التخطي إلى المحتوى

ما هي أسباب وجود ألم تحت الإبط الأيسر مع انتفاخ؟ وهل له علاقة بسرطان الثدي؟ يعتبر هذا الألم من الأمور الشائعة بالأخص عند النساء، الأمر الذي قد يجعلهن يربطن سريعًا هذا الألم والانتفاخ بمرض سرطان الثدي.. لذا سوف نتعرف من خلال موقع محتوى على كافة الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بألم تحت الإبط الأيسر مع وجود انتفاخ.

أسباب وجود ألم تحت الإبط الأيسر

هناك العديد من الأسباب المرضية التي تؤدي إلى الشعور بالألم تحت الإبط الأيسر مع وجود تورم.. وقد تكون هذه الأسباب خطيرة أو بسيطة، وسوف نتعرف على هذه الأسباب من خلال السطور التالية:

1- الإجهاد العضلي

الإجهاد العضلي أو الشد العضلي يرجع إلى الإفراط في استخدام الذراعين ورفع الأشياء، أو فعل بعض الحركات الخاطئة الأمر الذي ينتج عنه حدوث شد بالعضلات.

يؤدي هذا الشد أو الإجهاد إلى الإصابة بألم في العضلات وتشنج، بالإضافة إلى الإصابة بانتفاخ أو تورم في منطقة تحت الإبط.. على أنه في حالة استمرار هذه الآلام وازدادت يجب زيارة الطبيب في أسرع وقت.

2- الالتهابات الجلدية

يعتبر الإصابة بالتهابات الجلد أو الطفح الجلدي من أسباب الشعور بالألم تحت الإبط الأيسر مع انتفاخ.. حيث توجد بعض العادات الخاطئة التي تؤدي إلى إصابة منطقة تحت الإبط الأيسر أو الأيمن بالالتهابات.

مثال على هذه العادات الخاطئة: (استخدام مزيلات العرق أو معطرات الثياب –إزالة الشعر تحت الإبط بالشمع – الصابون)، وهذا السبب على الرغم من أنه ليس من الأسباب الخطيرة إلا أنه قد يحتاج إلى استشارة الطبيب لوصف أدوية علاجية مناسبة.

يحدث هذا السبب عندما يتم ملاحظة الأعراض التي ترافق الألم، وهي: (ظهور بثور صغيرة – سخونة المكان – الإحساس بالألم الشديد – احمرار – انتفاخ تحت الإبط).

3- تورم الغدد الليمفاوية

يُصنف تورم الغدد الليمفاوية من أسباب الشعور بالألم تحت الإبط الأيسر مع انتفاخ.. حيث توجد الغدد الليمفاوية في أكثر من منطقة في جسم الإنسان، ويساهم السائل الليمفاوي في محاربة العدوى أو الالتهابات.. خصوصًا التي توجد في منطقة تحت الإبطين.

هذا التورم يحدث نتيجة لـ: (التهابات الجلد – التهاب المفاصل – الإصابة بالأنفلونزا – حدوث اضطراب في جهاز المناعة، مثل: الذئبة – فيروس نقص المناعة البشرية – الإصابة بمرض الوذمة الليمفاوية).

لا يفوتك أيضًا: كم يستغرق علاج التهاب الغدد اللمفاوية

4- مرض خدش القطة

إن هذا المرض يعتبر سبب من أسباب الشعور بألم تحت الإبط الأيسر مع انتفاخ، وهو عبارة عن عدوى بكتيرية تصيب الإنسان بسبب خدش حدث له بواسطة قطة، الأمر الذي يؤدي إلى إصابته بعدوى شديدة.

كما أن هناك أعراض ترافق هذا التورم والألم وهي الإصابة بارتفاع درجة حرارة الجسم الشديد.. الشعور بألم في الرأس، فقدان الشهية.. الإحساس بالإرهاق والتعب.

5- الإصابة بالخراج

من الممكن أن يكون الخراج سبب الألم والتورم تحت الإبط الأيسر، لأنه يكون عبارة عن سائل متجمع تحت الإبط يؤدي إلى الشعور بألم شديد في المكان المصاب مع وجود التهاب، ومن أسباب ظهور الخراج الشائعة المكورات العقدية، وأيضًا التهاب الغدد العرقية.

6- مرض الصدفية

يعتبر هذا المرض من الأمراض الجلدية التي عادةً ما تصيب منطقة تحت الإبط، وهذا المرض يعتبر من أمراض المناعة الذاتية.. حيث يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة أنسجة الجسم عن طريق الخطأ.

7- مرض الشريان المحيطي

يعتبر هذا المرض من مسببات الألم تحت الإبط الأيسر مع التورم، حيث يسبب مرض الشريان المحيطي ضيق في الشرايين الدموية في الذراعين.. الأمر الذي يؤدي إلى نقص نسبة الأكسجين الذي يصل إلى الشرايين الدقيقة والأنسجة التي توجد في الأطراف.

8- الحزام الناري

إن الحزام الناري يظهر على هيئة بثور في منطقة البطن أو تحت الإبط أو منطقة الصدر.. وهذا المرض يسبب الشعور بالألم تحت الإبط نتيجة البثور التي تشبه الحروق.

9- سرطان الثدي

من الممكن أن يكون هذا الألم الذي تشعر به المرأة تحت الإبط مع وجود تورم ناتجًا من الإصابة بسرطان الثدي.. وهنا يعتبر هذا السبب من الأسباب الخطيرة، حيث تنمو الخلايا في الثدي بطريقة لا يمكن السيطرة عليها، فتكوّن ورم خبيث.

لكن غالبًا ما يكون هذا الورم حميدًا إذا رافق الانتفاخ ألم، أما إذا لم يكون هناك ألم مع التورم.. فهذا يشير إلى الإصابة بالورم الخبيث، لذا يجب سرعة التوجه للطبيب، للتشخيص ووصف العلاج المناسب.

لا يفوتك أيضًا: أعراض سرطان الثدي

طرق علاج الألم تحت الإبط الأيسر

إن طرق العلاج متوقفة على تشخيص الطبيب لسبب الألم تحت الإبط الأيسر مع انتفاخ.. ويتم هذا التشخيص عن طريق الكشف عن الأعراض الأخرى التي ترافق هذا الألم، كما يمكن إجراء فحوصات الدم، وسوف نتعرف على نوعية العلاجات التي يصفها الطبيب فيما يلي:

  • الأدوية المضادة للالتهابات.
  • الكريمات الستيرويدية: في حال كان السبب وراء هذا الألم والانتفاخ هو مزيلات العرق أو الروائح العطرية الأخرى أو غير ذلك.
  • الأدوية المضادة للفيروسات: هذه الأدوية يتم تناولها في حال كان الشخص مصاب بعدوى فيروسية أدت إلى الشعور بهذا الألم.
  • الأدوية المسكنة للألم.
  • المضادات الحيوية: يقوم الطبيب بوصف هذه الأدوية لمكافحة عدوى معين التي سبب ألم تحت الإبط.
  • علاج سرطان الثدي: حيث يقوم الطبيب باتباع إحدى علاجات السرطان التي تساعد على منع انتشار الورم، وذلك يكون بناءً على نوع السرطان ومرحلته.. من هذه العلاجات هي العلاج الكيماوي أو الإشعاعي أو الجراحي.. أو غير ذلك من الأدوية التي تستخدم لعلاج السرطان.

لا يفوتك أيضًا: أفضل مضاد حيوي لعلاج الدمامل

إرشادات للوقاية من الإصابة بالألم تحت الإبط الأيسر

إن هذا الألم -كما ذكرنا في السابق- لا يُشترط أن ينتج عن سبب خطير، بل يكون بسبب بعض العادات الخاطئة.. لذا فمن الممكن الوقاية منه عن طريق اتباع بعض النصائح والإرشادات الهامة، إليكم هذه النصائح فيما يلي:

  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية.. وخاصةً التمارين الهوائية، وهذا في حالة المعاناة من الألم الناتج عن الشد العضلي.
  • عدم ارتداء الملابس الضيقة عند منطقة الإبط.
  • يجب الحرص على عدم تعريض منطقة تحت الإبط للمواد التي تسبب تهيج في الجلد.
  • الحرص على غسل منطقة تحت الإبط باستمرار.
  • وضع كمادات دافئة في حال كان هذا الألم ناتجًا عن تحسس جلدي.. أو وضع كمادات باردة إذا كان هذا الألم ناجم عن شد عضلي في هذه المنطقة.
  • أخذ قسط كافي من الراحة.
  • الحرص على استخدام مرطبات الجلد تحت الإبط.. وذلك للوقاية من جفاف هذه المنطقة التي تؤدي إلى الإصابة بمشاكل جلدية.
  • تجنب رفع الأشياء الثقيلة التي تؤدي إلى الإجهاد العضلي.
  • الحرص على تناول لقاح مضاد للحزام الناري.

تتعدد أسباب الشعور بالألم تحت الإبط الأيسر إذا صاحبه الانتفاخ.. وبأي حال يجب استشارة الطبيب لوصف العلاج المناسب، حتى لا يتفاقم الألم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *