التخطي إلى المحتوى

أسباب الدوخة وانخفاض الضغط، تأتي الدوخة للإنسان حينما يحدث انخفاض في ضغط الدم لديه، فلا يتمكن من الحصول على الراحة ونصب الجسد إلا بعد انضباطه، علاوة على ذلك تحدث له اضطرابات داخلية وتزداد دقات القلب لديه، ولا يتمكن من مواصلة أعماله إلا إذا تمكن من علاج الضغط المنخفض الذي يلاحقه، ومن الجيد معرف الأسباب الجالبة لهذا الهبوط كي يتمكن الشخص من ضبطه والرجوع لحالته الطبيعية قبل تفاقم الأمر.

أسباب الدوخة وانخفاض الضغط

تحدث الدوخة علاوة على انخفاض الضغط عند الأشخاص البالغين نتيجة الكثير من الأسباب؛ والتي تتمثل فيما يلي:

الجفاف

  • يشعر الشخص بالدوخة حينما يصاب بالجفاف، علاوة على ذلك تلازمه الحرارة المرتفعة والإسهال والضغط المنخفض.

النزيف الحاد

  • يساهم النزيف في جعل الشخص يشعر بالدوار، ومن ناحية أخرى يحدث له هبوط في الضغط.

سوء التغذية

  • قلة تناول مأكولات تحتوي على عناصر غذائية، يعمل على هبوط الضغط.

مشاكل الغدد

  • وجود مشكلات حادة في الغدد الصماء له تأثير قوي على الجسم، حيث يجعل الشخص يفقد التوازن.

أسباب انخفاض ضغط الدم باستمرار

يشعر الكثير من الأشخاص بانخفاض دائم في ضغط الدم، وفي نفس الوقت يكون لديهم دوخة ودوار، ويعود ذلك للأسباب التالية:

العوامل الوراثية

  • قد يلاحق الشخص الدوخة والضغط المنخفض بسبب جينات قديمة نشأت في العائلة من القدم.

العوامل الصحية

  • قد يكون المريض مصاباً بمشكلات تجعل الدوخة تلاحقه، علاوة على ذلك ينخفض الضغط لديه باستمرار.

الضغط النفسي

  • تُساهم الضغوطات النفسية في خفض الضغط، كما أن المجهود البدني الزائد له دور في ذلك.

طبيعة الأطعمة

  • قد يتناول الشخص الأطعمة التي تُساهم في خفض الضغط لديه عقب القيام بمجهود أو نشاط شاق.

الأمراض المزمنة

  • تُساهم الأمراض المزمنة في هبوط الضغط وشعور الشخص بدوار حاد، على سبيل المثال السكري وأمراض القلب.

اقرأ أيضاً: اسباب الدوخة المستمرة وطرق علاجها

أسباب انخفاض الضغط عند النساء

تمر السيدات بفترات عصيبة في الحياة تشعر فيها بالوهن والدوخة، وقد يصيبها انخفاض الضغط لمدة طويلة نتيجة الأسباب الآتية:

الحمل

  • ينخفض الضغط عند غالبية السيدات الحوامل في أول الحمل، وينتج ذلك عن التقلبات الهرمونية التي تلحق بهم.
  • يُساهم كلاً من التوتر والعادات السيئة التي تطبقها المرأة في الحمل في إحداث هبوط قوي.

الوقوف المفاجيء

  • يرتفع الضغط عند السيدات حينما تقوم بتفعيل حركة مفاجئة، أو عندما تقف بصورة مفاجئة.

اضطرابات الدورة

  • تنشأ الكثير من التغيرات والاضطرابات لدى النساء عند حدوث الدورة، أبرزها المغص الشديد وانخفاض الضغط.

النزيف المزمن

  • يُساهم النزيف المزمن الذي يلاحق المرأة وقت الطمث في الإصابة بالأنيميا، والتي ينتج عنها خفض الضغط والتعرض المستمر للدّوخة والإغماء.

أسباب الدوخة وانخفاض الضغط

الأشخاص الأكثر عرضة لانخفاض الضغط

انخفاض الضغط من المشكلات التي يعاني منها الكثيرون، ويحدث لدى مجموعة من الأفراد أكثر من غيرهم، وأبرز هؤلاء كبار السن حيث يصاب معظم المتقدمين بالعمر بالضغط المنخفض.

بسبب الأمراض التي تلاحقهم علاوة على ذلك يمكثون على الأسرة لفترات طويلة، ويتناولون الأدوية بكميات كبيرة، ويؤثر ذلك على أجسامهم، وقد يتسبب في انخفاض الضغط لديهم.

اقرأ أيضاً: أسباب انخفاض ضغط الدم والعلاج

أدوية تسبب انخفاض ضغط الدم

هناك العديد من العلاجات التي تؤدي إلى انخفاض الضغط عند استعمالها لفترات طويلة، أبرزها ما يلي:

مدرات البول

  • تُساهم مدرات البول في إحداث هبوط للضغط، مثل حاصرات ألفا علاوة على حاصرات بيتا، وأدوية لازيكس.

علاجات الباركنسون

  • تُساهم علاجات شلل الرعاش في اضطرابات الضغط وأبرزها البراميبيكسول وميرابكس.

مضادات الاكتئاب

  • تعمل مضادات الاكتئاب على إحداث دوخة وخلل في الجسم، وأبرزها المضادات الثلاثية مثل دوكسيبين بالإضافة إلى توفرانيل.

أدوية الانتصاب

  • علاجات ضعف الانتصاب التي يأخذها الشخص في نفس الوقت مع أدوية القلب، تساهم في هبوط الضغط وأبرزها سيلدنافيل وسياليس.

أسباب الدوخة وانخفاض الضغط

أمراض تتسبب في الدوخة وانخفاض الضغط

تساهم العديد من الأمراض التي تلازم المريض لفترات كبيرة في خفض الضغط، وأهم تلك الأمراض ما يلي:

السكري

  • السكري والأدوية التي يتناولها المريض لعلاجه، تُساند في حدوث دوار، ومن جهة أخرى تساهم في هبوط الضغط لديه.

العدوى البكتيرية

  • الإصابة بالعدوى تجعل الجسم يتعرض للدوخة والهبوط الحاد، علاوة على ذلك يشعر المصاب بالوهن.

مشكلات القلب

  • تُساهم النوبات القلبية والمعضلات التي تحدث في الصمامات والشرايين في حدوث الهبوط الحاد للشخص.

الحساسية

  • تُساند الحساسية في الإصابة بالعديد من الأمراض منها، الطفح الجلدي والدوار بالإضافة إلى انخفاض الضغط.

نقص الحديد

  • يُساهم نقص الحديد في حدوث ضعف ووهن يؤدي في النهاية لانخفاض الضغط والدوخة المستمرة.

أعراض انخفاض ضغط الدم

يشعر الشخص بالكثير من الأعراض عند تعرضه لانخفاض الضغط، والتي تتمثل في التالي:

الشعور بالدوخة

  • ترتبط الدوخة ارتباط وثيق بانخفاض الضغط، فهي أول شعور يرافق الشخص، حيث يفقد توازنه ولا يتمكن من الصمود طويلاً.

الإعياء الشديد

  • يأتي انخفاض الضغط عقب شعور الشخص بالإعياء والوهن الشديد.

سرعة التنفس

  • قد ينخفض الضغط عند التنفس السريع بعد المجهود أو الأنشطة الشاقة، أو زيادة ضربات القلب.

الإغماء

  • يعتبر الإغماء من أبرز العلامات التي تشير لانخفاض الضغط.

التعرق

  • ينتج التعرق الشديد من مختلف نواحي الجسم حينما يحدث هبوط للضغط.

ثقل العنق

  • يشعر الشخص بثقل ناحية العنق أو عند بداية العمود الفقري من الناحية العلوية.

ضيق التنفس

  • يلاحق الشخص الذي ينخفض ضغطه الشعور بضيق النفس وضعف التركيز علاوة على الغثيان.

شحوب الجلد

  • يصير الجلد شاحب حينما يتعرض الشخص لانخفاض الضغط.

اقرأ أيضاً: معدل الضغط الطبيعي لكبار السن

تشخيص انخفاض الضغط

يشخص المختص انخفاض الضغط بالعديد من السبل، أبرزها ما يلي:

اختبار الدم

  • يساعد اختبار الدم في كشف الأمراض التي تلاحق الشخص بما فيها الجلطات، والتي تتسبب في انخفاض الدم لديه.

التخطيط الكهربائي

  • يلجأ المختصون لهذا الاختبار لمعرفة المشكلات التي تلحق بالقلب، ويتم بسهولة وبدون وجع.

مخطط القلب

  • يجري الطبيب مخطط للقلب بواسطة الموجات الصوتية، لمعرفة سبب الاضطرابات المرافقة له والمتسّببة في انخفاض الضغط.

الرنين المغناطيسي

  • يُساهم الرنين المغناطيسي في الكشف عن عامة المعضلات التي تلاحق الجسم.

الأشعة السينية

  • يعمد الطبيب إلى عمل أشعة سينية على مختلف الأوعية المتواجدة بالجسم.

أسباب الدوخة وانخفاض الضغط

قلة النوم وانخفاض الضغط

أجرى الباحثون العديد من الدراسات حول ارتباط قلة النوم بانخفاض الضغط، وقد تبين أن النوم لفترة بسيطة وعدم أخذ القدر المناسب منه يُساهم في ارتفاع الضغط وليس انخفاضه، والنوم المتقطع يجعل الشخص يشعر بالدوار طوال اليوم، وقد لا يتمكن من المضي بأعماله مثل الأوقات الماضية.

اقرأ أيضاً: جميع اعراض الضغط المنخفض

انخفاض الضغط يسبب الزعل

يشعر الكثيرون بتغيرات فسيولوجية عند الحزن أو المرور بموقف مؤلم، ويطلق على هذه الحالة النوبة المبهمة، والتي يفقد فيها الشخص السيطرة على العواطف، كما لا يتمكن من التحكم في أعصابه، ينتج عنها انخفاض الضغط علاوة على ذلك تزداد دقات القلب ويتعرض الفرد لفقدان الوعي.

أنواع انخفاض ضغط الدم

انخفاض الضغط من الأمور الشاقة التي يواجهها الإنسان بصورة مفاجئة، ويقوم الأطباء بتقسيمها إلى عدة أنواع، وهي كالتالي:

الانخفاض الانتصابي

  • ينتج الانخفاض الانتصابي عند اعتدال الشخص أو قيامه بإلقاء جسده على أريكته ليرتاح، كما أنه يحدث عند الوقوف لفترات.
  • ينتج الضغط الانتصابي عن الجفاف أو المكوث لفترة كبيرة في السرير، كما يطارد الشخص عند إصَابته بالحروق والاضطرابات العصبية.
  • يظهر الضغط الانتصابي عند الكبار بالعمر بكثرة، أما الشباب فيبرز لديهم عند تطبيق العادات السيئة في الجلوس والحركة.

انخفاض الأطعمة

  • أحياناً يحدث انخفاض الضغط عقب تناول المأكولات بساعة، بسبب اتخاذ الدم مسيرته ناحية منطقة الهضم وتأثيره عليها، بالإضافة إلى ذلك تضييق الأوعية ويشعر الشخص بالدوخة.
  • يفضل انتقاء وجبات قليلة الكربوهيدرات، بالإضافة إلى شرب الماء.

انخفاض الأعصاب

  • يظهر انخفاض الضغط الناتج عن مشكلات في الأعصاب عقب الوقوف لوقت طويل، ولا يبرز عند الشباب فقط بل يلحق بالأطفال، وينتج عن ضعف التواصل بين الذهن والقلب.
  • حينما يتلف الجهاز العصبي لا يتمكن من التحكم في الانفعالات، علاوة على ذلك ينخفض الضغط وتحدث الكثير من المشكلات الجسدية للشخص.

مخاطر انخفاض الضغط على الإنسان

انخفاض الضغط يحتوي على العديد من المخاطر على صحة الإنسان، وأبرزها ما يلي:

الدماغ

  • يصاب الشخص الذي ينخفض الدم لديه بكثرة بخلل في الأعضاء، علاوة على ذلك تصاب الدماغ باضطرابات حادة، لأنها تتمركز في الجزء العلوي من الجسد، فلا يتمكن الدم من الوصول لها.
  • يصاب الكثيرون بالإغماء بسبب انخفاض الضغط، ويعتبر ذلك من الأمور النافعة لهم في بعض الأحيان، لأن الجسم والدماغ يتخذان وضعية واحدة عند الاستلقاء مما ييسر تسلل الدم إلى الدماغ.

القلب والأوعية

  • ينشأ عن الانخفاض المفاجئ في الضغط تعرض الشخص للذبحة الصدرية، بسبب عدم تمكن الدم من السير ناحية القلب.
  • يتأثر القلب كثيرا حينما يصاب الشخص بالضغط الانتصابي، فقد تحدث اضطرابات في النبضات، علاوة على ذلك يصاب الفؤاد بقصور.

الجسم

  • يصاب الجسم بصدمة حادة عند هبوط الضغط، ينتج عنها الوهن الشديد علاوة على ذلك يحدث تعطل للأعضاء وقد يموت الشخص بصورة مفاجئة.
  • يشعر الشخص بالتشويش وعدم التركيز لفترة، علاوة على ذلك يلحقه الاكتئاب، ولا يتمكن من القيادة.

أسباب الدوخة وانخفاض الضغط

الإسعافات الأولية لانخفاض الضغط

يمكن التعرض للكثير من المخاطر إذا لم يتم إنقاذ الشخص المصاب بانخفاض الضغط، ومن أهم الإسعافات التي يتم عملها ما يلي:

الاستلقاء

  • يفضل أن يستلقي الشخص ناحية الظهر إن شعر بالدوخة أو ظهرت عليه أعراض تشير لانخفاض الضغط.
  • يمكن غلق العينين لعدة دقائق وتثبيت الجسد إلى أن يشعر الشخص بانضباط الضغط.

الأملاح

  • يفضل اصطحاب عبوات الملح الخاصة بضبط الضغط لاستعمالها حينما ينخفض.
  • يجب السير تبعًا للتعليمات المرفقة مع مع عبوة الملح ومراعاة انتقاء النوع المناسب إن كان الشخص يعاني من السكري.
  • يمكن تناول قدر من الملح أو أكل أطعمة تحتوي على نسبة جيد منه إلى أن يستقر الضغط.

شرب الماء

  • يمكن احتساء كأس ماء مذاب فيه قدر من ملح الطعام، حتى يستعيد الشخص توازنه من جديد.

فحص الضغط

  • يفضل التوجه لأقرب صيدلية وعمل فحص للضغط بواسطة الجهاز المخصص لذلك.

حالات تتطلب الرجوع للطبيب

يجب استشارة الطبيب بشأن الأدوية الملائمة عند انخفاض الضغط بصورة مستمرة، ومن الجيد العودة له في الحالات الآتية:

تكرار الهبوط

  • يُفضل التوجه للمختص حينما يتعرض الشخص لهبوط الضغط بصورة متكررة.

النزيف وألم الصدر

  • يفضل زيارة الطبيب حينما يأتي الهبوط مصاحباً للنزيف أو أوجاع الصدر.

مشاكل الكلي

  • يفضل التوجه للطبيب إن كان الشخص يعاني من الهبوط ولديه مشكلات في الكلى.

السكري

  • يُساهم الضغط المنخفض مع السكر في شعور الشخص بالدوار، علاوة على الإعياء التام.

هل انخفاض الضغط يسبب الوفاة

حدوث هبوط في الضغط بصورة متكررة مع الاعتماد على المسكنات فقط، دون أخذ الدواء الملائم قد يعرض المريض للصدمة، علاوة على ذلك قد يتعرض للوفاة، لذا يفضل زيارة المختص سريعاً عند تكرار انخفاض الضغط، وسوف يقوم المعالج بتطبيق ما يراه مناسب للمريض.

علاج الضغط المنخفض

يمكن التخلص من الضغط المنخفض عندما يلحق الشخص، بالطرق الآتية:

وضعية الأقدام

  • يُفضل ضبط وضعية الأقدام بإدراج واحدة أعلى الثانية، لأن هذه الوضعية تُساند في رفع الضغط.

الوجبات الصغيرة

  • تُساهم الوجبات العديدة في رفع الضغط ومنع هبوطه، وبالأخص إن كانت ضئيلة الحجم.

تحريك الأطراف

  • يُفضل تحريك الأطراف والقيام بهدوء عند الجلوس لفترات طويلة، وتجنب القيام بصورة سريعة دون التأهب لذلك.

تجنب الماء الساخن

  • يفضل استعمال الماء الفاتر عند الاستحمام والتخلي عن الماء الساخن وتجنب الجلوس فيه.

الجوارب الضاغطة

  • يمكن ارتداء الجوارب التي تمنع الدم من التجمع في منطقة واحدة وتساعد على انتشاره في الجسم.

كيفية الوقاية من انخفاض الضغط

يستطيع الشخص الذي تعرض لانخفاض الضغط في وقت سابق الوقاية منه بما يلي:

تجنب الكحوليات

  • تعمل الكحوليات على هبوط الضغط، لذا يتوجب على جميع من يعانون من اضطرابات فيه التخلي عنها.

تجنب الأثقال

  • يُفضل الابتعاد عن الأشياء الثقيلة لأنها تؤثر على الجسم، وتعمل على هبوط الضغط.

رفع السرير

  • يجب رفع الجزء الذي يقع تحت الرأس قليلاً.

ممارسة الرياضة

  • يفضل ممارسة الرياضة في الأجواء الحارة تجنبا لهبوط الضغط.

ماذا نأكل عند انخفاض الضغط

يسأل مرضى الضغط عن الأكلات التي تساندهم عند انخفاض الضغط، وهي كالتالي:

اللحوم والبيض

  • يمكن تناول اللحوم والأسماك علاوة على رقائق الخبز التي تحتوي على فيتامين ب.

حمض الفوليك

  • يُفضل تناول المأكولات التي تتضمن حمض الفوليك، لأنها تقي من الأنيميا ومن هبوط الضغط، مثل الكبدة والخضروات الورقية.

الزبيب

  • يعمل الزبيب على تنظيم الضغط، ويفضل تناوله وهو مسلوق.

عصير الجزر

  • يُساهم عصير الجزر في تنشيط الدموية ويمنع هبوط الضغط.

عصير الليمون

  • يُفضل وضع القليل من السكر على الليمون، حتى تقوم مضادات الأكسدة بضبط الضغط.

عرق السوس

  • يتصدى عرق السوس للكورتيزول، ومن جهة أخرى يعمل على خفض الضغط المرتفع، ومن الأفضل احتسّائه مغلي.

أسباب الدوخة وانخفاض الضغط كثيرة، وأبرزها مشاكل الغدد والنزيف الحاد، علاوة على سوء التغذية والجفاف، ويعتبر كبار السن والسيدات الحوامل أكثر الأشخاص المعرضين له.

ويمكن علاجه من خلال الوجبات الصغيرة وتبديل وضعية الأقدام، علاوة على تناول الأكلات التي تساند في ضبطه مثل اللحوم والبيض، بالإضافة إلى إدراج الملح للمأكولات، ويمكن الوقاية منه بتجنب الكحوليات والأثقال وممارسة الرياضة، ويجب الرجوع للطبيب عند تكرار حدوثه.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن أسباب الدوخة وانخفاض الضغط، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *