التخطي إلى المحتوى

متى تم تأسيس نادي روما الإيطالي؟ .. نادي روما هو واحدا من أشهر الأندية الرياضية المتواجدة على مستوى العالم بأكمله في الوقت الراهن. تمكن من أن يضم عدد كبير من اللاعبين طوال المواسم السابقة، والتي كان لها دور كبير في ظهوره لنا بشكله المتعارف عليه حاليا. جاء على رأسهم اللاعب المصري محمد صلاح، الذي انتقل إلى صفوف ليفربول الإنجليزي بعد ذلك.

نجح في حصد عدد كبير من الألقاب سواء على الصعيد القاري أو المحلي، يمتلك قاعدة جماهيرية عريقة. ليس فقط في إيطاليا، ولكن، أيضا في كافة الدول. يقع المقر الرئيسي في مدينة روما الإيطالية، يجمعه مباراة ديربي مع تورينو الذي يتواجد هو الآخر في هذه المدينة. كانت الغلبة في النهاية لصالح الذئاب، حصل على مساندة كبيرة من قبل جماهيره العريقة في كافة المباريات التي خاضها طوال المواسم الماضية.

تم تأسيس نادي روما الإيطالي للمرة الأولى في تاريخه عام 1927.

تأسيس نادي روما الإيطالي

يعد نادي Associazione Sportiva Roma واحدا من أشهر الأندية الإيطالية المعروفة حاليا، نجح في المشاركة في 60 موسم متتالي في بطولة الدوري. ولم يهبط سوى موسم واحد فقط عام 1982/1983، بإجمالي 70 مشاركة طوال تاريخه. ليأتي في المرتبة الأولى من حيث الظهور في هذه البطولة؛ منذ انطلاق النسخة الأولى؛ حتى الآن.

ظهر في المواسم السابقة بمستوى سيء، غير راضي لجمهوره العريق. وأنهى الموسم السابق، وهو متواجد على المرتبة السابعة؛ برصيد 62 نقطة كاملة. بفارق ستة نقاط كاملة عن لاتسيو صاحب المرتبة السادسة، نجح في الصعود إلى بطولة دوري أبطال أوروبا مرة واحدة فقط طوال تاريخه. ولكنه، فشل في التتويج باللقب.

وتعرض للهزيمة على يد ليفربول الإنجليزي، حيث انتهت المباراة التي جمعت بينهما بركلات الترجيح؛ بعد أن خيم التعادل في شوطي المباراة الإضافي. ولكن، على الرغم من كل هذه الأشياء، إلا أن الكثير منا لا يعرفون متى تم تأسيسه للمرة الأولى؟. وكيف؟، ومن هو المؤسس الحقيقي والفعلي له؟، وما هي المراحل الأساسية التي مر أثناء فترة إنشائه؟.

تم إطلاقه لأول مرة كـ نادي رياضي تابع للدوري الإيطالي منذ ما يقرب من مائة عام كامل، وبالتحديد عام 1927. نجح في المشاركة في بطولة الدوري منذ اللحظات الأولى، وقدم فيها مستوى هائل، تمكن من خلاله من حصد قاعدة جماهيرية عريقة على مستوى العالم بأكمله.

تأسيس نادي روما

مؤسس نادي روما الإيطالي

على الرغم من أن معظم أندية أوروبا جاءت في الأساس؛ من خلال تعاون مجموعة من الأشخاص مع بعضهم البعض. إلا أن هناك بعض الأندية التي ظهرت وتواجدت في العالم بمجهود فردي، جاء على رأسهم نادي روما الإيطالي الذي تم تأسيسه على يد ايتالو فوتشي الذي تم تعيينه كـ أول رئيس في تاريخ الفريق بأكمله.

معلومات عن مؤسس نادي روما

ايتالو فوتشي هو واحدا من الشخصيات الإيطالية المعروفة، تمكن من أن يصبح أول رئيس في تاريخ نادي روما. عشق هواية كرة القدم منذ السنوات الأولى من عمره، وكان يفكر دائما في كيفية زيادة المنافسة داخل إيطاليا. والعمل على مشاركة هذه الفرق في البطولات القارية التي كانت متواجدة في تلك الفترة.

كان رئيس لنادي لفورتيتودو-برو روما في البداية، ولكنه كان عبارة عن فريق صغير، هاوي لكرة القدم. فـ فكر في ضمه إلى بعض الفرق الصغيرة الأخرى؛ من أجل تأسيس نادي رياضي كبير، يضم كافة الرياضات المعروفة على مستوى العالم. وبالفعل، حصل على ميثاق رسمي عام 1927 في ضم كلا من ألبا-أوداس ونادي كرة القدم دي روما، أطلق عليه اسم نادي روما.

فكرة تأسيس نادي روما الإيطالي

جاءت فكرة تأسيس نادي روما؛ من خلال تواجد عدد صغير من الفرق الرياضية في إيطاليا. فضلا عن انتشار هواية كرة القدم في معظم أنحاء أوروبا، واهتمام قطاع كبير من الشباب بها. وممارستها في مختلف الشوارع والأحياء، وأصبح يوجد عدد ضخم منهم على دراية كافية بكافة شروطها وقوانينها. فـ كان لابد من وجود مقر رئيسي لهم، يتمكنوا من خلاله من إجراء التدريبات الجماعية، وخوض بعض اللقاءات فيما بينهم.

تاريخ تأسيس نادي روما الإيطالي

جاء تاريخ تأسيس Associazione Sportiva Roma؛ من خلال اندماج مجموعة من الفرق الصغيرة مع بعضها البعض. ومحاولة إنشاء نادي رياضي كبير، يمكنه المنافسة على كافة البطولات التي كانت متواجدة خلال هذه الفترة. فـ تم ضم ألبا أوداتشي ورومان وفورتيتودو برو روما في نادي واحد، أطلق عليه روما؛ نسبة إلى المدينة التي ظهر فيها للمرة الأولى.

نجح الفريق من إثبات نفسه منذ اللحظات الأولى، حيث تمكن من حصد أول بطولة كأس له في نفس السنة التي تم تأسيسه فيها. وبالتحديد في موسم 1927/1928، وهي بطولة كأس اللجنة الأولمبية الإيطالية، المعروفة حاليا باسم كأس إيطاليا.

في بداية فترة الثلاثينات، أعلن المسؤولين عن النادي نقل المقر الرئيسي له إلى ملعب كامبو تستاتشو الجديد. تم بيع بعد ذلك اللاعب رودولفو فولك الذي تمكن من تسجيل عدد 103 هدف كامل للفريق. تعرضت الإدارة بسبب هذا القرار للنقد الشديد من قبل الجماهير العاشقة للذئاب، ولكن، تم شراء مجموعة من اللاعبين بعد ذلك. الذين نجحوا في حصول الفريق على المركز الرابع والخامس في بطولة الدوري لمدة موسمين على التوالي.

حاول أعضاء مجلس الإدارة إعطاء الجنسية الإيطالية لبعض اللاعبين؛ من أجل المشاركة مع المنتخب الإيطالي في كافة مبارياته. ولكنهم، فروا هاربين؛ وخاصة أن إيطاليا كانت على وشك الدخول في حرب مع إثيوبيا. حقق الفريق أول لقب دوري له في موسم 1941/1942، ولم يكن أحد يتوقع تتويجه باللقب؛ وخاصة في الموسم السابق له، أنهي الدوري، وهو متواجد في المرتبة الحادية عشر.

مراحل مختلفة في تأسيس نادي روما

مر النادي بعد ذلك بالعديد من المراحل المختلفة بين تدهور وازدهار؛ حتى ظهر لنا بشكله المعروف في الوقت الراهن. ويمكن تلخيص هذه المراحل في النقاط التالية:

  1. بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية، تعرض النادي لانهيار كبير؛ وخاصة بعد أن تعرض للهزيمة في عدد 11 مباراة كاملة.
  2. ظل يعاني أكثر من خمسين عام كامل من عدم قدرته على الحصول على اللقب الثاني له في بطولة الدوري. وظل الوضع على ما هو عليه؛ حتى عام 1983، حيث توج باللقب الثاني له في تاريخه.
  3. استطاع أن يحصد بطولة كأس إيطاليا لأول مرة في تاريخه عام 1962. ثم حققها مرتين على التوالي عام 1980 و 1981.
  4. توج بأول بطولة سوبر إيطالي له في تاريخ عام 2001؛ بعد أن نجح في إنهاء الدوري، وهو متواجد في الصدارة.
  5. تعرض للهبوط في موسم 1951/1952؛ ولكنه سرعان ما عاد مرة ثانية إلى الممتاز بعد مرور موسم واحد فقط.

ملاعب تابعة لنادي روما

يمتلك نادي روما الإيطالي بعض الملاعب الخاصة به، التي تم إنشائه منذ أن تأسيسه للمرة الأولى. يتمثل في ملعب أولمبيكو الذي تم افتتاحه عام 1937؛ بعد أن استمر العمل فيه لمدة عشرة سنوات تقريبا. أجريت عدد من التغييرات والتطورات عليه؛ حتى أصبح يتسع أكثر من 70 ألف مشجع كامل.

يعتبر بمثابة الملعب الرئيسي بالنسبة للنادي، يخوض عليه تدريباته الجماعية وكافة مبارياته الرسمية في مختلف البطولات. بالإضافة إلى استضافته عدد من اللقاءات الخارجية، من بينهم مباريات كأس العالم التي أقيمت داخل إيطاليا.

شعار نادي روما الإيطالي

شعار نادي روما الإيطالي

منذ أن تم تأسيس نادي روما الإيطالي للمرة الأولى، وهو يتخذ شعار معروف. لم تغييره عبر الزمان، احتوى على شكل ذئب. مكتوب أسفله كلمة  روما بالإنجليزي، وتاريخ تأسيسه 1927، ويتضمن لونين فقط، هما الأحمر والبرتقالي.

ألقاب نادي روما الإيطالي

تمكن نادي روما الإيطالي من أن يحصد مجموعة من الألقاب المختلفة طوال تاريخه الكروي والرياضي؛ حتى الآن. جاءت بعضها من قبل الجماهير العاشقة له، بينما البعض الآخر جاء؛ من خلال الاتحاد الإيطالي لكرة القدم. وهذه الألقاب جعلته مميزا بين أندية العالم بأكملها، وهي كالآتي:

  • الأحمر والبرتقالي: جاء هذا اللقب؛ بسبب احتواء الشعار الرسمي للنادي على اللونين الأحمر والبرتقالي فقط.
  • الذئاب: اتخذت الأندية الإيطالية شعار بعض الحيوانات؛ ليعبر عنها. وقام روما باتخاذ شكل الذئب، وتم وضعه على الشعار الرسمي الخاص به. ويوحي بالقوة والشموخ.

إنجازات الفريق طوال تاريخه

تمكن نادي روما الإيطالي من حصد العديد من الإنجازات المختلفة طوال تاريخه الكروي والرياضي؛ حتى الآن. من حيث حسمه لبعض الأرقام القياسية، التي لم يتمكن أي نادي إيطالي آخر من الحصول عليه. من بينهم ما يلي:

  1. حقق النادي الإيطالي أكبر فوز له في تاريخه الكروي؛ حتى الآن على نادي كريمونيزي. حيث انتهى اللقاء الذي جمع بينهما يوم 28 من شهر أكتوبر عام 1928؛ بنتيجة تسعة أهداف نظيفة دون رد.
  2. تلقى أكبر هزيمة له يوم 28 من شهر أكتوبر عام 1947، ولم يخسر بهذه النتيجة نهائيا؛ حتى الآن.
  3. نجح في تحقيق أكبر فوز له؛ حتى هذه اللحظة خارج أرضه على غريمه اليساندريا؛ عندما انتهت المباراة التي جمعت بينهما؛ بنتيجة ستة أهداف نظيفة دون رد.
  4. حقق أكبر سلسلة انتصارات متتالية في تاريخه في موسم 2004/2005، حيث تمكن من الانتصار في عدد 11 لقاء متتالي. ولكن، تم كسر هذا الرقم من قبل نادي انتر ميلان بعد ذلك، الذي نجح في تحقيق الفوز عليه.
  5. استطاع أن يسجل أكبر عدد من الأهداف في موسم واحد فقط، لم تتكرر حتى الآن. وكان هذا الأمر في موسم 1930/1931؛ حيث نجح في تسجيل 84 هدف كامل.
  6. تمكن من أن يلعب عدد 29 مباراة كاملة، لم يتلقى خلالهم أي هزيمة نهائيا. وكان هذا الأمر في موسم 2009/2010.
  7. حقق فريق الذئاب فوز غالي على غريمه برشلونة الإسباني في مباراة الذهاب في الدور الربع نهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا؛ بنتيجة ثلاثية نظيفة دون رد. ولكن، فاز البرسا في مباراة الإياب؛ بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدف. ولكن، نجح روما في تحقيق ريمونتادا؛ ووصلت النتيجة النهائية إلى 4/4. وفاز الفريق الإيطالي في النهاية؛ بحكم تسجيل الأهداف خارج أرضه.

البطولات التي حصدها روما على مر التاريخ

على الرغم من أن نادي Associazione Sportiva Roma يعد من أقدم الأندية التي ظهرت وتواجدت ليس فقط في إيطاليا، بل أيضا على مستوى العالم بأكمله. إلا أنه لم يتمكن من حصد سوى عدد ضئيل جدا من البطولات، لم تصل إلى 20 بطولة سواء على المستوى المحلي أو القاري.

ولكنه، في نفس الوقت، جاء في مركز الوصافة في العديد من المرات المختلفة. ويمكن تقسيم هذه البطولات بالكامل في السطور التالية:

  • الدوري الإيطالي الممتاز: حصل عليه ثلاثة مرات كاملة، وجاء في الوصافة في 13 مرة أخرى.
  • كأس ملك إيطاليا: حصده تسعة مرات، وحصل على مركز الوصيف في ثماني مرات أخرى.
  • كأس السوبر الإيطالي: حصل عليه مرتين فقط، وجاء في مركز الوصافة في أربعة مرات كاملة.
  • الدوري الإيطالي الدرجة الثانية: توج بهذا اللقب مرة واحدة فقط في تاريخه.
  • كأس المعارض الأوروبية: حصل عليه مرة واحدة فقط.

قائمة رؤساء النادي طوال تاريخه

شهد نادي روما الإيطالي مرور عدد كبير من الرؤساء عليه، حيث أنه من المعروف عنه قيامه بتغيير مجلس الإدارة بالكامل بعد مرور سنوات قليلة على توليهم المنصب. ومن أشهر الرؤساء الذين مروا في تاريخ النادي بأكمله ما يلي:

  1. رومولو فاسيلي.
  2. ريناتو ساكردوتي.
  3. اناكليتو جياني.
  4. فرانشيسكو ماريني ديتينا.
  5. فرانكو ايفانجليستا.
  6. فرانسيسكو رانوشي.
  7. جوزيبي سارابيكو.
  8. سيرو دي مارتينو.
  9. فرانكو سينسي.
  10. روزيلا سينسي.

أرقام قياسية متعلقة بلاعبي روما

هناك بعض الأرقام القياسية التي تتعلق ببعض لاعبي نادي روما؛ من حيث الأكثر مشاركة وتسجيلا للأهداف في جميع المباريات في كافة البطولات. ويمكن توضيح تلك الأرقام في السطور التالية:

  • فرانشيسكو توتي: يأتي في المرتبة الأولى بين اللاعبين الذين انضموا إلى قائمة الفريق؛ من حيث المشاركة في أكبر عدد من اللقاءات. وتسجيل أكثر عدد أهداف، حيث تمكن من المشاركة في عدد 786 مباراة كاملة. سجل خلالهم 307 هدف.
  • دانييلي دي روسي: شارك في عدد 603 مباراة كاملة، سجل خلالهم 61 هدف كامل. ويأتي في المرتبة الثانية على التوالي؛ من حيث الأكثر تسجيلا للأهداف بعد توتي مباشرة.
  • روبيرتو بروتسو: يأتي في المرتبة الثانية على التوالي بعد توتي؛ من حيث الأكثر مشاركة في عدد اللقاءات. حيث خاض مع الفريق الإيطالي عدد 315 مباراة، سجل خلالهم 138 هدف كامل.

لاعبي نادي روما

وبعد أن إنتهينا من كتابة المقالة كاملة .. هل قدمنا لكم كافة التفاصيل والمعلومات التي ترغبون في التعرف عليها؟، أم مازال يوجد لديكم أي تساؤل آخر لم نقوم بتوضيحه نهائيا؟. شاركونا بآرائكم المختلفة التي تسعدنا دائما في تعليقات اسفل الشاشة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *