التخطي إلى المحتوى

إعداد وجبات للرضع من الشهر الثاني عشر من شأنها أن تمنح الطفل باقة متنوعة من الفيتامينات والمعادن والعناصر الأساسية التي تلعب دورًا هامًا في نمو الطفل، ففي تلك المرحلة يجب أن لا تكتفي الأم بالرضاعة حيث يأخذ الطفل مسارًا جديًا من مسارات النمو يحتاج فيه وجبات غذائية صحية على مدار اليوم، لذا كوني دائمًا على دراية بأهم العناصر الغذائية والأطعمة التي يحتاجها طفلك على مدار اليوم وقدميها له.

وجبات للرضع من الشهر الثاني عشر

وجبات للرضع من الشهر الثاني عشر

من الشهر الثاني عشر يكون طفلك أتم السنة الأولى من عمره وأنت الآن بصدد مرحلة جديدة من التطور والنمو الحركي والعقلي لصغيرك، والتي تتطلب تدخل منضبط منك بوصفات الغذاء الصحية التي تمنحه ما يحتاجه جسمه في هذه الفترة.

يحتاج الطفل في هذه المرحلة العمرية تناول طعام يعادل طعام الأسرة الطبيعي مع تقليل التوابل بقدر الإمكان، لكن الأفضل أن يحضر للطفل طعامًا خاصًا وشهيًا ومناسب لقدرة معدته الصغيرة والتي لازالت في طور البناء والنمو، لذا عليك الاختيار من بين الوصفات التالية ما تقدمينه لطفلك:

وجبة الإفطار

يمكنك سيدتي الاختيار من بين:

شاهد أيضا:
  • طبق صغير من الأرز بلبن.
  • طبق من القمح “البليلة” واللبن.
  • الكورن فليكس مع اللبن، بالإضافة للرضاعة الطبيعية أو اللبن الصناعي.

وجبة الغذاء

  • طبق مناسب من المكرونة المسلوقة أو الأرز مضاف إليه قطع من الخضروات المسلوقة كالبطاطس والكوسة والبازلاء والجزر مع بعض من شرائح الفلفل الألوان.
  • بالإضافة إلى قطعة دجاج أو لحم أو سمك، مع الأخذ في الاعتبار طهي الطعام جيدًا ليسهل على الرضيع هضمه.

وجبة خفيفة بين الإفطار والغذاء

  • طبق من سلطة الفواكه أو عصائر فريش بدون سكر.

وجبة العشاء

  • قطعة خبز مع الجبن الطري وخيار.
  • أو قطعة كيكة.
  • أو شرائح بسكويت مع بيضة مسلوقة وكوب زبادي.

لا تفوت أيضا متعة مشاهدة: ما هو اول طعام للطفل الرضيع

نصائح غذائية للرضع من الشهر الثاني عشر

الاهتمام بالتغذية السليمة لطفلها وبصحته ونموه من الشهر الثاني عشر لينمو بشكل طبيعي وسوي دون مشكلات، مع ضرورة اتباع النصائح الغذائية التي تساعدها في إنجاز هذه المهمة، ومن أهم تلك النصائح:

  1. على الأم عدم وضع طفلها في مقارنة مع أقرانه في هذه الفترة العمرية وخاصة في كميات الغذاء المتناولة وعليها العلم بأن لكل طفل سمات نمو مختلفة واحتياجات غذائية متنوعة وقدرات مختلفة لتقبل أنواع الأطعمة.
  2. على الأم في تلك الفترة معرفة احتياجات الطفل من الفيتامينات والمعادن وتنظيم الوجبات والفواصل بين الوجبات والرضاعة.
  3. يمكن في تلك الفترة أن تستشير الأم طبيب أطفال مختص لتبدأ بإدخال بعض الفيتامينات والمعادن كمكملات غذائية لتساعد طفلها في النمو بجانب الطعام الصحي والرضاعة سواء طبيعية أو صناعية.
  4. رغم أن الأم من الشهر الثاني عشر لطفلها تبدأ في إعداد وجباته من طعام العائلة الطبيعي، إلا أنه يجب عليها خفض كميات السكر والملح والتوابل من طعام الرضيع بقدر المستطاع.
  5. على الأم الحرص على تقديم الوجبات المتكاملة لرضيعها على أن تحتوي الوجبات على نشويات وبروتينات وفيتامينات.

وجبات للرضع من الشهر الثاني عشر

الطعام المناسب للطفل الرضيع في الشهر الثاني عشر

ينصح استشاري طب الأطفال بأهمية الرضاعة الطبيعية خلال الـ 24 شهر الأولى من عمر الطفل على أن يبدأ الرضيع بتناول وجبات خفيفة منذ الشهر السادس إلى أن يتطور النظام الغذائي للرضيع من الشهر الثاني عشر.

يحتاج الرضيع في هذه المرحلة العمرية إلى نظام غذائي متوازن يشبه إلى حد كبير النظام الغذائي لباقي أفراد عائلته، وعليه فالأم ملزمة بتطبيق أفضل نظام غذائي صحي لطفلها وفقًا لمجموعة من التعليمات التالية:

  • الاستمرار في الرضاعة الطبيعية بالتوازن مع الوجبات وإن كان الرضيع يتناول حليبًا صناعيًا فعلى الأم أيضًا الاستمرار في الرضاعة الصناعية.
  • على الأم اتباع جدول وجبات يضم ثلاث وجبات رئيسية وبينهم ثلاث وجبات أخرى خفيفة.
  • تنصح الأم بتحضير وجبات الرضيع من الشهر الثاني عشر من الأطعمة المهروسة كالفواكه والخضروات والبروتينات المتنوعة.
  • يمكن للأم اختيار شكل الطعام بحيث تشجع الرضيع على تناول الوجبة بنفسه كأن تقدم له الوجبات في صورة أصابع ليسهل إمساكه بها كأصابع البطاطس أو الخضروات المسلوقة كالجزر.
  • يمكن للأم إدخال بعض الأطعمة التي كانت ممنوع تناولها للطفل فيما سبق كالعسل واللبن البقري مع الحذر من زيادة الكمية.

علاقة النوم بتغذية الطفل الرضيع من الشهر الثاني عشر

  • تحرص كل أم على إدخال وجبات للرضع من الشهر الثاني عشر لبدء مرحلة جديدة من عمر الطفل يحتاج فيها احتياجات مختلفة وينمو فيها بشكل مختلف ويمكن للأم خلال تلك الفترة تنظيم يوميات رضيعها وخاصة التغذية والنوم.
  • يرتبط النوم لدى الرضيع بالنظام الغذائي المتبع وكذلك بسير النمو في مساره الطبيعي، فإذا كانت الأم حريصة على تنظيم عدد ساعات نوم الرضيع كان الرضيع أكثر تقبلًا للتغذية السليمة وتناول الأطعمة المختلفة وبالتالي نموه بشكل سليم.
  • تصل عدد ساعات النوم لدى الرضع من الشهر الثاني عشر إلى 14 ساعة يوميًا، حيث يقضي منها الرضيع قرابة 11 ساعة في الليل وحال كان الطفل مغاير لتلك الأرقام فلا مجال للقلق، فقد يختلف بعض الأطفال في عدد ساعات النوم.
  • على الأم معرفة الروتين اليومي للنوم للرضيع ومحاولة الحفاظ على هذا الروتين ليصبع عادة لدى الطفل.
  • كلما أخذ الطفل في هذه الفترة العمرية قسطًا مناسبًا من النوم كلما ساعد ذلك في تقبله لتناول الوجبات بجانب الرضعات على مدار اليوم بما يسمح بنمو الطفل حركيًا وعقليًا بشكل سليم.
  • كما أن تغذية الرضيع بشكل سليم وصحي هو عامل قوي يساعده على النوم المتواصل دون قلق ومن ثم نموه بصورة طبيعية.

قد يهمك ايضا التعرف على: جدول إدخال الطعام للرضيع

أنواع الأطعمة اللازمة للرضيع من الشهر الثاني عشر

تتعدد احتياجات الطفل الرضيع من الشهر الثاني عشر من الغذاء حيث يقبل جسمه وعقله على مرحلة جديدة من النمو يبدو فيها أكثر احتياجًا لمختلف أنواع الأغذية، إلا أنه على الأم التركيز على أنواع بعينها وعناصر غذائية لا غنى عنها في وجبات الرضيع، وأهمها:

  • الغذاء الذي يحتوي على الكالسيوم كاللبن ومنتجات الألبان للمساعدة في تقوية عظام وأسنان الرضيع.
  • الفواكه بمختلف أنواعها لمد الرضيع بمختلف أنواع العناصر الغذائية من فيتامينات ومعادن.
  • الخضروات الطازجة بمختلف أنواعها لتحسين حالة الجهاز الهضمي للرضيع ومده بالفيتامينات والمعادن اللازمة لنمو جسمه.
  • يحتاج الطفل في هذا السن إلى وجبة من البطاطا الحلوة المسلوقة مرتين أسبوعيًا.
  • يمكن إدخال وجبة من الجزر المسلوق مضاف إليه عصير برتقال طازج.
  • يحتاج الرضيع إلى الحبوب الكاملة مثل الشوفان والقمح مضاف إليها اللبن البقري.

كيفية تحضير وجبات للرضيع من الشهر الثاني عشر

وجبات الطفل الرضيع التي يتناولها على مدار اليوم هي عنصر أساسي ومؤثر في عملية النمو، فكلما استعدت الأم بوجبات متوازنة لطفلها كلما ساعدته في النمو بشكل سليم.

على الأم أن تكون على علم كامل بكيفية تحضير الوجبات لطفلها وأن تراعي عدة تعليمات لضمان تقديم الغذاء المثالي للطفل وأهم تلك التعليمات:

  1. احرصي على أن تضم الوجبة كميات مناسبة من الطعام بحيث لا يصاب الرضيع بالتخمة أو يشعر بالجوع.
  2. الحرص على إعداد وجبة الإفطار للرضيع لكونها من الوجبات الهامة على مدار اليوم.
  3. وجود كوب من الحليب صباحًا ومساءً على مائدة الطفل من الأمور الهامة لنموه.
  4. تناول الطفل الرضيع لبيضة مسلوقة يوميًا أمر هام يجب الحرص عليه.
  5. تخصيص مواعيد لتناول الوجبات مع إضافة وجبات خفيفة بين كل وجبتين يمكن من خلالها إدخال أنواع من المشروبات كالعصائر الطازجة أو المقرمشات المنزلية كالفشار.
  6. من الأفضل أن يتناول الطفل نوعًا من البروتين يوميًا بالتنويع ما بين الأسماك واللحوم والدجاج والبروتين النباتي.
  7. تناول العصائر الطازجة للرضع أمر هام لمنح الطفل طاقة وكميات مناسبة من الفيتامينات والمعادن.
  8. الحرص على تقديم النشويات للطفل الرضيع خلال اليوم عبر أطباق البطاطس أو الأرز أو المكرونات أو الخبز.
  9. على الأم تقليل كمية الطعام المقدمة لرضيعها خلال وجبة العشاء.
  10. إدخال منتجات الألبان كـ وجبات للرضع من الشهر الثاني عشر هو بمثابة منحة للطفل للمساعدة في نمو عظامه وأسنانه بشكل سليم.

إدخال الطعام للرضيع من الشهر الثاني عشر بجانب الرضاعة الطبيعية أو الصناعية أمر لا غنى عنه، وعلى كل أم أن تحرص دائمًا على اكساب طفلها كافة فوائد الأطعمة الصحية للمساعدة في نموه بشكل مثالي طوال مراحل النمو التي تلي تلك المرحلة العمرية الهامة من عمر الطفل.

وقد كان هذا كل شيء عن أكلات طفل 12 شهر، نرجو أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف نحاول الرد عليكم في خلال أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *