التخطي إلى المحتوى

كيف تصوم الحامل في شهر رمضان، كثير من السيدات يرغبن في صيام شهر رمضان على الرغم من أن الأطباء لا ينصحون بذلك خوفًا على صحتها وصحة جنينها، لأن التغذية لها دور أساسي على حياتهم، وفي حالة رغبتك في الصيام يمكنك اتباع نظام نظام صحي حتى يمر حملك بسلام ومتابعة تعليمات الطبيب.

صيام الحامل في رمضان

إذا كنت حاملًا وقادرة على الصيام، يمكنك الاستعداد بالطرق التالية لتقليل الخطر أو الإرهاق لك ولجنينك:

  • الحد من تناول الكافيين والثيوفيلين الموجود في الشاي والقهوة والكاكاو والمشروبات الغازية.
  • من الأفضل الابتعاد عن المشروبات المحلاة أو المالحة.
  • يوصى بشرب الكثير من الماء في اليوم السابق أي أثناء الإفطار والسحور.
  • عدم تناول الكثير من الماء أثناء وجبات الطعام قبل الفجر، لأن الإكثار منه قد يؤدي إلى ألم في المعدة والقيء.
  • يستحسن شرب 10 إلى 12 كأسًا من الماء بشكلٍ يومي للسماح لجسمك بتخزين السوائل.

كيف تصوم الحامل في رمضان

هل يجوز الصيام في أول فترة الحمل

يوصى بألا تصوم المرأة في مراحل الحمل الأولى، بالأخص في الحالات التالية:

  • من تتعرض للإغماء عند الصيام، وقد يكون هناك عدم ارتياح أكثر من غيرها.
  • مّن تعاني من انخفاض طبيعي في ضغط الدم أثناء الحمل، مما يسبب في الشعور بالضعف والإرهاق، وقد يؤدي الصيام إلى تفاقم هذه الأعراض.
  • من تتقيأ لأنها سوف تفقد الكثير من الماء مما، يؤدي إلى حدوث جفاف.

بالنسبة للثلث الثاني من الحمل

  • فقد أظهرت الأبحاث أن الحمل يستهلك ضعف الطاقة، والصيام في هذه المرحلة قد يؤدي إلى ارتفاع فرصة الولادة المبكرة.

الثلث الأخير

شاهد أيضا:
  • قد بينت الدراسات أن الصيام خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل لا يؤثر على نمو وسلامة الجنين.

هل يؤدي الصيام إلى الإسراع في الولادة

بالفعل قد يحدث ذلك، وهناك العديد من النظريات التي تؤكد أن الصيام قد يسبب تسريع عملية الولادة وهي:

النظرية الأولى

  • يتسبب نقص السكر في الدم في اعتماد الجنين أيضًا على تخزين الأحماض الدهنية، وقد يؤدي ارتفاعه إلى تحفيز عملية الولادة.

الثانية

  • يتسبب الصيام في زيادة مستوى هرمون يسمى فازوبرسين “ADH”، وهو هرمون يسرع المخاض ويفّرزه الدماغ.
  • عند ارتفاعه في الدم، فإنه يؤثر على مستقبل هرمون الأوكسيتوسين ويسبب تسريع المخاض.

حالات ينصح فيها بعدم الصيام

إذا كانت المرأة الحامل معرضة لخطر كبير، فمن المستحسن غالبًا عدم الصيام خلال شهر رمضان، على سبيل المثال:

  • السيدات اللواتي يتناولن الأدوية الأساسية عدة مرات خلال اليوم، وليس المقصود تناول الفيتامينات والحديد التي يمكنك تناولها بعد الإفطار.
  • من تعاني من الولادة المبكرة في الحمل الحالي أو اللواتي خضعن للولادة في الحمل السابق أثناء الصيام.
  • من لديهم مضاعفات حمل، على سبيل المثال: السكري أو ضغط الدم المرتفع.
  • الشعور بالعطش، أو أن للبول رائحة نفاذة، أو لونه داكنًا جدًا، فهذه يشير إلى الجفاف الذي قد يعرض الحامل إلى التهابات المسالك البولية.
  • فقدان أو زيادة الوزن بشكل غير كافٍ، لذا يوصى بمراقبة وزنك بشكل منتظم أثناء الصيام.
  • الشعور بالدوار والتعب والإعياء، بالرغم من أنك تأخذ قسطًا كافيًا من الراحة، وفي هذه الحالة يوصى بالإفطار في الحال وشرب السكر والماء المالح أو الحصول على محاليل الجفاف عن طريق الفم.

ماذا أفعل إذا حدث معي أي من الحالات التالية

الشعور بقليل من التعب

  • يجب أن تبقى في مكان مكيف وأن تأخذ قسطًا من الراحة قدر الإمكان.

عدم الشعور بحركة الجنين لعدة ساعات

  • يجب التوقف عن الصيام، وشرب بعض المشروبات السكرية وإحصاء نشاط الجنين.
  • وإذا كنت لا تزالين غير قادرة على الشعور بنشاط الجنين بعد، يتوجب عليك الذهاب إلى المستشفى على الفور.

الشعور بعلامات الولادة

  • يجب التوقف عن الصيام والذهاب إلى المستشفى في الحال.

الإحساس بدوخة وغثيان وإرهاق وتقيؤ

  • الإفطار في الحال وتناول الماء ولو على الأقل حتى تختفي هذه الأعراض.

ماذا يحدث في جسد المرأة الحامل أثناء صيام رمضان

  • نسبة أجسام الكيتون التي تتراكم خلال الصيام بسيطة، ولا توجد أبحاث بشكلٍ كافي لتأكيد أو نفي آثاره الضارة، ما يعني أن الشكوك حول ذلك ما زالت نظرية.
  • قد لا يكون للكيتونات تأثير سلبي على جسم البالغين، ولكن تزداد نسبة هذه الكيتونات عند النساء الحوامل، مما قد يتسبب في وصولها إلى الجنين، وعندما تكون نسبتها كبيرة قد تكون ضارة به.

نصائح للحامل في شهر رمضان

هناك بعض النصائح التي يمكنك اتباعها في حالة رغبتك في الصيام خلال فترة الحمل، وهي:

  • يفضل عدم المشي لمسافات طويلة، ورفع الأشياء الثقيلة، والقيام بأي أنشطة قد تسبب الإرهاق والتعب.
  • استرخي بعد الإفطار، ثم الذهاب إلى الفراش للخلود إلى النوم.
  • استشري طبيبًا أو اختصاصي تغذية لفهم طريقة الحصول على الاحتياجات الغذائية بشكلٍ كافي.
  • حافظي على برودة جسمك، حتى لا يحدث جفاف بسرعة؛ لأنه قد يشكل مخاطر عديدة على الأم والجنين.
  • لا تجبري نفسك على الصيام عندما تشعر بعدم القدرة على فعل شيء ما، خاصةً إذا كانت لديكِ أعراض قد تتطلب متابعة طبية.
  • ابتعدي عن المواقف التي تسبب التوتر، لأن النساء الحوامل لديهن مستويات أعلى من هرمون التوتر “يسمى الكورتيزول” في دمائهم مقارنة بالنساء غير الحوامل.
  • أخذ فترات راحة منتظمة، وخاصةً بالنسبة للنساء اللائي يعملن لساعات طويلة، وخفض ساعات العمل، ومحاولة أخذ فترات راحة أكثر أثناء شهر رمضان.
  • تجنبِ عن تناول المشروبات المحتوية على الكافيين، مثل القهوة، والشاي الأخضر والشوكولاته والمشروبات الغازية.
  • الامتناع عن تناول الوجبات الخفيفة في المساء، فمن الضروري الحفاظ على وجبة السحور، فهي أهم وجبة في رمضان، وذلك لأنه يوفر الطاقة الضرورية للصائمين.
  • التأكد من إجراء فحوصات جسدية منتظمة، مثل فحص مستوى السكر في الدم، للتأكد من أنه ليس هناك أي مضاعفات مثل الأنيميا، وسكري الحمل.
  • يرجى البدء في تناول الطعام تدريجيًا حتى يتسنى للجهاز الهضمي العمل بالسرعة الطبيعية، لأن المعدة الفارغة قد تبطئ من سرعته، وتجنب عسر الهضم.

ما الواجب على الحامل فعله في حالة الإفطار

يجب عليها القضاء لقول الله تعالى “وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ”، وهي تدخل تحت حكم المريض، ومن قال أنها عليها إطعام مساكين فهو مرجوح، لأنها ليست في حكم الرجل الكبير الغير قادر على الصوم، وإذا أطعمت فهذا يعتبر لوجه الله تعالى ولها أجره.

مع اقتراب شهر رمضان يتساءل الكثير كيف تصوم الحامل في شهر رمضان ؟ لأن فترة الحمل تتطلب عناية خاصة جدًا حتى لا تكون عرضة للكثير من المخاطر خلال هذه الفترة ويرجى الذهاب إلى الطبيب باستمرار ومتابعة الحالة.

عزيزي القارئ نتمنى أن نكون قد قدمنا كافة المعلومات لموضوع كيف تصوم الحامل في شهر رمضان ؟ عبر موقع محتوى ونحن على أتم الاستعداد للرد على إستفساراتكم في أسرع وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *