طريقة تعقيم الترمومتر الزئبقي في المنزل

كتب : Sarah Rezk

طريقة تعقيم الترمومتر الزئبقي في المنزل بسيطة ولا تحتاج إلى خطوات معقدة، فما عليك سوى تطهيره بعد كل مرة استخدام، ومن اللازم أن يتم تخصيص ميزان حرارة زئبقي لكل شخص منعًا لانتقال العدوى، ويعتبر الترمومتر الزئبقي من أقدم الطرق المستخدمة في قياس درجة حرارة الجسم، وما زال الكثير منا يستخدمه حتى وقتنا الحالي بسبب النتائج الدقيقة التي يقدمها للمستخدم.

الترمومتر الزئبقي هو أول و أقدم نوع من الترمومترات و هو يعتمد على وجود زئبق بداخله
الترمومتر الرقمي أسهل الأنواع في الإستخدام حيث أنه يعتمد على قراءة الأرقام
شريط الحرارة هو شريط مدرّج تدرّجاً ترمومتريّاً و هذا الترمومتر يوضع على الجبهة

طريقة تعقيم الترمومتر الزئبقي في المنزل

إذا كنت من مستخدمي الترمومتر الزئبقي حتى وقتنا الحالي، يجب التعرف على طريقة تعَقيمه وتطهيره لتوفير الاستخدام الآمن، فمن الأفضل استعماله بصفة مستمرة دون التعرض إلى أي عدوى تؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة، وتتلخص طريقة تعقيم الترمومتر الزئبقي في المنزل في التالي:

  • يجب تخصيص ميزان حرارة لكل شخص، والحرص على عدم استعمال ترمومتر واحد لجميع أفراد الأسرة.
  • يتم تنظيف ميزان الحرارة الزئبقي عن طريق الماء البارد والصابون.
  • الخطوة التالية هي إزالة آثار بقايا الصابون من ميزان الحرارة بالماء فقط ووضعه في القليل من المحلول المطهر لمدة ثلاثة دقائق.
  • بعد رفعه من المادة المطهرة يتم تجفيفه وحفظه في الغلاف الخاص به لحين الاستعمال مرة أخرى.
  • ينبغي تنظيف الترمومتر قبل الاستعمال عن طريق مسحه بقطعة من القطن المغموسة في الكحول الإيثيلي وتركه حتى يجف تمامًا، وبعد ذلك يتم استعماله.
  • يتم تطهير ميزان الحرارة بداية من الجزء الذي يحتوي على مادة الزئبق إلى أعلى.
  • يجب الانتباه له وقت العقيم وفحصه للتأكد من سلامته وأنه لا يحتوي على أي شروخ أو كسور، لأن مادة الزئبق من المواد السامة ويجب عدم وصولها إلى الجسم نهائياً.

اقرأ أيضاً:  من هو مخترع الترمومتر الطبي ؟ وفي أي عام ؟

كيفية استخدام الترمومتر الزئبقي

يحتاج هذا الجهاز الطبي إلى شرح كيفية الاستخدام، حيث يعتقد البعض أنه صعب ويحتاج إلى خطوات كثيرة ومعقدة للحصول على درجة حرارة الجسم، وإذا كنت تملك ميزان حرارة زئبقي ولا تعلم طريقة استخدامه عليك اتباع الخطوات التالية:

  • بعد تطهير الترمومتر يتم استعماله على الفور.
  • يتم مسك ميزان الحرارة الزئبقي بين إصبعي السبابة والإبهام لمشاهدة خط الزئبق ذو اللون الفضي بداخله.
  • عليك هز الترمومتر جيدًا إلى أن ينزل الشريط المعدني الداخلي إلى ستة وثلاثين درجة مئوية.
  • يتم الان اختيار مكان قياس حرارة الجسم إما الفم أو الإبط أو الشرج، ويجب الإغلاق عليه بإحكام حتى يتمكن من الشعور بالحرارة التي تؤدي إلى تمدد الزئبق بالداخل.
  • يجب الانتظار لفترة كافية حتى تتمكن من التعرف على القراءة الصحيحة، وهذا الأمر يستغرق من ثلاث دقائق وحتى عشرة وهذا يترتب على مكان قياس الحرارة.
  • بعد مرور الوقت يتم رفع ميزان الحرارة حتى تتم قراءته والتعرف على درجة حرارة الجسم.
  • في النهاية يجب تقليل الزئبق عن طريق هز الترمومتر إلى أن يصل إلى المستودع أو اللمبة الموجودة أعلى الجهاز، ويتم تطهيره بالطريقة السابق ذكرها وحفظه بالطريق الآمنة.

اقرأ أيضاً:  قياس درجة الحرارة تحت الإبط للكبار

آلية عمل الترمومتر الزئبقي

يجب التعرف على آلية عمله بعد شرح طريقة تعقيم الترمومتر الزئبقي في المنزل، فهو أداة كلاسيكية لقياس مستوى حرارة الجسم، وعلى الرغم من انتشار الكثير من الأجهزة الرقمية الحديثة، إلا أنه توجد عائلات محتفظة بتلك الطريقة في قياس الحرارة لشدة دقتها.

حيث تعتمد تلك الطريقة على العنصر الكيميائي الذي يسمى بالزئبق، فإن خصائص تلك المادة التمدد بالحرارة والانكماش بالبرودة، ومن هذا المنطلق يتم التعرف على مستوى حرارة الجسم من تمدد مادة الزئبق، ويتم وضعها في غلاف زجاجي لأنها من المواد السامة والتي يصعب التعامل معها دون وضعها في جسم صلب مناسب.

تم وضع مقياس تدريجي على الغلاف المحيط بتلك المادة حتى نتمكن من التعرف على مستوى الحرارة، وحين يمتد يقوم برسم خط رفيع وعند انتهائه تتم القراءة، ولكن يجب التعرف على ضوابط ومعايير استعمال هذا الجهاز، وأيضًا أماكن استخدامه.

اقرأ أيضاً:  قياس درجة الحرارة تحت الإبط للكبار

أماكن قياس الحرارة بالترمومتر

يقدم الترمومتر الزئبقي خيارات متعددة ويمكن استعماله في أكثر من منطقة، وكل مكان يتم اختياره على حسب حالة المريض وسنه وبعض العوامل التالي ذكرها:

قياس درجة حرارة الجسم بالفم

يمكن اكتشاف مستوى حرارة الجسم عن طريق الفم باستعمال الترمومتر الزئبقي، ويتم استخدامه بالخطوات التالية:

  • بعد تعقيم الجهاز بالطريقة السابق ذكرها يتم وضع طرفه في الفم تحت اللسان.
  • يجب غلق الشفتين على الترمومتر جيدًا مع الحرص على عدم عضه أو الضغط عليه.
  • ينبغي الانتظار حتى انتهاء المدة المحددة والتي تصل إلى ثلاثة دقائق.
  • يتم سحب الجهاز من الفم وقراءة مدى تمدد الزئبق بداخله.
  • تلك الطريقة لا تتناسب مع الأطفال دون أربعة أعوام.
  • درجة الحرارة الطبيعية للأطفال بداية من ستة وثلاثين ونصف وحتى سبعة وثلاثين درجة.
  • الأشخاص البالغين تسجل حرارة الجسم الطبيعية سعة وثلاثين درجة مئوية.
  • درجة حرارة كبار السن الطبيعية تصل إلى ستة وثلاثين وثمانية من عشرة.

قياس درجة حرارة الجسم بالإبط

يتم اللجوء إلى تلك الطريقة عندما يصعب قياسها من الفم، وللحصول على نتائج صحيحة يجب اتباع التالي:

  • يجب تنظيف وتجفيف منطقة تحت الإبط جيدًا قبل قياس الحرارة.
  • يتم وضع بداية الترمومتر في منتصف تحت الإبط وإغلاق عليه الذراع بإحكام.
  • الحرص على توجيه الذراع إلى الأسفل لضمان الحصول على قراءة صحيحة.
  • يجب الانتظار لفترة لا تقل عن سبعة دقائق حتى يتمدد الزئبق بالجهاز.
  • قم برفع الجهاز من تحت الإبط والبدء في قراءة الحرارة.
  • تتناسب تلك الطريقة مع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ستة أشهر وحتى أربعة أعوام.
  • يجب الانتباه إلى أن درجة الحرارة المأخوذة من تحت الإبط الطبيعية تتراوح بين خمسة وثلاثين وتسعة من عشرة وتصل إلى ستة وثلاثين وسبعة من عشرة.

تعقيم الترمومتر الزئبقي

قياس درجة حرارة الجسم بالشرج

يقترب شكل ميزان الحرارة الفموي من الشرجي، ولكن يوجد اختلاف وهو زيادة عرضه حتى لا يتم إدخال مسافة كبيرة داخل المستقيم، ويتم استعماله بالطريقة التالية:

  • يجب وضع كمية قليلة من أي مادة ملينة مثل الفازلين.
  • يتم التنبيه على المريض ضرورة الاستلقاء جانبًا مع ثني الركبتين باتجاه الصدر.
  • ينبغي إدخال طرف الترمومتر بلطف في فتحة الشرج بمقدار لا يزيد عن اثنان ونصف سنتيمتر، ويجب ترك لمدة لا تقل عن ثلاثة دقائق ويتم سحب الجهاز ويتم قرائته.

تعقيم الترمومتر الزئبقي

معايير قياس درجة الحرارة

يجب اتباع الإرشادات والمعايير التالية عند قياس درجة حرارة الجسم باستخدام الترمومتر الزئبقي وهي:

  • عدم قياس الحرارة من الفم بعد تناول الأطعمة والمشروبات الساخنة.
  • يجب الانتظار لمدة خمسة عشر دقيقة عند تناول مشروبات باردة.
  • يمكن تثبيت الجهاز بالفم بواسطة اليد حتى مرور وقت الانتظار.
  • يتم وضع ميزان الحرارة على جلد تحت الإبط بشكل مباشر دون الملابس.
  • ينبغي عدم فرك الجلد تحت الإبط قبل قياس الحرارة.
  • عند الاستحمام أو ممارسة تمارين رياضية يجب الانتظار لمدة ربع ساعة قبل قياس الحرارة.

تعقيم الترمومتر الزئبقي

ملاحظات عند استخدام جهاز الترمومتر الزئبقي

يضم الترمومتر الزئبقي العديد من المميزات، ولكن يجب الأخذ في الاعتبار الأمور التالية:

  • عند قياس حرارة الجسم يجب أن يتم مسك الترمومتر باليد اليمنى جيدًا، ويجب وضعه بين إصبعي الإبهام والسبابة.
  • يجب الحفاظ على نظافة اليدين جيدًا والعمل على تجفيفها للتخلص من البكتريا والفيروسات قبل الاستخدام.
  • ينبغي قياس درجة حرارة الجسم مرتين يومياً في الصباح والمساء.
  • ضرورة تطهير الترمومتر جيدًا بواسطة مادة الكحول الإيثيلي بعد كل استخدام.
  • يجب الحرص على أن يُرج الترمومتر الزئبقي جيدًا قبل الاستخدام حتى يعود الزئبق إلى المستودع مرة أخرى، وبعد ذلك  يتم حفظه بالطريقة المعتادة في حافظته الخاصة.
  • لا يعتبر هذا الجهاز هو الأفضل والآمن على الإطلاق، فمن استخدامه بحرص شديد لأنه يضم مادة سامة جدًا، وإذا تسرب منه بعض الزئبق الموجود بالميزان بالخطأ يحدث الكثير من مشاكل في الجسم وقد تؤدي إلى الموت.

تعقيم الترمومتر الزئبقي

ختامًا نكون وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي تحدث عن طريقة تعقيم الترمومتر الزئبقي في المنزل، ولكن يجب الانتباه إلى أنه معرض للكسر، لذا لا يجب وضعه تحت الماء شديد السخونة لتفادي انفجار الزجاج وخروج عنصر الزئبق الذي يسبب جمع والتخلص منه، وفي حال ملاحظة تقطع في خط الزئبق يعتبر الجهاز تالف وغير مناسب للاستخدام.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن طريقة تعقيم الترمومتر الزئبقي في المنزل، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

هل كان المقال مفيداََ ؟

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.