التخطي إلى المحتوى

أعراض ضربة الشمس وكيفية علاجها, توحي ضربة الشمس بعرض صحي خطير يؤثر على الإنسان بشكل عام ويسبب له حالة من الضعف والإنهاك كما تتسبب ضربة الشمس في حدوث آلام شديدة بالرأس وصداع مؤلم وغير محتمل يستدعي معه العلاج من خلال تناول الأدوية والاعتماد على السوائل التي تساهم في ضبط حرارة الجسم وإعادة الرطوبة له بعد التأثر السلبي من الشمس.

  • تكثر فرص الإصابة بضربة الشمس خلال فصل الصيف خاصة خلال الفترات التي ترتفع فيها درجات الحرارة.
  • كما يصبح الإنسان عرضة للإصابة بها بشكل أكبر عند بذل مجهود شاق في ظل ارتفاع درجة الحرارة مع عدم قدرة الجسم على الحفاظ على درجة حرارته.
  • ومن ثم يصبح جسم الإنسان غير قادر على التكيف مع التغيير المفاجئ الحاصل كما يفقد السيطرة على درجة الحرارة لإعادتها إلى مستواها الطبيعي.
  • وتشير كافة الدراسات إلى ارتفاع نسب الإصابة بضربة الشمس في البلاد ذات المناخ الحار التي تتجاوز درجة حرارتها ال40 درجة مئوية.
  • ويتم تصنيف ضربة الشمس ضمن المشاكل الصحية الاعتيادية التي لا تستدعي القلق ولكنها تتطلب العلاج حتى لا تسبب فيما بعد مضاعفات خطيرة يصعب علاجها.

أعراض ضربة الشمس

يصاحب الإصابة بضربة الشمس ظهور بعض الأعراض الواضحة التي يمكن الاستدلال عليها من خلال التالي:

ضربة الشمس

الدوخة وعدم الاتزان

  • بالطبع يؤثر ارتفاع درجة الحرارة على اتزان الإنسان كما يسبب له الدوخة أحيانًا.
  • ويرجع ذلك إلى تراجع نسبة السوائل في الجسم.
  • ومن ثم تتسبب ضربة الشمس في سقوط المريض أرضًا نتيجة الدوار الشديد الذي يشعر به.

التغيرات العقلية

  • تتراجع نسبة السوائل ومن ثم ينتاب الجسم حالة من الارتباك.
  • وقد ينشأ عن ذلك حدوث الهذيان مصحوب بالغيبوية والنطق بالكلام المشوش.

الغثيان

  • يفقد المريض عند الإصابة بضربة الشمس كمية كبيرة من المياه والسوائل.
  • ومن ثم ينتج عن ذلك الشعور بالتعب والإرهاق والإعياء بشكل عام.
  • ويصاحب ذلك الشكوى من الغثيان والتقيؤ نتيجة جفاف الجسم وعدم قدرته على المقاومة.

ارتفاع درجة حرارة الجسم

  • يعد ارتفاع درجة الحرارة هو السمة الأساسية والعرض الشائع للإصابة بضربة الشمس.
  • ويحدث ذلك نتيجة عدم قدرة الجسم على مقاومة الارتفاع الشديد بدرجات الحرارة ومن ثم ترتفع الحرارة.

الشعور بألم في الرأس

  • تتسبب ارتفاع درجة الحرارة والتعرض لأشعة الشمس في الشعور بالصداع أيضًا.
  • كما ينشأ عنها شكوى من ألم في مختلف أجزاء الجسم.

صعوبة التنفس

  • يفقد المصاب بضربة الشمس القدرة على التنفس بصورة طبيعية.
  • كما ينتج عنها سرعة نبضات القلب بسبب الضغط المتزايد عليه.

جفاف الجسم

  • تسبب ضربة الشمس في الشعور بالعطش الشديد.
  • ومن ثم تكبر حاجة المريض المتزايدة إلى شرب الماء وترطيب الجسم بالكامل.

تغير لون الجلد

  • يسبب التعرض للشمس لفترات طويلة في تغير لون الجلد.
  • ويصبح اللون أكثر ميلاً للاحمرار نتيجة ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • ولا يرتبط تغير لون الجلد بخروج عرق.

ضربة الشمس

أسباب الإصابة بضربة الشمس

توجد العديد من العوامل والأسباب التي تقف وراء الإصابة بضربة الشمس، وهذه الأسباب ترتبط بالعديد من العوامل كما ينتج عنها تأثيرات مختلفة، وسوف نحرص أن نعرض لكم أهم تلك الأسباب بالتفصيل:

  • بذل قدر كبير من الجهد في ظل ارتفاع درجات الحرارة يعد من أكثر عوامل الإصابة بضربة الشمس.
  • كما إن هناك بعض الأنشطة التي يؤدي القيام بها أسفل الشمس إلى زيادة فرص الإصابة بضربة الشمس.
  • يتحكم العمر في مدى إصابة الإنسان بضربة الشمس ولذلك نجد إن الأطفال أكثر عرضة للإصابة نظرًا لأن الجهاز العصبي المركزي هو المسؤول عن مراقبة والحفاظ على درجة الحرارة الداخلية الصحيحة.
  • وهو لم يتشكل بشكل كامل لديهم كذلك نجد الأشخاص أكبر من 65 عام يعانوا أكثر من غيرهم من ضربة الشمس لأن الجهاز العصبي يبدأ لديهم في التدهور.
  • تخلق التغيرات المفاجئة في درجات الحرارة فرصة أكبر للإصابة بضربة الشمس ولذلك تزداد فرص الإصابة مع بداية الموجة الحارة.
  • كذلك يحذر التعرض لموجات الطقس شديد الحرارة بشكل مفاجئ مما يتسبب في مواجهة خطر الإصابة.
  • يزيد عدم الانتظام في النوم بشكل متواصل من احتمالية الإصابة بضربة الشمس.
  • تزيد بعض الأدوية من احتمالية الإصابة بضربة الشمس لأنها تؤثر على طريقة استجابة الجسم للحرارة كما تتحكم في درجة رطوبة الجسم.
  • ولعل من أبرز تلك الأدوية مضييقات الأوعية الدموية وأدوية إدرار البول والأدوية التي تخلص الجسم من الصوديوم والماء.
  • كما تسهل مضادات الاكتئاب ومضادات الذهان الإصابة بضربة الشمس.
  • تزيد بعض الأمراض من خطر الإصابة بضربة الشمس.
  • لذلك نجد إن مرضى القلب والرئة والسمنة والتهاب المعدة والأمعاء أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بضربة الشمس.

طريقة علاج ضربة الشمس

عند التعرض لضربة شمس يجب القيام ببعض الإسعافات الأولية التي تساهم في العلاج وتحد من المخاطر والمضاعفات التي من المحتمل حدوثها وتتمثل أهم الطرق العلاجية في:

شاهد أيضًا: ادوية علاج ضربة الشمس

تغيير مكان جلوس المصاب

  • يتوجب على الفور نقل المصاب إلى مكان مظلل عند الإصابة بضربة شمس.
  • ومن ثم يجب إبعاده عن الشمس على الفور.
  • وفي الخطوة التالية يتم خلع ملابسه الخارجية.
  • ويجرى استخدام الوسائل المساعدة من أجل التهوية للمصاب ومساعدته على التعرق.
  • ويجرى العمل على تخفيف حرارته من خلال رش الماء البارد على جسمه بالكامل.
  • وفي بعض الحالات التي تضاعف لديها الإصابة يتم استخدام العبوات الثلجية ووضعها أسفل الإبطين وبين الفخذين وعلى العنق والظهر .
  • نجد إن تبريد هذه المناطق يساعد في تبريد الجسم بالكامل نظرًا لأنها تحتوي على الأوعية الدموية.

شرب الماء والسوائل الباردة

  • المصاب بضربة شمس يجب أن يعوض شعوره بالجفاف نتيجة ارتفاع درجة الحرارة.
  • لذلك يجب أن يتناول كميات من السوائل والماء الباردة التي تساعد في تبريد جسمه.
  • ويحذر في خلال تلك الحالة إعطاء المصاب أي نوع من المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

مراقبة درجة حرارة الشخص المصاب

  • يحتاج الشخص المصاب بضربة الشمس إلى العناية الكاملة والاهتمام بالصحة.
  • كما يجب مراقبة درجة حرارته والتأكد من عدم ارتفاعها حتى لا يتضرر المصاب.
  • ويتطلب الأمر الاستمرار في مراقبة درجة الحرارة حتى تنخفض بشكل تدريجي.
  • ويجب الحرص مع المراقبة على إتباع خطوات التبريد حتى تنخفض درجة الحرارة وتصبح أقل من 38 درجة مئوية.

مضاعفات ضربة الشمس

في حالة تم التقصير وعدم التدخل بالطرق العلاجية السابق ذكرها سوف يتعرض المصاب بضربة الشمس إلى مخاطر ومضاعفات خطيرة وهي تتمثل في:

الإغماء

  • تعاني بعض الحالات من الإغماء في حال لم يتم علاج المصاب.
  • وقد يستمر الشخص في حالة الإغماء ويدخل في غيبوبة تستمر لساعات نتيجة فقدان الجسم السوائل الموجودة فيه.

السكتة الدماغية الحرارية

  • تتمثل أخطر مضاعفات ضربة الشمس الإصابة بالسكتة الدماغية.
  • هي حالة خطيرة تهدد الحياة وتحدث كنتيجة طبيعية عند فقدان الجسم القدرة على التحكم في درجة حرارته.

تلف الأعضاء الحيوية

  • تسبب ضربة الشمس في بعض الأحيان تلف الأعضاء الحيوية نتيجة الإصابة بوذمة الدماغ.
  • ومن ثم يجب المتابعة الدورية والفورية حتى تستقر حالة الجسم وتعود إلى وضعها الطبيعي.

الوفاة

  • تتسبب الإصابة بضربة الشمس في الوفاة كأحد المضاعفات الخطيرة.
  • ويحدث ذلك عند عدم خضوع الفرد للعلاج الفوري خاصة عندما تكون الحالة حرجة ولم تحصل على الرعاية والمتابعة الطبية اللازمة.

طرق الوقاية من ضربة الشمس

توجد بعض الأساليب والطرق الوقائية التي يمكن الاعتماد عليها واتباعها للوقاية من التعرض لضربة الشمس بشكل مفاجئ، وتتمثل هذه الطرق في:

ارتداء ملابس صيفية خفيفة

  • يفضل الاعتماد على أنواع معينة من الملابس من أجل مواجهة ارتفاع درجات الحرارة.
  • كما يفضل اختيار الأقمشة القطنية التي تمتص الحرارة.
  • وعند الخروج خلال فترات النهار يجب الاعتماد على ملابس فاتحة اللون.

الحفاظ على ترطيب الجسم

  • عند التعرض للشمس الحارة يفقد الجسم الترطيب الخاص به.
  • لذلك يجب إعادة الترطيب من خلال شرب كميات كبيرة من الماء والسوائل الباردة.
  • ويستهدف ذلك تعويض السوائل التي يفقدها الجسم عن طريق التعرق.
  • كما يفضل تناول الخضروات والفواكه التي تحتوي على السوائل وتساعد في علاج جفاف الجسم.

عدم التعرض المباشر لأشعة الشمس القوية

  • تشمل أهم أساليب الوقاية الابتعاد عن حرارة الشمس وعدم المكوث أسفلها لفترات طويلة لتفادي تأثيراتها الضارة.
  • كما يفضل عدم النزول في وقت الذروة لأشعة الشمس وهو الوقت الذي ترتفع فيه درجة الحرارة عن المعدل الطبيعي.
  • وفي حال توجب الأمر النزول خلال وقت الذروة يجب اتخاذ الإجراءات الاحترازية لتفادي الأثار الضارة للشمس ومن ثم يمكن ارتداء قبعة أو اصطحاب مظلة كما يجب أخذ المشروبات اللازمة الباردة.

تجنب بذل مجهود في الطقس شديد الحرارة

  • يحذر القيام بأي جهود بدني في الطقس شديد الحرارة.
  • كما يجب تفادي ممارسة الرياضة أو القيام بأي عمل شاق في ظل الأجواء الحارة وإن استدعى الأمر يجب الحصول على قسط من الراحة من وقت لآخر.

الحصول على قسط من الراحة عند الشعور بالتعب

  • قد يحدث أحيانًا الإصابة بنوبات من التعب عند التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة لذلك يجب الحصول على قسط كافي من الراحة.
  • وهذ يعد أهم أساليب الوقاية نظرًا لأن الشعور بالإعياء والإجهاد من أولى علامات الإصابة بضربة الشمس.
  • كذلك يجب الحذر عند السفر لمسافات طويلة في الأوقات الحارة حيث يجب عدم ترك الأطفال أو كبار السن في السيارة لفترة طويلة.
  • كما يمكن تركيب مكيفات الهواء لتجنب التعرض لتيارات الهواء الساخنة لساعات طويلة.

شاهد أيضًا: الإسعافات الأولية لعلاج ضربة الشمس للكبار والصغار

أعراض الإنهاك الحراري

قد يخلط البعض بين الإنهاك الحراري وضربة الشمس ويمكن التفريق بينهم من خلال معرفة أعراض الإنهاك الحراري التي تشمل:

  • الشعور بحالة من الضعف العام.
  • الشكوى من الغثيان والقيء في بعض الأحيان.
  • شحوب الجلد واتجاهه إلى اللون الأصفر الباهت.
  • احتمالية برودة الجلد ورطوبته.
  • قد يحدث أحيانًا حالات الإغماء بسبب الإصابة بالإنهاك الحراري.
  • الشعور بحالة من الوهن وزيادة التعرق الشديد.
  • زيادة معدل ضربات القلب.

عرضنا لكم متابعينا أعراض ضربة الشمس وعلاجها، للمزيد من الاستفسارات؛ راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة، وسوف نحاول الرد عليكم خلال أقرب وقت ممكن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *