التخطي إلى المحتوى

ما هو حكم التسمية باسم هبة؟ ذلك السؤال الذي طرحه الكثير من الناس داخل الوطن العربي بصفة خاصة؟ بعد أن تبين وجود بعض الأسماء المستخدمة منذ زمن طويل، وأنها مكروهة أو محرمة في الشريعة الإسلامية، ومن الأسماء التي قيل عنها ذلك هو اسم هبة. الذي يعد واحداً من أكثر الأسماء انتشاراً في العالم أجمع وليس داخل العالم العربي فقط، وبناء عليه حرص أهل العلم على الإجابة على هذا السؤال وفقاً لأحكام التسمية المعروفة في الفقه الإسلامي.

ما حكم التسمية باسم هبة

قبل الإجابة على سؤال ما حكم التسمية باسم هبة؟ يجب أن نوضح معنى اسم هبة، لأن معنى الاسم قد يكون سبباً في الحكم الشرعي لتسميته سواء كان بالإباحة أو الكراهة أو حتى التحريم؟! بناء على الأحكام وشروط تسمية المولود في الإسلام. فنجد أن معنى اسم هبة هو العطية أو الهدية والإعطاء بدون مقابل، وبناء على هذا المعنى. فإن اسم هبة ليس في معناه ما هو يخالف ضوابط وأحكام الشريعة الإسلامية. لذلك قال العلماء أنه يجوز شرعاً التسمية باسم هبة.

حكم التسمية باسم هبة

معنى اسم هبة بالتفصيل

وضحنا في الفقرة السابقة أن معنى اسم هبة، هو الإعطاء بدون مقابل أو الهدية أو العطية. أما عن معنى الاسم بالتفصيل، فقد جاء في المعاجم العربية: أن اسم هبة. قد آتى من فعل وهب. بمعنى يعطي، والاسم هنا قد جاء في صورة المصدر، وله الكثير من المعاني منها:

  • الإحسان.
  • التقدمة.
  • الجائزة.
  • الغنيمة.
  • الحسنة.
  • الجميل.
  • الصنيع.
  • المعروف.
  • المنحة.
  • النفحة.

حكم التسمية باسم هبة

وهذه المعاني هي أكثر من المعاني المعروفة عن اسم هبة، والتي تم اختيار الاسم للتسمية به بناء عليها. فيما يمكنكم التعرف على معنى اسم هبة بالتفصيل والدلع الخاص بها، وباقي تلك التفاصيل، من “هنا”.

شاهد أيضا:

حكم التسمية بـِهبة الله

أحد المعتقدات الخاطئة، أن الاسم عندما يكون جائزاً شرعاً، يكون الاسم المضاف منه إلى لفظ الجلالة أو مضاف إلى أي اسم آخر جائزاً هو الآخر. إلا أن هذا غير صحيح، والدليل على ذلك أن حكم التسمية بِهبة الله، هو أنه يكره التسمية باسم هبة الله في الشريعة الإسلامية؟! والسبب في ذلك أن الأحكام والشروط التي تم تحديدها عند اختيار اسم للمولود سواء كان ولد أو فتاة، تُكَّره التسمية بأي اسم مضاف إلى لفظ الجلالة، مثل هبة الله، حسب الله ومثل هذه الأسماء.

الأسماء المضافة إلى لفظ الجلالة

ويمكنكم التعرف على آداب وأحكام تسمية المولود بالتفصيل، من خلال الضغط، “هنا” أو “هنا”.

معنى اسم هبة الرحمان وحكم التسمية به

على الرغم من أن اسم هبة الله من الأسماء المكروه التسمية بها في الشريعة الإسلامية. إلا أننا نجد أن حكم التسمية باسم هبة الرحمان يختلف عن اسم هبة الله؟! لأن التسمية بالأسماء المضافة إلى أحد أسماء الله الحسنى، من خير الأسماء والمستحب التسمية بها في الإسلامي، وعليه. فإن التسمية باسم هبة الرحمان، جائزة شرعاً بل أنها مستحبة! لأنها من الأسماء التعبدية التي تأتي في أول المراتب في الأسماء المستحبة في الإسلام, كما هو موضح بالتفصيل، “هنا”.

الأسماء التعبدية

اسم هبة في القرآن

أحد الأسباب التي جعلت الكثير من الآباء يقبلون على اختيار اسم هبة ليكون اسماً لابنتهم؟ هو أنه من الأسماء التي ورد في القرآن الكريم، فعلى الرغم من أن اسم هبة في القرآن لم يرد بصورة مباشرة. إلا أنه المصدر لصيغة المبالغة “الوهاب”، وهو أحد أسماء الله الحسنى التي وردت أكثر من مرة في الذكر الحكيم، ومعناه الكثير العطايا والهبات. هذا بالإضافة إلى أن الفعل الخاص بالمصدر “هبة” في صِوره الثلاثة وهم: (يهب، وهب، هب) قد ورد هو الآخر في الآيات القرآنية المختلفة.

(رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً ۚ إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ). [آل عمران: 8].

(هُنَالِكَ دَعَا زَكَرِيَّا رَبَّهُ ۖ قَالَ رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً ۖ إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاءِ). [آل عمران: 38].

(وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ ۚ كُلًّا هَدَيْنَا ۚ وَنُوحًا هَدَيْنَا مِن قَبْلُ ۖ وَمِن ذُرِّيَّتِهِ دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ وَأَيُّوبَ وَيُوسُفَ وَمُوسَىٰ وَهَارُونَ ۚ وَكَذَٰلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ). الأنعام: 84].

(لِّلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۚ يَهَبُ لِمَن يَشَاءُ إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَن يَشَاءُ الذُّكُورَ). [الشورى: 49].

حكم التسمية باسم هبة

إجمالاً لما ورد في هذه المقالة؛ فإننا قد وضحنا أن حكم التسمية باسم هو جائز شرعاً. أما عن حكم التسمية باسم هبة الله، فهو مكره، بينما هبة الرحمن جائزة شرعاً، وفي حالة كانت لديكم أي استفسارات أخرى عن أي اسم آخر، يمكنكم السؤال في التعليقات أسفل الموضوع، وسوف نوضحه لكم بالتفصيل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *