التخطي إلى المحتوى

الشاعر المصري الشهير أحمد عبد المعطي حجازي الذي يعتبر من مواليد محافظة المنوفية في مدينة تلا بالتحديد، ولد عام 1935وشارك في الكثير من المؤتمرات الأدبية في مختلف العواصم العربية، ويعتبر من أبرز الشعراء الذين نادوا إلى التجديد في الشعر العربي.

ونظراً لأهمية ما يكتبه قد تمت ترجمة مجموعة من قصائده إلى مختلف اللغات كالإنجليزية والروسية والفرنسية والألمانية والإيطالية والإسبانية.

حياته ونشأته

شاهد أيضا:

كما علمنا بأن شاعرنا الكبير نشأ في بيئة ريفية لذلك نجد أن أسرته حرصت على أن يذهب للكتاب لحفظ القرآن الكريم وبالفعل أعانه الله على حفظه وبعد ذلك حصل على دبلوم دار المعلمين وحصل أيضاً من جامعة السوربون على ليسانس الإجتماع وبعدها تطلع إلى دراسة الأدب العربي وبالفعل تمكن من الحصول على دبلوم الدراسات المعمقة في الأدب العربي والذي كان عام 1979.

إضطرت أسرته إلى مغادرة الريف والذهاب إلى القاهرة فكانت القاهرة بالنسبة له تمثل حلم جميل، تم إعتقال شاعرنا لمدة شهر واحد حيث أنه كان يشارك في المظاهرات وكان سبب إعتقاله خروجه في مظاهرة مع زملاءه في ذكرى القائد محمد فريد.

شاهد أيضا:

الجوائز التي حصل عليها

حصل على العديد من الجوائز كنوع من التقدير لعلمه ومن بين هذه الجوائز جائزة كفافيس في الشعر وجائزة الدولة التقديرية في الآداب والتي حصل عليها من المجلس الأعلى للثقافة وجائزة الشعر الإفريقي التي حصل عليها في عام 1996.

شاهد أيضا:

أشعار وقصائد أحمد عبد المعطي حجازي

كتب أحمد عبد المعطي حجازي الكثير من الدواوين الشعرية التي على رأسها كائنات مملكة الليل وأشجار الأسمنت وأوراس هذا بالإضافة إلى الدراسات النقدية له كعروبة مصر والشعر رفيقي وعلمو أولادكم الشعر وغير ذلك الكثير من الدراسات النقدية لذا يعتبر شاعرنا من أبرز الشعراء الذين نادوا للتجديد في شكل القصيدة، وفيما يلي مجموعة من القصائد والأشعار لأحمد عبد المعطي حجازي.

  • المصابيح هاربة كالطيور ونحن نطاردها من نوافذنا العاليه حين تأخذنا ضحوة الشمس تنأى المصابيح منسية ثم تحجبناغرف النوم تعشى نوافذها فتلوح المصابيح عندئذ تتقدم حين يحل الظلام وتأخذ وقفتها تحتنا متألقة زاهيه وهى فى المطر المتدفق تركض عارية تستحم.
  • طلل الوقت والطيور عليه وقـع شجر ليس فى المكان وجوه غريقة فى المرايا وأسيرات يستغيثن بنا شجر راحل ووقت شظايا هل حملنا يوم الخروج سوى الوقت نماشى سرابه ونضاهى غيابه.
  • ولدت هنا كلماتنا ولدت هنا في الليل يا عود الذرة يا نجمة مسجونة في خيط ماء يا ثدي أم لم يعد فيه لبن يا أيها الطفل الذي ما زال عند العاشرة لكن عيناه تجولتا كثيرا في الزمن يا أيها الإنسان في الريف البعيد يا من يصم السمع عن كلماتنا بالعين لو صادفتها كيلا تموت على الورق أسقط عليها قطرتين من العرق كيلا تموت فالصوت إن لم يلق أذنا ضاع في صمت الأفق.
  • لي ليلة فيه وكل جيلنا الشهيد عاش لياليه فالسجن باب، ليس عنه من محيد والسجن ليس دائما سورا، وبابا من حديد فقد يكون واسعا بلا حدود كالليل كالتيه نظل نعدو في فيافيه حتى يصيبنا الهمود وقد يكون السجن جفناً، قاتم الأهداب نرخيه وننطوي تحت الجلود نجتر حلم العمر في صمت، ونخفيه.
  • رأيت نفسي أعبر الشارع، عاري الجسد أغض طرفي خجلا من عورتي ثم أمده لأستجدي التفاتا عابرا نظرة اشفاق عليَ من أحد فلم أجد إذن لو أنني لا قدر الله أصبت بالجنون وسرت أبكي عاريا بلا حياء فلن يرد واحد عليَ أطراف الرداء.
  • الدجى يحضن أسوار المدينة وسحابات رزينه خرقتها مئذنة ورياح واهنة ورذاذ ، وبقايا من شتاء وتلاشى الصمت في وقع حوافر وترامى الصوت من تلّ لآخر في المقطّم وبدا في الظلمة الدكناء فارس يتقدّم وبدا في البرج حارس وجهة في المشغل الراقص أقتم متجهّم.
  • سلّة ليمون تحت شعاع الشمس المسنون و الولد ينادي بالصوت المحزون عشرون بقرش بالقرش الواحد عشرون  سلّة ليمون غادرت القرية في الفجر كانت حتّى هذا الوقت الملعون خضراء ، منداة بالطلّ سابحة في أمواج الظلّ كانت في غفوتها الخضراء عروس الطير أوّاه.

المناصب التي شغلها

شغل الشاعر المصري أحمد عبد المعطي حجازي عدد من المناصب فعمل مدير تحرير لمجلة صباح الخير وقام بتحرير جريدة الأهرام بالإضافة إلى أنه عمل كعضو في نقابة الصحفيين المصرية وفي لجنة الشعر التابعة للمجلس الأعلى للثقافة بالإضافة إلى أنه عمل كرئيس تحرير في مجلة إبداع التي تصدرها الهيئة المصرية للكتاب.

أحمد عبد المعطي ووفاة صلاح عبد الصبور

تم توجيه أصابع الإتهام بأنه السبب وراء موت الشاعر صلاح عبد الصبور ويقال بأنه حدثت مشادات نقاشية بينهم أودت بحياة الشاعر صلاح عبد الصبور إلا أنه قام بالتواصل مع جميع وسائل الإعلام المرئية منها والمسموعة ونفي ذلك وأكد على أن مثل هذا الكلام كذب وافتراء والغرض منه ترويج الشائعات ضده.

كما أكد أن زميله توفي لأنه رفض التطبيع مع دولة إسرائيل مما أثر ذلك على نفسية صلاح عبد الصبور لتلفيق إسرائيل له عدة إتهامات نتيجة رفضه للتطبيع معهم.

الحب وأحمد عبد المعطي حجازي

يعتبر أحمد عبد المعطي حجازي ليس شاعر رومانسي إلا في أوقات معينة، فهو رومانسي يتغير مع تغير العالم وظهر ذلك واضحاً بعدما رحل من الريف إلى القاهرة، فهو استطاع أن يجعل الرومانسية ثورية غير تقليدية رومانسية تستطيع أن تعمل على تمجيد الحياة وتكون حافلة بالتفاصيل.

رؤيته في الحجاب والنقاب

كان أحمد عبد المعطي حجازي يعتبر الحجاب والنقاب شهوة الرجال أكثر من النساء الغير محجبات وذلك لأن الأنثى الصارخة هي التي تضطر بأن ترتدي الحجاب لكي تخفي أنوثتها عن الرجال.

الزوار شاهدو أيضا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *