايت التي تُعد من أشهر علماء علم النفس، والتي قامت فيها بتفسير دلالة كل لون حسب وجهة نظرها.
  • إذ أنها ذكرت بأن كل لون له دلالة عاطفية تنعكس على الناظر إليها، وتؤثر به، إذ أن دور تلك الألوان ذات مظهر مبهج يتعدى مظهرها بكثير.
  • فسرت “رايت” اللون الأحمر على أنه رمز للحب والعاطفة والشغف، كما أن له دلالة تحذيرية من خطر ما.
  • أما اللون البرتقالي فذكرت أنه يدل على الطاقة والحيوية والمرح، واللون الأصفر يدل على الغيرة والسعادة والتوهج والإشعاع.
  • كما أنه يشير إلى الإبداع، وفي تفسير اللون الأخضر فقالت أن يشير إلى الصحة والتوازن.
  • اللون الأزرق هو لون الثقة والأمن والاستقرار، أما اللون النيلي فهو إشارة إلى الروحانية والتصوف.
  • وأخيرًا اللون البنفسجي فهو يشير إلى الترف والرفاهية، كما يدل أيضًا على الغناء الفاحش.

معلومات حول اسم قوس قزح

شرح ظاهرة قوس قزح

  • ترجع سبب تسمية قوس قزح بهذا الاسم إلى أحد الآلهة المشهورين لدى العرب قديمًا يُدعى “قزح”.
  • وقرر العرب إطلاق اسم ذلك الإله على تلك الظاهرة لأنهم كانوا يرونها أثناء الحج.
  • ومن ثم بدأ تداول ذلك الاسم حتى أصبحت تلك الظاهرة معروفة لدى العامة وعلماء الفلك باسم قوس قزح.

قوس قزح في المعتقدات القديمة

  • لم يكن العرب وحدهم من ربطوا ظاهرة قوس قزح ببعض عاداتهم الدينية أو بالآلهة، بل سلك الإغريق نفس هذا المنطلق.
  • إذ كانت الحضارة اليونانية القديمة ترى أن الآلهة يستخدمون تلك الظاهرة لترك الأرض والصعود إلى السماء.
  • وذلك لأن تلك الظاهرة في اعتقادهم عبارة عن ممر يربط الأرض بالسماء.
  • أما القبائل الإفريقية فكانت ترى العكس تمامًا إذ كانوا ينفرون عند رؤية تلك الظاهرة، ويعتبرونها نذير بحدوث أمر سيء.

وفي النهاية لقد تناولها موضوع شرح ظاهرة قوس قزح وتحدثنا عن كل شيء يخص ذلك الموضوع، وفي حالة وجود أي استفسار يرجى كتابته أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *