التخطي إلى المحتوى

أثناء ممارسة حياتك اليومية.. تصادف ظاهرة تطابق عقارب الساعة، حينما تلقي نظرة على ساعة اليد أو ساعة الحائط أو ساعة تصادفها في طريقك، تجد أرقامًا معينة تجدها في كل مرة تنظر فيها إلى عقارب الساعة، على أن تلك الصدفة تتكرر معك مرارًا وليس مرات معدودة.

لمن ينتبه للأمر يجد أن تلك الظاهرة في حاجة إلى التفسير، فلم تتكرر هذه الأرقام تحديدًا؟ وهل تحمل دلالة ما؟

تطابق عقارب الساعة

تطابق عقارب الساعة

أحيانًا يراود البعض عدة أمور غريبة في حياته اليومية، ولا يُعرف لها تفسيرًا واضحًا قط.. رغم أنه من تلك الأمور ما يكون له دلالات معينة، فتحمل رسالة ما.

من أبرز الموضوعات المنتشرة في علم النفس ما يخص تطابق عقارب الساعة.. ما نعنيه هو أن يرى الشخص تطابقًا في أرقام الساعة ليس عن محض صدفة واحدة، وإنما يرى ذلك بصورة مستمرة على الدوام.

يزعم البعض أن من شأن هذا التطابق الذي نراه أن يرسم لنا ملامح الحياة.. في الفترات القادمة منها، علاوةً على كونه يحمل تفسيرات معينة لأحداث نغفل عنها.

شاهد أيضا:

هناك فئة تعتقد في تطابق عقارب الساعة في علم النفس.. هي تلك الفئة التي يشغلها أمر رؤية التطابق، ولا تجعله يمر مرور الكرام دون الرغبة في معرفة تفسير ذلك، حيث يعتبرونه أمرًا غير عاديًا بالمرة.. ولا يمكن أن يكون محض صدفة.

يشير العلماء إلى أن الكون كله يعمل عن طريق الأرقام.. فتلك تعتبر رموز لدلالات لا يجب أن نتخطاها، ومنها ما يخص عقارب الساعة، هكذا نجد أن فئة من العلماء تُرجع أمر تكرار الأرقام إلى الحب.. خاصة إن تواجد هنالك إعجاب ما بين شخصين.

فضلًا عن أنها تدل في أوقات أخرى على ضرورة الحذر من أمور يجب الانتباه لها.. وتارةً أخرى اعتبارها علامة من علامات النجاح، وذلك كله حسب الحياة التي يعيشها كل فرد وظروفه الخاصة.

لا يفوتك أيضًا: التجاهل المتعمد في علم النفس

دلالات توافق عقارب الساعة

كما أشرنا أن أمر تطابق عقارب الساعة في الأرقام يحدث حينما نرى أرقامًا متماثلة بصفة مستمرة.. تمامًا مثل الأرقام التالية:

  • 00:00

إذا تكرر هذا الرقم أمامك بصفة مستمرة عليك أن تعلم أن في ذلك دلالة على نقاء القلب.. والطيبة والحساسية الشديدة التي يتصف بها ذلك الشخص، علاوةً على أنه يشعر بمن حوله ويتأثر بهم كثيرًا.

  • 01:01

تلك تعني أن الساعة الواحدة ودقيقة واحدة.. فإذا لاحظت تلك الأرقام بشكل دوري، فهذا يدل على قرب وصول خبر سعيد إليك عاجلًا..

  • 02:02

تخلص من ذلك الانتظار.. وقم بتغيير الروتين الممل، فقط أخرج من المنزل وقم بزيارة أحد المقربين إلى قلبك، فلا يجب أن تجعل روتين يومك المعتاد يتمكن منك إلى هذا الحد.

  • 04:04

قد تلاحظ وجود تطابق عقارب الساعة في تلك الأرقام بجانب بعضها، وفيهما دلالة على أن هناك مشاكل ستحدث في القريب العاجل.. فقط عليك الانتباه والحذر.

  • 05:05

عند تطابق عقارب الساعة بهذا الشكل نذكر أنه يوجد الكثير من الأعداء حولك.. عليك تحديدهم والابتعاد عنهم، وعدم إعطائهم الثقة.

  • 07:07

إذا كان تطابق عقارب الساعة بهذا الشكل، نشير إلى أن هناك بعض المشكلات في حياتك العملية، عليك أن تُحسن علاقاتك بالرؤساء في العمل.. لذا فتحلى بقدر من الحكمة في اتخاذ قراراتك الخاصة بالوظيفة التي تمتهنها.. فقط إذا كنت ترى تكرار أرقام عقارب الساعة بهذا الشكل.

  • 08:08

يجب أن تحذر من مكيدة ما يفعلها شخص من حولك.. ربما يكون أحد أصدقائك المقربين، هذا في مجال العمل الخاص بكما معًا، فعليك البقاء في حذر إن رأيت تكرار هذه الأرقام في عقارب الساعة.

  • 09:09

في حالة مشاهدة تلك الأرقام بصفة دورية عليك الانتباه من مقتنياتك الخاصة لاسيما الثمين منها.. فهي معرضة للسرقة في الفترة القادمة.

تكرار رؤية أرقام عقارب الساعة

إذا رأيت أرقام عقارب الساعة على طرق مختلفة بشكل متكرر.. فربما يحمل هذا عدة معانٍ أخرى، نشير إليها فيما يلي:

  • 01:10

تحمل تلك الأرقام المتماثلة بشرى على اقتراب الفرج.. وتعطي في طياتها نصيحة لمن يشاهدها باستمرار بأن يلقي الهموم جانبًا، ولا يشغل باله بالأمور المزعجة التي تؤرقه.

  • 01:11

إذا كنت ممن يرون تلك الأرقام بصورة مستمرة عليك أن تبقى قويًا.. وتخلى عن فكرة الاستسلام ما حييت، مهما كانت التحديات أمامك.

  • 02:20

إذا رأيت تلك الأرقام مرارًا.. فعليك الإصغاء لنصائح الآخرين، ولا تتغافل عنها بل خذها بعين الاعتبار، فلم لا تستفيد بالتجارب السابقة لأصدقائك لتتعلم منها؟

  • 02:22

كن على حذر.. ربما تعرف في الأيام القادمة القريبة سر خطير، كان كامنًا عنك ذي قبل وآن الأوان لمعرفته.

  • 03:30

إن القادم كله سيكون خيرًا، خاصة في حياتك المهنية ستسير وتيرتها إلى الأفضل.. هذا إن كنت ترى تلك الأرقام باستمرار.

  • 03:33

تكرار الرقم 3 على وجه الخصوص في علم النفس يحتوي على دلالات مميزة، ذلك بأن الشخص الذي يراه كثيرًا سيكون ذو حظ كبير.. فسيرى توفيقًا في جوانب حياته كافة والتي كانت من قبل بها بعض العقبات.

  • 04:44

بخلاف تلك الأرقام السابقة.. نجد أن تطابق عقارب الساعة كذلك يوحي بتحقيق النجاحات فيما بعد في الحياة العلمية والعملية على حد سواء، وإذا كنت ترى تلك الأرقام على الدوام عليك أن تحسن استغلال تلك النجاحات.

  • 05:55

تمتلك شخصًا حكيمًا قريب منك إلى أبعد الحدود.. لم لا تستفيد من خبراته؟ حيث يشير تكرار هذا الرقم في عقارب الساعة على أنه ينبغي عليك الاستماع إلى نصائح الحكماء من حولك.

تطابق عقارب الساعة في الحب

تطابق عقارب الساعة

هنا نحن بصدد العلاقة بين تكرار أرقام عقارب الساعة وبين المسائل العاطفية.. حيث يتم تحليلها على النحو التالي:

  • 11:11

عليك بانتقاء شريك الحياة.. فليس كل من يطرق بابك تعتبره حبيبًا، حتى تظل في راحة واطمئنان مع شريك الحياة، هذا فضلًا عن أن تكرار تلك الأرقام تعني أنه شخص يُعتمد عليه بحق.

  • 12:12

في حياتك الآن علاقة جيدة.. ربما هي صداقة حقيقية، أو أنها سوف تتكلل في القريب العاجل بالزواج الرسمي.

  • 13:13

عليك توخي الحذر من المنافسين في مجال العمل أو الدراسة.. فإن رأيت تكرار عقارب الساعة على شاكلة تلك الأرقام فتكون تلك الرسالة موجهة إليك.

  • 14:14

ينبغي أن تعلم أن الطرف الآخر في العلاقة هو الأقوى.. فلا تتساهل، وعليك التفكير الجيد قبل الارتباط الرسمي.. في معنى أنك إن لم تأخذ الحيطة ستجد أن الحب هو الذي سيتحكم بك.

  • 15:15

هناك نصيحة قادمة إليك من شخص حكيم.. وستتبعها وتحصد ثمار ذلك في نجاحك وتحكمك في زمام الأمور.

  • 16:16

إن كنت ممن يخافون من حوادث الطريق، فعليك الحذر فربما تقع في حادثة من تلك الحوادث.

  • 17:17

تمامًا مثل سابقتها.. عليك الحذر من مطبات الشوارع والأزقة، ومن الطريق بشكل عام وحوادثه المفاجئة.

  • 18:18

ليس من العجب أن تتفق تلك الأرقام مع غيرها مما تحمل رسالة لك بأن تنتبه وأنت في طريق السيارات.. فلا تتعجل حتى لا تصيبك حادثة من حوادث الطريق.

  • 19:19

ستنجح في مجال عملك بالقدر الذي من الممكن أن تُحسد عليه.. وستنال مكانة مرموقة في الوظيفة التي تمتهنها.. هذا إن كانت تلك الأرقام في عقارب الساعة طالما تشاهدها.

  • 21:21

قد تصادف مثل تلك الأرقام.. وهي تحمل لك كل الخير، ففي القريب العاجل ستحصل على حياة زوجية سعيدة ومستقرة، تأتي نتاجًا لعلاقة رومانسية جيدة وصادقة.

  • 22:22

رياح رومانسية قادمة.. ربما تتكلل بالزواج، وربما تنتهي قبل أن تأخذ إطارها الرسمي.

  • 23:23

كما أن هناك علاقات مُريحة.. توجد بعض العلاقات الخطرة التي يجب أن تبتعد عنها قبل أن تصيبك بما لا يُحمد عقباه.

توافق عقارب الساعة مع أرقام مميزة

على الرغم من وجود عدد كبير من الأرقام المتطابقة التي يمكن ملاحظتها من وقت لآخر.. إلا أنه يوجد عدد بسيط من الأرقام المميزة، والتي قد يكون من الصعب ملاحظتها عدا ببعض اللحظات النادرة.. ومنها الآتي:

1- دلالة الساعة 23:32

عليك الاهتمام بصحتك أكثر من المعتاد.. ستواجهك بعض المشكلات الصحية الصعبة، فخذ الحيطة وانتبه، ولا تُلقي نفسك في التهلكة.

2- معنى تكرار الساعة 06:06

يمكن اعتباره واحدًا من الدلالات المبشرة التي تحمل رسالات سعيدة للشخص هو أن يرى تكرار تلك الأرقام.. حيث تشير إلى أنه على مشارف علاقة حب مميزة، علاوةً على أن تكرار تلك الأرقام في حالة وجود علاقة حب فيها دلالة على صدق تلك العلاقة وقوتها.

3- إشارات تكرار 12:21 في الحب

من أكثر الأرقام تميزًا التي إن صادفها الشخص مرارًا تكون فيها إشارة إلى تميزه، فهو مُقبل على الوقوع في الحب من فتاة غاية في الجمال الخارجي والداخلي.

4- معنى تكرار رؤية الساعة 13:31

أتتذكر ذلك الحلم الذي طالما تمنيت أن يحدث؟ ربما يكون تطابق عقارب الساعة على تلك الأرقام يشير إلى أن هذا الحلم يكاد أن يتحقق على أرض الواقع.

5- دلالة تكرار مشاهدة الساعة 14:41

تحمل لك تلك الأرقام رسالة بأنك ستدخل في العديد من المشاكل في القريب العاجل.. لذا عليك الانتباه ومحاولة تخطيها وتفادي أي آثار سيئة من ورائها.

6- معنى رؤية الساعة 15:51

أخبار سارة قريبة قادمة إليك.. ستسعد عند سماعها، هذا إن كانت تلك الأرقام تتردد كثيرًا إلى عينيك.

7- إشارات في تكرار رؤية الساعة 20:02

عليك الانتباه.. فربما تضطر إلى التشاجر مع أحدهم عمّا قريب، فتجنب المشكلات قدر الإمكان.

معاني الأرقام المتكررة

تطابق عقارب الساعة

ذهب بعض علماء النفس إلى توضيح عدة معانٍ للأرقام المتكررة التي نراها أمامنا، هذا ما يرتبط بأمر تشابه أرقام عقارب الساعة في علم النفس.. ومنها ما نذكره فيما يلي:

1- دلالة تكرار 111

به رسالة تشير إلى ضرورة التخلص من الروتين.. من كل ما هو تقليدي قديم في حياتك، لا عليك الاستمرار في بوتقة التقاليد الجامدة، بل اعط الفرصة لذاتك أن تبدع.. عليك بالتجديد والابتكار ومساعدة نفسك بنفسك.

2- تكرار الرقم 1111

ألا تتذكر هدفك الحقيقي؟ ذلك الهدف بعيد المدى الذي طالما تمنيت الوصول إليه.. لا يجب أن تنحرف عنه وتدخل في دائرة مغلقة، عليك إعطائه قدر من الاهتمام.

لا يفوتك أيضًا: ما هو الانكار في علم النفس

3- ما يعنيه تكرار الرقم 222

استمر فيما تفعل طالما كان ملائمًا لأهدافك ومبادئك.. تلك الأرقام تحمل لك إشارة بأن الذي تفكر فيه هو الصواب بعينه.

4- دلالة تكرار 333

تحمل تلك الأرقام المكررة إليك رسالة بالاطمئنان والراحة.. اطمئن لأن كل ما حولك الآن آمنًا.

5- تكرار أرقام 444

ما قد قمت بفعله سابقًا لا تندم عليه أو تفكر في الأمر.. لأنه كان من الصواب أن تفعله، فأنت قمت بما هو مناسب لشخصيتك تمامًا، واستمر فيما تفعل.

6- ما يعنيه تكرار 555

هناك تغيير قادم في حياتك.. استقبله بأريحية ومرونة، هذا التغيير يجعل من أهدافك موضع التطبيق، قم باستقبال كل تلك الأفكار الجديدة بمرونة تامة، واجعل تفاعلك مع الأحداث وقتيًا.

7- معنى تكرار رقم 666

أنت تحتاج لبعض الوقت لتفكر قليلًا في جوانب الحياة الأخرى، ليس كل شيء ينبغي أن تضعه في الجانب المادي، ولا الربح فقط ينبغي أن يكون هو الهدف الأسمى.. عليك بالتوازن.

8- إشارات تكرار الرقم 777

تحمل تلك الأرقام على وجه الخصوص رسالة لمن يراها تكرارًا.. أن يطمئن ويُهدئ من روعه، بأن كل شيء سيسير على ما يرام.

9- معنى تكرار 888

رسالة مميزة من رقم مميز.. ستنعم بالنجاح والقدرة على التفوق والإقدام، حيث تشهد خيرًا في كل جوانب حياتك.

10- ما يحمله تكرار 999 من معنى

يحمل لك تكرار هذا الرقم دفعةً للأمام.. حيث ينبغي أن تعزز من طموحك وأحلامك.. لا تتركها جانبًا فعليك أن تسعى إلى تحقيقها، كما ينبغي أن تدرك أن هناك دروسًا في الحياة للاستفادة منها.. وأنت الآن في استقبالها.

لا يفوتك أيضًا: علامات الساعة التى تحققت

الاعتقاد حول دلالات تطابق أرقام عقارب الساعة

تطابق عقارب الساعة

بادئ ذي بدء نشير إلى أن المخ يتكون من شقين، الأيمن والأيسر.. وكلا منهما يختص بوظائف معينة مختلفة عن الآخر، حيث نجد أن الشق الأيسر يرتكز على التفكير التحليلي.

بيد أن الشق الأيمن يختص بتلك الأفكار الإبداعية في دماغ الإنسان، فنكون بصدد تكامل بين وظائف الشقين.. لينتج عن ذلك سلوكًا أو عملًا يفيد البشرية كافة.

يُمكن للمرء أن يشعر بالوقت بالاعتماد على الحدس.. من خلال الساعة البيولوجية.. تلك التي تدفعه إلى النظر لمعرفة الوقت في وقت بعينه.. دونما الاعتقاد بأن الرقم الذي سيراه يحمل رسالة له جيدة أو سيئة.

يرى البعض أن هناك تفسيرات قاطعة مبالغ فيها.. حيث لا يوجد شيء مطلق يقيني نستطيع الحزم في أمره مستقبلًا، فتلك غيبيات.. لكن البعض الآخر يرد على هذا الرأي في أن أمر الإشارات والدلالات يجب أن يقترن مع عدم الإيمان المطلق بها.

ما نعنيه أنه قد لا يكون الاعتقاد في أمر دلالات تطابق عقارب الساعة جيدًا في كل الحالات.. فقد يتحول مجرد الانتباه لتلك الرسائل إلى إيمان يقينيّ، ويسلك سلوكًا آخر بخلاف الغرض منه، وربما تتعمد النفس أن تُفسر هذا التطابق فيما يتماشى مع مصالحها وأهوائها.. ولا عجب في ذلك.

لذا علينا التعامل مع هذا الاعتقاد بكونه مثل غيره من الأمور التي تحمل لنا رسائل وإشارات.. نأخذ الجيد منها من قبيل التفاؤل بالخير، على أن نأخذ السيء من قبيل الحذر لا التشاؤم.

على أن ظاهرة تطابق عقارب الساعة يراها البعض من قبيل النمط الوسواسي في التفكير في الطب النفسي.. ما يعني بوجود خاطرة الاعتقاد ومن ثمَّ رؤيتها جليًّا.. لذا يكون الأمر عقليًا أكثر من كونه بصريًا، وهو يرتبط تحديدًا بالتكرار الوسواسي في علم النفس السلوكي.

إن وجود بعض الإشارات التي تحمل إلينا رسالات معينة ليس بشيء عُجاب.. هذا لا ينفي عدم وجود دليل قاطع على تفسيرات أرقام تطابق عقارب الساعة، فربما يُفسرها كل شخص بالطريقة التي تروق إليه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *