التخطي إلى المحتوى

مدة هضم الحليب للطفل الرضيع عبر موقع محتوى، تتساءل معظم الأمهات خاصة الأمهات الجدد لأول مرة، عن المدة التي يستغرقها الرضيع الصغير لهضم حليب الرضاعة، ومتى يجب إرضاعه الوجبة التالية، بدون أن يسبب له ذلك عسر الهضم والمغص، وفي هذا المقال سنجيب عن معظم التساؤلات التي تفكر بها الأم بهذا الشأن.

مدة هضم الحليب للطفل الرضيع

كم مدة هضم الحليب عند الرضع ؟

  • يحتاج الطفل الرضيع إلى حوالي ساعتين كاملتين لكي تستطيع معدته هضم حليب الأم، وليس قبل ذلك حتى تستعد معدته الصغيرة لاستقبال كمية أخرى من الحليب.
  • ولذلك ينبغي على الأم أن تعد جدول للرضاعة بإعطائه رضعة كل ساعتين على الأقل وينبغي عليها أن تتابع رد فعل الصغير حتى ترى مدى تقبله لهذا الجدول إذ قد يحدث أن يكون الطفل مصاب بمغص أو إسهال ويحتاج للرضاعة بمعدل أكثر من ذلك.
  • وهذا الأمر يكون أثناء اعتماد الطفل الرضيع على لبن الام فقط كغذاء أساسي قبل أن يتم إدخال أطعمة أخرى بجانب الرضاعة.
  • لبن الأم في الشهور الأربعة الأولى من عمر الطفل يعتبر هو الوجبة الأساسية والغذاء الأفضل للطفل على الإطلاق، وقد تقع الأم في حيرة ما بين تنظيم الرضاعة كل ساعتين أم ترضعه فور أن يبدأ في البكاء لأي سبب، ولذلك فمعرفة الفترة التي تستغرقها معدة الطفل الرضيع لهضم الحليب هي الطريقة الأمثل لمعرفة كيفية تنظيم الرضاعة.

لا تفوت أيضا فرصة مشاهدة: مدة هضم حليب الأم

كيف تعرف الأم أن الطفل قد حصل على كفايته من الحليب؟

قد تصاب الأمهات بشك أن الرضيع قد حصل على ما يكفيه من الحليب وأنه قد شبع تمامًا، ولذلك نقدم لكي عزيزتي الأم الحديثة بعض الإرشادات التي يمكن اتباعها ليتم التأكد من مدى اكتفاء الطفل من عملية الرضاعة:

  • مراقبة الطريقة التي يرضع بها الطفل، حيث يجب أن يكون فمه مفتوح وشفتيه مقلوبه للخارج حول حلمة الثدي وأن يبدأ الرضاعة ببضع مصات سريعة متتالية حتى يبدأ اللبن فى التدفق.
  • ملاحظة طريقة بلع الطفل للحليب عن طريق الإصغاء لصوت البلع حتى تتأكد من أنه يحصل على الحليب جيدًا.
  • تلاحظ الأم ارتخاء فم الطفل للراحة والتنفس ثم يعود للرضاعة مرة أخرى.
  • عادة ما تنتهي عملية الرضاعة بالنوم وهذا معناه أنه شبع تمامًا وامتلأت معدته بالحليب.
  • وقد تنتهي عملية الرضاعة بنشاط الطفل ورغبته في النهوض واللعب وهذا معناه أنه قد شبع ولكن قد يحتاج إلى رضعة أخرى مكملة بعد قليل من اللعب والملاطفة.

قد يهمك أيضا التعرف على: افضل حليب للاطفال

مدة هضم الحليب للطفل الرضيع

متى تكتمل معدة الرضيع

  • عندما يولد الطفل وفي أول يوم له تكون معدته صغيرة الحجم جدًا بحجم حبة الكرز الصغيرة حتى أن وزن ملعقة واحدة من الحليب كاف جدًا لإشباعه.
  • ولهذا يجب أن يتم إرضاع الطفل حديث الولادة خلال الـ 24 ساعة الأولى من ولادته بكثرة حتى تتسع معدته ويكبر حجمها قليلاً.
  • بعد مرور 3 أيام على الولادة مع متابعة الرضاعة من المتوقع أن تكبر معدة الطفل الرضيع بحوالي 4 أضعاف حجمها عند الولادة، وهكذا تكون معدته قادرة على استقبال كمية أكبر من الحليب بزيادة حوالي 30 مل لتر.
  • وبعد انتهاء الأسبوع الأول من عمر الرضيع تصبح معدته بحجم حبة المشمش وتستطيع استقبال حوالي من 45 إلى 65 مل لتر من حليب الأم.
  • أما بعد انتهاء الشهر الأول من عمر الطفل الرضيع تصبح معدته بحجم البيضة الكبيرة وتستطيع استقبال حوالي من 75 إلى 150 مل لتر من حليب الأم.

وختامًا قدمنا لكم أعزاءنا القراء كل ما يتعلق بموضوع مدة هضم الحليب للطفل الرضيع، واوضحنا أن المدة التي يحتاجها الطفل الرضيع ليهضم حليب الرضاعة هي ساعتين كاملتين على الأقل، وأنه ينبغي على الأم المرضعة أن تقوم بتنظيم الرضاعة وفقًا لاحتياجات طفلها وأن تترك فترة لا تقل عن ساعتين بين الرضعة والأخرى حفاظًا على معدة الطفل الرضيع من التلبك وعسر الهضم والمغص.

وقد كان هذا كل شيء عن مدة هضم الحليب للرضع ، نرجو أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف نحاول الرد عليكم في خلال أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *