التخطي إلى المحتوى

مدة هضم الحليب في الجسم ، هناك الكثيرون يتناولونه بشكل طبيعي، وهناك البعض يعانون من الحساسية تجاهه، وبين كل فرد وآخر قد تختلف مدة هضم الحليب في الجسم تبعًا لعدد من العوامل، مثل الكمية المتناولة وإن كان في شكل حليب طبيعي أو أحد منتجاته، كل هذا سوف نتعرف عليه بالتفصيل في السطور التالية.

مدة هضم الحليب في الجسم

مدة هضم الحليب في الجسم

  • إن اللاكتوز هو إنزيم يساعد على هضم الحليب، فهو عبارة عن سكر طبيعي موجود في الحليب.
  • وتحديد مدة هضم الحليب في الجسم  قد تختلف من شخص لأخر، ويختلف أيضًا ذلك الوقت المستغرق في هضم الحليب تبعًا لعدد الوجبات التي تم تناولها إلى جانب الحليب.

الحليب يوجد به جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها جسم الإنسان، فهو يحتوي على:-

وحين يتم امتصاص هذه المواد يحصل الجسم على استفادة كبيرة.

إنزيم هضم الحليب

  • في البداية يمر الحليب عبر المعدة، ومنها إلى الأمعاء الدقيقة ثم الأمعاء الغليظة.
  • وفي هذه الأثناء يتم هضم الحليب وامتصاص العناصر الغذائية التي يحتويها.
  • في الغالب يبقى الطعام بصفة عامة في المعدة لمدة تتراوح من أربع إلى خمس ساعات، ولكن الحليب قد يبقى في المعدة لمدة أطول وخاصة إذا كان عالي الدسم.
  • هناك بعض الأشخاص يعانون مما يعرف بعدم تحمل اللاكتوز، وأهم أعراضه (الانتفاخ – الغازات – الإسهال – آلام المعدة – القرقرة)، وتتراوح مدة هذه الأعراض من 30 دقيقة إلى ساعتين بعد تناول الحليب، وبناء على ذلك يمكنك أن تعرف بالضبط المدة التي يستغرقها جسمك لهضم الحليب.
  • يعد الهضم من العمليات التي تحتاج إلى عدد كبير من الأنزيمات التي تقوم بوظائف مختلفة، والتي منها مساعدة جسم الإنسان على الهضم، وبذلك يستفيد الجسم من كافة الأطعمة التي يتناولها.
  • وفقد الجسم لأحد هذه الأنزيمات، يتسبب في حدوث الاضطرابات بالجسم بعد شرب الحليب، حيث أن الإنزيمات الموجودة بجسم الإنسان هي العامل الرئيسي في كل التفاعلات التي تحدث بداخله.
  • ويمكن رؤية الأنزيم وكيفية عمله لهضم الحليب، والحليب الموجود بجسم الإنسان يحتوي على ما يعرف باسم الكربوهيدرات أو السكر المركب، ويعرف أيضًا باللاكتوز.

مدة هضم الحليب في الجسم

مكونات اللاكتوز

  • الجلوكوز (سكر العنب)، الجالاكتوز(سكر اللبن) وهذان النوعان ينتميان إلى السكريات البسيطة التي يحتاجها الجسم في إنتاج الطاقة اللازمة له.
  • اللاكتوز في صورته الطبيعية لا يستطيع الجسم هضمه بسهولة، لذا يقوم بإعادته إلى صورته الأولى من السكريات البسيطة المكونة له، مستخدمًا في ذلك أنزيم يعرف باسم اللاكتيز، حتى تتم عملية الهضم.

اللاكتيز

أولا: اللاكتيز عند الرضع

  • إن اللاكتيز يتم إنتاجه عند الرضع بكثرة، وهذا لأنهم بالطبع يتغذون على الحليب فقط.
  • بعد أن يبدأ الرضيع بتناول وجبات صلبة خفيفة إلى جانب الحليب، يقل إنتاج اللاكتيز تدريجيًا لديهم.

شاهد أيضًا: مدة هضم التمر في المعدة

ثانيا: اللاكتيز عند البالغين

  • هناك بعض البالغين يعانون مما يعرف باسم الحساسية ضد اللاكتوز، وهذا يعني عدم القدرة على تفكيك اللاكتوز إلى سكريات بسيطة، سواء كان هذا اللاكتوز في شكل حليب طبيعي، أو في أحد منتجات الحليب.
  • والجدير بالذكر أن هؤلاء الذين يعانون من الحساسية ضد اللاكتوز أجسامهم لا تنتج اللاكتيز .

الأعراض المصاحبة للحساسية ضد اللاكتوز

إن الأشخاص الذين يعانون من الحساسية ضد اللاكتوز يشعرون ببعض من الأعراض التالية:

  • الشعور بالانتفاخ.
  • الإحساس بالامتلاء.
  • الإسهال.
  • الشعور بالمغص الحاد عند تناول الحليب.

كل هذه الأعراض يشعر بها مصابي الحساسية ضد اللاكتوز عند تناول الحليب أو تناول أي من منتجاته، البديل الآمن للمصابين بهذه الحساسية هو تناول حليب الصويا وهذا لخلوه من اللاكتوز، كما يمكن استعمال اللاكتيز في شكل قطرات دوائية.

شاهد أيضًا: مدة هضم الطعام في الجسم

وقد كان هذا كل شيء عن مدة هضم الحليب في الجسم، نرجو أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف نحاول الرد عليكم في خلال أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *