التخطي إلى المحتوى

الوزن المثالي للأطفال، يُعد هذا السؤال من أكثر الأسئلة التي يتم طرحها من قِبل عدد كبير من الأمهات عبر مواقع الإنترنت المختلفة، إذ تُعد مسألة وزن الطفل من أكثر ما يشغل تفكير الأم، لربطها الدائم بين صحته الجيدة وبين وزن جسمه.

  • عادة ما نجد الكثير من الأمهات يتساءلن بشكل دائم عن الوزن المثالي للطفل.
  • وتجد بعضًا منهن يبحثن عن إجابة لذلك السؤال عبر الإنترنت، وأخريات يذهبن إلى طبيب الأطفال خصيصًا للسؤال عن تلك المسألة.
  • يرجع اهتمام الأم بذلك الأمر بشكل كبير لربطها المباشر بين وزن الطفل وبين صحته العامة.
  • إذ عادة ما تميل الأمهات إلى الإفراط في تقديم الوجبات للأطفال اعتقادًا منهن أن الطفل في تلك المراحل المبكرة يجب أن يكثر من تناول الطعام.
  • وذلك لكي ينمو بشكل سريع وسليم لا ريب فيه، بالإضافة إلى التركيز على الأطعمة الدسمة والتي تحتوي على نسب نشويات عالية وغير ذلك.
  • ولكن هذا الأمر لا يوجد حتى الآن إثبات علمي له، إذ يمكن أن يكون وزن الجسم مثاليًا في حين أن صحته العامة بها مشكلة ما.
  • ويمكن أن يكون جسم الطفل نحيفًا لكن صحته العامة جيدة، ولا يحتاج إلى زيادة وزنه، أو حتى تعديل نظامه الغذائي.
  • ولكن بشكل عام لا يوجد ما يمنع أن يجمع الطفل ما بين الصحة الجيدة، والوزن المثالي في آن واحد.
  • ويأتي السؤال مرة أخرى ما هو الوزن المثالي للأطفال، والإجابة أن الوزن المثالي يتوقف على أمور عدة منها طول الطفل، ومنها عمره الحالي.
  • ولذلك في السطور القادمة سوف نحاول الإجابة عن سؤال ما هو الوزن المثالي للأطفال.
  • كما سوف نتناول كيفية تحديد نظام غذائي للطفل لكي يصل إلى الوزن المثالي دون أن يتخطاه.

كيفية تحديد الوزن المثالي للأطفال

  • أصدرت منظمات الصحة العالمية مخططات نمو، وذلك لتحديد معدلات نمو الطفل الطبيعية.
  • وتعتمد تلك المخططات على ما يُعرف بالمئين وهي عبارة عن قيم إحصائية، تستخدم في مقارنة وزن الطفل مع أقرانه من نفس الفئة العمرية.
  • إلى جانب نفس النوع سواء ذكر أو أنثى، ولكن عملية القياس تتطلب خبيرًا للقيام بها على أتم وجه.

طريقة القياس الصحيحة لوزن الطفل

الوزن المثالي للأطفال

هناك بعض الخطوات التي يجب اتباعها لقياس وزن الطفل في المراحل الأولى من عمره.

  • أول تلك الخطوات تتمثل في وجود الميزان على أرضية صلبة ومتساوية.
  • أما الخطوة الثانية فتتمثل في خلع الحذاء للطفل.
  • بالإضافة للتأكد من عدم ارتدائه لملابس ثقيلة قد تغير من الوزن على الميزان.
  • الخطوة الثالثة تتمثل في وقوف الطفل على الميزان وتحديدًا في منطقة المنتصف.
  • ويحب أن يقف بشكل مستقيم وموجهًا نظره للأمام، ويتم قراءة الوزن وتقريبه إلى أقرب وحدة عشرية.

ما هو الوزن المثالي للأطفال

  • بشكل عام تتشابه أوزان الأطفال من الأولاد والفتيات في المرحلة التي تسبق البلوغ.
  • ونبدأ بالوزن المثالي للبنات، إذا كان عمر الفتاة يقارب السنتين فإن الوزن المثالي لا يقل عن 12.25 كجم.
  • في حين أن الفتاة في عمر 4 سنوات لا يجب أن يقل وزنها عن 15.4 كجم، ويجب أن لا يقل وزنها عن 20.9 كجم في سن السادسة.
  • أما في سن الثامنة فيجب أن لا يزيد وزنها عن 26.3 كجم، وفي سن العاشرة يجب أن يصل وزنها إلى 32.7 كجم.
  • الوزن المثالي للفتيات في عمر 12 سنة يجب أن يقترب من 41.7 كجم.
  • أما الوزن المثالي في سن 14 سنة يجب أن يكون 49.2كجم.
  • أيضا لا يجب أن يقل وزنها عن 54 كجم في سن 16 سنة، وفي سن 18 سنة فيما فوق يجب أن يكون الوزن لا يقل عن 59 كجم.
  • أما الأطفال من الأولاد فيبدأ الوزن المثالي من سن سنتين بحيث يعادل 12.7 كجم.
  • وفي الرابعة يجب أن يكون الوزن يعادل 16.3 كجم.
  • في سن الثامنة يجب أن يبلغ الوزن 25.4كجم، في حين يجب أن يكون الوزن 31.8 كجم في سن العاشرة، 40.8 كجم في سن 12 سنة.
  • وفي سن 14 سنة يجب أن يكون الوزن لا يزيد عن 40.8 كجم، في حين يجب أن يبلغ 60 كجم في سن 16 سنة.
  • ولا يجب أن يزيد الوزن عن 72.6 كجم ولا يقل عن 67.1 كجم في سن 18 سنة فيما فوق.

العوامل المؤثرة على وزن للأطفال

بعد أن عرضنا الوزن المثالي للأطفال منذ سن السنتين حتى سن البلوغ، يجب أن نشير إلا أنها قد تختلف من طفل لآخر، وذلك بسبب عدة عوامل تؤثر على الوزن المثالي الطفل منذ الولادة

  • أول تلك العوامل تتمثل في عملية الولادة في ذاتها.
  • العامل الثاني الذي يؤثر بشكل مباشر على وزن الطفل وصحته العامل يتمثل في حالة الأم الصحية أثناء الحمل.
  • إذ أن هناك بعض العادات التي تقوم بها الأم قد تؤثر بشكل مباشر على وزن الطفل، مثل التدخين الذي يعمل على زيادة نحافة الطفل.
  • وإذا كانت الأم تأكل بشكل كثير، أو لديها مرض سكري الحمل فيمكن أن يولد الطفل بوزن أعلى من المتوسط.
  • العامل الثالث هو نوع الطفل، فعادة ما تكون الأنثى أقل في الوزن من الذكر.
  • لنوع الرضاعة التي يتغذى عليها الطفل عامل أساسي في وزن الطفل.
  • أما العامل الرابع هو أن الطفل الذي يتغذى على الرضاعة الطبيعية يكون أقل وزنًا من الذي يتغذى على الرضاعة الصناعية.
  • أما العامل الخامس فيتمثل في وجود مشاكل هرمونية لدى الطفل، مثل حدوث خلل في هرمون النمو، أو خلل في الغدة الدرقية.
  • العامل السادس يتمثل في بعض الأدوية الطبية التي تؤثر على عملية النمو لدى الطفل.
  • العامل السابع أن هناك بعض المشاكل الصحية التي تمنع الجهاز الهضمي من امتصاص الطعام اللازم لعملية النمو.
  • أما العامل الثامن والأخير يتمثل في المشاكل الجينية، مثل الإصابة بمتلازمة داون، أو متلازمة نونان.

أسباب زيادة وزن الطفل

  • أثناء الحديث عن الوزن المثالي للأطفال نتحدث عن نوعين أساسيين، النوع الأول يتمثل في الطفل الذي يعاني من النحافة، أي أقل من الوزن المثالي.
  • أو الطفل الذي يعاني من البدانة أي أن وزنه أكبر من المعدل المثالي، ونذكر في السطور التالية بعض الأسباب التي تقف وراء زيادة وزن الطفل.
  • إذ يمكن أن يكون السبب في ذلك بعض العوامل الوراثية، أو قلة النشاط الحركي، أو اتباع طرق غير صحيحة أثناء تناول الطعام.
  • ويمكن أن تقف بعض المشاكل الهرمونية وراء زيادة وزن الطفل.

نصائح للوصول إلى الوزن المثالي للأطفال

يمكن أن تؤثر الزيادة الشديدة في الوزن إلى إصابة الطفل بالعديد من الأمراض، والنحافة أيضًا تُعد مؤشرًا خطيرًا إذا كان وراءها مشاكل صحية، لذلك يجب على الأم أن تتبع بعض الطرق التي من خلالها يمكن أن تحافظ بها على وزن الطفل.

  • أولًا اتباع نظام غذائي صحي متوازن.
  • ويُفضل أن تكون تلك الطريقة في التغذية متبعة من قِبل جميع أفراد الأسرة حتى يعتاد الطفل عليها بشكل طبيعي.
  • كما يجب أن يحتوي ذلك النظام الغذائي على جميع العناصر الغذائية.
  • مع الانتباه إلى الكميات التي يتم تناولها بشكل عام.
  • استبدال المواد المُحلاة بالسكر الأبيض بأنواع الفاكهة المختلفة والمحببة للطفل.
  • أيضا من الجيد أن يكون للطفل نشاط رياضي معين مقسم على مدار الأسبوع.
  • إذ أن الالتزام بالرياضة له دور كبير في تنظيم التغذية.
  • كما يجب على الأم أن تراجع مدى مثالية وزن الطفل عند طبيب الأطفال بين الفترة والأخرى.
  • وذلك للتأكد أيضًا من صحة الطفل بشكل عام جيدة.

وفي النهاية لقد تناولها موضوع ما هو الوزن المثالي للأطفال وتحدثنا عن كل شيء يخص ذلك الموضوع، وفي حالة وجود أي استفسار يرجى كتابته أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *