التخطي إلى المحتوى

أعراض تكيس المبايض للمتزوجات, يعد تكيس المبايض أحد المشاكل الصحية التي تصيب النساء في أعمار مختلفة وتؤثر على صحتهم كما تقلل من درجة خصوبتهم وتجعلهم غير قادرين على الحمل نظرًا لوجود اختلال هرموني يؤثر على إنتاج البويضة وقد تعاني الكثير من الفتيات والسيدات من تكيسات المبايض ولكنهم لا يدركون لوجود هذه المشكلة؛ لذلك سوف نعرض لكم أهم الأعراض التي تشير إلى الإصابة بتكيس المبايض.

ما هو تكيس المبايض

  • يعرف تكيس المبايض على إنه نوع من الاختلال في التوازن الهرموني والذي ينتج عنه مجموعة من الاضطرابات التي تؤثر على خصوبة المرأة.
  • ويؤثر هذا الاختلال في المقام الأول على المبايض كما يحد من نشاطها وقدرتها على إنتاج البويضة التي يتم تلقيحها بواسطة الحيوان المنوي.
  • وتتكون التكيسات في المبايض في شكل مجموعة من الجريبات الصغيرة التي لم تنضج لتتم الإباضة فيما بعد.
  • وتؤثر متلازمة تكيس المبايض بشكل رئيسي على عملية الخصوبة لدى المرأة.
  • وفي حال لم يتم علاج هذه التكيسات سوف تتطور لتؤدي إلى مجموعة من المشاكل الصحية الخطيرة الأخرى.
  • ولم يتم حتى الآن التعرف على أسباب واضحة للإصابة بتكيس المبايض ولكن تم التواصل إلى ارتفاع نسبة إفراز الأنسولين لدى معظم النساء المصابات بهذه المتلازمة.
  • وتحدث الاضطرابات المصاحبة لتكيس المبايض اختلال في المستويات غير الطبيعية من الهرمون اللوتيني والتستوستيرون وهرمون تحفيز البروجسترون وهرمون الجلوبيولين المرتبط بالجنس مما يؤدي إلى مجموعة من الأعراض الصعبة.

أعراض تكيس المبايض

أعراض تكيس المبايض عند المتزوجات

يتواكب مع تكيس المبايض ظهور بعض الأعراض خاصة عند المتزوجات، وهذه الأعراض هي:

  • تشعر المرأة المتزوجة بانتفاخ البطن أو التورم.
  • كما تعاني من ألم في الأمعاء.
  • الإصابة بحالات متكررة من الاستفراغ والغثيان.
  • وعند تفاقم الحالة تعاني المرأة المتزوجة من ألم حاد أو غير محتمل في الحوض.
  • تعاني بعض الحالات من حمى شديدة.
  • يحدث عند الإصابة بتكيس المبايض الشعور بألم في الحوض قبل أو أثناء الدورة الشهرية.
  • المعاناة من ألم خلال الجماع.
  • ملاحظة وجود ألم في أسفل الظهر أو الفخذين.
  • حنان الثدي.
  • حدوث حالات من الإغماء أو الدوخة دون وجود سبب واضح.
  • الإصابة بنوبات من التنفس السريع.

أعراض تكيس المبايض عند العزباء

قد تحدث الإصابة بتكيس المبايض بالنسبة للعزباء ويمكن ملاحظة ذلك من خلال مجموعة من الأعراض التي تتمثل في:

  • عدم وجود إباضة على الإطلاق.
  • انخفاض الخصوبة وعدم إنتاج بويضات ناضجة مما يؤدي إلى حدوث صعوبة الحمل.
  • الإصابة بالشعرانية وهي تعني ظهور شعر الوجه أو الجسم غير المرغوب فيه.
  • ملاحظة عدم انتظام الدورة الشهرية عند تسجيل المواعيد الخاصة بها.
  • قد تشكو بعض الفتيات من الانقطاع التام للدورة.
  • ملاحظة عدم انتظام عملية الإباضة.
  • المعاناة من مشاكل البشرة الدهنية خاصة حب الشباب.
  • الإصابة بالثعلبة وهي المعاناة من ترقق الشعر أو تساقط الشعر من فروة الرأس.
  • ظهور مشاكل في الوزن مثل زيادة الوزن والتي تحدث بشكل سريع كما يصعب التخلص منه فيما بعد.
  • الإصابة بنوبات من الاكتئاب وتقلبات المزاج.

شاهد أيضًا: أسباب الإصابة بتكيس المبايض وطرق علاجه

أسباب الإصابة بتكيس المبايض

لم يتم بعد التواصل إلى الأسباب الرئيسية التي تسبب الإصابة بتكيس المبايض ولكن تم استبيان مجموعة من العوامل التي تقف وراء الإصابة، وسوف نعرض لكم أهم هذه العوامل بالتفصيل:

العوامل الوراثية

  • تؤثر جينات الوراثة على إصابة المرأة بتكيس المبايض.
  • وقد أشارت العديد من الدراسات التي تم إجرائها إلى ازدياد خطر الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض عند المتزوجة خاصة إذا كانت والدتها مصابة بها.

زيادة نسبة الأنسولين

  • يسبب وجود اختلال في مستويات الأنسولين إلى حدوث تكيس المبايض عند المرأة.
  • ومن المعروف إن هرمون الأنسولين يعمل على تحويل الطعام إلى طاقة.
  • ومن ثم تعاني النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض من زيادة في الوزن نتيجة مقاومة خلايا جسمهن للأنسولين.
  • كما ينتج عن مقاومة الجسم للأنسولين إلى الإصابة بداء السكري من النوع الثاني.

زيادة نسبة الأندروجين لدى المرأة

  • تفرز النساء في الغالب مستويات قليلة من الأندروجين.
  • ولكن قد تم ملاحظة ارتفاع نسبة هذا الهرمون بشكل ملحوظ عن الحد الطبيعي عند النساء المصابات بتكيس المبايض .
  • وتؤدي الزيادة في نسبة هذا الهرمون إلى تطور السمات الذكورية لديهن إلى حد الإصابة بالصلع.
  • وقد تبين ارتباط المستويات العالية من الأندروجين بقدرة المرأة على الإباضة خلال كل دورة شهرية.
  • والنسب العالية من الأندروجين هي أيضًا المسؤولة عن زيادة نمو الشعر في أماكن غير مرغوب بها في الجسم كما تزيد من ظهور حب الشباب.

عوامل الإصابة بتكيس المبايض

توجد بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بتكيس المبايض وهذه العوامل هي:

مشاكل هرمونية

  • وهي تحدث نتيجة تناول أدوية تعزيز الخصوبة بهدف علاج مشاكل الإباضة.
  • ولعل من أشهر تلك الأدوية كلوميفين (Clomiphene).

مضاعفات الحمل

  • بعض النساء عند الحمل يبقى لديهن الكيس الذي يتشكل عند التبويض على المبيض طوال فترة الحمل.
  • وهو يعد أمر خطير يهدد بتشكل مجموعة من الأكياس الأخرى.

انتباذ بطانة الرحم

  • ويحدث في هذه الحالة نمو خلايا بطانة الرحم خارج الرحم.
  • ومن ثم يحدث التصاق بالمبايض وينتج عن ذلك تكون التكيس.

الإصابة بعدوى في الحوض

  • قد يحدث أن تصاب بعض الفتيات بعدوى شديدة في الحوض.
  • ويحدث التكيس عند انتشار هذه العدوى إلى المبيضين.

وجود كيس سابق

  • تزداد فرص الإصابة لدى النساء بتكيس المبايض في حالة كان لديهم كيس في المبايض سابقًا.
  • لذلك يجب على النساء اللاتي سبق لهم العلاج من هذا الأمر المتابعة والفحص الدوري لتجنب الإصابة مجددًا.

مضاعفات تكيس المبايض

ينشأ عن الإصابة بتكيس المبايض حدوث مجموعة من المضاعفات الخطيرة التي تتمثل في:

  • قد يؤدي إجراء جراحة إزالة تكيس المبايض إلى حدوث التواء المبيض نتيجة القيام بتحريكه.
  • ومن ثم ينتج عن ذلك تقليل أو إيقاف تدفق الدم إلى المبيضين.
  • في بعض حالات الإصابة قد تعاني النساء من تمزق كيس المبيض خاصة عند يكبر في الحجم يزيد احتمالية خطر التمزق.
  • ويتسبب هذا التمزق في الشعور بألم شديد كما ينتج عنه في بعض الحالات حدوث نزيف داخلي.
  • تشكل كتل سرطانية خاصة بعد انقطاع الطمث حيث تتحول الأكياس إلى كتل سرطانية.
  • وتبعًا لهذه المضاعفات يستوجب على النساء القيام بفحوصات الحوض بشكل منتظم.
  • من أخطر مضاعفات تكيس المبايض هو الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني حيث ينتج عنه ارتفاع مستويات السكر في الدم.
  • يضعف تكيس المبايض ثقة المرأة بنفسها ومن ثم يتسبب في إصابتها بالاكتئاب وتقلب المزاج.
  • يؤدي لدى بعض الحالات إلى ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول.
  • أثبتت بعض الدراسات إلى تأثير تكيسات المبيض على الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.
  • يحدث أحيانًا انقطاع النفس أثناء النوم ويحدث ذلك خلال فترات متعددة.
  • ويرجع السبب في انقطاع النفس إلى زيادة الوزن وارتفاع نسبة الدهون.
  • قد يحدث لدى بعض الحالات الإصابة بسرطان بطانة الرحم وهو يعد عرض نادر وغير شائع الحدوث.
  • ويجب العلم إنه يمكن الحد من مضاعفات تكيس المبايض من خلال استخدام حبوب منع الحمل واللولب الهرموني.

طرق علاج تكيس المبايض

توجد العديد من الطرق التي تستخدم في الحد من أعراض تكيس المبايض والوقاية من المضاعفات الناتجة عنها والتي ذكرناها لكم من قبل مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم والكوليسترول وغيرها كما تستهدف الخطة العلاجية استخدام الوسائل التي تعالج مشكلة المرأة الأساسية مثل علاج حب الشباب أو المساعدة في الإنجاب، وتتنوع هذه الطرق وسوف نستعرضها لكم فيما يلي.

أعراض تكيس المبايض

شاهد أيضًا: أعراض وعلاج مرض تكيس المبايض

ممارسة التمارين الرياضية

  • يسبب تكيس المبايض كما ذكرنا لكم زيادة كبيرة في الوزن وبالتالي تحتاج المصابة إلى ممارسة التمارين الرياضية.
  • وتساهم هذه التمارين إلى حد كبير في التخلص من الوزن الزائد وعلاج السنة كما ترفع من نسبة حرق الدهون.
  • ومن ثم لا تحتاج المصابة إلى استخدام أية عقاقير أو أدوية لمكافحة الوزن الزائد.

إتباع نظام غذائي

  • ينصح الكثير من الفتيات والسيدات المصابات بتكيس المبايض بإتباع نظام غذائي سليم وصحي من أجل المساعدة في إنقاص الوزن.
  • كما يساعد الطعام الصحي في إكساب الجسم الطاقة اللازمة كما تزيد من تدفق الدم.
  • وكذلك يساعد الطعام الصحي في تسهيل عمل الجهاز الهضمي.
  • وهذا النظام يتم بالتنسيق مع طبيب مختص يتابع الحالة ويحدد مدى حاجتها للعناصر والفيتامينات.

العلاج الدوائي لتكيس المبايض

توجد العديد من الطرق العلاجية التي تستخدم في علاج تكيس المبايض وهي التي يتم فيها استخدام وسائل وطرق علاجية هرمونية ودوائية، وإليكم أهم هذه الطرق.

وسائل منع الحمل الهرمونية

  • يتم الاعتماد على وسائل منع الحمل باعتبارها أحد العلاجات الهرمونية التي تستخدم بفاعلية لدى حالات الإصابة بتكيس المبايض.
  • وهذه الطريقة مفيدة فقط لدى السيدات المصابات اللاتي ليس لديهن رغبة حالية في الإنجاب.
  • وتستهدف وسائل منع الحمل الهرمونية تنظيم الدورة الشهرية كما تساهم في علاج حب الشباب.
  • إلى جانب ذلك تحد من نمو الشعر الزائد.
  • وتوجد العديد من وسائل منع الحمل التي سوف نذكرها لكم بالتفصيل فيما يلي.

اللصقات الهرمونية

  • يتم الاعتماد على الرقع أو اللصقات الهرمونية حيث يتم لصقها على الجلد كوسيلة لمنع الحمل.
  • تستخدم أيضًا الحلقات المهبلية واللولب الهرموني.

دواء سبيرونولاكتون

  • أحيانًا لا تنفع وسائل منع الحمل في علاج مشكلة الشعر الزائد حتى بعد ستة أشهر من العلاج.
  • لذلك يقوم الطبيب بوصف دواء سبيرونولاكتون نظرًا لفاعليته الكبيرة.
  • ويعمل هذا الدواء على خفض مستويات هرمونات الأندروجين الذكرية.
  • وبالطبع يحذر الأطباء من استخدام هذا الدواء في حالة كانت المصابة حامل أو تخطط للحمل خلال الفترة القادمة.
  • ويرجع ذلك إلى تأثير الدواء على حدوث تشوهات خلقية.

دواء الجلكوفيج

يقوم الطبيب في بعض الحالات بوصف دواء الجلكوفيج نظرًا لاستخداماته وفوائده العديدة التي تتمثل في:

  • المساعدة على فقدان الوزن.
  • تحسين مستوى الخصوبة وزيادة فرص الإنجاب.
  • زيادة حساسية الجسم للأنسولين.
  • يساعد أيضًا في خفض مستويات السكر المرتفعة.
  • يحد من نمو الشعر الزائد.

عرضنا لكم متابعينا أعراض تكيس المبايض للمتزوجات، للمزيد من الاستفسارات؛ راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة، وسوف نقوم بالرد عليكم خلال أقرب وقت ممكن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *