التخطي إلى المحتوى

مدة هضم العدس في المعدة يمكن أن تستغرق وقت طويل نظراً إلى أنه من الأطعمة الثقيلة على المعدة لهذا يستغرق الجهاز الهضمي وقت طويل في هضمها، ويعتبر كذلك من الأطعمة الشهيرة في فصل الشتاء ويفضلها عدد كبير من الأشخاص لأنه يعطي شعور بالدفء والنشاط في درجات الحرارة الباردة.

مدة هضم العدس في المعدة

يستغرق العدس مدة كبيرة في المعدة حتى يتم هضمه بشكل كامل؛ يأخذ ما يقرب من 90 دقيقة داخل الجهاز الهضمي، ويقوم الكثير من الأشخاص باستخدام العدس في أطباقهم الأساسية أو استخدامه في عمل طبق أساسي كشوربة العدس وغيرها من الأطعمة التي يكون العدس مكون رئيسي بها.

فوائد شوربة العدس

من أكثر الأطباق شهرة في الوطن العربي بين الكثير من الأشخاص حيث يتم استخدامها بكثرة في فصل الشتاء كما أنها تمد الجسم بالعديد من الفوائد الصحية ومن هذه الفوائد ما يلي:

تحتوي على كميات وفيرة من البوليفينولات

تشتهر هذه المادة بأنها مضادة للأكسدة وبقدرتها على محاربة الجذور الحرة وتعمل كمضادات للالتهابات أيضاً، ومن أهم فوائدها ما يلي:

  • التقليل من الضرر الموجود في خلايا الجسم.
  • مفيدة للبكتيريا الغير ضارة الموجودة في المعدة.
  • تساعد شوربة العدس في التقليل من خطر الإصابة بمرض السكري من الدرجة الثانية.
  • الحماية من الإصابة بالالتهابات.
  • تقوية صحة القلب.
  • المساعدة في اعتدال وزن الجسم.

مصدر غني بالحديد

  • الحديد من أهم المعادن الضرورية للجسم ولكن يجب الاعتدال عند الحصول على الكمية المناسبة منه، حيث ان انخفاض هذه الكمية في الجسم يعمل على التسبب في الكثير من المشاكل الصحية كالتعب الشديد والإرهاق ويمكن أن يصل الأمر إلى الإصابة بفقر الدم “الأنيميا”.
  • يمكن للأشخاص النباتيين الحصول على الحديد المناسب الموجود في شوربة العدس بدلاً من اللحوم لهذا فهو بديل عن المصادر الحيوانية، لأنها تحتوي على 37% من الحديد الذي يحتاجه الجسم في الكوب الواحد.

تحسين وظائف الجهاز الهضمي

  • تساعد الألياف الموجودة في شوربة العدس على التحسين من صحة الجهاز الهضمي وتنظيم عملية الهضم داخل المعدة لذلك فهو يُشعرك بالشبع لفترة اطول.
  • كما تساعد الألياف على التقليل من الإصابة بالإمساك وخفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، والحماية من الإصابة بالسكري وبالأخص سرطان القولون.

تعزيز صحة القلب

  • نظراً لاحتواء العدس على حمض الفوليك والماغنسيوم والبوتاسيوم والتي تعتبر من المعادن الهامة لصحة القلب، وعلى حسب الدراسة التي أُجريت في عام 2019 داخل مجلة Journal of the American Heart Association والتي بينت أن الأشخاص الذين يتبعون أنظمة غذائية نباتية يقل نسبة التعرض للوفاة المبكرة لديهم.

مصدر مهم للبروتينات

شوربة العدس مصدر قوي للبروتين خاصة للأشخاص النباتيين الذين يرفضون تناول اللحوم على جميع أشكالها ومن الفوائد الكثيرة للبروتينات قدرتها على:

  • تدخل البروتينات في تركيب العديد من خلايا الجسم.
  • ضرورية لصحة الشعر والأظافر والبشرة.
  • يقوم الجسم باستخدام البروتين في إصلاح الخلايا والأنسجة المتضررة أو التالفة وتجديدها.
  • ضرورية لإنتاج الإنزيمات والهرمونات داخل الجسم.
  • تدخل البروتينات في تكوين العظام والعضلات والغضاريف والدم.

يحتوي كوب واحد من العدس 18 غرام على البروتينات، لذلك فإن العدس يحتوي على كمية وفيرة من البروتينات كتلك الموجودة في اللحوم لكن العدس يحتوي على كمية قليلة من الدهون.

مدة هضم العدس في المعدة

فوائد العدس الأحمر

يمتلك  العدس الكثير من الفوائد نظراُ لاحتوائه على العديد من الفيتامينات والبروتينات الهامة للجسم ومن ضمن فوائده للجسم ما يلي:

محاربة أمراض القلب

  • تساعد الدهون الغير مشبعة في العدس على الوقاية من أمراض القلب وتصلب الشرايين.
  • وعلى الرغم من أن العدس يحتوي على 230 سعر حراري الذي يتوقع الكثير بأنها كبيرة للغاية على الجسم؛ لكن لا يمتص الجسم منها سوي 11.5 سعر.

الحماية من الإصابة بالسكري

  • يأخذ العدس وقت كبير داخل المعدة للهضم بسبب الكربوهيدرات التي يحتويها؛ لهذا فهو يساعد على الشعور بالشبع بالإضافة إلى احتوائه على كمية كبيرة من الألياف التي تملأ المعدة لمدة ساعتين من تناول الطعام.
  • ويحتوي كوب من العدس على 40 غرام من الكربوهيدرات وهذه القيمة تعادل 18% من القيمة المسموح بها للجسم خلال اليوم، وتناول الأطعمة المحتوية على الألياف تساعد في التقليل من خطر الإصابة بالسكري وكذلك الإمساك.

شاهد أيضا: مدة هضم السمك في المعدة

طريقة عمل شوربة العدس

يمكن تحضير شوربة العدس ببعض المكونات البسيطة الموجودة داخل منازلنا والاستفادة من جميع الفوائد الصحية التي توجد بالعدس، ويستغرق عمل خمس أطباق من شوربة العدس مدة عشر دقائق، بينما طهيها يستغرق نصف ساعة ويمكن أكثر ولتحضريها يلزم الآتي:

المكونات

  • كوب واحد من العدس الأصفر.
  • عدد واحد بصلة متوسطة في الحجم.
  • حبتين من البطاطس متوسطة الحجم.
  • ثلاث حبات كبيرة الحجم من الجزر.
  • ملعقة صغيرة كمون بودر.
  • خمسة أكواب من الماء المغلي.
  • رشة من الملح وفلفل أسود على حسب الرغبة.
  • نصف ملعقة صغيرة من الكركم لإضافة لون أصفر إلى الشوربة.

طريقة الطهي

  • قومي بتنظيف العدس من أي شوائب وبعد ذلك قومي بغسله جيّداً.
  • قشري البطاطس وقطعيها إلى حبات صغيرة على شكل مربعات.
  • قشري الجزر بعد ذلك قطعيه إلى مربّعات متوسطة الحجم.
  • افرمي البصل قطع ناعمة في حال كنتِ لا تفضلين مذاقه.
  • بعد تقطيع المكونات ضعي إناء على النار وأضيفي إليه الزيت والعدس وقلبيهم.
  • ضعي البطاطس والجزر والبصل واتركيهم بضع دقائق.
  • أضيفي الماء المغلي على المكونات لسلق العدس والخضار لمدّة ساعة إلا ربع.
  • ومن ثم ضعي كافة المكوّنات داخل الخلّاط أو استعملي الهاند بلندر.
  • بعد فرم المكونات ضعيهم في الإناء مرة أخرى، وأضيفي الملح، والفلفل الأسود، والقليل من الكركم والكمون لمنع حدوث  انتفاخات المعدة، واتركيهم على النّار لمدّة خمس دقائق أخرى.

شاهد أيضا: مدة هضم النشويات بجميع اشكالها

 

القيمة الغذائية في العدس

  • السعرات الحرارية: 230 سعر حراري.
  • الكربوهيدرات: يحتوي العدس على 9 غرام.
  • بروتين: 9 غرام.
  • دهون: 8 غرام من الدهون الغير ضارة.
  • الألياف: 6 غرام.
  • حمض الفوليك: 358 ميكروغرام، وهو ما يعادل 90% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • المنغنيز: يحتوي على واحد ملغم، بنسبة 49% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • الحديد: 6 ملغم وتعادل نسبة 37% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • الفوسفور: 356 ملغم وتكفي هذه الكمية بنسبة 36% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • نحاس: 5 ملغم، هذه الكمية تساوي 25% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • ثيامين: 3 ملغم، بنسبة 22% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • البوتاسيوم: 731 ملغم، تُعادل هذه الكمية نسبة 21% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • فيتامين ب 6: 4 ملغم، تعادي الكمية نسبة 18% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • كمية المغنيسيوم: تعادل 3 ملغم، أي بنسبة 18% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • الزنك: 5 ملغم، بنسبة 17% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • نياسين: 1ملغم، ما يعني 10% الاحتياج اليومي للجسم.
  • ريبوفلافين: 1 ملغم، أي 9% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • السيلينيوم: 5 ملغم، بنسبة 8% من الاحتياج اليومي للجسم.
  • فيتامين سي: 3 ملغم، ما يعني نسبة 5% الاحتياج اليومي للجسم.

وفي نهاية حدثنا نكون قد ذكرنا مدة هضم العدس في المعدة، والقيمة الغذائية له وطريقة إعداد طبق من شوربة العدس وفوائده الصحية للجسم.

وقد كان هذا كل شيء عن مدة هضم العدس في المعدة، نرجو أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف نحاول الرد عليكم في خلال أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *