التخطي إلى المحتوى

الكهرباء الساكنة في جسم الانسان التي يعاني منها الكثير من الأشخاص في الآونة الأخيرة بشكل كبير، مما استدعى هذا الأمر القيام بالبحث عن ما سبب الشحنات الكهربائية في جسم الإنسان وكيفية التخلص منها، وهو مجال حديثنا اليوم.

الكهرباء الساكنة هي حدوث عدم توازن بين الشحنات الكهربائية، حيث تصبح الشحنات ثابتة حتى تصبح لها القدرة على التحرك بعيداً عن طريق التيار الكهربائي أو التفريغ الكهربائي.

حيث يتم توليدها عند تجمع الإلكترونات على سطح معين على سبيل المثال عند تدليك مادة من البلاستيك بقطعة من الصوف، ثم تقريب قصاصة من الورق ستجد أنها تنجذب إليها وهو ما يدل على وجود كهرباء على سطح تلك المادة.

 أسباب الشعور بكهرباء في الجسم

يشعر الكثير من الأشخاص بشحنات كهربائية زائدة في الجسم عندما يقوم بملامسة أحد أطراف الأشياء، مع اصطحابها بالالم بشكل مؤقت خلال وقت اقل من الثانية، وتتضح بشكل أكبر عندما يتم لمس الأشياء المعدنية، مصافحة الآخرين في بعض الأحيان، ونجد أنها تحد لعدة أسباب وهي على النحو التالي:

  • الأجواء المحيطة: تحدث الكهرباء نتيجة التواجد في أماكن تحتوي على الشحنات الكهرومغناطيسية المرتفعة مثلما يحدث عندما يسكن الأشخاص في مباني تحتوي على أبراج التقوية الخاصة بشركة الهواتف المحمول، كما تحدث بفعل وجود الأجهزة الذكية الكثيرة في المنزل.
  • ارتداء الملابس الصناعية: إن نسيج بعض الملابس مثل البوليستر او غيرها التي تزيد من الشعور بالكهرباء بمجرد ملامسة الأشياء المختلفة، خاصة في فصل الشتاء.
  • بعض الأشخاص لديهم حساسة تجاه الشحنات الكهربائية، حيث يكون لديهم قابلية لتخزين الشحنات الكهربائية بالمقارنة بالآخرين.
  • إصابة الأشخاص باللسعات الكهربائية بسبب ارتداء أحذية مصنوعة من مواد تتسبب في هذا الأمر، وكذلك نتيجة ارتدا الملابس المصنوعة من المواد القابلة لتوليد الكهرباء.
  • استخدام المكانس الكهربائية يتسبب في الإصابة اللسعات الكهربائية وذلك عندما تحدث عملية امتصاص الغبار فهو يؤثر على جدران الأنابيب والأجزاء الأخرى الداخلية للمكنسة.
  • عامل الوراثة والتاريخ المرضي للعائلة، بالإضافة إلى نقص بعض المكونات مثل نقص السكر، الكالسيوم، المغنيسيوم، نقص الأكسجين خلال الولادة، الإصابات في المخ الناتجة عن الحوادث، زيادة ارتفاع درجة الجسم، الإصابة بأورام المخ

الكهرباء الساكنة في المنزل

يعد المنزل من أحد المصادر المخزنة للكهرباء الساكنة، وذلك بسبب الأشعة الصادرة من الأجهزة المنزلية التي تتمثل في الحاسب الآلي، التلفاز، وهو ما يؤثر على الأجسام المحيطة بها التي تعمل بدورها في زيادة تركيز الكهرباء الساكنة في جسم الإنسان.

الكهرباء الساكنة في جسم الانسان

شاهد أيضا:

علاج الكهرباء الزائدة في الجسم

يبحث العديد من الأشخاص عن طريقة الحد من الكهرباء الساكنة في الجسم، حيث تتم على النحو التالي:

  • السير بدون حذاء على الأرض أو رمال الشاطئ وذلك لتفريغ الشحنات الكهربائية في الأرض، فهي تحتوي على شحنات سالبة.
  • القيام بحركات رياضية خفيفة تساعد مستخدمي الحاسوب على الحد من الكهرباء الساكنة حيث من خلال تحريك الذراعين للأعلى مما يترتب عليه تفريغ الشحنات الكهربائية الزائدة بالجسم.
  • الإطالة في فترة السجود أثناء الصلاة وذلك من خلال وضع الجبهة على الأرض باتجاه القبلة فهو يقلل من الشحنات الكهربائية الزائدة بالجسم.
  • القيام بعمل مساج للجسم وذلك باستخدام الماء الدافئ والملح، كما أن ارتداء السوار المغناطيسي يساعد في تنظيم الشحنات الكهربائية في الجسم.
  • تناول الأدوية والعقاقير التي تساعد في التخلص من الكهرباء الزائدة بالجسم.
  • لمس سطح معدني يساعد في تفريغ الشحنات الزائدة، بالإضافة إلى إمكانية الجلوس في غرفة رطبة.
  • الحد من استخدام الأمشاط المصنوعة من البلاستيك مع استبدالها بالأمشاط الخشبية، بالإضافة إلى تجنب ارتداء ملابس النايلون والبولستر وارتداء بدلاً منها الملابس القطنية.
  • الحرص على ترطيب البشرة الجافة خلال فصل الشتاء، وكذلك تساعد الأساور النحاسية في تفريغ الشحنة الكهربائية الزائدة.

 أضرار الكهرباء الساكنة

زيادة الكهرباء في الجسم تعرض الإنسان إلى الموت، حيث أنها تصيب الشخص نتيجة حدوث خلل في دورة كهرباء المخ الذي يؤدي بدوره إلى حدوث نوبات من الصرع، وهو من أحد الأمراض العصبية التي تصيب الأشخاص.

 كيفية التخلص من الشحنات الكهربائية بالمنزل

  • استخدام منعم الأقمشة في الغسلات وخلال غسل السجاد، المفروشات والستائر.
  • فرك الأثاث المنجد بورق التجفيف أو من خلال استخدام مضادات الشحنات وذلك لمعادلة الشحنات الكهربائية
  • العمل على استخدام المنشر المعدني واستبداله بالمنشر البلاستيك الذي يساعد في ترسيب الشحنات الكهربائية بشكل قوي، بينما تعمل المناشر المعدنية في امتصاص الشحنات الكهربائية الموجودة في الملابس.
  • يجب الحرص على وضع دبوس معدني صغير في أحد جوانب السرير الذي يعمل بدوره على سحب الشحنات الكهربائية من المفروشات والمراتب ويقوم بتسريبها في الهواء دون أن تؤثر في الأشخاص المحيطة، لكن يتم وضع الدبوس في ركن بعيد عن مكان النوم حتى لا يتسبب في إحداث الضرر.
  • ترطيب الجسم باستخدام بعض الكريمات مع إضافة بيكربونات الصوديوم مع المفروشات في الغسالة لأنها تعمل بدور العازل للشحنات الكهربائية الموجودة بالفراش.

استخدامات الكهرباء الساكنة

  • تستخدم الكهرباء الساكنة في الكثير من مظاهر الحياة فهي تدخل في صناعة آلات التصوير حيث تعمل الاشعة الضوئية المنعكسة على الأوراق التي يرغب تصويرها في تكوين شحنة موجبة بداخل الجهاز حتى تنجذب الحبر المشحون أليها بالشحنة السالبة، حيث تتم بطباعة الصورة على الأوراق البيضاء المشحونة بالشحنة الموجبة.
  • كذلك عند استخدام المرسبات الكهروستاتيكية التي يتم استخدامها في تنظيف الهواء من جسيمات كلاً من الدخان، الضباب، الغبار والبكتيريا الشارة وغيرها من الأشياء الأخرى التي تضر بصحة الإنسان.

في نهاية حديثنا اليوم وفرنا لكم معلومات حول الكهرباء الساكنة في جسم الانسان وطرق التخلص منها والحد من تواجدها سواء كان في جسم الإنسان أو المنزل، إذا كان لديك أي سؤال اتركه اسفل المقال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *