التخطي إلى المحتوى
الأماكن الأكثر رعبا فى العالم
الأماكن المرعبة فى العالم

تعد سياحة الرعب من أشهر وأحدث الصيحات السياحية التى يفضلها الكثيرون ممن يحبون الإثارة والتشويق لذا نقدم لكم فى محتوى عددا من هذه المعالم والأماكن المرعبة حوال العالم مع مراعاة أن يمتنع أصحاب القلوب الضعيفة عن الإطلاع على المقال القادم.

جسر اوفرتون

يعتبر جسر اوفرتون من الأماكن المرعبة والغامضة معا حيث لم ينجح أحد حتى الآن فى تفسير سببب تعدد حالات الإنتحار للكلاب فى هذ الجسر حيث يلقى أكثر من 15 كلب نفسه من فوق هذا الجسر سنويا ، يوجد الجسر فى قرية ميلتون في اسكتلندا.

غابة أوكيجاهارا

إنها غابة للانتحار أيضا ولكن للبشر حيث تعد غابة أوكيجاهارا الموجودة فى اليابان مقصدا لمن يريد الانتحار بسبب عمق الغابة الشديدة  فإما يموتون من الخوف أو الجوع أو تأكلهم إحدى حيوانات الغابات أو يتعرضون للدغات سامة أو غيرها كما تم تويثق الغابة فى مطلع القرن التاسع عشر كمكانا للموت.

حديقة ماديدي الوطنية

إنها حديقة جميلة ومرعى للعديد من الحيوانات البرية ولكنها سامة للغاية وقد حدثت قصة شهيرة فى عام 1999 عندما قضى أحد مصورى الطبيعة مدة لاتقل عن شهر داخل الحديقة لالتقاط صور الحيوانات البرية والنباتات الجميلة ولكنه أصيب بطفح جلدى شخصه الأطباء على أنه داء الليشمانيات الجلدي بسبب وقوف إحدى الفراشات الجميلات الملونة على يديه فضلا عن إصابته بميكروبات معوية بسبب تناوله طعام وقف عليها ذباب الحديقة ، تقع تلك الحديقة الجميلة السامة بين جبال الأنديز ونهر تيوتشي في بوليفيا ، لا تذهب إلى هناك .

مدينة كانديدو

إذا كنت والد لأحد التوائم سوف تعلم خطورة هذه المدينة وسوف تتجنبها أيضا حيث يصل معدل ولادة التوائم اعلى 18 مرة من المتوسط العالمي فى هذه المدينة فيما يرجع أصحاب المدينة أن السبب وراء هذا المعدل الكبير هو فرار أحد الأطباء الألمانيين ممن يجيدوا أعمال السحر إبان الحرب العالمية الثانية ليستقر فى المدينة ولم يصل العلم لتفسير منطقى حتى الآن ، تقع مدينة التوائم فى جنوب البرازيل.

هوتمان أبروس

تعد منطقة هوتمان أبروس من أشهر أماكن الغرق فى العالم كانت البداية مع سفينة باتافيا عام 1629حيث تعرضت السفينة للغرق ومات معظم أفراد الطاقم فيما ماعدا عدد قليل منهم القبطان والمساعد حيث ذهب القبطان مع الباقيين للبحث عن مساعدات تاركين ورائهم مساعد القبطان مع عدد من الناجين حيث قتل باقى الناجيين حتى وصل الجميع لأرض الوطن ليواجه المساعد عقوبة الموت شنقا ولكن لم تكن سفينة باتافيا الوحيدة حيث تعرض قارب أخر فى عام 176 للموت غرقا فيما عدا 8 من العبيد الذين كانوا يتواجدون فى القارب ومازالت تتوالى الأحداث ، توجد منطقة هوتمان أبروس في أستراليا ، لاتذهب بقاربك إلى هناك.

جزيرة الدمي فى المكسيك

إنها المكان الأشهر رعبا فى التاريخ حيث تمتلىء الغابة عن بكرة أبيها بالدمى وكما تفيد الأسطورة بأن هناك فتاة قد غرقت بالقرب من الجزيرة فكانت تنتقم بقتل كل طفلة تذهب للهو فى هذا المكان فوضع أهل القرية دمى على غصون الأشجار فى إشارة للتصالح مع الفتاة ولكن لم تتوقف حوادث القتل فهجرها أهلها، لا تذهب بطفتلك إلى هناك.

بئر برهوت فى اليمن

كلمة برهوت فى اللغة الحميرية القديمة تعنى مدينة الجن حيث تقول الأسطورة القديمة بأن تلك البئر البالغ عمقها حوالى 60 قدم وطولها حوالى 120 قدم وعرضها 450 قدم محفورة من قبل الجان لمعاقبة من يخالفهم الرأى أو من لا يمتثل لأوامرهم كما ان البئر مظلمة ليلا ونهارا وحاولت شركة خط الصحراء اكتشاف البئر فقامت بانزال أحد موظفيها حاملا معه كاميرا ولكنه صرخ خائفا من البئر ولم تلتقط الكاميرا أى صورة غير الظلام الحالك ، تقع البئر فى محافظة المهرة باليمن ، انتبه عند زيارتك للبئر .

كهوف جومانتوج

إنها موطن للعديد من الخفافيش البالغ عددهم حوالى 2 مليون خفاش ولا يغادرون الكهوف أبدا  فيأكلون بعضهم البعض أو يموتون بسبب الجوع تاركين جثثهم على الأرض لتتغذى عليها الفئران ، توجد الكهوف فى ماليزيا ، هل مازلت تخشى الخفاش ؟

نامسكارو

يشبه البعض منطقة نامسكارو بالجحيم حيث تغطى أرض تلك المنطقة بالحمم البركانية التى تفور باستمرار مخلفة ورائها العديد من الأبخرة الفقاعات التى تثير الخوف فى نفس كل من يذهب هناك ، تقع تلك المنطقة دائمة النشاط البركانى فى أيسلندا.

باب جهنم

ربما يعد باب جهنم أو قرية ديرويز في شمال تركمانستان هى المكان الوحيد من أماكن الرعب فى العالم التى نعرف سبب تسميتها بهذا الاسم حيث قام أحد الجيولوجييين بالخطأ بكسر جزء من سطح كهف كانوا يقومون باكتشافه حتى رأوا تلك الحفرة المليئة بالغازات السامة فقاموا بإشعال النار فى تلك الحفرة للتخلص من الغازات ولكن الحفرة مازالت مشتعلة منذ عام 1971 وحتى الآن حيث تقع الحفرة على حقل كبير من الغاز الطبيعى ، لا تفكر أبدا فى إشعال النيران فى حفرة.

مدينة فندو

إنها إحدى المدن الصينية المهجورة بسبب العثور على العديد من آلات التعذيب الوحشية والمقابر التى تغطى أنحاء المدينة ما دفع أهلها إلى تركها وحتى الآن لم يعرف أحد أسباب وجود تلك الآلات .

محجر هودج الأثري

ربما يكون ما أثار الرعب فى هذه المنطقة وجلب لها السمعة السيئة المصور بيتر باردسلي الذى أكد عام 2011 رؤيته للجماجم والأِشباح فى المياه أثناء التقاط الصور مما دفع الكثيرين للنزول فى تلك المنقطة من المياه ولكن الغريب أن تلك الأروح جميعها تعرضت للغرق ولا ندرى لماذا ، يقع محجر هودج الأثري فى بريطانيا ، لا تذهب للسباحة فى هذا المحجر.

قصر البارون فى مصر

بنى القصر المليونير البلجيكي البارون إدوارد إمبان على مساحة 12.500 ألف متر مربع حيث يمتلىء القصر بالعدي من الغرف كما صممه المعماري الفرنسي ألكساندر مارسيل عام 1911 على عجلة دوارة تجعل سكان القصر يرون كل مايدور حولهم كما أنه لاتغيب الشمس عنه أبدا ولكن المرعب فى القصر أن المارة يسمعون أصوات صراخ كما أن أضواء القصر تشتعل وتنطفىء بنفسها حيث أرجع البعض هذه الأصوات الغريبة إلى أن روح البارونة هيلانة أخت البارون إمبان تسيطر على المكان بسبب أنها سقطت من شرفة غرفتها .

منزل وينشستر

ترجع شهرة منزل وينشستر إلى مالكته سارة وينشستر التى مات منها زوجها ورضيعها فجأة بدون أية أسباب نفسية أو عضوية فاعتقدت سارة ان الأرواح هى المسئولة عن موتهم المفاجىء فقامت بتصميم القصر على هيئة متاهات كبيرة حيث لايستطيع من يدخل القصر أن يخرج منه ، يقع القصر فى الولايات المتحدة ، لاتذهب لسارة وينشستر .

بوفيليا

ترجع شهرة بوفيليا الموجودة فى  مدينة البندقية  في إيطاليا إلى الأسطورة التى تفيد بأنها تضم رفات مايزيد عن 160 ألأف شخص ماتوا نتيجة إصابتهم بالجذام أو الطاعون الأمر الذى يثير الخوف فى قلوب زائريها .

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن