التخطي إلى المحتوى

علاج سريع المفعول للشرخ، يتسبب الشرخ في منطقة الشرج الذي يحدث نتيجة عوامل عديدة في ألم شديد خاصةً خلال عملية التبرز، كما من الممكن ملاحظة خروج دم من فتحة الشرج عند مرور البراز من خلاله، ويُمكن لهذا الجرح أن يلتئم بشكل طبيعي في غضون أسابيع قليلة إذا لم يكن هناك مسببات جديدة لحدوثه أو استخدام حلول سريعة المفعول عبر الأدوية أو الطرق الطبيعية.

عند التوجه إلى الحمام لعملية الإخراج يشعر بعض الأشخاص بآلام شديدة يكون الشرخ الشرجي أحد أبرز أسبابها، ويُمكن لهذه الشروخ أن تشفى دون الحاجة إلى علاج مكثف من تلقاء نفسها أو اللجوء لأحد الطرق التالية للتخلص سريعاً من الألم، وتعزيز شفاء الشرخ:

  • استعمال الملينات دون وصفة طبية: من أحد أبرز أسباب الإصابة بالشرخ الشرجي هو التعرض إلى الإمساك المستمر، لذلك فإن دور الملينات يكمن في تليين البراز ليمر بشكل سهل وسلس عبر فتحة الشرج دون الضغط على العضلة.
  • الإكثار من شرب الماء والسوائل المختلفة.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف مثل الفواكه والخضروات الطازجة، أو المكملات الغذائية للألياف.
  • دهن مسكنات الألم الوضعية على فتحة الشرج لتخفيف الشعور بالألم.
  • العمل علي نقع الجسم في حمام دافئ استرخاء عضلة الشرج لتخفيف التهيج.
  • استخدام مرهم النتروجلسرين لزيادة تدفق الدم للمنطقة.

عند عدم الشعور بتحسن خلال فترة بسيطة من استخدام هذه الطرق، يجب التوجه لتلقي التشخيص الصحيح من الطبيب، ثم تحديد العلاج المناسب حسب الحالة، إذا كان الشرخ مزمن قد يوصي الطبيب بما يلي لعلاجها نهائياً:

  • مرهم لتثبيط قنوات الكالسيوم داخل فتحة الشرج، والتي تعمل على إرخاء العضلات العاصرة الشرجية.
  • استخدام حقن البوتكس في العضلات العاصرة الشرجية التي تساعد في منع تشنجات فتحة الشرج من خلال شل حركتها بشكل مؤقت، وهو ما يعمل على شفاء الشرخ وعدم ظهوره ثانية.

علاج الشرخ بالأدوية

يجب الحرص على استخدام الأدوية تحت إشراف ومراقبة الطبيب المتابع للحالة، وذلك لتنوع الأدوية المعالجة للشرخ وتأثيرها، ومن أبرز العلاجات المجربة لعلاج الشرخ سريعاً:

  • أقراص ديوسيد سى: تستخدم عن طريق البلع 3مرات في اليوم بعد الأكل مباشرة مع كمية وفيرة من الماء.
  • كبسولات ميوفين: تعمل على بسط العضلات منها عضلات الشرج، كما تسكن الألم من خلال منع التقلص ويتم استخدامها مرتين في اليوم بعد الوجبات.
  • دهان فاكتو لعلاج البواسير: يتم تطبيقه قبل الدخول إلى الحمام ب10 دقائق على الأقل، وبعد الحمام وقبل النوم.

ملاحظة: اثبت استخدام هذه الأدوية لمدة قصيرة جداً فعالية كبيرة في علاج الشرخ،بالإضافة إلى تسكين الألم والالتهاب منذ الاستخدام الأول، لكن لا يجب استخدامها دون استشارة طبية.

علاج سريع المفعول للشرخ

شاهد أيضا:

ما هو الشرخ الشرجي ؟

الشرخ الشرجي هو جرح أو قطع صغير الحجم داخل بطانة فتحة الشرج، وهو ما يتسبب في ألم مبرح ونزيف عند حركة الأمعاء أو بعد ذلك، ويُمكن أن يُصيب الشرخ أي شخص مهما كان عمره أو جنسه، كما لا يُعد حالة خطيرة.

قد يكون الأطفال والرضع أكثر عرضة للشرخ، وذلك بسبب إصابتهم المتكررة بالإمساك، ولحسن الحظ أن الشرخ يلتئم خلال مدة تتراوح بين شهر إلى شهرين، لكن إذا طالت المدة يعتبر شرخ مزمن يحتاج إلى علاج.

قد يكون العلاج بسيطاً مثل علاج الإمساك بتناول الألياف والملينات إلى جانب العناية الشخصية الجيدة،أو قد يستوجب التدخل الطبي في حال لم تجدي العلاجات المنزلية نفعاً.

أعراض الشرخ الشرجي المزمن

يتسبب الشرخ الشرجي في ظهور أعراض تختلف من شخص إلى آخر حسب شدة تقدم الحالة وتكون غالباً كالتالي:

  • ألم شديد عند الإخراج في الأنسجة المحيطة بمنطقة فتحة الشرج.
  • ظهور دم باللون الأحمر الفاتح في البراز، أو عند المسح بورق تواليت.
  • حكة وحرقان شديد في فتحة الشرج نتيجة التهاب المنطقة.
  • استمرار الشعور بالألم حتى بعد الخروج من الحمام لمدة ساعات.
  • حدوث تمزق للجلد المحيط بفتحة الشرج يُمكن ملاحظته.
  • اكتشاف كتلة جلدية أو علامة على الجلد عند منطقة الشق.
  • الشعور بالضغط والثقل في فتحة الشرج.

أسباب الشرخ الشرجي المزمن

من أبرز أسباب حدوث الشرخ الشرجي مرور براز صلب كبير الحجم من فتحة الشرج، قد يكون نتيجة الإمساك المزمن، أو تمزق الجلد حول فتحة الشرج نتيجة الإسهال الدوري، بالإضافة إلى الأسباب الأكثر شيوعاً التالية:

  • إجهاد كبير نتيجة الولادة الطبيعية.
  • حركة الأمعاء.
  • الإصابة بالتهاب في الجهاز الهضمي بسبب مرض كرون.
  • حُدوث انخفاض في تدفق الدم في منطقة الشرج.
  • ضيق العضلات الشرجية.

أما الأسباب الأقل شيوعاً فتكون كما يلي:

  • الإصابة بمرض السل.
  • الإصابّة بمرض الهربس.
  • الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً مثل الزهري.
  • الهربس.
  • سرطان الشرج.
  • فيروس نقص المناعة المكتسبة أو الإيدز.

طرق الوقاية من الإصابة بالشرخ

قد لا يكون علاج الشرخ المزمن نهائياً مجدي في حالات عديدة، لذلك يُنصح باتباع الوقاية لتجنب التعرض إلى أحدها، كما تُساعد هذه النصائح التالية في التخفيف من حدة الشرخ في حال حدوثه بالفعل:

  • الحفاظ على جفاف منطقة الشرج بشكل مستمر.
  • الحرص على تطهير منطقة الشرج بالماء الدافئ والصابون بشكل دوري.
  • تناول الأكل الصحي والمتوازن.
  • شرب ما يُعادل 8 أكواب من الماء أو أكثر على مدار اليوم.
  • الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.
  • تناول الأكل الذي يحتوي على عدد كبير من الألياف لتجنب الإمساك.
  • عدم تناول الأكل الحار.
  • تجنب التدخين وشرب الكافيين بشكل كبير ومبالغ فيه.
  • تغيير حفاضات الأطفال بشكل متكرر ودوري.
  • تجنب التعرض للضغط العصبي والتوتر والقلق لتأثيره بشكل مباشر على القولون العصبي، مما يُسبب حالة من الإمساك أو الإسهال المزمن.
  • شرب كوب من الزنجبيل خلال اليوم للمساعدة في تنظيم حركة الأمعاء وتحسين عمل الجهاز الهضمي خاصةَ القولون.

علاج الشرخ بالمواد الطبيعية

أظهرت بعض المواد الطبيعية التي يُمكن إيجاده بسهولة في كل مكان فعاليتها في المساعدة في تخفيف حدة الإصابة بالشرخ الشرجي عند المواظبة على استخدامها لعدة أيام متواصلة، من بين هذه المواد:

جل الألوفيرا أو الصبار:

  • يُساعد جل الصبار الطبيعي الذي يتم استخلاصه بشكل مباشر عند شق ورقة الصبار نصفين في علاج الشرخ بشكل كبير.
  • يتم استخدامه من خلال تطبيق الجل على المنطقة مباشرة لعدة مرات خلال اليوم حتى الشعور بالراحة والشفاء.

زيت جوز الهند الطبيعي

  • يساعد زيت جوز الهند في تلطيف وترطيب منطقة فتحة الشرج، مما يُساعد في تخفيف الالتهاب وبالتالي الألم الناتج عنه.
  • يُستعمل زيت جوز الهند من خلال تطبيقه على الشرخ يومياً لعدة مرات.

علاج سريع المفعول للشرخ

الفازلين

  • يعمل الفازلين كمرطب قوي للجلد، مما يُساعد في ترطيب منطقة فتحة الشرج لتقليل الألم والاحتكاك على الجلد، وهو ما يُساعد في خروج البراز بشكل أكثر سهولة.
  • يُساهم في تخفيض فرص حُدوث عدوى، وتقليل الشعور بالألم.
  • يتم تطبيق الفازلين مباشرةً على منطقة الشرخ لعدة أيام أكثر من مرة في اليوم حتى الشفاء.

عسل النحل

  • يُعرف العسل بكونه من مضادات البكتيريا والالتهاب وهو مطهر طبيعي للجلد، مما يُساعد في تخفيف التهاب الشرخ وبالتالي تقليل الشعور بالألم المصاحب له.
  • يُستخدم العسل من خلال خلط ملعقة منه مع ملعقة من زيت الزيتون وقطعة من شمع العسل وتذويبه لتجانس المكونات، ثم تطبيقه على الشرخ لأكثر من مرة خلال اليوم حتى الشعور بالتحسن.
  • كما من الممكن تناول العسل على الريق من خلال إذابة ملعقتين في كوب من الماء كل صباح، وتُساعد هذه الطريقة في تسريع الشفاء من الشرخ الشرجي.

زيت الزيتون

  • يتميز زيت الزيتون بخصائص علاجية كثيرة ومتعددة، وقد تم استخدامه منذ القدم في العديد من العلاجات، كما أنه من المواد عالية الترطيب مما يُساعد على تهدئة التهيج والألم.
  • يُمكن استخدام زيت الزيتون الطبيعي على الشرخ الشرجي لعلاجه بشكل يومي لأكثر من مرة حتى الشفاء.

علاج الشرخ بالأعشاب

عشبة السنفيتون أو الكومفيري

  • من الأعشاب التي تعرف بفاعليتها في شفاء الجروح بشكل سريع، ويُعد استخدامها آمن على الجلد.
  • يُمكن طحنها للحصول على عجينة واستخدامها على منطقة الشرخ مرة في اليوم حتى الشفاء.

عشبة المرة

  • تُعد من المواد الطبيعية الفعالة في علاج الشرخ الشرجي، وهي غنية بالزيوت والصمغ ومجموعة من المواد التي تُساعد في تخفيف الالتهابات والتئام الجروح وتسكين الألم.
  • يتم استخدام المرة منذ العصور القديمة حين كان العلاج يعتمد بشكل التام على الأعشاب، ويُمكن إيجادها بكل سهولة عند محلات العطارة والسوبر ماركت.
  • تُستخدم المرة من خلال طحنها حتى تصبح ناعمة مثل البودرة، ثم تخلط ملعقة منها مع القليل من مادة الفازلين الطبي، ويتم دهن منطقة الشرج بها.
  • يتم استخدام هذه المادة بشكل يومي حتى الشعور بتحسن من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.

يوجد أكثر من نوع علاج الشرخ منه ما هو طبيعي من خلال الطرق المنزلية للتعامل مع الشرخ أو من خلال المواد الطبيعية مثل الأعشاب والزيوت وغيرها، ومنها ما هو دوائي مثل المراهم والأدوية والملينات، أما في الحالات المتقدمة فالأحسن الخضوع إلى الحل الجراحي شواء كان عبر الليزر أو التدخل الجراحي الكامل.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن علاج سريع المفعول للشرخ، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *