التخطي إلى المحتوى

ينقسم معدل السكر الطبيعي بعد الأكل إلى قسمين الأول يعد خاصًا بالفرد الغير مصاب بالسكر، والثاني خاص بمريض السكر وإليكم بعض المعلومات حول الحالة الأولى عندما يكون الفرد غير مريض فيما يلي:

  • إن نسبة السكر الطبيعية بعد الأكل هي نسبة السكر الذي يوجد في البلازما بعد أن يتناول الفرد وجبته، والنسبة هنا تكون للفرد الذي لا يعاني من مرض السكر.
  • إن معدل السكر الطبيعي يصل إلى 140 مغ/دل، أو ما يقل عن ذلك بدرجة بسيطة ويكون هذا بعد تناول وجبة الطعام على الأقل ب 120 دقيقة، وبعد ذلك يبدأ مستوى السكر في الدم يقل تدريجيًا حتى يصل إلى النسبة الطبيعية له.
  • ليس معنى أن معدل الجلوكوز في الدم يقل بعد ساعات معينة من الطعام أن الجسم قد امتص نسبة الكربوهيدرات الموجودة به، حيث أن الكربوهيدرات تحتاج ما يصل إلى 6 ساعات حتى يتم هضمها بشكل كامل.
  • حتى يتم التعرف على نسبة السكر لدى الفرد الطبيعي يتم صيام من8 إلى 10 ساعات قبل الخضوع للاختبار لذلك نجد من يريد تحليل السكر بشكل طبيعي يذهب مباشرة إلى المعمل بعد أن يستيقظ من النوم، فإن لم تتعدى نسبة السكر حينها ال 100 مغ/دل فهذا طبيعي، وكما ذكرنا لكم عند تناول الطعام سوف يبدأ معدل السكر بالارتفاع.
  • توجد الكثير من العوامل التي تؤثر في نسبة السكر مثل الكمية التي يقوم الجسم بإفرازها من هرموني الجلوكاجون والانسولين، كما يتأثر مستوى السكر بمعدل الأداء الخاص بهذه الهرمونات وهل تقوم بوظيفتها أم لا، إن النسبة المرتفعة التي يصل إليها السكر تتأثر بعدة عوامل أيضًا مثل الوقت الذي يتم فيه تناول الوجبات، ما هي الكمية التي يتم تناولها وما هو نوع الطعام.

شاهد أيضاً: معدل السكر الطبيعي حسب العمر

معدل السكر الطبيعي بعد الأكل

معدل السكر في الدم بعد الأكل للمصابين بالسكري

بعد أن ذكرنا لكم معدل السكر الطبيعي بعد الأكل للشخص الغير مصاب بالسكر، سوف ننتقل معكم لمعرفة النسبة الطبيعية لمريض السكر فيما يلي:

  • لقد تم الاختلاف الكبير بين الأطباء والعلماء في تحديد النسبة الطبيعية للسكر في الجسم بعد تناول الطعام للفرد الذي يعاني من مرض السكر، ولهذا صرحت الجمعية الأمريكية لمرضي السكري أن النسبة التي تعد مقبولة بشكل عام للسكر بعد تناول الطعام في جسم مريض السكر يجب أن لا تزيد عن 180 مغ/دل.
  • يجب عدم قياس مستوى السكر إلا بعد أن يمر 120 دقيقة من وقت الانتهاء من تناول الطعام، كما يجب على المريض أن يهتم بتناول الدواء الذي قام الطبيب بوصفه له وأن لا يغير فيه أو يقطعه دون الرجوع للطبيب حتى لا يحدث له أي مضاعفات.
  • يجب أن يعلم الفرد أن كل شخص يختلف عن الآخر في المعدل الطبيعي له فلا يشترط تطابق حالتك مع غيرك ويجب عليك أن تستشير طبيبك في كل مخاوفك.
  • بعد أن يتم التأكد من الإصابة بمرض السكر يجب على الفرد أن يتبع كافة التعليمات الموجه له من قبل الطبيب حتى يتم السيطرة على نسبة السكر في الجسم، ولهذا يجب أن يتابع الفرد مستوى سكره من حين لآخر من خلال إجراء التحاليل اللازمة.
  • فلقد صرحت الجمعية الأمريكية لمرض السكر أنه يجب على المريض أن يتابع نسبة السكر لديه من خلال قياسها عبر اختبار السكر المنزلي الذي يتم بأخذ عينة بسيطة من الدم لعمل الاختبار وهذا قبل تناول الطعام، وبعد ذلك يتم عمل الاختبار بنفس الطريقة ولكن بعد تناول وجبتك ب 120 دقيقة.
  • أضافت الجمعية أنه على المريض الخضوع لهذه الاختبارات لأسبوع كامل ويتم كتابة مستوى السكر اليومي قبل تناول الطعام وبعده كما يفضل توضيح نوعية الطعام الذي يتناوله المريض خلال كل مرة كما يفضل أن يذكر نسبة الكربوهيدرات، وعليه أن يسجل أي عوامل مختلفة يمكن لها أن تؤثر في نسبة الاختبار، مثل الدواء.

أنواع الفحص لمرض السكر

يوجد ثلاثة أنواع لفحص السكر وهم كالتالي:

  • الفحص العشوائي والذي يمكن عمله في أي وقت خلال اليوم فهو لا يحتاج إلى خطوات معينة مثل الصيام أو غيره، فإذا وجدت النسبة أقل من 200 ملليغرام/ديسيلتر فالشخص هنا غير مصاب بالسكر، وإن كانت أكثر فهو هنا مريض بالسكر.
  • الفحص من خلال الصيام وفيه يجب أن يصوم المريض من 8 إلى 10 ساعات قبل الخضوع له، ولهذا عادة ما يتم بعد الاستيقاظ من النوم، فإذا كانت النسبة أقل من 100 فإن الشخص يعد غير مريض سكري، وإن كانت أكثر من 126 فهو مريض سكري، وإن كانت تتراوح بين ال 100 و 125 فهنا توجد احتمالية الإصابة بالسكر.
  • التراكمي ويتم من خلال أخذ المريض لمحلول به 75 جرام سكر وبعد أن يمر مدة تصل إلى 120 دقيقة يتم فحص نسبة السكر، فإن كانت أقل من 140 ملليغرام/ديسيلتر فهو غير مريض بالسكر، وإن كانت تزيد عن 200 فهو مصاب بالسكر، وإن كانت تتراوح بين 199 وال200 فهنا يعتبر الفرد لديه احتماليه كبيرة للإصابة بالسكر.

شاهد أيضاً: هل السكري مرض وراثي أم مرض مكتسب

متى يجب قياس السكر بعد الأكل

يوصى المختصين بالخضوع إلى فحص السكر بعد تناول الطعام لمدة تتراوح بين ال 60 دقيقة وال 120 دقيقة، وهذا لأن معظم الطعام يكون تم امتصاصه من قبل الجسم مما يعمل على استقرار معدل السكر الطبيعي بعد الأكل.

أهمية قياس السكر بعد الأكل

إن أهمية معرفة مستوى السكر في الدم بعد الأكل تعتمد بشكل مباشر على نوع السكر، وإليكم بعض المعلومات حول هذا فيما يلي:

السكري من النوع الأول

إليكم بعض المعلومات حول إصابة الجسم بالسكر من النوع الأول:

  • في حالة إصابة الفرد بالسكر من الدرجة الأولى لا يستطيع أن ينتج مادة الأنسولين لهذا فإن معرفة نسبة السكر في الدم بعد تناول الطعام تساعد على معرفة الكمية المناسبة التي يحتاجها جسم الفرد من الأنسولين.
  • فإذا كانت نسبة السكر بعد الأكل أعلى من الطبيعي فهذا يدل على احتياج المريض لجرعة أكبر من الأنسولين.

شاهد أيضاً: دواء إبيرزان (Eperzan) لعلاج مرض السكري

السكري من النوع الثاني

إليكم بعض المعلومات حول الإصابة بالسكر من الدرجة الثانية:

  • في تلك الحالة يستطيع الجسم أن ينتج مادة الأنسولين ولكنها تكون غير كافية أو أن الجسم لا يستجيب لها، لهذا يعد التحليل لمستوي السكر هنا مطلوبًا للتعرف على مدى فاعلية الأنسولين ومعرفة مقدار الجرامات التي يحتاجها الفرد.
  • إذا كانت النتائج الخاصة بالسكر في هذه الحالة مرتفعة فهذا يشير إلى أن المريض يحتاج لزيادة جرعة الدواء، أو أنه يحتاج لتنظيم طعامه، ولهذا يفضل اتباع الجدول الغذائي الذي يوصي به الطبيب.

لقد تعرفنا من خلال المقال على معدل السكر الطبيعي بعد الأكل للشخص الطبيعي، وللفرد المصاب بمرض السكر، وتعرفنا على مدى أهمية التعرف على نسبة السكر لجسم الإنسان حتى يتم السيطرة عليها حتى لا يتعرض الفرد لأي مضاعفات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *