التخطي إلى المحتوى

إن دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام يحتاج إليها كل مستثمر يريد الدخول في هذا المجال، تربية الأغنام من المشاريع المربحة، ويمكن من خلال العائد الذي ينتج عن عمل الكثير من المشروعات الأخرى، ولعمل هذا المشروع بشكل محترف ومتقن سيحتاج الفرد إلى بعض الأشياء، .

دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام

دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام

حتى يقدر الشخص على استثمار أمواله في مشروع تربية الأغنام يجب عليه عمل خطة متكاملة من الألف إلى الياء حول المشروع من حيث التكلفة والمواد التي سيحتاجها، وتتمثل دراسة جدوى تربية الخراف في التالي.

لا يفوتك أيضًا: دراسة جدوى مشروع مصنع أعلاف مواشي

تجهيز المزرعة

أول ما سنتحدث عنه في موضوع دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام هو المزرعة، حيث هي المكان الذي سيعيش فيه الأغنام فيجب أن يكون ملائم لها ومناسب ويتميز بالتالي:

  • يجب البحث عن مزرعة مناسبة يصل إليها الماء والكهرباء، وتمثل بيئة مناسبة لعيش الأغنام فيها حيث يتوافر فيها الحشائش ودرجة الحرارة المناسبة والرياح والرطوبة، لأن هذا مما تضمنته دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام.
  • للبدء في تجهيز المزرعة يتطلب الأمر بعض المعدات التي ستحتاجها الخراف مثل السقايات وأجهزة التهوية وبالتأكيد العلف.
  • توفير إضاءة طبيعية للمزرعة ويتم الحصول عليها من خلال النوافذ والإضاءة الصناعية مثل توزيع مصابيح بمعدل كل متر في المزرعة.
  • لا يتجاوز طول السقف الخاص بالمزرعة عن أربعة أمتار.
  • تخصيص أماكن لتعيش فيها الأغنام التي تمتلك رضيع ولا يتم خلطها مع باقي الخراف.
  • توفير مساحات واسعة لمرور الخراف بشكل سهل وبدون مواجهة مشاكل.
  • تخصيص مكان لتخزين العلف فيه والمعدات التي سيتم استخدامها للتنظيف.
  • بناء أسوار عالية لتجنب هجوم الحيوانات المفترسة على الأغنام.
  • رش أراضي المزرعة كلها بالمعقمات للقضاء على أي حشرات وجراثيم موجودة فيها.
  • الحفاظ على أرضية المزرعة جافة ونظيفة حتى يتم تجنب حدوث أمراض وانتقالها للأغنام وتلك من أهم النقاط التي يجب على صاحب المزرعة أن يراعيها حينما يتحدث عن المكان في دراسة مشروع تربية الخراف.

توفير المعدات اللازمة

ستحتاج المزرعة كمية من المواد والمعدات حتى يتم تجهيز مكان الخراف وهذا أهم ما يتضمنه دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام، وتتمثل المعدات في التالي:

شاهد أيضا:
  • توفير كمية مناسبة من الأخشاب حتى يقدر صاحب المزرعة على التعامل مع أي أمر طارئ يتمثل في عزل إحدى الخراف لسبب ما.
  • شراء الأدوات التي سيتم استخدامها في التنظيف والأواني التي سيوضع فيها

الطعام والشراب للأغنام ويجب أن تكون مصنوعة من الحديد أو الفولاذ.

شراء الأغنام والعلف

يمكن شراء الأغنام من أماكن عديدة حيث يوجد في الأسواق التي تنتشر في القرى وفي المدن ويكون لها أيام محددة من كل أسبوع، وبالنسبة لأمر العلف يتم شرائه من رأس مال المشروع وكل أصحاب مزارع الأغنام يعتمدوا بصورة أساسية على الأرض الزراعية في أمر التغذية الذي اشتملت عليه دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام.

الإنتاج المتوقع من مشروع تربية الأغنام

الأرباح والإنتاج من الأمور المهمة التي يجب على المالك أن يهتم بها عندما يقوم بعمل دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام، حيث إن نجاح تربية الأغنام في المزرعة تعتمد بصورة كلية على طريقة توزيعها في المزرعة.

لذا ينبغي على صاحب المزرعة التقسيم على أساس ما سيقوم بإنتاجه، وتتمثل طريقة التوزيع بصورة صحيحة في التالي.

قطيع غنم دائم

هو القطيع الذي سيتم استخدامه في الحصول على اللبن والصوف واللحم، وفي أغلب الأوقات تكون نعاج يتراوح عمرها بين الخمس والست سنوات.

قطيع غنم غير دائم

هو نوع من الغنم تم تخصيصه لإنتاج اللحم فقط، وهو غير دائم لأنه يتم بيعه بعد مرور فترة من الوقت من تاريخ الشراء بغض النظر إذا كانت تلك الفترة كبيرة أم صغيرة، ويجب تقسيم هذا النوع في مكانين مختلفين يسيران على النحو التالي:

  • قطيع سائر: وهو الذي يبقى في المزرعة لفترة طويلة من الوقت ويتمثل في غنم ونعاج.
  • قطيع طائر: يتم بيع هذا النوع بعد فترة قصيرة لأنه يتميز بالوزن الزائد، ويكون مطلوبًا بشدة من قبل الجزارين وفي السلخانات.

حساب أرباح التجارة في تربية الأغنام

هي تجارة مربحة لأنه يزداد استهلاك اللحوم بصورة كبيرة، لذلك يجب وضع خطة محكمة لتربية الأغنام، بالإضافة إلى أنه يتم الحصول على أفضل أنواع اللحوم من الأغنام الصغيرة والحملان الذين يتمثل عمرهما في أقل من عام.

إلى جانب أنه يجب الحرص على توفير الوقت لرعاية الأغنام حتى لا يخسر المستثمر أمواله، وفي النهاية يجب الاهتمام بحليب الأغنام لأنه عبارة عن منتج خاص يتم الحصول من خلاله على الأغنام.

أفضل أنواع الغنم للتربية

يوجد أنواع كثيرة من الأغنام التي يمكن تربيتها، والتي تتمثل في الآتي:

  • الأغنام النجدية.
  • أغنام عواسي.
  • الأغنام الصومالية.
  • الأغنام الهولندية.
  • أغنام وينسليدل.
  • أغنام مانكس لوجتان.
  • أغنام فيروس.
  • الأغنام الويلزية.
  • أغنام راكا.
  • السردي.
  • الأغنام الهولندية.
  • أغنام خيوس.
  • أغنام العساف.

لا يفوتك أيضًا: دراسة جدوى مشروع تربية الديوك الرومي

مقومات البدء بمشروع تربية الأغنام

مثل أي مشروع يمكن البدء فيه يجب أن تتوافر بعض المقومات، وتتمثل المقومات الموجودة في دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام في الفقرات التالية.

توفير رأس المال

يجب أن يمتلك المستثمر المال الذي يقدر من خلاله شراء المزرعة وشراء الأغنام والأعلاف وكل التجهيزات التي يحتاجها، وإذا كان صاحب المشروع لا يمتلك المال الكافي يمكن الاقتراض من البنك أو اختيار شخص ليشاركه في المشروع.

توفير الأرض

إذا كان صاحب المزرعة يريد البناء فعليه توفير قطعة الأرض التي سيبنى عليها ويجب أن تحتوي على مساحة خارجية لبناء سور يحمي المزرعة، بالإضافة إلى الإسراع في استخراج كل الأوراق والتراخيص التي يحتاجها المشروع ليخرج على النور.

دراسة جدوى اقتصادية مبسطة لمشروع تربية الأغنام

على كل من يفكر في الاستثمار في مشروع تربية الأغنام يجب عليه الإلمام ببعض الأمور والتي يتم توضيحها من خلال دراسة جدوى بسيطة، وتتمثل تلك الأمور في التالي:

  • تحليل السوق بشكل كامل وقياس قدرة المزرعة على الإنتاج الذي سيتم توزيعه على مناطق مختلفة.
  • تحليل أسعار الأغنام الموجودة في السوق بصورة دقيقة.
  • معرفة أسعار الأغنام الذي سيقوم الشخص بشرائها وتحديد الأسعار التي سيبيع الأغنام من خلالها.
  • جمع كل المعلومات التي تخص صحة الأغنام وكيفية رعايتهم، بالإضافة إلى توفير الأدوية التي يحتاجونها من أجل حمايتهم من الإصابة بأي مرض من الأمراض التي يمكن أن تؤدي للوفاة.
  • معرفة الطريقة التي يتم من خلالها تغطيس الأغنام لحمايتها من الإصابة بمختلف الطفيليات.
  • التسويق بطريقة جيدة لمنتجات الألبان أمر غاية في الأهمية لنجاح المشروع والحصول على أرباح وفيرة.
  • يجب بيع لحم الضأن في موسم الربيع لأن سعره يرتفع في تلك الفترة أكثر من باقي أيام السنة.
  • الحرص على اختيار الخراف بشكل دقيق وتقديم الرعاية الجيدة للخراف الصغيرة من أجل الحصول على الربح.
  • تحتاج الأغنام إلى تقليم القدم وقص الصوف وتنظيف الأذن وغيرها من الممارسات التي تحتاج إلى عمالة.
  • يجب اتخاذ كل التدابير في فصل الشتاء لعدم إصابة الخراف بأي مرض أو ضرر بالإضافة إلى توفير التغذية الجيدة.

أنظمة الرعي لتربية الأغنام

استكمالًا في الحديث عن موضوع دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام، تعتمد طريقة التربية على الغاية من تربيتهم وتوفير العلف والمرعى، وتتمثل أنظمة التربية في التالي:

  • الرعي الصفري: في هذا النظام يتم وضع كل الأغنام في حظيرة واحدة.
  • شبه مكثف: في هذا النظام تقضي الأغنام نصف اليوم في الحقل والنصف الآخر في الحظيرة.
  • الرعي الخارجي: في هذا النظام تترك الأغنام في الخارج وتعود للحظيرة فقط عند النوم للراحة.

مميزات مشروع تربية الأغنام

بجانب الفوائد التي يتم الحصول عليها من الأغنام إلا أن مشروع تربيتهم يحتوي على الكثير من الفوائد التي تتمثل في التالي:

  • الحصول على الحليب والصوف والسماد.
  • تكيف الأغنام بشكل سهل وسريع مع البيئة المحلية.
  • لا تعمل الأغنام على تدمير الشجر مثل ما تفعله الماعز.
  • توفر تربية الخراف فرص عمل ريفية.
  • تربية الأغنام ينتج عنها عوائد سريعة.
  • يزداد الطلب على لحوم الأغنام بشكل سريع.
  • في موسم الأعياد يتم بيع الأغنام بسعر مرتفع.
  • تتكيف الخراف بشكل سهل مع المناطق الجافة وشبه الجافة.
  • يتم استخدام روث الأغنام في تسميد الأرض الزراعية.
  • بيع صوف الأغنام ينتج عنه الكثير من الأرباح.
  • تحتاج تربية الأغنام إلى عمالة أقل من أي عمل حيواني آخر.
  • تقدر الخراف على العيش فترة طويلة في الجفاف الشديد.
  • يمكن إدارة قطعان الأغنام بشكل سهل حتى من قبل كبار السن.
  • لا تشكل الأغنام تهديد لأي حيوان آخر في المزرعة.
  • تربية الأغنام ينتج عنها زيادة القطيع في المزرعة في وقت قليل.

نصائح للبدء في مشروع تربية الأغنام

للحصول على مشروع ناجح وأرباح وفيرة يجب أن يحصل صاحب المزرعة على خبرة كافية في هذا المجال، ومن خلال الآتي سنعرض بعض النصائح التي تساعد في جني خبرة كبيرة لتربية الأغنام بشكل صحيح والتي يجب إرفاقها في دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام، والتي تتمثل في التالي:

  • بدء المشروع بعدد قليل من الأغنام حتى يتم اكتساب الخبرة الكافية ثم يقدر بعدها المالك في زيادة عدد الخراف.
  • اختيار سلالات جيدة من الأغنام تقدر على التأقلم مع الظروف المناخية المحلية.
  • في حالة إذا أراد صاحب المزرعة أن تتكاثر الخراف يجب أن يكون للخروف الذكر بنية جيدة.
  • اصطحاب طبيب بطري لديه خبرة عند الذهاب لشراء الخراف.
  • المساومة في سعر الخراف عند شراء أمر مهم حيث يسهم في توفير الكثير من الأموال التي يمكن استخدامهما في أشياء أخرى تخص المشروع.
  • تجنب خلط الأغنام القديمة بالأغنام التي تم شرائها حديثًا.
  • التدريب أكثر من مرة على تربية الأغنام قبل بدء المشروع.
  • إعطاء الخراف كل اللقاحات التي تحتاجها طوال دورة حياتها.
  • عند ملاحظة أي خطب على خروف ما يدل على إصابته بمرض يجب عزله عن باقي الخراف بأسرع وقت.

بعض النصائح الأخرى للبدء في مشروع تربية الأغنام

من أجل إدارة المشروع بكفاءة هناك مجموعة من النصائح الأخرى التي ستضيف إلى معلومات المالك وتجعله قادر على التعامل مع الأمور بشكل أفضل، وشكل يحمل قدرًا من الخبرة التي تتزايد مع مرور الوقت، وتتمثل تلك النصائح في النقاط التالية التي يجب قراءتها بعناية ودقة:

  • الحفاظ على كمية الغذاء التي تتناولها الأغنام كل يوم.
  • الحرص على تنظيف الحظيرة بشكل دائم وعميق.
  • الحرص على بناء الحظيرة في مكان مرتفع لتجنب دخول مياه الأمطار في الداخل.
  • منع الأغنام من شرب الماء من الحقل أو من أي مصدر خارجي.
  • المداومة على تطهير المزرعة لتجنب الإصابة بأي مرض.
  • توفير المكملات الغذائية التي تساعد الأغنام على النمو بشكل سريع وصحي.
  • إزالة الصوف من على الأغنام تبعًا لتعليمات الطبيب البيطري.
  • التخلص من أي نبات سام موجود في الحقل.
  • الحرص على توفير عدد من المبردات في المزرعة في فصل الصيف، وتوفير سخانات في فصل الشتاء حتى يشعر الأغنام بالدفء ولا يصاب أحدهم بنزلات البرد.
  • التخلص من الديدان التي تصيب الأغنام بصورة متكررة.
  • زراعة المحاصيل الخضراء عن طريق روث الخراف الذي تم الحصول عليه من الحظيرة.
  • اختيار المكان المناسب الذي ستبنى عليه الحظيرة من جهة الشرق والغرب للحصول على مصدر تهوية مناسب.

لا يفوتك أيضًا: دراسة جدوى مشروع تربية المواشي

دورة الإنتاج عند الأغنام

مازلنا مستمرين في الحديث عن مشروع دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام، فعند تزاوج الخراف مع بعضها يجب أن يتم الأمر بعدة خطوات منها إدخال الفحل على مجموعة القطيع للتزاوج والإنجاب، ولكن يجب مراعاة بعض الأمور وهي:

  • يجب أن يكون الفحل بعيد عن القطيع مدة لا تقل عن الثلاثة أشهر، وبمجرد إدخال الفحل على القطيع يبدأ موسم التزاوج.
  • يجب توفير حوالي 400 جرام من العلف المركز بشكل يومي لمدة خمسة عشر يومًا قبل التزاوج.
  • لا يجب إدخال الفحل للقطيع إلا في الليل فقط وفي النهار يجب أن يكون في حالة راحة حتى يرجع القطيع من المرعى.

دراسة جدوى مشروع تربية الأغنام توفر على الشخص الكثير من المجهود والوقوع في العراقيل أثناء البدء في المشروع لذلك يجب الاهتمام بها والحرص على عملها بشكل دقيق ومتقن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *