التخطي إلى المحتوى

متى يبدا التسنين عند الأطفال واعراضه، تبحث الأمهات عن الميعاد الذي تبرز فيه الأسنان بعد تقدم الرضيع في السن وتخطيه بضعة شهور، ومن الجيد أن تعلم كل سيدة أن التسنين يتفاوت من صغير لغيره كي تبعد عن الارتياب الذي يلاحقها بعد تأخر ظهورها بفم الطفل، وعليها أن تعرف مختلف الأعراض التي تسبق بروزها كي تكون حريصة على مواجهة المضاعفات التي تلاحقه خلال تلك الفترة وحتى تتمكن من تخفيفها.

التسنين عند الأطفال

تفتح جذور الأسنان منبتها في الشهر الـ 4 عند غالبية الرضع وقد تتباطأ حتى السادس، وتطل براعمها في الـ 6 أو الـ 8، وتستمر الأسنان في البروز واحدًا تلو الآخر خلال السنوات الـ 3 الأولى، وأبرز أعراضها ما يلي:

الرغبة بالعض

  • يقوم الصغير بعض غالبية الأشياء التي تبرز في طريقه، على سبيل المثال ثدي الأم والدمى علاوة على أصابعه.

سيلان اللعاب

  • يسيل لعاب الصغير من الفرك الدائم بفمه ومن كثرة تحريك لسانه أعلى فتحات الأسنان.

تورم اللثة

  • تبدو اللثة منتفخة في المنطقة التي يبرز منها الأسنان، ويضحي لونها أحمر نتيجة للأغراض التي يعرضها الصغير.

الإسهال والمغص

  • يُرافق بروز الأسنان الإحساس بتغييرات معوية، ومن جهة أخرى يطارد الصغير إسهال.

ارتفاع الحرارة

  • تزداد حرارة الصغير مع اقتراب بروز الأسنان ويتطور الأمر لدى الكثير من الرضع إلى الإصابة بالحمى لأجسامهم.

جدول التسنين عند الأطفال

تبرز الأسنان عند الصغار على مراحل عمرية متفاوتة، فلا تظهر بصورة واحدة كتالي:

الأسنان الأمامية

  • تبرز الأسنان السفلية في الشهر الــ 6 وحتى وصول الصغير إلى الـ8.
  • تظهر الأسنان العلوية في الشهر الـ 8 وتستمر حتى اختتام العام.

الأسنان الجانبية

  • تبرز العلوية منها مع الدخول للشهر الــ 9 وتستمر إلى الشهر الـ 13.
  • تظهر السفلية مع الولوج لـ 10 شهر إلى أن يصل الرضيع الشهر الـ 16.

الضروس الأمامية

  • تظهر ضروس المقدمة العلوية في الشهر الـ 13 وتستمر إلى الـ 19.
  • تبرز الضروس السفلية الخاصة بمقدمة الفم في الشهر الـ 14 إلى الشهر الـ 18.

الأنياب

  • تظهر كافة الأنياب عند دخول الصغير للشهر الـ 16 وتستمر في البروز حتى الـ 23.

الضروس الخلفية

  • تشق الضروس العلوية منها اللثة في الشهر الـ 25 وتستمر إلى الـ 33.
  • تخرق الضروس السفلية منبتها لتظهر في الشهر الـ 23 إلى الـ 31.

مضاعفات التسنين لدى الأطفال

يمر الصغار بمضاعفات جمة خلال التوقيت الذي تبرز فيه الأسنان؛ وهي كالتالي:

البكاء

  • يبكي الصغير بصورة دائمة نتيجة للأوجاع التي ترافق اللثة والورم الذي يلاحقها.

انقلاب المزاج

  • ينقلب مزاج الرضيع ويقوم بعمل أفعال مزعجة ويتعصب سريعًا.

الأرق

  • يُلازم أوجاع فترة التسنين معضلات في الإغفاء، علاوة على أرق نتيجة تولي الراحة من حياة الصغير وازدياد الألم مع بروز السن.

مشاكل اللثة

  • تزداد المشاكل باللثة وتتضاعف الأوجاع بها، وقد يبرز تقرحات في الناحية الخارجية منها.

كثرة العض

  • يتضاعف الوجع لدى الصغير فيكثر من عض والدته، كما تزداد الإفرازات التي تبرز من لعابه.

ملاحظة: يجب الذهاب بصورة فورية إلى المختص حينما تبرز تقرحات اللثة، وكذلك عندما ترتفع الكميات البارزة من اللعاب.

أسباب تأخر التسنين عند الأطفال

يتأخر فك بعض الرضع في إبراز الأسنان وفق المواعيد المعتادة للأسباب التالية:

بواعث وراثية

  • قد تتباطأ أسنان الرضيع في البروز نتيجة تواجد بواعث وراثية قديمة، على سبيل المثال حدوث تأخر عند الأبوين أو فرع من الأقارب.

مشكلات التغذية

  • قلة أخذ القدر الملائم من حليب الأم أو احتساء الصغير اللبن الصناعي يُساهم في فقدان المغذيات اللازمة.
  • يحتاج الصغير إلى مغذيات ومعادن تُساند أسنانه على التطور، على سبيل المثال الكالسيوم والفيتامينات.
  • يُفضل تناول أكلات مشتملة على عناصر نافعة تساعد في النماء الجيد للأسنان بمجرد إضافة الأطعمة الصلبة له.

قصور الغدة

  • يطارد بعض الصغار مشاكل بالغدة الدرقية تعيق الهرمونات عن إتمام وظائفها، مما يُساهم في تأخر بروز الأسنان.

عيوب الفك

  • يُولد بعض الأبناء ولديهم عيوب تُعيق بروز الأسنان، ويُفضل اللجوء للمعالج لإيجاد الحلول الأفضل.

مضاعفات تأخر التسنين

تنتج مضاعفات جمة من عدم ظهور الأسنان عند الصغار في التوقيت الملائم لها؛ كالتالي:

التواء الأسنان

  • تبرز غالبية الأسنان الدائمة حينما يأتي ميقات بزوغها بهيئة ملتوية، ولا يظهر إلا قدر ضئيل بصورة جيدة.

صعوبة المضغ

  • بطء بزوغ الأسنان يجعل الصغير يمضغ بصعوبة، علاوة على ذلك يبتلع بعض المأكولات دون مضغ، وينتج عن ذلك أوجاع معدية.

تسوس الأسنان

  • تباطؤ بروز الأسنان يجعلها تتلف سريعًا حينما تظهر، علاوة على ذلك يتخللها السوس.

ظهور الأسنان عند الولادة

يُولد قلة من الصغار بأسنان يطلق عليها الكثيرون أسنان الولادة وغالبًا ما تكون واحدة وقد يبرز عدد منها إثر مجيء الابن، وتعد ضمن آثار تطور الطفل، ويمكن الاحتفاظ بها إن كانت متمسكة باللثة، أما إذا ثبت أنها مهزوزة فيمكن خلعها كي لا يبتلعها الصغير وتتضرر رئتيه.

متى يبدا التسنين عند الاطفال

تخفيف ألم الأسنان

يمكن تهدئة الآلام التي ترافق بروز الأسنان دون تسبيب أذية للصغير؛ كالتالي:

تبريد اللثة

  • يُمكن تهوين ألم اللثة بإدراج قماشة مبردة عليها أو تطبيق جل يدحر الوجع عنها.
  • يُفضل إدراج فوطة رقيقة بالفريزر بعد تبليلها كي تتجمد ثم تُثبت بين فكي الطفل كي تُساند في محو الألم.
  • يجب إطعام الصغير بأكلات مبردة وهشة، على سبيل المثال الزبادي والخضار المهروس.

العضاضة الطبية

  • يُمكن اللجوء للعضاضة الطبية لأنها تُساند الصغير في النجاة من أوجاع اللثة علاوة على ذلك تجعله يتخلص عن عض أصابعه.

ضغط الألم

  • تستطيع الأم خفض الألم عن صغيرها بالنقر على الجزء المتألم بعد تعقيم يدها.

استمرار الرضاعة

  • يُفضل المداومة على إرضاع الصغير ومن الجيد تزويد مراتها، لأنها تمده بالراحة أوقات تسلل الوجع له.
  • يرفض قلة من الصغار التقاط الثدي وقت التسنين، ومن الأفضل أن تكثف الأم محاولاتها حتى يؤوب للرضاعة ثانية.

الملعقة الباردة

  • يُمكن تبريد ملعقة بعد تعقيمها وتزويد الصغير بها، وسوف يقوم تلقائيًّا بإدراجها أعلى الجزء المتألم.
  • يُفضل استعمال ملعقة مناسبة للصغار وتعريفه الكيفية التي يتم إدراجها فوق الألم.

الأعشاب

  • يمكن استعمال الأعشاب لإقصاء أوجاع التسنين إثر غليها وتبريدها؛ على سبيل المثال البابونج والقرنفل والنعناع البري.

إرشادات المحافظة على أسنان الطفل

عناية الأم بأسنان طفلها منذ البروز يُساهم في بقائها برونقها وقوتها، ويمكن السير على بعض الإرشادات حفاظًا عليها؛ كالتالي:

زيارة الطبيب

  • يُفضل الرجوع لمختص الأسنان بصورة مستمرة منذ بروزها بفم الصغير.

تنظيف الأسنان

  • يجب تطهير أسنان الطفل منذ بروزها، وتعليمه سبل تنظيفها بمجرد تمكنه من التقاط الفرشاة.
  • يُفضل تطهير اللثة بعد تناول الطفل للتخلص من واقي الأكلات، ويمكن تنظيفها مرة بمنتصف اليوم.
  • يُفضل تعويد الصغير على تطهير الأسنان إثر التقاط كل وجبة.

الرضاعة الطبيعية

  • تُساند الرضاعة في رعاية الأسنان وتقيها الهشاشة، لأن اللبن يضم ما تتطلب الأسنان كي تستمر على سبيل المثال الكالسيوم.

التغذية الجيدة

  • يجب تعويد الابن من بداية التقاطه الأطعمة على أخذ النافع على سبيل المثال الخضروات.
  • يُفضل البعد عن الأكلات التي تحتوي على سكريات لوقاية الأسنان وتجنب التسوس.

يتساءل جمهور السيدات متى يبدا التسنين عند الأطفال وأعراضه، وفي الحقيقة تُفتح أصول اللثة في رابع شهر ويبرز أول سن حين توغل الصغير في الشهر السادس.

وأعراضه تكون على صورة رغبة بالعض وسيلان اللعاب وتورم اللثة زيادة على ارتفاع الحرارة والإسهال، ومضاعفاته انقلاب المزاج والبكاء والأرق، علاوة على كثرة العض وأوجاع اللثة، ويمكن تخفيفها بضغط الألم واستعمال العضاضة بالإضافة إلى الأعشاب واسّتمرارية الرضاعة.

عزيزي القارئ نتمنى أن نكون قد قدمنا كافة المعلومات لموضوع متى يبدا التسنين عند الأطفال وما هي اعراضه عبر موقع محتوى ونحن على أتم الاستعداد للرد على استفساراتكم في أسرع وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *