التخطي إلى المحتوى

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون نجد مثل هذه التساؤلات كثيرًا، حيث يعد عقار Duphaston حبوب هرمونية تعمل على تنظيم دورة الحيض، وتركيبها الأساسي يشبه تركيب هرمون البروجسترون الذي يعمل على مواجهة هرمون الاستروجين ويقوم بإعداد الرحم لاستقبال الجنين، ولذلك يُنصح به من قٍبل الأطباء في علاج أمراض العقم والإجهاض الذي تنتج عن قصور الطور الأصفر.

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون

إجابة هذا السؤال تكون محتملة فإذا تم علاج المشاكل التي أُخذ من أجلها فقد يحدث حمل وإذا لم يتم علاجها فقد لا يحدث حمل وهنا الإجابة تكمن في وظائفه، فإن الدوفاستون يعالج الكثير من المشاكل، ومنها:

  • يعالج جميع مشاكل الحيض مثل تأخر الدورة الشهرية وانقطاع الحيض.
  • علاج الإجهاض المتكرر والذي يؤدي إلى صعوبة الحمل.
  • ينظم الهرمونات في الجسم.
  • يثبت الحمل.
  • يستخدم في علاج اضطرابات الدورة الشهرية.
  • يستخدم في علاج النزيف الداخلي في المهبل.
  • يعالج المشاكل الخاصة بالعظام.

الجرعة الزائدة من دوفاستون

عند تناول جرعة زائدة من هذه الحبوب فتنتج العديد من الأعراض المرضية، ومنها:

  • الكثير من مشاكل الطفح الجلدي الشديد.
  • علاوة على أنه يسبب العديد من المشاكل الخاصة بالدوار والقيء والتي تؤدي إلى الضعف ونقص المناعة وهذا ما يجعل من الصعب ممارسة الحياة بشكل طبيعي.
  • الصداع المتكرر والشديد.
  • تصلب الثدي فتجد بعض الآلام الشديدة التي لا تحتمل.
  • يحدث تخثر الدم أثناء الدورة الشهرية.
  • يزداد الوزن بشكل كبير وقد يؤدي ذلك إلى الإصابة بالاكتئاب الشديد التي ينجم عنه العديد من المشاكل الشديدة في الجسم.
  • يتأثر الكبد بالعديد من المشاكل التي قد تؤدي بحياة الفرد.

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون

علامات حدوث حمل أثناء تناول الدوفاستون

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون والدليل ذكرناه من قبل، أنه قد يحدث حمل بشكل أكيد وهنا نعطى علامات حدوثه، منها:

  • مشاكل المعدة.
  • تصلب الثديين.
  • ظهور بعض الإفرازات المخاطية.
  • توقف الحيض.
  • الإرهاق الشديد والميل إلى الكسل والخمول.

اقرأ أيضاً: متى يبان الحمل بعد الدوفاستون (Duphaston)

خصائص الدوفاستون

  • ديدروجسترون هو الاسم الكيميائي للدوفاستون.
  • ما يميز الدوفاستون أنه أعلى بحوالي 20 مرة عن هرمون البروجسترون العادي، مما يعمل على حل جميع المشاكل الخاصة بهرمون الاستروجين.
  • في عديد من الأوقات يقوم بتعلية هرمون الاستروجين لمعالجة بعض المشاكل.
  • يعمل على تغيير نسبة الدهون في الجسم.
  • لا يؤثر على إفراز الجسم من البروجسترون ولا يؤثر على المشيمة أثناء الحمل.
  • لا يؤثر على بطانة الرحم من ناحية الإفرازات وبالتالي لا يؤثر على التبويض.
  • لا يرتبط بهرمون التستوستيرون من الناحية الكيميائية وبالتالي لا يؤثر على حب الشباب.
  • فى بنيته الكيميائية يتشابه مع البروجسترون الطبيعي في حجمه الصغير.

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون

حبوب الدوفاستون والرضاعة

على الرغم مما يعالجه Duphaston من مشاكل إلا أنه قد يسبب العديد منها، وهي:

  • تشوهات واضطرابات للجنين.
  • التأثير على النمو العقلي نتيجة عدم نمو المخ.
  • ضعف الجنين والتأثير على تكوينه بشكل كبير.
  • مع ذلك يقوم بعض الأطباء بكتابته في الشهر الخامس بهدف تثبيت الجنين.
  • مع ذلك لا يفضل تناول هذا العقار أثناء الرضاعة، لأنه يذهب إلى حليب الأم الذي يصل إلى الجنين وبالتالي يؤدي إلى مشاكل غير مرغوب فيها للطفل.

اقرأ أيضاً: أقصى حد لنزول الدورة بعد الدوفاستون

حبوب الدوفاستون والجماع

  • يعمل على تقليل الرغبة الجنسية لدى المرأة.
  • دائمًا ما تشعر برغبة في الغثيان.
  • نزول وتقصف الشعر.
  • الذهاب إلى الحمام عدة مرات يوميًا.
  • كما نجد أن البطن تصبح منتفخة بشكل واضح.
  • النوم لفترات طويلة.
  • عدم الرغبة في تناول الطعام.
  • مع زيادة في الوزن بشكل سريع.

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون

بريمولوت بديل الدوفاستون

يشبه الدوفاستون في العديد من الخصائص، ومنها:

  • تجهيز بطانة الرحم لاستقبال الجنين.
  • تنظيم الدورة الشهرية وجميع اضطراباتها.
  • يختلف في التركيب الكيميائي عن Duphaston.

مضاعفات عقار الدوفاستون

من الطبيعي أن نجد عيوب كثيرة لأي عقار وبالأخص إذا كان عقار كيميائي فقد وجدنا العديد من المشاكل التي تمنع استخدام هذا العقار، مثل:

  • يؤدي إلى الاكتئاب الشديد، يفقدك الرغبة في الحياة علاوة على ذلك يفقدك رغبة الإنجاب وهذه مشكلة كبيرة قد تؤثر على العديد من السيدات.
  • يشعرك بالرغبة في الهروب إلى النوم لفترات طويلة بسبب الاكتئاب الشديد.
  • تفقدين الرغبة في الطعام علاوة على زيادة الوزن بشكل سريع، وهذا يؤدي إلى حدوث ضعف في نمو الطفل.
  • يؤدي للعديد من المشاكل خصوصًا في الكبد، مما يؤثر على إفرازات الكبد وبالتالي يؤثر على وظائف الهضم الخاصة بالجهاز الهضمي.
  • قد يؤدي إلى تشوهات الجنين وتدمير خلايا المخ، مما يؤدي إلى إنتاج جنين متخلف عقليًا وهذا يؤثر فيما بعد على نموه جسديًا.
  • يسبب حدوث إسهال والدخول المتكرر إلى الحمام بشكل مبالغ فيه.
  • أحيانًا يسبب التهابات في المهبل وبالتالي بدلاً من معالجة النزيف المهبلي يسبب نزيف أكثر نتيجة هذه الالتهابات المهبلية.
  • يجعل البطن منتفخة بشكل كبير.

اقرأ أيضاً: دواء دوفاستون (Duphaston)

الدوفاستون والإفرازات

من خلال معرفتنا بالدوفاستون وجدنا أنه يسبب العديد من الآثار الجانبية ولكن الكثير من النساء بدأوا بالأسئلة هل الدوفاستون يسبب إفرازات؟

  • حيث لاحظت الكثير من النساء أن تناول الدوفاستون يسبب إفرازات بنية مع الكثير من الأعراض الجانبية التي يفعلها وبالأخص أنه يحتوي على الهرمون الجنسي البروجسترون.
  •  فكان من الأفضل التوجه للطبيب في هذا السؤال، والذي أوضح أنه قد يكون بسبب انغراس البويضة في جدار الرحم في الأشهر الأولى من الحمل.
  •  مما يثبت أن الدوفاستون قد يسبب الحمل بمجرد علاج مشاكل الرحم من نزيف أو تكيسات على الرحم.
  •  ليس شرطًا أن تكون هذه الإفرازات المهبلية البنية ضارة بل يمكن ان تكون بسبب تكوين جنين جديد في رحم الأم.

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون

موانع استخدام Duphaston

تمت الإجابة عن سؤال هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون ومن خلال هذه الإجابة أوضحنا كم المزايا التي تتميز بها هذه الحبوب، لذلك يلجأ لها العديد من الأطباء ولكن علينا ألا ننسى ما يسببه من أضرار:

  • في بعض الأحيان بعد أخذ هذه الحبوب نجد أنها سببت الكثير من المشاكل في الرحم بدلًا من علاجها مثل: النزف المهبلي في هذه الحالة يجب منع استخدام هذه الحبوب.
  • أحيانًا يؤخذ هذا العلاج من أجل تنظيم اضطرابات وآلام الدورة الشهرية وتنظيمها ولكن يؤدي إلى نزول دم متخثر، وفي هذه الحالة يُمنع استخدام العلاج نهائيًا.
  • من أكثر المشاكل التي قد يسببها الدوفاستون هي مشاكل الكبد التي تؤدي إلى العديد من الأضرار الشديدة، وهذه الحالة قد تؤدي للوفاة فإذا أحسست بأعراض تعب في الكبد يجب التوجه للطبيب ومنع استخدام هذا العلاج.
  • يجب التأكد من عدم وجود حساسية مًسبقًا أو ما إذا سبب الدوفاستون حساسية يجب منع تناوله على الفور.
  • مشاكل الأوعية الدموية يُعد هذا من أكثر الأمراض المزمنة التي تؤدي إلى العديد من المشاكل، وهنا يجب إعلام الطبيب ومنع استخدامه.

لا تتوقف إجابة هذا السؤال هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون عند هذا الحد بل إن الدوفاستون يساعد في علاج تكيسات المبايض التي تمنع الحمل، حيث يسمح بمرور البويضات من أسفل الجدار السميك ويُستخدم في علاج ضعف بطانة الرحم ليتمكن من استقبال الجنين.

وفي بعض الأحيان يُستخدم لعلاج اضطرابات وآلام الدورة الشهرية، وفي جميع الأحوال لا يضر إلا عند زيادة جرعته وأحيانًا يُسبب بعض المضاعفات الغير مرغوب فيها.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *