التخطي إلى المحتوى

في الآونة الأخيرة ومع انتشار فيروس الكورونا بدأ الكثير يسأل عن أسباب ذهاب حاسة الشم والتذوق وماهي طرق العلاج الممكنة؟ حيث أن الكثير أصيب بفقدان هذه الحاسة، فهي عرض من أعراض الإصابة بفيروس كورونا، ولكن يوجد أسباب أخرى تؤدي للإصابة بفقدان هذه الحاسة، وهذا ما سوف نتحدث عنه في الفقرات التالية.

ازداد عدد المرضى المصابين بالكورونا في الفترة الأخيرة، وأغلبهم يعانون من فقدان حاسة الشم والتذوق، ولكنه لا يمنع التنفس بحرية؛ لأنهم لا يعانون من زكام أو انسداد بالأنف كما يحدث عند الإصابة بالإنفلونزا أو نزلات البرد، وتوجد أسباب أخرى كثيرة بالإضافة إلى ذلك تتسبب في فقدان حاسة الشم والتذوق.

أسباب لها علاقة بكبر السن

مع تقدم العمر وخاصة عند سن الستين تقل قدرة الشخص على تذوق النكهات الحلوة والمالحة، وذلك بسبب فقد جزء من ألياف العصب المرتبطة بالشم الموجودة في الأنف، ويصبح عدد براعم التذوق أقل مما يجعل التذوق أضعف، ويجب عليهم تقليل السكر والملح في الطعام حتى لا يتعرضوا لمشاكل صحية.

اقرأ أيضًا: علاج صداع الجيوب الانفية

أسباب ترتبط بالعدوى أو المرض

تتسبب التهابات الجيوب الأنفية ونزلات البرد والإنفلونزا والاحتقان والحساسية في تهيج بطانة الأنف الداخلية، ويؤدي ذلك إلى السيلان أو الانسداد أو الغثيان مما يضر بحاسة التذوق والشم.

ولكن بعد شفاء المريض تعود حاسة الشم والتذوق إلى طبيعتها، وإذا استمرت فترة المرض أكثر من أسبوعين يجب الذهاب إلى الطبيب.

شاهد أيضا:

أدوية وعقاقير

من أكثر الأسئلة المتداولة هذه الفترة سؤال: ما هي أسباب ذهاب حاسة الشم والتذوق ؟ ويوجد أسباب عديدة، حيث أنه قد تتغير حاستي التذوق والشم بسبب بعض الأدوية التي يتم تناولها دون استشارة الطبيب، مثل: أدوية ضغط الدم والمضادات الحيوية لأنها تتسبب في الآتي:

  • تتكاثر الرسائل من الفم إلى المخ.
  • تؤثر على مستقبلات التذوق.
  • تغيير اللعاب.

أورام الأنف

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى انسداد الأنف ومنها ما يلي:

  • في حال إصابة المريض بأورام لا ترتبط بالسرطان في الجيوب الأنفية والبطانة الداخلية للأنف يحدث انسداد الأنف.
  • قد تكون أحد فتحات الأنف أضيق من الأخرى بسبب وجود حاجز منحرف.
  • يمكن التغلب على هذه المشاكل عن طريق الجراحة أو الأدوية أو بخاخات الأنف.

إصابة الرأس

  • معلومات الرائحة تُنقل بواسطة العصب الشمي من الأنف إلى المخ، لذا فإن إصابة الدماغ قد تؤدي إلى الإضرار بهذا العصب، وتلف الممرات الأنفية وبطانة الأنف، خاصة إذا تعرضت الرأس لصدمة عنيفة.
  • قد ترجع حاسة الشم إلى طبيعتها إذا كانت الصدمة خفيفة، وقد لا تعود لحالتها الطبيعية ويصبح المريض قادرًا على شم وتذوق الروائح والنكهات القوية فقط.

اقرأ أيضًا: ماهو افضل معقم للوقاية من فيروس كورونا

الأعصاب التالفة

ما هي أسباب ذهاب حاسة الشم والتذوق ؟ سؤال له عدة إجابات ومنها تلف الأعصاب، حيث أنه إذا تضررت المستقبلات الحسية والعصبية التي تنقل البيانات إلى الدماغ أو في حال حدوث تلف بالأعصاب فإنها قد تؤدي إلى فقدان حاسة التذوق والشم، والسبب في ذلك هو التعرض لإصابة بالرأس أو سكتة دماغية أو ورم بالدماغ أو الإصابة بالسكر أو المعاناة من مشاكل في الغدة الدرقية.

الكيماويات والتدخين

  • كثرة التدخين قد تؤدي إلى الإصابة بالسرطان كما أنها تتسبب في تدمير خلايا المخ المتعلقة بالتذوق وتصنيف الروائح.
  • التدخين قد يؤدي إلى إفراز المخاط بكثرة وتقليل براعم التذوق.
  • شم بعض الروائح التي تنبعث من المواد الكيميائية الضارة مثل الفورمالديهايد ومذيبات الطلاء والكلور تؤثر على حاسة الشم أيضًا.

مرض السرطان وطرق علاجه

يعتبر مرض السرطان إجابة مقنعة لسؤال ما هي أسباب ذهاب حاسة الشم والتذوق ؟ حيث أنه يتسبب في الآتي:

  • بعض أنواع السرطان والطرق المستخدمة في علاجه قد تؤثر على الاتصال بين فم وأنف ودماغ المريض.
  • بعض أورام الرقبة أو الرأس والعلاج الإشعاعي لهذه الأماكن.
  • بعض عقاقير السرطان أو العلاج الكيميائي ينتج عنها آثار جانبية مثل اختلاف روائح الأشياء أو وجود طعم معدني في الفم.

نقص الفيتامين

  • إذا كان الشخص لديه نقص في بعض الفيتامينات قد تظهر عليه بعض الأعراض مثل ذهاب حاسة الشم والتذوق.
  • ومن الفيتامينات التي لها علاقة بالتذوق والرائحة فيتامين A, 6B, 12B, والزنك، قد تنقص بسبب بعض الأدوية.

التهابات في الجيوب الأنفية

  • لاتخاذ الإجراءات اللازمة للعلاج يجب معرفة ما هي أسباب ذهاب حاسة الشم والتذوق ؟ حيث أنه قد تذهب حاسة الشم إذا أصيب الشخص بالتهاب الجيوب الأنفية.
  • إذا تضخمت السوائل الأنفية في الأنف فإن الرائحة لا تصل إلى الغشاء المخاطي.
  • العلاج بالعقاقير والأدوية مثل الستيرويدات يساهم في إعادة حاسة الشم، وقد يتطلب الأمر الجراحة.

إصابة الجهاز التنفسي بالتهاب فيروسي

  • في حال أصيب الجهاز التنفسي بالتهاب فيروسي وتمت العدوى بالإنفلونزا فإن الإنسان يشعر بزوال حاستي التذوق والشم.
  • بعض الدراسات أثبتت أن الخلايا العصبية الموجودة في الغشاء المخاطي قد تتضرر بسبب الفيروس مما يؤدي إلى فقدان الشم.

اقرأ أيضًا: علاج لحمية الأنف بطرق حديثة

حالات مرضية أخرى

حالات مرضية أخرى

توجد عدة أمراض قد تتسبب في تلف الأعصاب المرتبطة بالروائح في المخ نذكر بعضها:

  • مرض هنتنغتون.
  • وشلل بيل.
  • التصلب المتعدد.
  • ومرض السكري.
  • ومتلازمة كلاينفيلتر.
  • ومرض باغيت.
  • ومتلازمة شوغرن.

استعادة حاسة الشم والتذوق بعد الزكام

بعد أن عرفنا ما هي أسباب ذهاب حاسة الشم والتذوق ، فيجب علينا معرفة طرق استرجاع حاسة الشم والتذوق، ومنها ما يلي:

  • مرطب الهواء: إن ترطيب الهواء يساهم في علاج الاحتقان وتقليل المخاط، لذا فإن استعمال جهاز ترطيب الهواء يعالج انسداد الأنف الناتج عن الزكام.
  • نظافة الأنف: استخدام محلول الماء المالح في تنظيف الأنف يعيد حاسة الشم إذا كان فقدانها بسبب حساسية أو عدوى، ويمكن عمل هذا المحلول في البيت بالطريقة التالية:
  • اغلِ ½ لتر ماء واتركه حتى يبرد.
  • اخلط ملعقة من صودا الخبز مع ملعقة من الملح مع الماء.
  • اغسل يديك جيدًا.
  • ضع المحلول في فتحة من فتحات الأنف ليخرج من الفتحة الثانية.
  • كرر هذه الطريقة في الفتحة الأخرى.

الأدوية المستخدمة في علاج حاستي التذوق والشم

الأدوية المستخدمة في علاج حاستي التذوق والشم

هناك العديد من الأدوية التي تساهم في علاج حاستي الشم والتذوق يتم تحديدها على حسب معرفة ما هي أسباب ذهاب حاسة الشم والتذوق، كما يلي:

  • فإذا كان السبب التهاب فيروسي يمكن أخذ مضادات للفيروسات.
  • إذا كان التهاب بكتيري يمكن أخذ مضاد حيوي.
  • يمكن استخدام مضادات الهيستامين أو مضادات الاحتقان لتخفيف أعراض الإنفلونزا ونزلات البرد والتهاب الأنف، وفي جميع الأحوال يجب استشارة الطبيب أولًا.

اقرأ أيضًا: أفضل أنواع أدوية البرد والأنفلونزا في مصر

كيفية استعادة حاسة التذوق

بعض العادات تؤثر على حاسة التذوق وبالإقلاع عنها قد يعود التذوق كما كان، ومن هذه العادات ما يلي:

  • ترك التدخين: قد يكون للتدخين تأثير سلبي على مذاق الطعام، ولكن في حال التخلص من التدخين، فإنه يمكن استرجاع المذاق مرة أخرى بعد مرور يومين.
  • المحافظة على نظافة الأسنان والفم: قد يصعب التفرقة بين نكهات الطعام في حال التهاب اللثة، كما أن عدم الاهتمام بنظافة الأسنان والفم يضر بحاسة التذوق، لذا يجب استخدام معجون وفرشة أسنان بصورة دائمة وخيط طبي لإزالة الجير الموجود في الأسنان، ومن ثَم استرجاع حاسة التذوق.

هكذا تمت الإجابة عن سؤال ما هي أسباب ذهاب حاسة الشم والتذوق ، وتم توضيح كافة الأسباب التي تؤدي إلى ذلك وطرق العلاج الممكنة، فإذا كنت تعاني من فقدان هاتين الحاستين يجب عليك اتخاذ الإجراءات اللازمة للتعافي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *