التخطي إلى المحتوى

هل زيت شجرة الشاي هو زيت الشاي الأخضر؟، يتساءل العديد من الأشخاص الذين لا يستطيعون التفريق بين زيت شجرة الشاي وزيت الشاي الأخضر وذلك لقرب التسمية، لكن تختلف خصائص واستعمالات كل نوع من هذه الزيوت حسب الفوائد التي تحتوي عليها.

الإجابة عن سؤال هل زيت شجرة الشاي هو زيت الشاي الأخضر هي بالتأكيد لا، حيث يستخرج كلَ زيت من شجرة مختلفة عن الأخرى، فشَجرة الشاي ليس لها أي علاقة بأوراق الشاي الذي يتم استخدامها في العالم لتحضير شراب مميز المذاق، وتكون لكل نوع من الزيوت استخدامات مختلفة تماماً بالاستناد على خصائص كلاً منهما.

يُستخرج زيت الشاي الأخضر من بذور وأوراق الشاي الأخضر الذي يصنع منه مشروب الشاي ذو اللون الأخضر الغني بمضادات الأكسدة، وهو زيت عطري وعلاجي مركز، ويتم الانتفاع به في علاجات عديدة من بينها الشعر والبشرة.

أما زيت شجرة الشاي فهو مستخلص من شجرة تعرف بالبلقاء متقلبة الأوراق موطنها الأصلي كوينزلاند أستراليا، وليس لها علاقة بالشاي الذي يتم شربه، ويمكن أن يصل ارتفاع هذه الشجرة إلى 8 أمتار.

تتميز شجرة الشاي بطبقات اللحاء الشبيهة بالأوراق وزهور مدببة وأخرى بيضاء مثل السنابل، ويتم استعمال الفروع والأوراق الصغيرة لاستخراج الزيت عن طريق تقطيره، ويكون لونه أصفر مائل للأخضر، ويحتوي على أكثر من 90 مركب فعال أهمها مضاد للجراثيم terpinen-4-o.

اقرأ أيضاً: ما فوائد أوراق شجرة النيم

فوائد زيت الشاي الأخضر

بعد الإجابة عن هل زيت شجرة الشاي هو زيت الشاي الأخضر، يمكن فهم الفرق من خلال معرفة فوائد كل زيت على حدة، أما فوائد زيت الشاي الأخضر العطري تكون كالتالي:

  • التقليل من تساقط الشعر نتيجة احتوائه على مضادات بيتا ومضادات الأكسدة، وهي مكونات تساعد في محاربة فقدان الشعر والصلع.
  • المساعدة في علاج حب الشباب وإعادة النضارة والحيوية للبشرة من خلال زيادة المرونة، محاربة الجراثيم المسببة لحب الشباب وتفتيح الندوب المتسببة فيها.
  • العمل على تحفيز خلايا الدماغ، عند استنشاق زيت الشاي الأخضر يسترخي الدماغ وتهدأ الأعصاب، مما يساعد في التخلص من التوتر وزيادة صفاء التفكير، ويمكن استخدامه عند ممارسة رياضة التأمل أو عمل مساج لمزيد من المتعة.
  • التخلص من الهالات السوداء بفضل مضادات الأكسدة التي توجد في زيت الشاي الأخضر التي تعمل على قبض الأوعية الدموية والحد من السواد والانتفاخ تحت العين.
  • حرق الدهون عند تدليكها موضعياً على الجلد، ويُمكن ملاحظة ذلك عند الانتظام على استخدام زيت الشاي الأخضر.
  • تأخير ظهور علامات تقدم السن وشد البشرة.
  • الوقاية من الالتهابات والعدوى بفضل مضادات الأكسدة الكثيرة التي تحتوي عليها.
  • التقليل من الشعور بالألم في العضلات عند تدليكها بزيت الشاي الأخضر الدافئ.
  • الحد من شدة نوبات الربو.
  • علاج القشرة.
  • علاج الحروق على البشرة والتقليل من آثارها بشكل كبير.
  • معالجة الفطريات على الأظافر.

زيت شجرة الشاي هو زيت الشاي الأخضر

فوائد زيت شجرة الشاي

يحتوي زيت شجرة الشاي على مركبات عديدة تجعله ذو فائدة كبيرة في مجالات عديدة، أهمها:

  • علاج مختلف التهابات الجسم بفضل مضادات الجراثيم، الفيروسات، الفطريات والطفيليات التي تحتوي عليها مثل التهابات الجهاز الهضمي والمسالك البولية، وحتى التهابات الجهاز التنفسي، والمساعدة في علاج مرض السل.
  • تعزيز قدرة الجهاز المناعي على علاج العدوى الفيروسية.
  • علاج مرض فطر القدم الرياضي، وفطريات الأظافر والجلد.
  • المساعدة في علاج الالتهابات بسبب الملاريا.
  • يساعد في التخلص من البلغم.
  • يمكن استخدامه في تعقيم وتطهير اليدين من الفيروسات والجراثيم المختلفة.
  • طرد الحشرات مثل البعوض والنمل والعناكب وغيرها.
  • القضاء على القمل والديدان الشريطية التي تصيب المعدة.
  • علاج ألم العضلات والمفاصل، وعلاج الالتواء والتهاب المفاصل.
  • تنشيط وتعزيز تجديد نمو خلايا الجسم.
  • تنشيط الدورة الدموية.
  • القضاء على الحشرات التي تسكن الشعر مثل القمل عند خلطه مع زيت اللافندر.
  • التخلص من حب الشباب وآثارها.
  • الحماية من الالتهابات التي تصيب الجلد.
  • تسريع التئام الجروح.
  • التخفيف من الندوب على البشرة.
  • تعزيز نمو الشعر وتغذيته وتنشيط الدورة الدموية في فروة الشعر.
  • القضاء على التهابات الجلد في فروة الرأس.
  • التخلص من القشرة بشكل نهائي.

زيت شجرة الشاي هو زيت الشاي الأخضر

استعمالات زيت الشاي الأخضر

يُمكن استخدام الشاي الأخضر بطرق مختلفة وعديدة، ولتحقيق أقصى فائدة ينصح باسّتخدامه كالتالي:

ترطيب البشرة وتقليل مظهر الندوب:

المكونات:
  • قطرات زيت الشاي الأخضر.
  • 5 ملاعق زيت الأرغان.
  • قطرات زيت الصندل.
طريقة الاستخدام:
  • يتم غسل الوجه بنوع الغسول المناسب لنوع البشرة.
  • تخلط جميع المكونات بشكل جيد، ثم يدهن على البشرة النظيفة بحركات دائرية طول الليل.
  • يتم غسل الوجه في الصباح وتمّرير قطنة بماء التونر.

زيادة جمال الشعر:

المكونات:
  • ملعقة من زيت الشاي الأخضر.
  • 5 معالق زيت جوز الهند أو زيت الزيتون.
طريقة الاستخدام:
  • يتم مزج الزيوت بشكل جيد.
  • يُطبق الخليط على فروة الشعر والأطراف حتى 3 ساعات قبل غسله بالماء الدافئ وشامبو مناسب لنوع الشعر بشكل جيد.

التخلص من ألم العضلات:

المكونات
  • قطرات زيت الشاي الأخضر.
  • ربع كوب من أملاح إبسوم.
طريقة الاستخدام
  • يتم تذويب أملاح إبسوم مع قطرات زيت الشاي في ماء حمام فاتر.
  • الجلوس في حوض الاستحمام لما يقارب الساعة على الأكثر لاسترخاء العضلات وتخفيف الشعور بالحرقة والألم.

اقرأ أيضاً: ما هو زيت الأوكالبتوس

استخدامات زيت شجرة الشاي

نتيجة لتعدد خصائص زيت شجرة الشاي وفوائدّه، يُمكن استخدامه في العديد من العلاجات التالية:

تطهير الجروح:

المكونات:

  • قطرات زيت شجرة الشاي.
  • ربع كوب من الماء.

طريقة الاستخدام:

  • يتم وضع قطرات الزيت في الماء.
  • تطبيق الخليط على الجروح من أجل تطهيرها ومكافحة العدوى.

التخفيف من ألم العضلات:

المكونات:

  • ماء حمام دافئ.
  • قطرات من زيت شجرة الشاي.

طريقة الاستخدام:

  • توضع عدد من قطرات زيت شجرة الشاي في ماء حوض الاستحمام الدافئ.
  • يتم الجلوس في الماء مع تدليك العضلة المصابة لمدة لا تقل عن نصف ساعة.
  • يُمكن تكرار العملية مرتين في الأسبوع للتخلص من الشد العضلي أو تعب العضلات نتيجة الأعمال الشاقة.

علاج الزكام:

المكونات:

  • قطرات زيت شجرة الشاي.
  • قطعة قماش نظيفة.
  • ماء دافئ.

طريقة الاستخدام:

  • يتم غمس قطعة القماش في الماء الدافئ، ثم وضع قطرات من زيت شجرة الشاي.
  • استنشاق القماش للتخلص من السعال والزكام.

التخلص من حب الشباب:

المكونات:

  • قطرات زيت شجرة الشاي.
  • قطرات من زيت حامل مثل زيت اللوز الحلو، زيت الأرغان أو زيت الزيتون.

طريقة الاستخدام:

  • يتم خلط الزيوت حتى التجانس ثم تطبيقها على بشرة نظيفة.
  • يمكن ترك الخليط على البشرة فترة الليل، ثم غسله في الصباح.
  • يمكن ملاحظة النتيجة خلال يوم واحد.

علاج القشرة:

المكونات:

  • شامبو مناسب لنوع الشعر.
  • قطرات من زيت شجرة الشاي.

طريقة الاستعمال:

  • يتم أخذ كمية من الشامبو، وإضافة ثلاثة أو أربع قطرات زيت شجرة الشاي.
  • تطبيق الشامبو على فروة الرأس مع الفرك ببطء.
  • شطف الشعر بماء بارد.
  • لا يجب استعمال زيت شجرة الشاي مباشرةً على فروة الرأس ويجب تجفيفها.

تعزيز صحة الأظافر:

  • يتم تطبيق الزيت على الأظافر مباشرةً للتخلص من الفطريات.

تعطير رائحة الفم:

  • يعمل زيت شجرة الشاي على القضاء على البكتيريا والفطريات في الفم، مما يساعد في التخلص من الرائحة الكريهة والمزعجة.

اقرأ أيضاً: اهم فوائد الشاي الاخضر للصحة

استعمالات زيت شجرة الشاي في المنزل

تعقيم المنزل:

المكونات:

  • 3 أكواب من الماء.
  • 7 قطرات زيت شجرة الشاي.
  • زجاجة رش.

طريقة الاستخدام:

  • يوضع الماء في زجاجة الرش، ويضاف زيت شجرة الشاي.
  • يتم رش الأسطح والأماكن المراد تنظيفها وتعقيمها.
  • يمكن استخدام الخليط لتعقيم الحمامات والأحذية للتخلص الفطريات والبكتيريا التي تسكنها.

تعطير الجو:

المكونات:

  • نصف كوب مسحوق الجيلاتين.
  • ملعقتين زيت شجرة الشاي.
  • كوب ماء ساخن

طريقة الاستخدام:

  • يتم وضع الجيلاتين وزيت شجرة الشاي مع كوب الماء الساخن في إناء نظيف.
  • تقلب المكونات حتى التجانس.
  • يترك في الثلاجة حتى يتجمد الجيلاتين.
  • يتم وضع الإناء في أحد أركان المنزل.

تعقيم الملابس: من خلال إضافة قطرات منه عند غسل الملابس للقضاء على الفطريات.

زيت شجرة الشاي هو زيت الشاي الأخضر

محاذير استعمال زيت الشاي الأخضر

من المهم معرفة أن زيت الشاي الأخضر مثلما يحمل العديد من الفوائد فقد يكون له مخاطر يجب الانتباه إليها، منها:

  • عدم استخدام زيت الشاي الأخضر عن طريق البلع فقد يكون سام ويتسبب في ألم شديد في المعدة، طفح جلدي، غثيان، تقيؤ، تشوه خلايا الدم وحتى غيبوبة.
  • من المهم تخفيف هذا الزيت بأحد الزيوت الحاملة قبل استخدمه خاصةً لأصحاب البشرة الحساسة مثل زيت اللوز الحلو أو زيت جوز الهند.
  • التحقق من عدم تحسس الجلد نتيجة وضع زيت الشاي الأخضر عليه، ويُمكن عمل ذلك من خلال تطبيق القليل على مكان صغير من البشرة عند استعماله لأول مرة.
  • لا يجب استخدام زيت الشاي الأخضر عند الإصابة بالأكزيما.
  • لا يجب ترك زيت شجرة الشاي في متناول الأطفال.

زيت شجرة الشاي هو زيت الشاي الأخضر

محاذير استخدام زيت شجرة الشاي

يجب الحذر عند استخدام زيت شجرة الشاي، واتباع ما يلي من النصائح:

  • لا يجب تناول زيت شجرة الشاي دون الحصول على استشارة طبيب مختص.
  • لا يتم استخدام زيت شجرة الشاي للحوامل والمرضعات والأطفال الصغار.
  • يتسبب هذا الزيت في تحسس الجلد وتحوله للون الأحمر، لذلك يجب تجنب استعماله عند ملاحظة ذلك.
  • قد يتسبب تناول زيت شجرة الشاي بجرعة كبيرة في الإسهال والقيء وضعف المناعة، قد يصل الأمر للارتباك والغيبوبة، ويجب حينها تلقي الرعاية الصحية في أقرب فرصة.
  • يجب الاحتفاظ بالزيت في مكان مظلم وزجاجة باللون الغامق، وذلك لحسّاسيته للضوء.

أصبحت الإجابة عن هل زيت شجرة الشاي هو زيت الشاي الأخضر واضحة بعد التعرف على الفرق بين الزيوت وفوائد كل منهما واستخداماتهم المختلفة، ويتميز كلَ زَيت باحتوائه على خصائص ومركبات مختلفة تم استخدامها منذ القدم من قِبل المعالجين باستخدام الأعشاب العطرية.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن هل زيت شجرة الشاي هو زيت الشاي الأخضر، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *