التخطي إلى المحتوى

متى تم تأسيس نادي الرجاء الرياضي المغربي؟ .. Raja Club Athletic هو واحدا من أشهر وأقوى الأندية المغربية التي ظهرت مؤخرا في الوطن العربي. تمكن من تحقيق العديد من الإنجازات في مختلف البطولات المحلية والقارية منذ ظهوره للمرة الأولى على الساحة الرياضية؛ حتى الآن. يعد من الفرق الأكثر جماهيرية ليس فقط في المغرب، ولكن أيضا في كافة الدول.

يلعب حاليا في بطولة الدوري المغربي الدرجة الأولى، ولم يهبط منها نهائيا بجانب الفريقين الكبيرين الوداد الرياضي والجيش الملكي. قام بإبرام العديد من الصفقات الناجحة خلال المواسم السابقة، والتي كان لها دور كبير وفعال في ظهوره لنا بمستواه المعروف في الوقت الراهن. فضلا عن قيام بعض الفرق بالتعاقد مع أبرز لاعبيه، من بينهم الأهلي المصري الذي قام بإبرام صفقة ناجحة منه، وهي انتقال المدافع بدر بانون إليه.

تم تأسيس نادي الرجاء المغربي للمرة الأولى في تاريخه عام 1949.

تأسيس نادي الرجاء المغربي

يعتبر نادي الرجاء الرياضي المغربي واحدا من أشهر الأندية العربية التي حصلت على شهرة عالمية خلال السنوات القليلة الماضية، وبالتحديد في عام 2013 الماضي؛ عندما وصل إلى المباراة النهائية في بطولة كأس العالم للأندية. والتقى فيها مع بايرن ميونخ، ولكنه، فشل في حصد اللقب؛ بعد تعرضه للهزيمة بنتيجة هدفين نظيفين دون رد.

فشل في حصد بطولة الدوري المغربي النسخة السابقة، وجاء في المركز الثاني؛ بعد الوداد صاحب اللقب؛ برصيد 59 نقطة كاملة. لعب مباراة السوبر الإفريقي أمام الأهلي المصري، وتعرض فيها للهزيمة. يشارك في معظم المواسم في البطولات القارية مثل دوري أبطال إفريقيا وكأس الكونفدرالية الإفريقية. تمكن من حجز مقعد له في دوري الأبطال الموسم القادم.

ولكن، على الرغم من الشهرة الكبيرة التي يتمتع بها في الوقت الراهن. إلا أن الكثير منا لا يعرفون متى تم تأسيسه للمرة الأولى؟، وكيف؟. ومن هو المؤسس الحقيقي والفعلي له؟، وما هي المراحل الأساسية التي مر بها أثناء عملية إنشائه؟.

تم إطلاقه كـ نادي رياضي مغربي منذ أكثر من سبعين عام كامل، وبالتحديد عام 1949. ولذلك؛ فإنه يعتبر واحدا من الفرق الحديثة التي ظهرت وتواجدت على مستوى العالم؛ مقارنة بغيره من الأندية الأخرى.

تأسيس نادي الرجاء الرياضي

مؤسس نادي الرجاء الرياضي المغربي

من المعروف عن معظم الأندية التي ظهرت وتواجدت على مستوى العالم أنها تم تأسيسها جميعا؛ من خلال تعاون مجموعة من الأشخاص مع بعضهم البعض.

وخاصة في ظل عدم قدرة واحد منهم فقط على القيام بهذه المهمة بنفسه، التي تحتاج إلى تكاليف مادية عالية؛ لتوفير مقر رئيسي خاص بالنادي، فضلا عن القيام بشراء أو تصميم زي رسمي يعبر عنه، ويميزه عن باقي الفرق المتواجدة منه. جاء على رأسهم نادي الرجاء الرياضي المغربي الذي تم إنشائه من قبل مجموعة من أعضاء النقابة الموجودة في المغرب، وبالتحديد المقيمين داخل منطقة درب السلطان.

فكرة تأسيس نادي الرجاء الرياضي

على الرغم من انتشار هواية كرة القدم في معظم أنحاء العالم في نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين. إلا أن المغرب؛ حتى منتصف القرن الماضي كانت تعاني من نقص في عدد الفرق التي يمكنها المنافسة فيما بينها على البطولات المحلية. فضلا عن إمكانية اشتراكها في البطولات القارية.

وكانت جميعا عبارة عن فرق صغيرة هاوية لهذه اللعبة، تشبه مراكز الشباب المتواجدة في الوقت الراهن. ومن هنا، جاءت الفكرة الرئيسية لـ تأسيس Raja Club. تمكن من الحصول على نسبة شعبية كبيرة في المغرب منذ أن تم تأسيسه للمرة الأولى، انضم إليه عدد كبير من الشباب في وقت قصير، وساهموا في تطور مستوى المنتخب المغربي.

تاريخ تأسيس نادي الرجاء الرياضي

جاء تاريخ تأسيس نادي الرجاء الرياضي المغربي؛ من خلال تواجد العديد من الفرق الصغيرة في حي درب السلطان. والتي لم تتمكن من المشاركة في البطولات الرسمية، فـ اجتمع أعيان الحي. وقرروا في النهاية القيام بدمج كل هذه الفرق في فريق واحد فقط، أطلق عليه نادي الرجاء الرياضي. ولكن، هذه الفكرة ظلت ترواد جميع المقيمين في هذه المنطقة سنوات عديدة، ولم يتم تنفيذها إلا عام 1949.

اجتمع أعيان الحي في بعض الأماكن العامة، من بينهم مقهى بويا صالح ومقهى العشفوبي، بالإضافة إلى مطبعة بن أبادجي. وكانوا جميعا من أفراد المقاومة الوطنية ضد الاستعمار الفرنسي، واجه النادي العديد من الصعوبات في البداية؛ نظرا للظروف الصعبة التي كان يمر بها المغرب؛ من وجود احتلال.

تولى الأب جيكو مهمة تدريب الفريق في البداية، وساعد على تكوين قاعدة جماهيرية عريقة له، تسانده في جميع مبارياته في وقت قصير. والذي نجح في الحصول على شهادات عالية في البلاد الأوروبية في التدريب الكروي، حاول المسؤولين عنه في البداية جعل النادي مغربي، لا يضم أي أعضاء من فرنسا. وخاصة في ظل الظروف التي فرضها الاحتلال على تأسيس الأندية، من بينها أن يكون رئيس النادي يحمل الجنسية الفرنسية.

وبالفعل، تمكن المؤسسين من وضع خطة، انتهت بالنجاح، وهي الاستعانة حجي بن عبادي المعروف باسم ابن أبادجي الجزائري الذي يحمل ميول عثمانية، فضلا عن حمله للجنسية الفرنسية، وتوليه منصب رئاسة الفريق. تمكن من اللعب في القسم الشرفي.

وفي عام 1953، نجح في الصعود إلى الدرجة الثالثة، وفي الموسم التالي على التوالي، وصل إلى الدوري الدرجة الثانية. بعد رحيل الاحتلال نهائيا عن المغرب، قام الاتحاد المغربي لكرة القدم بتأسيس دوري درجة أولى. تمكن الرجاء من حجز المقعد الأول فيه.

حقق أول نجاح له في موسم 1960/1961؛ عندما أنهي بطولة الدوري، وهو متواجد على المرتبة الخامسة. في موسم 1962/1963، نجح في إنهاء البطولة، وهو متواجد على المرتبة الثالثة؛ بفارق نقطة واحدة فقط عن الوصيف.

مراحل مختلفة في تأسيس Raja Club

مر النادي بعد ذلك بالعديد من المراحل المختلفة بين تدهور وازدهار، يمكن تلخيص هذه المراحل في النقاط التالية:

  • في موسم 1965/1966، تعرض الرجاء لـ تذبذب في المستوى، وأنهي الموسم، وهو متواجد على المرتبة الثانية عشر، وكان على وشك الهبوط إلى الدرجة الثانية. ولكنه في نفس الوقت، نجح في إلحاق الهزيمة بغريمه الوداد الرياضي في الدور الربع نهائي من بطولة كأس العرش؛ بنتيجة هدفين نظيفين دون رد.
  • في الموسم التالي على التوالي، نجح في الظهور بمستوى رائع، نال من خلاله إشادة من قبل الجميع. وأنهاه، وهو متواجد كـ وصيف في بطولة الدوري؛ خلفا للوداد؛ بفارق نقطة واحدة فقط.
  • ظل يحاول الحصول على أول لقب له في بطولة الدوري؛ حتى موسم 1987/1988، حيث توج به.
  • نجح في الوصول إلى بطولة كأس إفريقيا للأندية البطلة لأول مرة في تاريخه، ووصل إلى المباراة النهائية. أقيم لقاء الذهاب في المغرب، وتمكن من تحقيق الفوز؛ بنتيجة هدف نظيف دون رد. وفي مباراة الإياب، تعرض للهزيمة؛ بنتيجة هدف نظيف دون رد. ولعب الفريقين ركلات ترجيح، أدت في النهاية إلى فوز الرجاء.

العصر الذهبي في تاريخ نادي الرجاء الرياضي

شهدت نهاية فترة التسعينات من القرن الماضي العصر الذهبي في تاريخ نادي الرجاء  المغربي. وبالتحديد منذ موسم 1996، حيث تمكن من التتويج ببطولة الدوري لمدة ستة مرات متتالية.

حصد خلال هذه الفترة بطولة دوري أبطال إفريقيا لمدة مرتين عام 1997 و 1999. وفي عام 2000، نجح في الحصول على لقب السوبر الإفريقي. شارك في كأس العالم للأندية عدة مرات، ولكن، كان أكبر إنجاز يحققه فيه عام 2013، وهو حصده مركز الوصيف.

شعار نادي الرجاء الرياضي

شعار نادي الرجاء الرياضي

لم يظهر لنا شعار نادي الرجاء الرياضي بشكله المعروف حاليا إلا بعد مروره بالعديد من المراحل المختلفة، يمكن تلخيصها في النقاط التالية:

  1. كان في البداية عبارة عن النجمة الخماسية التي تعبر عن العلم المغربي، ولكن باللون الأخضر.
  2. تم تغييره بعد ذلك، وأصبح يحمل شكل نسر متواجد داخل دائرة، موجود في أعلاها اسم نادي الرجاء الرياضي، وفي الأسفل كلمة البيضاوي، وظل متواجد على قميص الفريق لمدة 53 عامل كامل.
  3. شهد تغيير جديد عام 2001؛ جاء بناءا على النقلة الكبيرة التي أحدثها النادي في مجال التسويق العالمي، وتعاقده مع بعض الشركات الكبيرة.
  4. ظهر بشكله المتعارف عليه حاليا؛ بعد أن تمكن الفريق من إحراز البطولة العاشرة في بطولة الدوري المغربي، وتم إضافة نجمة ذهبية أعلى الشعار.

ألقاب نادي الرجاء الرياضي

حصد نادي الرجاء العديد من الألقاب طوال مسيرته الكروية؛ حتى الآن من قبل جماهيره العاشقة له، من بينهم ما يلي:

  • نادي الشعب.
  • الرجاء العالمي.
  • النسور الخضر.
  • الخضراء الوطنية.
  • الشياطين الخضر.

بطولات حصدها الفريق طوال تاريخه

تمكن نادي الرجاء الرياضي المغربي من حصد العديد من البطولات المختلفة طوال مسيرته الكروية؛ حتى الآن سواء على الصعيد المحلي أو القاري. وصل عددها إلى أكثر من 30 بطولة كاملة، تم تقسيمها كالآتي:

  1. البطولة الوطنية المغربية: حصل عليها 12 مرة، بينما جاء في مركز الوصافة في 11 مرة أخرى.
  2. كأس العرش: توج باللقب في ثماني مرات، بينما جاء في الوصافة في خمسة مرات أخرى.
  3. دوري أبطال إفريقيا: حصده لمدة ثلاثة مرات كاملة، وجاء كـ وصيف في مرة أخرى.
  4. كأس الاتحاد الإفريقي للأندية: حصل عليه مرة واحدة فقط.
  5. كأس الكونفدرالية: حصده مرتين.
  6. كأس السوبر الإفريقي: حصل عليه مرتين.
  7. الكأس الأفروآسيوية: حصل عليه مرة واحدة فقط.
  8. دوري أبطال العرب: توج به مرة واحدة فقط.
  9. كأس شمال إفريقيا للأندية البطلة: حصل عليه مرة واحدة فقط.
  10. كأس العالم للأندية: جاء في مركز الوصيف مرة واحدة فقط.

الزي الرسمي لنادي الرجاء

قرر المسؤولين عن نادي الرجاء منذ أن تم تأسيسه للمرة الأولى اختيار زي رسمي خاص به، تضمن اللون الأخضر. ولم يتغير عبر التاريخ، ولكنه، شهد تغييرات في التصميم الخاص به، يتضمن حاليا لونين فقط، هما الأخضر والأبيض.

ملاعب تابعة لنادي الرجاء الرجاء

يوجد ملعب وحيد تابع لنادي الرجاء الرياضي المغربي، وهو ملعب محمد الخامس. يتقاسمه مع الوداد، تم بنائه للمرة الأولى عام 1955، ثم أعيد بنائه مرة أخرى عام 1999. يتسع أكثر من 45 ألف متفرج كامل، قام بإستضافة جميع مبارياته في البطولات المحلية والقارية، بالإضافة إلى استضافة بعض المباريات الخارجية.

أشهر المدراء الفنيين في تاريخ نادي الرجاء

يعد Raja Club الرياضي المغربي واحدا من الأندية التي قامت بالتعاقد مع أشهر المدراء الفنيين طوال تاريخه، من بينهم كلا من:

  • وحيد خليلهودزيتش.
  • أوسكار فيلوني.
  • فالدير فييرا.
  • سيلفستر تاكاك.
  • فتحي جمال.
  • والتر مويس.
  • هنري ميشيل.
  • ألفريد كازميرو.

أرقام قياسية حققها نادي الرجاء الرياضي

على الرغم من أن نادي الرجاء يعتبر واحدا من الأندية الجديدة التي ظهرت في الوطن العربي منذ سنوات قليلة؛ مقارنة بغيرها من الفرق الأخرى. إلا أنه تمكن من تحقيق العديد من الأرقام القياسية التي لم يتمكن أي فريق مغربي آخر من الوصول إليها؛ حتى الآن. إليكم بعضا منهم:

  • على المستوى المحلي:
  1. يعتبر النادي المغربي الوحيد الذي يتمكن من التتويج ببطولة الدوري لمدة ستة مرات متتالية بين موسم 1995/1996 و 2000/2001.
  2. حصد أكبر عدد من النقاط في موسم واحد فقط 19997/1998، حيث نجح في اقتناص 67 نقطة كاملة.
  3. حقق رقم قياسي كبير في موسم 1996/1997 في عدد المباريات التي لم يتعرض فيها سوى هزيمة واحدة فقط في بطولة الدوري، ولم يتمكن أي فريق من تحقيق هذا الإنجاز؛ حتى الآن.
  4. نجح في المشاركة في 62 نسخة كاملة في بطولة الدوري المغربي، ولم يهبط منها نهائيا مع غريمه التقليدي الوداد الرياضي.
  • على المستوى القاري:
  1. يعتبر النادي المغربي الوحيد الذي يتمكن من المشاركة في جميع المباريات النهائية التي شارك فيها.
  2. بعد أن نجح في التتويج ببطولة دوري أبطال إفريقيا للمرة الثالثة في تاريخه عام 1999، تمكن من المشاركة في كأس العالم للأندية؛ كـ أول نادي مغربي يحقق هذا الإنجاز.
  3. يعتبر النادي الوحيد الذي يتمكن من المشاركة في بطولة دوري أبطال إفريقيا في المرة الأولى له من الانضمام إليها.
  4. هو النادي المغربي الأكثر تتويجا ببطولة دوري أبطال إفريقيا، حيث تمكن من الحصول عليها لمدة ثلاثة مرات كاملة.
  5. تمكن من احتلال واحد من المراكز العشرة الأولى كـ أفضل نادي في العالم من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم عام 2000.
  6. يعد أول نادي مغربي وعربي يتمكن من الوصول إلى المباراة النهائية من بطولة كأس العالم للأندية عام 2013، والتقى مع بايرن ميونخ، وانتهت بفوز البافاري؛ بنتيجة هدفين نظيفين دون رد.

إحصائيات تتعلق بلاعبي نادي الرجاء الرياضي

هناك بعض الإحصائيات التي تتعلق ببعض لاعبي نادي الرجاء الرياضي؛ من حيث اللاعب الأكثر مشاركة في تاريخه. وأيضا الأكثر تسجيلا للأهداف، يمكن تقديم هذه الإحصائيات في النقاط التالية:

  • عبد المجيد الظلمي: يعتبر اللاعب الأكثر مشاركة في تاريخ النادي بأكمله، حيث تمكن من خوض عدد 568 لقاء كامل أثناء مسيرته الكروية.
  • صلاح الدين بصير: يأتي في المرتبة الأولى؛ من حيث اللاعبين الأكثر تسجيلا للأهداف في تاريخ نادي الرجاء. حيث تمكن من تسجيل عدد 147 هدف كامل، ولم يتمكن أي لاعب؛ حتى هذه اللحظة من كسر هذا الرقم نهائيا.

لاعبي نادي الرجاء الرياضي

يمكنكم الاستفسار عن أي معلومة أخرى لم ترد نهائيا في تلك المقالة؛ عن طريق ترك تعليق اسفل الشاشة .. ونذكركم، بأننا جاهزون للرد على كافة التعليقات على مدار اليوم الواحد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *