التخطي إلى المحتوى

السياحة العلاجية في سيوة تعد سيوة قبلة السياحة العلاجية التي يقصدها السياح فى مصر حيث تنتشر بها أكثر من مائتى عين مائية جميعها عذب تنتج حوالى 190 ألف متر مكعب من المياه التى يتم استخدامها في الري والشرب فضلا عن العلاج أيضا .

كما تنتشر فيها الرمال الساخنة الفعالة فى علاج الأمراض الجلدية والروماتيزم ، تقع مدينة سيوة فى مرسى مطروح على بعد 300 كيلو متر من ساحل البحر المتوسط .اليكم المزيد عن السياحة العلاجية في سيوة عبر موقع محتوي.

جبل الدكرور

يعتبر جبل الدكرور من أهم المناطق السياحية العلاجية التى يقصدها العديد من السياح سواء العرب والأجانب حيث تستخدم رمال الجبل الساخنة فى علاج العديد من الأمراض الجلدية وآلام الروماتيزم أيضا فضلا عن عيون الماء العذب الموجودة فى الجبل كما يوجد متخصصون فى جبل الدكرور فى علاج الأمراض عن طريق الدفن فى الرمال.

حيث يتم وفقا لخطوات وترتيب معين جدير بالذكر أن رمال الجبل تحتوى أيضا على الصبغة الحمراء التى يستخدمها أهل واحة سيوة فى صنع الأوانى الفخارية وللجبل قمتان وهما ناصرة ونادرة وفى قمة الأولى توجد مغارة صخرية منحوتة بفعل الطبيعة وعوامل التعرية وتسمى تناشور .

كما يوجد فى جبل الدكرور عدة مقابر ربما أرجعها البعض للعصر البطلمى ، يقع الجبل على مسافة من 3 إلى 5 كيلو متر من مدينة سيوة.

الدفن فى الرمال

ربما أصبح الدفن فى الرمال وسيلة فعالة فى علاج أمراض العظام بشكل عام مما دفع الكثير من الناس إلى ممارسة هذا الأمر وخاصة فى سيوة حيث يتم دفن المريض فى الرمال الساخنة حتى الرقبة ثم يكرر الدفن تبعا للمنطقة المصابة لفترة لاتقل عن 20 دقيقة مع مراعاة تكرار هذا الأمر لمدة تتراوح من 3 إلى 5 أيام كما يحذر على المريض التعرض للرياح الباردة خلال 3 أيام حتى التماثل للشفاء .

وقد أفاد الكثير ممن مارسوا الدفن فى الرمال بأن هذه الطريقة بالفعل أذهبت آلام المفاصل لاسيما وأن درجة الحرارة الرمال في سيوة تصل إلى 45 درجة مئوية كما تحتوى الرمال على عدد كبير من معادن الفلسبارات وقليلا من اليورانيوم والبوتاسيوم المشع وبعضا من المعادن الطينية.

عين كليوباترا

يرجع تسمية العين نسبة إلى كليوباترا حيث أفادت بعض الدراسات التاريخية أنها قد سبحت فى مياه هذه العين كما تعرف العين أيضا باسم عين الشمس وهى عبارة عن حمام مصنوع من الحجر يتم ملؤه بصفة مستمرة من ينابيع المياه الطبيعية فى سيوة.

بحيرة فطناس

تجمع البحيرة بين السياحة العلاجية والمناظر الطبيعية الخلابة التى تعالج الروح حيث يحيط بالبحيرة عدد كبير من أشجار النخيل فى مشهد فنى بديع الصنع كما تتعدد ينابيع المياه الطبيعية المنبثقة من الأرض التى تصل إلى عشرة ينابيع ربما يكون أشهرها عين تحمل اسم البحيرة ويبلغ عمقها حوالى سبعة أمتار وتشهد إقبالا كبيرا من السياح العرب والأجانب ، تعرف بحيرة فطناس أيضا بإسم جزيرة الخيال وتبعد عن بحيرة سيوة حوالي 6 كيلو متر.

عين كيغار

تعتبر عين كيغار من العيون المائية الشهيرة فى سيوة حيث تصل درجة حرارة المياه فيها إلى 67 مئوية كما تزيد نسبة الكبريت والأملاح المعدنية فى عين كيغار أكثر من باقى العيون.

عين واحد

أكثر مايميز هذه العين كونها تقع فى منطقة بحر الرمال الأعظم بالقرب من الحدود الليبية حيث يستطيع الزائر مشاهدة هذا المكان الصحراوي الجميل فضلا عن العلاج فى مياه العين الكبريتية الساخنة.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *