التخطي إلى المحتوى

ما هي قصة شعار أبل؟ وما هو السبب وراء قضمة التفاحة الكثير من عملاء شركة Apple يتساءلون حول قصة التفاحة المقضومة التي تعتبر الشعار الرسمي للشركة، وكيف تكون شركة عالمية شعارها مجرد تفاحة مقضومة من جهة اليمين قد ظهرت العديد من الأقاويل حول قصة التفاحة المقضومة لكن ما هي الحقيقة الكاملة وراء هذا الشعار، هذا الأمر الذي سنعرفه من خلال موقع محتوى في السطور التالية.

قصة شعار أبل

تعد شركة Apple من أفضل الشركات العالمية على الإطلاق في مجال إنتاج الأجهزة اللوحية الذكية والهواتف المحمولة.. كما أن لشركة أبل الكثير من العملاء على مستوى العالم.. بالإضافة إلى أنها تعتبر صاحبة أكبر نظام تشغيل ألا وهو نظام ios.. ومن أكثر المنتجات الخاصة بالشركة التي ذاع صيتها في جميع أنحاء العالم أجهزة الهاتف المحمول والأيباد.

هناك العديد من الأقاويل حول شعار أبل، لكن هناك قصة واحدة يتحدث عنها الجميع.. ألا وهي أن شعار الشركة في البداية عندما تم تأسيسها بواسطة ستيف جوبز كان عبارة عن صورة تم رسمها يدويًا للعالم إسحاق نيوتن (مكتشف الجاذبية الأرضية) من قِبل أحد الرسامين.

كانت الرسمة عبارة عن إسحاق نيوتن وهو جالس تحت شجرة التفاح، وهو الأمر الذي رمز إلى أن شركة أبل من الشركات المبدعة مثل العالم الكبير إسحاق نيوتن.

لكن لم يستمر هذا الشعار سوى لعام واحد فقط وذلك لأنه كان كبير الحجم ويحتوي على العديد من التفاصيل.. الأمر الذي جعل شركة أبل تقوم بتكليف الرسام “روب جانوف” لتصميم شعار جديد للشركة بحيث يجمع بين التقنية والجمال والبساطة.

قال روب جانوف أنه قام بشراء بعض التفاح ثم وضعه في إناء.. وظل يتأمله حتى يحصل على شعار مناسب للشركة.. وأثناء تأمله أخذ تفاحة وقضمها وتذكر أن كلمة قضمة معاناها باللغة الإنجليزية هو bite التي تعد نفس نطق كلمة byte والتي تَعني الوحدة (يُقاس بها سعة حافظة الحاسوب).. ومن هنا أصبح شعار الشركة هو التفاحة المقضومة.

كما أنه أرد أن يكون شكل التفاحة المقضومة مميز عن الكرز.. كما أنه كان يرغب في إرسال رسالة إلى العالم كله وهي أن الجمال لا يعني دائمًا الكمال.. وأنه قد يدل النقص على الإبداع والتميز.

تم تصميم التفاحة في البداية من ألون عديدة ثم أصبح لونها موحد بعد ذلك وهو الشكل الأخير للشعار والذي استمر حتى يومنا هذا.. ويتميز بلون الكروم اللامع الذي يدل على الإبداع والرقي.

معنى شعار أبل

هناك العديد من القصص التي قيلت عن شعار Apple ومن أبرز هذه الأقاويل ما يلي:

  • هناك رواية أخرى تقول بأن التفاحة المقضومة تعبر عن قضمة سيدنا آدم وحواء من الشجرة المحرمة.. حيث أطلق عليها بعض المؤرخون شجرة المعرفة والتي تعبر عن الخير والشر داخل الإنسان.
  • يوجد رواية أخرى تقول بأنها تُشير إلى العالم الإنجليزي آلان تورنج الذي قام بتأسيس علم مبادئ الحاسوب ووضع المبادئ الأولى في جهاز الحاسوب.. أما عن رمز شعار أبل فقد أكل آلان تورنج تفاحة مسمومة والتي أدت إلى وفاته، لذلك تم اختيار التفاحة.
  • كما أن هناك مقولة أخرى يؤكد فيها بعض المؤرخون على أن شعار أبل في البداية كان يتكون من تفاحة تحتوي على ألوان الطيف وكانت هذه الألوان تشبه ألوان علم الرينبو (المثليين)، وظلت هذه الألوان حتى عام 1999 ثم تم توحيد هذه الألوان إلى لون واحد، وهو الموجود حاليًا.
  • هناك أقاويل أخرى تقول بأن ألوان الطيف تدل على أن جهاز Apple يحتوي على إمكانيات جرافيكية عالية.

القراء الذين اضطلعوا على هذا الموضوع قد شاهدوا أيضًا..

قصة لوجو شركة أبل الحقيقة

أما عن القصة الحقيقية وراء لوجو Apple فقد أوضحها مصمم اللوجو “روب جانوف” في مقابلة له.. وأوضح خلالها أن كل ما يتحدث عنه الناس مجرد خرافات وأساطير لا أساس ولا معنى لها.

القصة الحقيقية وراء التفاحة المقضومة هو حتى يظهر للناس أنها تفاحة وليس كرزًا حتى يستطيعوا أن يميزوا بينهما.. وأن هذه الألوان لا تشير إلى كل هذه الخرافات سواء الشذوذ الجنسي أو ضوء المنشور، لكن تم وضعها من أجل أن يصبح الشعار أيسر منالًا.

مراحل تطور لوجو شركة أبل

مراحل تطور لوجو شركة أبل

يتبين لنا مراحل تطور لوجو Apple من اليسار إلى اليمين، والذي كان في البداية صورة إسحاق نيوتن وهو جالس تحت الشجرة التي سقط منها التفاحة.. ثم شعار التفاحة المقضومة ملونة بألوان قوس قزح.

ثم التفاحة المقضومة ملونة بلون واحد ثم تغير اللون مع الوقت حتى أصبح الشعار بالشكل الأخير الذي استمر به حتى اللحظة الحالية.

قد ذكرنا لكم في هذا الموضوع معنى شعار أبل Apple، وتناولنا أبرز القصص التي تم تداولها حول حقيقة شعار أبل.. بالإضافة إلى جميع الأقاويل التي وردت بخصوص ذلك الشعار، كما أوضحنا الحقيقة وراء هذا الشعار طبقًا لما ذكره المصمم “روب جانوف” وصاحب الشركة “ستيف جوبز”، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *