التخطي إلى المحتوى

ربما تكون أعراض الأبهر في الجهة اليسرى عادية من السهل علاجها، وفي أحيان أخرى نجدها مرتبطة بأمراض أخرى.. ذلك لأن الأبهر هو الشريان الأكبر في الجسم، وما يصيبه من آلام تكون من الشدة ما ينبغي الانتباه إليها خاصةً إن كانت مرتبطة بمتلازمة الألم في لوح الكتف.

أحيانًا تصاحبنا بعض الآلام في مناطق مختلفة بالجسم، ولا نعلم لها أسباب واضحة.. ومن أكثر مناطق الجسم إصابة بالآلام هي الكتف، سواء الأيمن أم الأيسر.

بعد العرض على الطبيب المعالج يستطيع تشخيص الألم بكل وضوح، وما إن كان ناتجًا عن الإصابة بأمراض معينة.. أو كان عرض من الأعراض الجانبية لإحدى العقاقير.

في أغلب الأحيان نجد أن الطبيب يصف هذا الألم بمصطلح الأبهر، ذلك نسبةً إلى أنه يقع باتجاه الشريان الأبهر “الأورطي” في الجسم، فنعني بالأبهر ذلك الألم العضلي الذي يحدث في لوح الكتف الأيسر.. ويتسبب في شد منطقة أعلى الظهر.. علاوةً على آلام شديدة في عضلات الكتف.

من أشهر علامات الإصابة بالأبهر في الكتف الأيسر ما يلي:

  • الشعور وكأن الألم مسمارًا يُدق في منطقة الكتف.. مما يسبب آلامًا شديدة.
  • انتقال الألم إلى منطقتي الرأس والرقبة.
  • عدم الراحة عند الجلوس.
  • قد ينتشر الألم إلى مناطق أخرى في الجسم.
  • آلام شبه دائمة في الكتف تؤثر على القيام بالأعمال اليومية.
  • عدم القدرة على فعل بعض الحركات.. للشعور بأن كل حركة سيتبعها ألم شديد.
  • الشعور بالألم الشديد في العمود الفقري، وآلام في الذراع الأيسر.
  • بعض التشنجات في عضلات الكتف الأيسر والذراعين.

لا يفوتك أيضًا: أعراض التهاب الجيوب الأنفية وضيق التنفس

شاهد أيضا:

متى تكون أعراض الأبهر طارئة طبيًا؟

أعراض الأبهر في الجهة اليسرى

عند الإصابة بالأبهر في الجهة اليسرى.. يتعرض الشخص المصاب إلى آلام شديدة في الكتف تختلف في حدتها باختلاف الحالة، لكن ننصح باللجوء إلى الطبيب فورًا في حالة الإصابة بأعراض معينة كما يلي:

  • وجود تورم في الساقين.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • التعرض لمشكلات بصرية.
  • فقدان الوعي.
  • الشعور بالدوخة أو الدوار المفاجئ.
  • التعرق المفرط.
  • الشعور بخدر في أحد جانبي الجسد.. خاصةً الأيسر.
  • وجود سعال مصحوب بدماء.
  • احتمالية وجود صعوبة في الكلام.
  • آلام في الصدر.

مثل تلك الأعراض لا يجب الإغفال عنها.. حيث يترتب عليها آثار صحية وخيمة ربما يصعب علاجها فيما بعد.

أسباب الإصابة بالأبهر في الجهة اليسرى

أعراض الأبهر في الجهة اليسرى

يحدث الأبهر في العمود الفقري، وله عدة أسباب أكثر شيوعًا إذا حدث انقباض متكرر لعضلة الكتف.. ربما ينتج عن الآتي:

  • حركات معينة تحدث باستمرار من شأنها أن تؤثر بالسلب على الكتف.
  • ممارسة تمارين رياضية عنيفة.
  • النوم بطريقة خاطئة.
  • بذل مجهود كبير دون الحصول على قسط كافي من الراحة.
  • الاستمرار على وضعية جسم واحدة فترة طويلة.
  • حمل الأشياء الثقيلة على الظهر أو الكتف.
  • الاستعمال المُفرط للذراع الأيسر.
  • حدوث شد عضلي نتيجة الجلوس بشكل خاطئ.
  • تكثر الإصابة بألم الأبهر عند كبار السن على وجه الخصوص.

لكن هناك من الأسباب ما هو خطير.. منها ما يتعلق بالوراثة، والبعض الآخر يرتبط بوجود الأمراض المزمنة، مثل:

  • عندما يوجد عامل وراثي نجد أن ذلك يعزز من تصلب الشريان الأبهر، حيث تتراكم مادة من الكوليسترول داخله.. ينتج عنها الألم.
  • إذا ولد الشخص وهو مصاب بأحد عيوب الصمام الخلقية.
  • وجود التهابات في أنسجة القلب.
  • ربما يكون ارتفاع ضغط الدم سببًا للإصابة بالأبهر في الكتف الأيسر.
  • الإصابة بالأمراض الوراثية تعزز من الإصابة بآلام الأبهر في الجهة اليسرى، مثل إنيوريزما القلب.. ومتلازمة مارفان.
  • من الممكن أن تكون النوبة القلبية أحد مسببات الإصابة بالأبهر في الجهة اليسرى.. حيث نجد أن آلام الكتف الأيسر من أبرز الأعراض التي تصاحبها.

لا يفوتك أيضًا: أعراض ارتجاع المريء النفسية

علاج الأبهر في الجهة اليسرى

لا نجد أن الإصابة بالأبهر تحتاج إلى علاج جراحي.. فالأمر ليس من الخطورة مما يمكن التداوي منه بطرق علاجية بسيطة، وربما لا يحتاج أيضًا لأي أدوية طبية.

مع العلم بضرورة المتابعة مع أخصائي العلاج الطبيعي، فهو الذي يصف التمارين اللازم اتباعها للتخلص من آلام الأبهر في الكتف.. على أنه من العلاجات المنزلية ما يلي:

  • روتين الكمادات يُمكن اتباعه للتخلص من أعراض الأبهر في الجهة اليسرى، ذلك من خلال استعمال الكمادات الباردة لمدة 3 أيام، ثم الانتقال إلى الكمادات الدافئة للمدة نفسها.
  • هناك طريقة علاج تختلف عن المساج العادي، وهو ما يعرف بالتدليك العميق.. كما يوجد المساج العادي الذي يقوم به متخصص بطريقة معينة.. تساعد على فك العقدة محل الألم.
  • يظل الحل الأكثر أمانًا وفعالية في علاج أعراض الأبهر في الجهة اليسرى هو العلاج الطبيعي، حيث يستخدم أخصائي العلاج الطبيعي أجهزة الليزر أو الألترا ساوند.. في التخلص من تلك الآلام المزعجة.
  • توجد بعض الأعشاب التي ذُكر عنها فعاليتها في علاج الأبهر في الكتف، ومنها عشبة الزنجبيل.. المعروف عنه فوائده الصحية الجمة، هذا عن طريق الاستخدام الموضعي لعجينة الزنجبيل مع الكمون وزيت الزيتون.

تمارين لعلاج الأبهر

أعراض الأبهر في الجهة اليسرى

تعتبر تمارين الإطالة من أفضل التمارين التي يمكن الرجوع إليها لعلاج الأبهر، حيث يُمكن ممارستها في المنزل إن كنت على علم بكيفية أدائها.. أو الاستعانة بالطبيب، ذلك لأن هذا النوع من التمارين له فعاليته في التخلص من أعراض الأبهر في الجهة اليسرى.

كما يوجد بعض التمارين التي يُمكن أدائها في المنزل.. والتي تساعد بدورها على التخلص من الآلام المزعجة للأبهر الأيسر، على أن خطوات التمرين تسير على الآتي:

  1. وضع اليد اليسرى خلف الظهر.
  2. أدر رقبتك من خلال ذراعك اليمنى إلى جهة اليمين.
  3. قم بالنظر لأسفل لمدة 30 ثانية.
  4. عليك بتكرار التمرين 4 مرات بشكل يومي، وستلاحظ الفرق.

كما أن هناك طريقة أخرى للقيام بتمرين يؤدي إلى النتيجة ذاتها.. يتم من خلال الخطوات التالية:

  1. ضع يدك على بطنك، ثم انظر لأسفل.
  2. قم بعمل حركات دائرية من خلال لوح الكتف.. إلى الداخل والخارج.
  3. بعدها قم بالجلوس على ركبتيك وذراعيك.
  4. اجعل ذراعيك في وضع منعكس.. واخفض رأسك للأسفل.
  5. من ثمَّ ارفع كتفيك للأعلى.
  6. ارفع رأسك واخفضها لمدة دقيقة.
  7. كرر التمرين 5 مرات يوميًا.

جدير بالذكر أنه إذا شعرت بأي عرض من أعراض الأبهر في الجهة اليسرى من الكتف، يُمكن أن يتم علاج ذلك عن طريق بعض الأدوية أو التمارين، وينتهي الأمر.. لكن المشكلة تكمن في حالة تفاقم أعراض قصور الأبهر في الجهة اليسرى، لذا يجب استشارة الطبيب لمزيد من الاطمئنان.

لا يفوتك أيضًا: ما هي أعراض ارتفاع السكر في الدم

الوقاية من آلام الأبهر

إذا أُصبت بأحد أعراض الأبهر في الجهة اليسرى فلا عليك الانتظار، بل سارع بتلقي العلاج المناسب تبعًا للحالة.. كما أن هناك إمكانية للوقاية من الألم من الأساس، إما أن تتفادى مُسبباته.. وإما أن تتبع إحدى الطرق الوقائية التالية:

  • الجلوس وفقًا لوضعيات صحيحة وصحية.
  • أثناء أي عمل تقوم به.. عليك بأخذ قسط كافي من الراحة.
  • الحرص على الاستقامة أثناء القيام بالأعمال الكتابية المستمرة.
  • تهيئة العضلات قبل القيام بالتمارين الرياضية.. حتى لا يحدث تشنج عضلي.
  • التخفيف من التوتر.. والابتعاد عن الضغوط النفسية قدر الإمكان، فمن الممكن أن يكون للعوامل النفسية نصيبًا كافيًا للإصابة بآلام الأبهر في الجهة اليسرى.

يُنصح بأن يتم استشارة الطبيب الفورية في حال الإصابة بأي مرض أو عارض في منطقة العمود الفقري.. ذلك لأن التغافل عن تلك الأمراض ينتج عنه آثارًا لا يُحمد عقباها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *